اذهبي الى المحتوى
glisa - قليصة

الاعتناء بالاعضاء التناسلية ...........!

المشاركات التي تم ترشيحها

بسم الله الرحمن الرحيم

واجب الفتاة تجاه صحتها الجنسية

يجب أن يعتني كل من الزوجين بأعضائه التناسلية حتى لا يكون سبباً في تنفير شهوة شريكه.

وتتطلب العناية بأعضاء الزوجة طريقة أكثر تعقيداً من طريقة الرجل لأسباب منها:

أولاً: إن أعضاء المرأة التناسلية هي حصن الغدد المفرزة للعرق والمواد المزودة بالروائح.

ثانياً: إن قلفة البظر تفرز سائلاً يفسد بسرعة ويصبح كريه الرائحة تماماً كما تفرز حشفة الرجل.

ثالثاً: يفرز المهبل سائلاً ذا رائحة حامضة تلطخ الجلد والثياب إذا ارتفع معدلها.

رابعاً: تقع فوهة المبولة في مكان خفي مستور مما يسبب بعض قطرات من البول تبعث رائحة كريهة عندما تفسد.

على هذه الزوجة أن تكون في إبان فتوتها قد تعلمت من أمها نظافة أعضائها، خصوصاً إذا كانت مصابة بسيلان أبيض قبل أوانه، فعليها أن تقوم بعلاج سريع وفعال.

ويخطئ الأهل إذا أهملوا هذه العناية كي لا يجرحوا شعور الفتاة أو يهيجوا شهوتها الجنسية.

ولكن النتيجة تكون عكس ما قدروا، فالسائل سينبه الفتاة إلى أعضائها التناسلية الجنسية ويدفعها إلى الاحتلام المتواصل، وما العلاج السريع مع الكياسة والعناية باستعماله غلا خطة للحفاظ على صحة الفتاة وسلامتها.

بهذه الطريقة تكون الأم قد نبهت ابنتها للمحافظة على النظافة في فترة الحيض وغيرها من الفترات، فتعلمها أن سعادة الزوجة في المستقبل تتوقف على نظافة جسدها. وإذا حافظت على جاذبيتها فإنها لن تبهج المحيطين بها فحسب بل إنها تؤمن نفسها ومستقبلها أيضاً.

على الزوجة أن تغسل أعضاءها التناسلية فتفرغ المثانة وتغتسل بالماء الحار بوساطة اسفنجة مخصصة لهذا الغسول.

وليكن نوع الصابون لطيفاً، وأن تحذر من إدخاله إلى المهبل ثم تجفف أعضاءها بمنشفة خاصة مع وضع كمية من مسحوق (التالك)، ويستحسن أن يكون معطراً بالخزامي ليطيب الأعضاء الجنسية.

ولهذا السبب كان الأزواج قديماً يضعون رزماً من الخزامى في خزائن ثيابهم. ويجب الاحتراس من وضع روائح قوية، كما يجب الابتعاد عن التالك ألحامضي لأنه يضر بالجلد وهناك عدد كبير من النساء يقضين ثماني ساعات أو تسعاً في العمل، وبعضهن يقضينها جالسات أمام طاولة، والبعض الآخر يقضينها واقفات أمام الآلة. وكلهن يرجعن إلى البيت منهكات القوى.

أن عدداً من النساء يكن مصابات بإمساك مزمن، إذ إن الإمساك يبطئ الدورة الدموية في الأعضاء الحوضية ويسبب الهبوطات المهبلية. كل هذه الأخطار تولد أضراراً في وظائف المهبل فيخسر قدرته على الدفاع ويغدو محتاجاً إلى العناية شأن كل الأعضاء. وأفضل عناية هي تلك التي يقوم بها المهبل بنفسه بإفرازه الذي يقيه من الجراثيم المضرة بالصحة. وإذا وفت هذه الإفرازات، أي إنها لو تفشت منه رائحة كريهة أو سالت مادة مخاطية لطخت الثياب، فيجب العناية بغسل الأعضاء

الخارجية وإجراء حقن في تجويف المهبل.

هذه الحقن لا تستعمل إلا عند الضرورة الماسة، وعلى العموم تبالغ النسوة في استعمالها مع العلم بأن هذا الغلو لا يسبب الموت بالتأكيد ولا يقود إلى أمراض مزمنة، غير أنه يعطل الوظائف الطبيعية للتجويف المهبلي، فالحقن تضر إفرازا ته وتقلل حساسيته الجنسية.

إن العناية الجيدة يجب أن تحافظ على الإفرازات نشيطة سليمة، ولتفهم الزوجة أن الإفراز مهبلي يظل نشيطاً بمقدار ما تقلل من الحقن المهبلية والمطهرات المسممة.

الأفضل أن تكتفي المرأة بحقنة واحدة في اليوم على الأكثر، وبعض النسوة يستعملن عدة حقنات في اليوم، وهي بلا شك عادة سيئة ضارة، وينصح النسوة اللواتي يداومن على استعمالها بالتقليل منها أو إهمالها. وهذا بالطبع سيتطلب منهن بعض الجهد في بداية الأمر، إذ من الممكن أن يكن مصابات بالإفرازات المنتنة، ولكن هذا الأمر عديم الأهمية، فأعضاؤهن ستتعود على ذلك، وسرعان ما يدهشن من سرعة النتيجة، إذ إن المهبل سيعود مباشرة إلى وظيفته الطبيعية.

