اذهبي الى المحتوى
سحايب

<<< قلــــــــــوب فارغـــــــــــــــــــه >>>

المشاركات التي تم ترشيحها

قال اللـــــــــه تعــــــــــــالى في سورةالأنعام :

 

 

وَذَرِ الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَهُمْ لَعِبًا وَلَهْوًا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَذَكِّرْ بِهِ أَنْ تُبْسَلَ نَفْسٌ

 

بِمَا كَسَبَتْ لَيْسَ لَهَا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ وَإِنْ تَعْدِلْ كُلَّ عَدْلٍ لَا يُؤْخَذْ

 

مِنْهَا أُولَئِكَ الَّذِينَ أُبْسِلُوا بِمَا كَسَبُوا لَهُمْ شَرَابٌ مِنْ حَمِيمٍ وَعَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا

 

يَكْفُرُونَ (70) قُلْ أَنَدْعُو مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَنْفَعُنَا وَلَا يَضُرُّنَا وَنُرَدُّ عَلَى أَعْقَابِنَا

 

بَعْدَ إِذْ هَدَانَا اللَّهُ كَالَّذِي اسْتَهْوَتْهُ الشَّيَاطِينُ فِي الْأَرْضِ حَيْرَانَ لَهُ أَصْحَابٌ

 

يَدْعُونَهُ إِلَى الْهُدَى ائْتِنَا قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (71)

 

 

 

 

 

سبحـــــــــان اللـــــــــه ،، يشقون لملاذت الدنيا الفانيــــــــــــه ،،،

 

ويحصدون سخط اللــــــــــه وعذاب مهيـــــــــن ،،، هذه القلوب الفارغــــه

 

يحاول جاهـــــدا أن يشغـــــل قلبـــــــه بالتفاهــــــــــات ،،،

 

يسعى الى سد هذا النهم والجوع العاطفـــي بشتى الطــــــرق

 

دروب ،، سالكه ،،، وعـــــــرة ،،، مروج ،، أو نار ،،،

 

لا يهمــــ ،، المهم عنده أن يملأ قلبه كما يملأ البالون الفارغ بالهواء

 

 

مهـــــــــــــــــــلاااااا ،، قبل أن تكمل المشــــــوار

 

وتسعـــــــــى للدمـــــــــــــار ؟؟؟؟

 

 

هل سألت قلبكـــ ،، يومــــــــــا أرضيـــــــــــــــت ،، أكتفيــــــــت

 

أن أشتهت متاع الدنيـــــــا فهي فارغــــــــــــــه ،،، وأن رضيت فقد شبعت

 

ولا يشبع القلــــــــب الا من ذكـــــــــر اللــــــــــــه ،، فهو دواء الروح وعافيتها

 

فذكـــــــر اللــــــه نور وبصيــــره ،،، يرى المؤمن بنور الله ويبصر ما لا يبصره العاقلون

 

 

وعنـــــــــدها لو أعطوه مال الدنيا وكنوزهـــــــا ومتاعها ،، لن يستبدله بسخط اللــــــــــه

 

أما القلوب الفارغــــــه ،، يتعـــــــب ،، ويشقي ليرضي نفســــــــــه العليلــــــــــــه

 

فلا يجني الا الخسارات والندم ،، فقد زادت النفس الجشع والسخط ،، والمسكيـــــــــــن

 

يرضيها ،، ويرضيهـــــــــــا وهي تجره كالأنعـــــــــــام والبغــــــــل لا يفقه منها شيئا

 

من يعز اللــــــــه ويقدره ،، يعزه الله ويرفع من قدره ،، ومن يطاوع الشيطان عند الشيطان

 

حصاد غــــــــــدره ،،،،

 

 

وفي ختــــــــــام الكلام سوف أضــــــــــع هنا قصه وعبـــــــــره

 

لأثراء الموضــــــــــــوع وأكمال البيان فيــــــــــــــــــه ،،،،

 

 

 

 

كان هناك رجل أمريكي مسلم يعيش في مزرعة بإحدى جبال مقاطعة كنتاكي ، مع حفيده الصغير، وكان الجد يصحو كل يوم في الصباح الباكر ليجلس على مائدة المطبخ ليقرأ القرآن ، وكان حفيده يتمنى ان يصبح مثله في كل شيء، لذا فقد كان حريصا على أن يقلده في كل حركة يفعلها …وذات يوم سأل الحفيد جده

 

" يا جدي،إنني أحاول أن أقرأ القرآن مثلما تفعل، ولكنني كلما حاولت أن أقرأه أجد انني لا أفهم كثيراً منه ، وإذا فهمت منه شيئاً فإنني أنسى ما فهمته بمجرد أن أغلق المصحف !!!! "

 

فما فائدة قراءة القرآن إذن ؟ !!!!!

