اذهبي الى المحتوى
طريق التوبة

ويرزقه من حيث لا يحتــــســــب..... قصتان من اجمل ما سمعت في الـــرزق

المشاركات التي تم ترشيحها

post-45818-1211374010.gif

 

 

وَإِذَا جَاءكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِنَا فَقُلْ سَلاَمٌ عَلَيْكُمْ كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ أَنَّهُ مَن عَمِلَ مِنكُمْ سُوءًا بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابَ مِن بَعْدِهِ وَأَصْلَحَ فَأَنَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ 54

سورة الأنعام

**************

 

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد ,, وبعد :wub:

 

** جاء احدهم الى الشيخ الشعراوي - غفر الله له - وقاله له

,, يا شيخ / اني لا اجيد العمل الا في وظيفة في فندق يقدم الخمور ,,,

قال له الشيخ / اتركه ,, فإنه عمل لا يجوز

قال للشيخ / لا اجيد غيره ,, وعندي اولاد ,, ومن اين اطعمهم ,,؟؟!!

قال الشيخ / هل تريد ان توقع على فمي الحرام؟؟؟؟ لا يجوز هذا العمل ,,,

الله عز وجل يقول ( ومن يتق الله يجعل له مخرجا () ويرزقه من حيث لا يحتسب )

 

فيجب عليك أولا / ان تتقي الله ,,, ثم ,, تحصل على مخرج لك من ازمتك بعون الله تعالى

 

سبحان الله ,, الرجل ,, ترك العمل في هذا الفندق لله ,, وبقي بدون عمل لمدة 7 اشهر ,,, ابتلاء من الله عز وجل ,,, فلما أخلص لله ,, رزقه الله الان ,, انه مدير لأحد الفنادق بجوار الحرم النبوي الشريف ,, فأصبح الان يعمل في وظيفته بالحلال ,, وفي جوار مسجد النبي صلى الله عليه وسلم ,,

فسبحان الله ما اكرمه ...

 

*****************************

 

القصة الاخرى ,, يرويها شيخنا الشيخ محمد حسان - حفظه الله -

 

يقول الشيخ : امراة سجن زوجها ,, ومرض ابنها وارتفعت حرارته جدا ,, وكانت في بيت ابيها ,, وحالتهم من افقر ما يمكن ,, فلم يكن لها ولابنها عون الا الله عز وجل ,,,

 

فكانت تدعو الله عز وجل ,, وتصنع الكمادات لابنها ,, وتدعو الله ,, وتدعو الله

 

وسبحان الله ,, في منتصف الليل يطرق الباب ,, فإذا بالباب طبيب ,, فأدخله ابوها ,, ففحص الولد ,, وكتب له الدواء ,, وطلب حسابه ,, وهم لا يدرون من استدعى الطبيب أصلا !!!!

 

فقالوا له والله ما نملك شيئا ,,

 

فغضب ,, وقال اذن كيف تستدعوني في مثل هذا الوقت من الليل ؟؟؟؟

 

فقالوا له ,, والله ما استدعيناك واستغربنا مجيئك !!!

 

فقال لهم ,, أليس هذا منزل فلان ؟؟؟

 

فقالوا له انه المنزل الذي في الاعلى ...

 

فوعى الطبيب ,, ان الله عز وجل ارسله الى هؤلاء الفقراء ,, ليكون بإذنه سببا لشفاء ابنهم ,, فقام الطبيب جزاه الله خيرا ,, بشراء الدواء ,, وخصص مبلغا شهريا لهم ,, الى ان يخرج عائلهم من السجن

 

فسبحان الرزاق الكريم ....

 

 

 

قال صلى الله عليه وسلم: (( من صلى علي واحدة صلى الله عليه بها عشرا ))

اللهم ارزق جميع فتيات وشباب المسلمين الأزواج الصالحين

 

 

هذة القصة جائتنى عبر الاميل ارجو من الله ان نعتبر منها اخواتى فى الله post-45818-1211374188.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

BARAKA ALLAH FIKI

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مشكورة اختي على مداخلتك الطيبة والله اعجبتني

يارب اغن فقرء المسلمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكِ الله خيراً حبيبتى طريق التوبة

 

بارك الله فيكِ . جمييييلة جدا

 

جعله الله فى ميزان حسناتك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

جميلة حقا جزاكى الله خيرا :wub:

 

اللهم ارزقنا من فضلك العميم الواسع السابغ ما تغنينا به عن جميع خلقك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سبحن ربي العظيم الحنان المنان الكريم الرزاق الرءوف ما اجمل التعلق بحبل الكريم مااجمل ان انتظر من الخالق وليس المخلوق وحتى إن جأمن المخلوق فهو بأمر الحي القيوم جزاكي الله خيرا اخيتي الحبيبه على هذه التذكرة وجعله ا العزيز في ميزان حسناتك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاك الله خيرا قصص رائعه حقا( ومن يتق الله يجعل له مخرجا () ويرزقه من حيث لا يحتسب ) سبحان الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سبحان الله

 

يرزق من يشاء بغير حساب

 

بورك فيكي اخيتي

اسعدك الباري اينما كنتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×