ولا ينفع الحقن إذا كانت المرأة واقفة لأن الماء يهرق سريعاً، فإذا جلست القرفصاء تصبح فوهة عنق الرحم تحت مدخل المهبل وهكذا يسهل غسل تجويفه كأنه وعاء جامد.

زوجة تعاني من إفرازات تبلل ملابسها الداخلية، بل وتشكو أيضاً من وجود رائحة غير طبيعية وكريهة، فما سر هذه

الإفرازات وما علاجها؟

يجب على كل امرأة أن تعرف أن أجهزتها التناسلية تتميز برائحة طبيعية خاصة، وهي ناتجة عن وجود أنواع من البكتيريا تعيش في المهبل لتعمل على حفظه وسلامته. ومع النظافة البدنية لا تلاحظ أي رائحة غير عاجية، أما في الحالات المرضية فتصبح الرائحة كريهة ومنفرة. والذي يجب أن تعرفه كل أنثى أن هناك إفرازات طبيعية موجودة في الأعضاء التناسلية لها نتيجة لعمل غدد معينة، تزداد هذه الإفرازات أو تقل تبعاً لنشاط المبيض، هذا بخلاف الصحة العامة والسن أيضاً.

وتختلف الكمية الطبيعية للإ فرازات تبعاً لكل حالة، وعند المرأة المتزوجة من المفروض ألا تزيد هذه الإفرازات إلى الدرجة التي تبلل ملابسها الداخلية إلا وقت التبويض (حوالي اليوم الرابع عشر من بداية الدورة الشهرية) أ, قبل نزول الحيض بأيام قليلة، أو وقت الحمل حيث تزداد إفرازات عنق الرحم والمهبل.

وتتميز هذه الإفرازات باللون الأبيض أو الأصفر، وعندما تجف تأخذ اللون البني على الملابس الداخلية. وعند إهمال النظافة يصاحب هذه الإفرازات رغبة في الحك، أو بعض الالتهابات.

وجدير بالذكر أن كثرة استعمال الغسيل المهبلي الداخلي للسيدات قد يسبب زيادة هذه الإفرازات، كما أن الالتهابات الناتجة عن الإصابة بالفطريات أو الأمراض السرية تسبب هذه الإفرازات بل قد تزداد نتيجة دخول جسم غريب في الجهاز التناسلي، وهنا يجب إزالة هذا الجسم فوراً. أما الإصابة بالفطريات فالعلاج يعتمد على النظافة الداخلية التامة بالإضافة إلى بعض العقاقير مع مراعاة استبدال الملابس الداخلية باستمرار وغليها عند غسلها.

والعناية بالصحة العامة والحالة النفسية لها دور كبير في العلاج، هذا بالإضافة إلى علاج الإمساك المزمن وعلاج الالتهابات، أما إذا كانت الإفرازات ناتجة عن وجود قرحة عنق الرحم فالعلاج هو كي هذه القرحة.

وعدم وجود إفرازات يعتبر حالة مرضية أيضاً، فالجفاف التام معناه الألم في أثناء الاتصال الجنسي، ومعناه حدوث تسلخات، ويحدث الجفاف عادة نتيجة لضعف يصيب بعض الغدد النسائية، أو لضعف عام يصيب الغدد، أو في حالة سوء التغذية أو التهابات الكليتين.

ومن هنا فالعلاج سهل، والأسهل من ذلك إدراك الزوجة حقيقة تلك الإفرازات وهل هي طبيعية أم مرضية؟

وقاكم الله وللحديث في نفس الموصوع لنا لقاء

والسلام عليكم

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاك الله خير اختنا فى الله glisa على تلك المعلومات التى تنبهنا لاشياء مهما

رغم ان يمنعنا حيائنا من الكلام فيه :oops:

جزاك الله خير فعلا البنات والنساء محتاجين يتنبه عليهم فى تلك الاشياء فان النظافة من الايمان :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الاخت الكريمة / sanaa.m بارك الله فيك وجزال الله كل خير وبارك الله لك في حيائك وجملك الله به

عن عائشة أن أسماء بنت أبي بكر

سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن غسل المحيض فقال: تأخذ

إحداكن ماءها وسدرتها فتطهِّر فتحسن الطهور، ثم يصب على

رأسها فتدلكه دلكًا شديدًا حتى تبلغ شئون رأسها ، ثم تصب

عليه الماء ثم تأخذ فرصة مُمَسَّكة فتطهِّر بها، فقالت

أسماء: وكيف تُطهِّر بها؟ قال: سبحان الله تطهرين بها،

فقالت عائشة -كأنها تخفي ذلك- تتبعين أثر الدم، وسألته عن

غسل الجنابة فقال: تأخذ ماء فتطهـِّر فتحسن الطهور أو تبلغ

الطهور، ثم تصب على رأسها فتدلكه حتى تبلغ شئون رأسها ثم

تفيض عليها الماء. فقالت عائشة: نعم النساء نساء الأنصار،

لم يكن يمنعهن الحياء أن يتفقهن في الدين. رواه البخاري

ومسلم وهذه رواية مسلم. وصدقت عائشة أم المؤمنين إذ تصف

نساء الأنصار بالحياء، ذاك الحياء السوي الذي لم يمنعهن من

قول الحق وعمل المعروف، وهو هنا في صورة طلب العلم والفقه

في الدين.

