اذهبي الى المحتوى
mohsin.khadija

إختلاف الزوجين في التربية

المشاركات التي تم ترشيحها

الحياة عبارة عن رحلة طويلة .. الأسرة هي السفينة و سط هذه الرحلة ...ربانها هو الأب و مساعده هي الأم .. و طاقمه هم الأبناء ...  

 

ما هو الحل عند إختلاف تربية الزوجين و إختلاف طرق تفكيرهم ... و ما تأثير هذا على الأبناء ؟

 

....موضوع للنقاش.... 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هي كذلك، رحلة طويلة وأطوارها مُختلفة 

الحلول ليست ملائمة لكل العائلات وذلك بحسب شخصية  الزوج وأعمار الأولاد 

فكلما كانت أعمار  الأولاد أصغر كانت المشاكل لتُحل بطرق أيسر. 

أما وإن كان الأولاد  كبارًا أو شبابًا فأعتقد أن إدخالهم بمشاكل بالمواضيع الأهل  اجباريًا، وفتح حوار بشكل مفتوح أفضل ذلك لأنه يعايشونه بشكل واضح. 

وطبعًا التأثير سلبي في كل الأعمار. 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏ - ‌‏أسوأ الأزمنة هي التي يُفعل فيها الشر باسم الخير، والخير باسم الشر، ففي الأثر (يأتي على الناس زمان يرون المنكر معروفا والمعروف منكرا) ♢ عبدالعزيز الطريفي ♢

×