 

كان الجد يضع بعض الفحم في المدفأة ، فتلفت بهدوء وترك ما بيده، ثم قال : خُذ سلة الفحم الخالية هذه ، واذهب بها إلى النهر ، ثم ائتِني بها ملئية بالماء !!!!

 

ففعل الولد كما طلب منه جده، ولكنه فوجىء بالماء كله يتسرب من السلة قبل أن يصل إلى البيت، فابتسم الجد قائلاً له : " ينبغي عليك أن تُسرع إلى البيت في المرة القادمة يا بُني " !!!

 

فعاود الحفيد الكرَّة ،وحاول أن يجري إلى البيت ... ولكن الماء تسرب أيضاً في هذه المرة !!!

 

فغضب الولد وقال لجده،إنه من المستحيل أن آتيك بسلة من الماء ، والآن سأذهب وأحضر الدلو لكي أملؤه لك ماءً .

فقال الجد: " لا ، أنا لم أطلب منك دلواً من الماء، أنا طلبت سلة من الماء...يبدو أنك لم تبذل جهدا ًكافياً يا ولدي " !!!

 

ثم خرج الجد مع حفيده ليُشرف بنفسه على تنفيذ عملية ملء السلة بالماء !!!!

 

كان الحفيد موقناً بأنها عملية مستحيلة؛ ولكنه أراد أن يُري جده بالتجربة العملية ، فملأ السلة ماء ،ثم جرى بأقصى سرعة إلى جده ليريه ، وهو يلهث قائلا ً

 

: " أرأيت؟ لا فائدة !!"

 

فنظر الجد إليه قائلا ً : " أتظن أنه لا فائدة مما فعلت ؟ !!"....

 

" تعال وانظر إلى السلة " ،

 

فنظر الولد إلى السلة ، وأدرك –للمرة الأولى أنها أصبحت مختلفة !!!!

 

لقد تحولت السلة المتسخة بسبب الفحم إلى سلة نظيفة تماما ً من الخارج والداخل !!!!

 

فلما رأى الجد الولد مندهشاً ، قال له : " هذا بالضبط ما يحدث عندما تقرأ القرآن الكريم .... قد لا تفهم بعضه، وقد تنسى ما فهمت أو حفظت من آيا ته ..... ولكنك حين تقرؤه سوف تتغير للأفضل من الداخل والخارج ، تماما ًمثل هذه السلة !!!!"

 

انتهت ..

 

 

ولعلنا نستفيد ايضاً من هذه القصة : أن القلوب تظمأ لذكر الله في حياتنا ....فإذا أردتَ أن تتذكر ما فهمتَ وحفظتَ من القرآن ، فعليك أن تذكر الله كثيراااا!!!!

 

 

منقول من منتديات الواحه

 

ولا تنسونا من الدعاء

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ور حمة الله وبركاته

 

ما شاء الله تبارك الرحمن

 

موضوع قيم فعلاً و قصه رائعـــــــــــــــــــــه جداً

 

أسأل الله أن ينفعنا بها و إياكِ

و أن يملأ قلوبنا بذكره و بمحبته دون من سواه

 

من يعز اللــــــــه ويقدره ،، يعزه الله ويرفع من قدره ،،

ومن يطاوع الشيطان عند الشيطان حصاد غــــــــــدره ،،،،

 

 

اللهم اغفر لنا ذنوبنا و اسرافنا في أمرنا و لا تكتبنا عندك من الجاهلين

 

 

دمتي مبدعه غاليتي سحايب

 

أحبك في الله

:smile:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على خاتم المرسلين واصحابه اجمعين

اما بعد

مشكورة اخت سحايب كتيرة هى القلوب الفارغة لقد ذكرتنى بحكاية قميص السعادة فلا المال او الجاه او السلطة يستطيعون ان يؤمنوا لنا حياة كريمة فالنفس البشرية كسلة الجدة تحتاج الى كلمة تطمئن لها القلوب انها الله وهدى الكلمة لا تحي فينا الا اذا بقيت قلوبنا تنبض لذكرها

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

قصة رائعة

بارك الله فيكى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شكر الله لك وأحسن إليك أخيتي سحايب على النقل القيّم

 

موضوع روعة وطيب لما فيه من عبر وموعظة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

اثابكِ الله خير اختنا الحبيبة

موضوع رائع وقيم لما فيه من فائدة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكِ الله خيرا

 

 

سلمت يمينك ^_^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×