 

 

التهاب الجهاز التناسلي عند المرأة: التهابات عنق الرحم:

وهي غالباً ما تحدث بعد التهاب حاد في المهبل أو بعد الولادة، أو بعد عمليات أمراض النساء. وفي الحالات الحادة تكون هذه الالتهابات مصحوبة بآلام في الحوض وإفرازات وآلام في أثناء الاتصال الجنسي. وفي الحالات المزمنة تكون مصحوبة بإفرازات مهبلية وبعض الآلام وقرحة عنق الرحم، ومن مضاعفاتها حدوث عقم نتيجة تلوث إفرازات عنق الرحم مما يؤدي إلى موت الحيوانات المنوية. وعلاجها في الحالات الحادة يكون باستعمال المضادات الحيوية، وفي الحالات المزمنة

باستعمال المطهرات، وكي عنق الرحم أو استعمالات الأشعة (القصيرة).

التهابات البوقين والمبيض:

تحدث هذه الالتهابات عادة بعد الولادة نتيجة حمى النفاس أو بعد الالتهابات الحادة في المهبل (السيلان) ونتيجة عدوى من التهابات القولون والزائدة الدودية. وهذه الالتهابات في الحالات الحادة تكون مصحوبة بآلام شديدة في البطن مع ارتفاع في درجة الحرارة.

علاج هذه الالتهابات يكون باستعمال المضادات الحيوية. أما في الحالات المزمنة فعادة ما تكون مصحوبة بآلام الطمث وآلام ما قبل نزول الدورة مع زيادة في الإفرازات وآلام في أثناء الاتصال الجنسي، ومن مضاعفاتها أيضاً حدوث العقم وخصوصاً في حالات حمى النفاس أو حدوث كيس صديدي في البوقين أو في المبيض وأيضاً في حال السيلان. والعلاج يكون باستعمال المطهرات والمضادات الحيوية والأشعة (القصيرة) والأشعة فوق الصوتية. ويكون بإزالة الأكياس الصديدية. أما

في حالة العقم الذي يحدث في هذه الحالات فعلاجه يكون إما جراحياً أو باستعمال أدوية أو حقن خصيصة.

ونكرر أن كثيراً من السيدات المتزوجات يكثرن من استعمال الغسل المهبلي (الدوش) على عتبار أنه زيادة في النظافة والعناية، أو منع حدوث الالتهابات إلا أن هذه العادة هي التي تؤدي إلى حدوث الالتهابات، فكثرة استعمال هذا (الدوش) تؤدي إلى غسل الإفرازات الطبيعية التي يفرزها الجهاز التناسلي، والتي تتكون من مضادات ومواد تمنع أية التهابات.

وهناك أمراض عديدة تصيب الجهاز التناسلي للزوجة منها الالتهاب أو الأمراض الميكروبية أو أمراض التناسلية مثل ميكروب السيلان أو ميكروب الزهري، وكذلك الطفيليات كالمونيليا والتريكومونس. وكذلك من الممكن أن تصيب المرأة الالتهابات العنقودية الصديدية في بصيلات الشعر، وتظهر دمامل أو خراريج وخصوصاً في غدة (بارثولين) الموجودة في الثلث الأخير عند مدخل فتحة المهبل. بالإضافة إلى كل هذا تصاب المرأة بإفرازات مخاطية تكون لها رائحة أو دون رائحة، وتصيب المهبل بحكة حسب نوع الميكروب أو الفطر أما المبيضان فأمراضهما كثيرة، إذ يمكن أن يكون هناك ضمور فيهما أو يكونان غير موجودين لعيب خلقي مما يسبب عدم نزول

الدورة الشهورية أو ضعف نزولها على فترات طويلة. وأي اضطراب في إفراز الهرمونات من طريق المبيضين يؤثر مباشرة في الدورة الشهرية زيادة أو نقصاً أو انقطاعاً.

أما المبيضان فأمراضهما كثيرة، إذ يمكن أن يكون هناك ضمور فيهما أو يكونان غير موجودين لعيب خلقي مما يسبب عدم نزول الدورة الشهرية أو ضعف نزولها على فترات طويلة. وأي اضطراب في إفراز الهرمونات من طريق المبيضين يؤثر مباشرة في الدورة الشهرية زيادة أو نقصاً أو انقطاعاً.

ويصاب المبيضان أيضاً بأورام حميدة أو تكيس، أو بالأورام الخبيثة، حيث إن المبيض موجود في تجويف البطن وإلى جواره

معظم الأحشاء كالمصران والكبد وغيرهما، وينتشر المرض من طريق الأوعية اللمفاوية.

إن الوقاية، فيما يتصل بجميع هذه الالتهابات، بالنسبة إلى المرأة خير من العلاج عند شعور الزوجة بنزول أية إفرازات أو أي شيء غير طبيعي أو اضطراب في

الدورة الشهرية، فإن عليها أن تعرض نفسها على الطبيب الأخصائي مباشرة.

وبالنسبة إلى الأمراض الخبيثة، ففي البلدان نظام يقضي بأخذ مسحة من عنق الرحم لكل سيدة كل ستة أشهر أو سنة، لفحصها ميكروسكوبياً ولمعرفة ما إذا كانت هناك خلايا غير طبيعية قد تنقلب مع الوقت إلى خلايا سرطانية، وفي هذه الحالة تستأصل الرحم عادة.

وبالعودة إلى الإفرازات المهبلية فهي عبارة عن خليط من مخاط رائق تفرزه غدد عنق الرحم من سائل ينضح من جدار المهبل. ووظيفة هذا الإفراز هي ترطيب ثنايا المهبل، ومقداره يكاد يكفي لهذا الغرض دون أن يظهر له (أي للإفراز) أثر في الخارج. ولكن هناك حالات قد يزيد فيها الإفراز زيادة ملموسة، وزيادته أمر طبيعي في سن المراهقة، ويعزو الأطباء زيادة هذا الإفراز في كثير من الحالات إلى أن المبيضين في فترة المراهقة المبكرة نشيطان أكثر من اللازم.

كذلك قد تنشط الغدد الموجودة في الشفرين الصغيرين فتسبب رطوبة غير مستحبة. وهناك حالات أخرى يرجح سبب كثرة الإفراز المهبلي فيها إلى فقر الدم أو الضعف العام أو الإمساك أو سوء التغذية، كما قد يسبب احتقان أعضاء التناسل الناشئ عن الحيض كثرة هذا الإفراز قبل الحيض وبعده.

وفي كل هذه الحالات تزداد كمية الإفراز المهبلي مسببة إما بللاً مستمراً في الفرج، أو تسرب الإفراز إلى الخارج. وقد ينشأ عن كثرة الإفراز أن يجف على جانبي الفرج وعلى الملابس. ويؤدي هذا في الغالب إلى حدوث حكة ـ كما أسلفنا ـ لها خطرها.

هذا النوع من الإفراز المهبلي رغم زيادة مقداره عما يجب أن يكون عليه، إلا أنه طبيعي في تكوينه أي انه خال من الطفيليات والميكروبات المرضية ولذلك فهو دون رائحة ورائق في أغلب الأحيان. ولكن هناك نوع آخر من الإفراز المهبلي ينتج عن عدوى (وشرفها). وتأتي هذه العدوى من عدم العناية بنظافة هذا المكان من الجسد.

وأغلب العدوى متأتية من الأيدي الملوثة حيث أن هناك نساء يغسلن فروجهن بعد قد تلوثت بما في البراز أو ما حول الفرج من ميكروب وطفيليات، كما أنه قد يحصل أن تتبادل بعض السيدات الملابس الداخلية، وقد يكون لباس إحداهن غير نظيف، وفي مثل هذه الأحوال يغزو الميكروب والطفيليات المرضية أنسجة المهبل فتحدث فيها التهاباً مصحوباً بإفراز صديدي له رائحة غير مستحبة، وقد يكون لونه مصفراً إلى حد ما، وفي بعض الأحوال تكون رائحته كريهة منفرة.

علاج هذه الحالة يكون بالآتي:

1 ـ الامتناع عن ارتداء الملابس الداخلية خشنة الملمس أو الضيقة.

2 ـ الامتناع عن كل ما يسبب الاحتقان في الجهاز التناسلي كالإمساك.

3 ـ المداومة على نظافة أعضاء التناسل الخارجية، ويكفي من أجل هذا غسلها بالصابون والماء مرتين يومياً، مع الامتناع

عن الحمامات الساخنة، أو حتى استعمال المياه الساخنة في غسل الأعضاء التناسلية.

4 ـ تغيير الملابس الداخلية إذا تبللت فوراً.

5 ـ إذا كانت المرأة قد اعتادت ممارسة الرياضة والحركة ثم امتنعت عنها لسبب من الأسباب فيجب أن تعود إلى ممارستها.

هذه الإجراءات كافية للتخلص من الإفراز البسيط في هذه الحالات، أما إذا كان الإفراز غزيراً أو لم تنجح فيه هذه الاحتياطات فإننا ننصح بتجربة غسول الخل، وإلا فالطبيب المختص هو الملاذ الأخير.

وقاكم الله وعافاكم والى لقاء والسلام عليكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن

شكرا لك اختي glisa على كل ما تقدمينه لنا من معلومات في هذا الباب

و الحقيقة انني جاهلة تماما في هذا الموضوع و الذي من الواجب علينا نحن النساء ان نكن ملمات فيه و لكن للاسف و كما ذكرت فان السبب يعود " ويخطئ الأهل إذا أهملوا هذه العناية كي لا يجرحوا شعور الفتاة أو يهيجوا شهوتها الجنسية " فها انذا متزوجة ولا اعلم شيئا و ما احاول فعله هو البحث و السؤال حتى لا تعاد المسالة على ابتي

 

زادك الله علما على علم

 

لقد ارسلت اليك رسالة في بريدك الخاص و اتنظر جوابك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الاخت الكريمة/ latahzan بارك الله فيك وجراك الله خيرا

لقد اجابة الاخت الفاضلة د / هالة عن هذا السؤال (( ما يخص ماء المرأة ))

عن ثَوبان مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : كنت قائماً عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فجاء حَبر من أحبار اليهود فقال : السلام عليك يا محمد ، فدفعته دفعة كاد يصرع منها ، فقال : لم تدفعني ؟ فقلت : ألا تقول يا رسول الله ؟ ! فقال اليهودي : إنما ندعوه باسمه الذي سمَّاه به أهله ، فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " إن اسمي محمد الذي سمَّاني به أهلي " فقال اليهودي : جئت أسألك ، فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم أينفعك شيء إن حدثتك ؟ قال : أسمع بأذني . فَنَكت رسول الله صلى الله عليه و سلم بعُود معه فقال : سَل . فقال اليهودي : أين يكون الناس يوم تَبَدَّلُ الأرض غير الأرض والسماوات ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : هم في الظلمة دون الجسر . قال : فمن أول الناس إجازة ؟ قال : فقراء المهاجرين . قال اليهودي : فما تُحفتهم حين يدخلون الجنة ؟ قال : زيادة كَبِدِ النون . قال : فما غذاؤهم على إثرها ؟ قال : ينحر لهم ثَور الجنة الذي كان يأكل من أطرافها . قال : فما شرابهم عليه ؟ قال : من عين فيها تُسمى سلسبيلا . قال : صدقت . قال : و جئت أسألك عن شيء لا يعلمه أحد من أهل الأرض إلا نبي أو رجل أو رجلان . قال : ينفعك إن حدثتك ؟ قال : أسمع بأذني ، قال : جئت أسألك عن الولد ؟ قال : ماء الرجل أبيض و ماء المرأة أصفر فإذا اجتمعا فَعلا مَنِيُّ الرجل مَنِيُّ المرأة أذكرا بإذن الله ، وإذا علا مَنِيُّ المرأة مَنِيُّ الرجل آنثا بإذن الله . قال اليهودي : لقد صدقت و إنك لنبي . ثم انصرف فذهب ، فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لقد سألني هذا عن الذي سألني عنه و مالي علم بشيء منه حتى أتاني الله به . صحيح مسلم في كتاب الحيض 315

شرح ألفاظ الحديث :

الحبر : العالم . الجسر : المراد به الصراط . الإجازة : العبور و المرور . تحفتهم : ما يهدى لهم . النون : الحوت .

و هذا الحديث الشريف إعجاز كامل أيضاً ، فالبشرية لم تعلم بواسطة علومها التجريبية أن الجنين الإنساني يتكون من نطفة الرجل و نطفة المرأة إلا في القرن التاسع عشر الميلادي ، و تأكَّد ذلك لديها بما لا يدع مجالاً للشك في أوائل القرن العشرين .

وتضمن الحديث أيضاً وصفاً لماء الرجل و ماء المرأة ، فإن ماء المهبل يميل إلى الصفرة وكذلك الماء في حويصلة جراف ، و عند خروج البويضة من هذه الحويصلة تدعى حينئذ الجسم الأصفر؛ و هذا أيضاً من الإعجاز لأنه لم يكن معلوماً آنذاك .

و أشار الحديث أيضاً إلى أن إفرازات المهبل لها تأثير في الذكورة و الأنوثة ، فالعلماء يقررون أن إفرازات المبيض حمضية و قاتلة للحيوانات المنوية ، و إن إفرازات عنق الرحم قلوية و لكنها لزجة في غير الوقت الذي تفرز فيه البويضة ، و ترق و تخف لزوجتها عند خروج البويضة ، و لابد لهذه الإفرازات من تأثير على نشاط الحيوانات المنوية المذكرة أو المؤنثة ، و العلماء المختصون لم يتأكدوا من هذا بعد ، و لكن الحديث الشريف يشير إلى إمكانية حدوث هذا الأمر ؛ و الله تبارك و تعالى أعلم [ خلق الإنسان بين الطب و القرآن] .

 

بارك الله فيكم والسلام عليكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيك اختي الكريمة glisa

لقد اجبت ووفيت

و الله لقد افدتينني كثيرا

حفظك الله و رعاك و زادك علما علىعلم و جازاك كل خير

 

شكرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
بارك الله فيك اختي الكريمة  glisa

لقد اجبت ووفيت  

و الله لقد افدتينني كثيرا  

حفظك الله و رعاك و زادك علما علىعلم و جازاك  كل خير  

 

شكرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ومن الامراض التى تصيب الحهاز التناسلي:الهربس التناسلي ( Herpes ) :

يعد الهربس التناسلي من أكثر الانتانات الفيروسية انتشاراً في العالم. وهو يأخذ شكل مشكلة حقيقية حيث تظهر سنوياً أكثر من نصف مليون حالة جديدة. وهو مرض يصيب الجنسين ويجلب الإحباط لأنه شديد العدوى في بعض المراحل وهو أيضاً مصدر انتكاسات قوية جداً على الصعيد النفسي. وكلمة ( Herpes ) تعني الزحف ببطء كالأفعى وهو اسم يناسب تطور الانتانات الحلقية فهي تزحف ببطء وبشكل مخادع ثم تعاود الكرة بعد الشفاء تماما كالأفعى التي تزحف وتخادع وتهجم من جديد. وقد أحدث هذا المرض رعباً حقيقياً في الولايات المتحدة الأمريكية لدرجة أن الكثير من الشبان أصبحوا يلبسون قمصانا أو يضعوا يافطات على ملابسهم كتب عليها : لست مصاباً بالهربس ( I am not herpetic ).

العامل المسبب و العدوى :

============

العامل المسبب فيروس من عائلة ( Herpes v iridae ). وينضوي تحت لواء هذه العائلة أكثر من خمسين نوعاً تم عزلها لدى الإنسان و الحيوان. وهناك خمسة فقط تخص الجنس البشري هي الحلق البسيط و الفيروسات من نمط ( HSV1, HSV2 )، وفيروس الحماق و الحلق النطاقي ( الجديرى المائى ) وفيروس الشتاين بار المسؤول عن مرض وحيدات النوى الانتاني.

والحماق ( أو ما ندعوه بجدري الماء ) و الحلق النطاقي مرضان ينتقلان عن طريق الهواء وبالتالي فهي تصيب كل الأفراد في سن الطفولة. أما الأنواع الأخرى من المرض فتتطلب لانتقالها من شخص مريض إلى آخر سليم تماساً حميماً كالذي يحدث في أثناء الولادة وكذلك نتيجة للعلاقة الجنسية. فالحلق إذاً من الأمراض المنقولة جنسياً. ولحسن الحظ فإن المصاب بالمرض أو الحامل للفيروس لا يكون معدياً لغيره إلا في أثناء الانتان البدئي أو عند الهجمات الناكسة وعدا ذلك يمكن للمصاب أو الحامل أن يعيش حياة جنسية وعاطفية طبيعية تماماً.

الأعراض و التشخيص :

==========

يمكن أن نميز تقليدياً نوعين من المرض:

1-الهربس البسيط وهو يظهر حول الفم ويطلق عليه أحياناً قبلة الحمى.

2-الهربس الفيروسي وهو المسؤول عن الهربس التناسلي. ولكن هذا التفريق غير دقيق فكثيراً ما نشاهد إصابات بفيروس الهربس البسيط تظهر في مناطق تناسلية. ولكن معظم – إن لم يكن كل – إصابات الهربس من النوع الهربس الفيروسي هي إصابات تناسلية صرفة.

ويظهر الهربس الجنسي بشكل أساسي على القضيب و الفرج و الشرج و العانة. وسيناريو الإصابة واحدة في كل مرة : انتان أولي يعقبه طور كامن ومن ثم من جديد تظهر آفات ناكسة تظهر في أحد أجزاء الجهاز التناسلي. وتظهر الإصابة على شكل فقاعات صغيرة تتقرح أحياناً أو تنتفخ وتكون غالباً عديدة وتغطي كامل الناحية المصابة.

الألم عرض مهم وثابت ويرافقه عند النساء المريضات مفرزات مهبلية. ويلاحظ وجود سيلان عند الرجل إضافة للاعراض الجلدية المعتادة. وتتجمع الحويصلات الصغيرة على شكل إكليل وتنفتح خلال عدة ساعات تاركة مكانها تقرحات يمكن أن تتحد مع بعضها وبشكل عام نجد فتحة قاسية على سطوح التقرحات.

وتتطور الإصابة خلال 8-15 يوماً مشكلة قشوراً لامعة تسقط دون أن تترك ندوباً واحياناً يحدث انتان ثانوي وبصورة أقل يمكن أن يحدث التهاب دماغي خطر في بعض الحالات.

هذا وتجب الإشارة إلى أن الإصابة بالهربس التناسلي إصابة ناكسة إذ تحدث هجمات جديدة للمرض بعد سنة أو عشر سنوات أو كل 51 يوماً. وتلعب المشاكل و الشدات النفسية الصدمات العاطفية إضافة إلى الطمث و الانتانات التناسلية و التعب أدواراً مهمة في حدوث الانتكاس بإصابة هربس جديدة.

ومن اختلاطات الهربس التناسلي أنه قد يصيب العين ويسبب العمى أحياناً وقد يصيب الدماغ أيضاً وهناك بعض الدراسات التي تشير إلى أن الهربس الفيروسي سبب مباشر في إحداث سرطان عنق الرحم.

أما التشخيص المعملى للمرض فممكن وبطرق مختلفة أهمها :

==========================

1-التشخيص الخلوي للهربس : ويتم عن طريق أخذ عينة من عنق الرحم وتلوينها بملون بابانيكولا فتظهر خلايا عديدة منواة كبيرة الحجم يطلق عليها اسم ( Syncitia ).

2-الزرع الخلوي : وهو الطريقة المثلى لكنها تحتاج إلى مخابر متخصصة.

3- التشخيص المصلي : وتقتصر فائدته على تشخيص الانتان البدئي.

العلاج :

===

على عكس الاعتقاد الشائع بأن الهربس داء لا دواء له، توجد أدوية مفيدة جداً في علاج الانتانات البدئية و الأعراض المرافقة. فعلى سبيل المثال يوجد في السوق الدوائية مركب دوائي تحت اسم ( Acyclovir ) وتحت عدة أشكال صيدلانية لمعالجة الهربس بكل أشكاله.

عفاكم الله ووقاكم

والسلام عليكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الغالية glisa

بارك الله فيك وجزاك الفردوس الأعلى وجعل ما تقدمينه لهذا المنتدى في موازين حسناتك

موضوع في منتهى الروعه والأهميه لكل سيده وفتاه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن،،

 

الغالية glisa  

بارك الله فيك وجزاك الفردوس الأعلى وجعل ما تقدمينه لهذا المنتدى في موازين حسناتك  

موضوع في منتهى الروعه والأهميه لكل سيده وفتاه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

:wink: موضوع مفيد بجد كان ينقصس بس انا ما اعرف حدود النظافع لاني بنت واخاف بس فعلا عندى دائما رائحه كريهه ماذا افعل وجراكم الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الاخت الكريمة / om 7amza, بارك الله فيك

أنت تقولين (( فعلا عندى دائما رائحه كريهه ماذا افعل ))

هل المقصود بالرائحة خارجية مثل التعرق تحت الابط . أم عندك افرازات ذات رائحة كريهة ؟

ارجو التوضيح أرجو لك دوام الصحة والعافية والسلام عليكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مشكورة اختى الحبيبة الغالية glisa على هذا التوضيح والله لقد استفدت كثيرا من هذا الموضوع ولكن لى سؤال يتعلق بالموضوع ممكن اقدمه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الاخت /ابتهال2005, بارك الله فيك =سؤال يتعلق بالموضوع = طبعا ممكن

الاخت / غراس الجنة, بارك الله فيك ولكن هذا الموضوع اختلف فيه العلماء والأطباء أنفسهم، وقامت معركة جدلية حوله ,من الأطباء مَن يؤيد، ومنهم مَن يعارض، ومن العلماء مَن يؤيد ومنهم مَن يعارض، ولعل أوسط الأقوال وأعدلها وأرجحها، وأقربها إلى الواقع، وإلى العدل في هذه الناحية، هو الختان الخفيف، كما جاء في بعض الأحاديث ـ وإن لم تبلغ درجة الصحة ـ أن النبي (ص) قال لامرأة كانت تقوم بهذه المهمة، قال لها: ((أشمي ولا تنهكي. فإنه أنضر للوجه، وأحظى عند الزوج)) و ((الإشمام)) هو التقليل، ولا تنهكي أي لا تستأصلي، فهذا يجعل المرأة أحظى عند زوجها، وأنضر لوجهها فلعل هذا يكون أوفق. والبلاد الإسلامية تختلف بعضها عن بعض في هذا الأمر، فمنها مَن يختن ومنها مَن لا يختن … وعلى كل حال، مَن رأى أن ذلك أحفظ لبناته فليفعل، ومَن تركه فلا جناح عليه، لأنه ليس أكثر من مكرمة للنساء، كما قال العلماء، وكما جاء في بعض الآثار.

أما الختان للذكور فهو من شعائر الإسلام.

 

عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لأم عطية وهي ختانة كانت تختن النساء في المدينة : " إذا خفضت فأشمّي ولا تُنهكي، فإنه أسرى للوجه وأحظى عند الزوج " [3].

 

وفي رواية قول النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا ختنت فلا تنهكي فإن ذلك أحظى للمرأة وأحب للبعل " [4].

 

وعن شداد بن أوس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الختان سنة للرجال، مكرمة للنساء".

 

وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال : دخل النبي صلى الله عليه وسلم على نسوة من الأنصار فقال: " يا معشر الأنصار اختضبن غمساً واخفضن ولا تُنهكن فإنه أحظى عند أزواجكن وإياكن وكفر المنعمين " [5].

 

والمنعم هنا هو الزوج، ويقال لختان المرأة : الخفض والإعذار.

 

وقوله [أشمّي] من الإشمام وهو كما قال ابن الأثير: أخذ اليسير في خفض المرأة، أو اتركي الموضع أشم، والأشم المرتفع، [ ولا تنهكي] أي لا تبالغي في القطع، وخذي من البظر الشيء اليسير، وشبه القطع اليسير بإشمام الرائحة، والنهك بالمبالغة فيه، أي أقطعي من الجلدة التي على نواة البظر ولا تستأصليها.

 

ونقل ابن القيم (7) عن الماوردي قوله : " وأما خفض المرأة فهو قطع جلدة في الفرج فوق مدخل الذكر ومخرج البول على أصل النواة، ويؤخذ من الجلدة المستعلية دون أصلها " .

 

هذه النواة هي البظر، والجلدة التي عليها وهي التي تقطع في الختان، والتي شبهها الفقهاء بعرف الديك والمسماة بالقلفة، والتي تتجمع فيها مفرزات اللخن (مفرزات باطن القلفة) مثل ما يحدث في الذكر عندما تكون تلك القلفة مفرطة النمو، لذا أمرت السنة المطهرة بإزالتها .

 

وجمهور فقهاء المسلمين على أن الأمر للندب أو الاستحباب، عدا الشافعية الذين قالوا بوجوبه.

 

يقول د. محمد علي البار (5) : هذا هو الختان الذي أمر به المصطفى صلى الله عليه وسلم .

 

وأما ما يتم في مناطق من العالم من أخذ البظر بكامله، أو البظر مع الشفرين الصغيرين، أو حتى مع الشفرين الكبيرين أحياناً، فهو مخالف للسنة ويؤدي إلى مضاعفات كثيرة.

 

وهو الختان المعروف بالختان الفرعوني، وهو على وصفه، لا علاقة له مطلقاً بالختان الذي أمر به النبي صلى الله عليه وسلم.

 

لذا فإن الضجة المفتعلة ضد ختان البنات لا مبرر لها، لأن المضاعفات التي يتحدثون عنها ناتجة عن شيئين لا ثالث لهما: مخالفة السنة، وإجراء العملية دون طهارة مسبقة ومن قبل غير ذوي الخبرة من الجاهلات.

 

الختان الشرعي له فوائده، فهو اتباع لسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم وطاعة لأمره خاصة وأنه من شعائر الإسلام، وفيه ذهاب الغلمة والشبق عن المرأة وما في ذلك من المحافظة على عفتها، وفيه وقاية من الالتهابات الجرثومية التي تتجمع تحت القلفة النامية " .

 

أما د. حامد الغوابي (17) فيقول: " فانظر إلى كلمة (لا تنهكي) أي لا تستأصلي، أليس هذه معجزة تنطق عن نفسها، فلم يكن الطب قد أظهر شيئاً عن هذا العضو الحساس [ البظر]، ولا التشريح أبان عن الأعصاب التي فيه، لكن الرسول صلى الله عليه وسلم الذي علمه الخبير العليم، عرف ذلك الأمر فأمر بألا يستأصل العضو كله ".

 

ويتابع د. الغوابي كلامه عن فوائد ختان البنات : " تتراكم مفرزات الشفرين الصغيرين عند القلفاء وتتزنخ ويكون لها رائحة كريهة وقد يؤدي إلى التهاب المهبل أو الإحليل، وقد رأيت حالات كثيرة سببها عدم إجراء الختان عند المصابات.

 

والختان يقلل الحساسية المفرطة للبظر الذي قد يكون شديد النمو بحيث يبلغ أكثر من 3 سنتمترات عند انتصابه فكيف للرجل أن يختلط بزوجته ولها عضو كعضوه، ينتصب كانتصابه " .

 

ويرد د. الغوابي على من يدعي أن ختان البنات يؤدي على البرودة الجنسية عندهن، بأن البرود الجنسي له أسباب كثيرة، وأن هذا الإدعاء ليس مبنياً على إحصاءات وشواهد بين المختتنات وغير المختتنات، طبعاً إلا أن يكون ختاناً فرعونياً أدى إلى قطع البظر بكامله.

 

ثم ينقل عن البروفسور هوهنر ـ أستاذ أمراض النساء في جامعة نيويوركـ بأن التمزقات التي تحدث في المهبل أثناء الوضع تحدث بردواً جنسياً بعكس ما كان منتظراً، في حين أن الأضرار التي تصيب البظر نادراً ما تقود إلى البرود الجنسي.

 

ومن فوائد الختان (17) منعه من ظهور تضخم البظر أو ما يسمى بإنعاظ النساء، وهو إنعاظ متكرر أو مؤلم مستمر للبظر، كما يمنع ما يسمى نوبة البظر وهو تهيج عند النساء المصابات بالضنى يرافقه تخبط بالحركة وغلمنة شديدة وهو معند على المعالجة.

 

وفي المؤتمر الطبي الإسلامي (4) عن الشريعة والقضايا المعاصرة [القاهرة 1987] قدمت فيه بحوث عن خفاض الأنثى أكد فيه د. محمد عبد الله سيد خليفة أضرار الختان الفرعوني وتشويهه للأماكن الحساسة من جسد الأنثى، وأن الخافضة هنا تنهك إنهاكاً فتزيل البظر بكامله والشفرين إزالة شبه تامة مما ينتج عنه ما يسمى بالرتق وهو التصاق الشفرين ببعضهما .

 

وأكد ذلك د. محمد حسن الحفناوي وزملاؤه من جامعة عين شمس وبينوا أن أضرار ختان الأنثى ناتج عن المبالغة في القطع الذي نهى عنه نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم أو عن إجراء الخفض بأدوات غير عقيمة أو بأيدي غير خبيرة، وليس عن الختان الشرعي نفسه.

 

وخلاصة القول يتضح لنا أن الحكمة الطبية من الختان، الذي دعت إليه الشريعة الإسلامية، تظهر عند الرجال أكثر بكثير مما تظهر عند النساء، ونستطيع القول أنه في البلاد ذات الطقس الحار كصعيد مصر والسودان والجزيرة العربية وغيرها، فإنه يغلب أن يكون للنساء بظر نام يزيد في الشهوة الجنسية بشكل مفرط، وقد يكون شديد النمو إلى درجة يستحيل معها الجماعن ومن هنا كان من المستحب استئصال مقدم البظر لتعديل الشهوة في الحالة الأولى، ووجب استئصاله لجعل الجماع ممكناً في الحالة الثانية وهذا الرأي الطبي يتوافق مع رأي الجمهور من فقهاء الأمة الذين أوجبوا الختان على الرجال وجعلوه سنة أو مكرمة للنساء مصداقاً لتوجيهات نبي الأمة صلى الله عليه وسلم .

والسلام عليكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكن اخواتى العزيزات بنت الاسلام - اريج الزهور - الطيبة 222 - ملاك - التائبة الى ربها بارك الله فيكن على المرور والتواصل وعذرا لعدم الانتباه لردودكن السابقة

جزاكن الله الف خير

والسلام عليكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

قال ابن القيم رحمه الله : ولو لم يكن في العلم إلا القرب من رب العالمين والالتحاق بعالم الملائكة لكفى به شرفاً وفضلاً ، فكيف وعزّ الدنيا والآخرة منوط به مشروط بحصوله

×