اذهبي الى المحتوى
¯`ღ سماح ღ´¯

ღ اختـــرت لــكِ ღ

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكن و رحمة الله و بركاته،

أختي و مشرفتي الحبيبة،

سموحة

 

بارك الله فيكِ يا غالية!!!!!!!!!!!

و جزاكِ الله خيراً كثيراً و الخير كله في الدارين!!!!!!!!!!

متابعة معك إن شاء الله تعالى!!!!!!!!!

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك المولى خيرا غاليتي

جمعني الله وإياك وجميع الأخوات في الفردوس الأعلى

مع أمهــــات المؤمنـيــــن آميــــــن

متابعة معك إن شاء الله

في حفظ الرحمان

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحبيبات

نسائم الاقصى

وسكرة

ودُرر

وoum jinane

 

وفيكن بارك الرحمن ...اكرمكن ربي بكرامة الصالحين الابرار

 

جمعني الله وإياك وجميع الأخوات في الفردوس الأعلى

 

اللهم امين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

ღ اختـــرت لــكِ نماذج مشرقة

 

 

وعن انس بن النضر الاشجعي قال : استقت – أي طلبت – أم ابن مسعود ماء في بعض الليالي , فجاءها بالماء فوجدها قد ذهب بها النوم ,

فثبت بالماء عند راسها حتى اصبح .

***

 

عن محمد بن النكدر أنه كان يضع خده على الارض ثم يقول لامه : قومي ضعي قدمك على خدي .

***

 

وقال الخنسي سمعت أبا بكر يقول : كنت مع منصور بن المعتمر جالسا في منزله فتصيح به أمه، وكانت فظة عليه، فتقول: يا منصور يريدك

ابن هبيرة على القضاء فيأبى!، وهو واضع لحيته على صدره ما يرفع إليها .

***

 

أراد ابن الحسن التميمي قتل عقرب، فدخلت في جحر فأدخل أصابعه خلفها , فلدغته , فقيل له ! قال : خفت ان تخرج فتجئ الى أمي تلدغها .

***

 

كان زين العابدين كثير البر بأمه , حتى قيل له :

إنك ابر الناس بأمك , ولسنا نراك تأكل معها في صحفة ! فقال : أخاف أن تسبق يدي الى ما سبقت اليه عينها , فأكون قد عققتها .

***

 

وكان طلق بن حبيب يقبل رأس أمه، وكان لا يمشي فوق ظهر بيتٍ هي تحته إجلالاً لها.

***

 

كان لـمسعر بن كدام له أمٌ عابدة، كان يحمل لها اللبد إلى المسجد، فيدخله، ويبسطه، ويصلي عليه، ثم يتقدم هو لمقدمة المسجد يصلي، ثم

يقعد ويجتمع الناس فيحدثهم، وهو شيخ عالم معروف، ثم بعد ذلك ينتهي مجلس الحديث، فيقوم فيطوي لبدة أمه ويرافقها إلى البيت.

 

***

 

حيوة بن شريح من كبار العلماء، كان يقعد في حلقة الدرس يعلم الناس، وعند مضي بعض الوقت تأتي أمه وتقول: يا حيوة ! قم ألقِ الشعير

للدجاج، فيقوم ويقطع الدرس! الشيخ العالم الكبير حيوة يقطع الدرس وهو يدرس الطلاب؛ ليضع الشعير للدجاج، ثم يرجع يكمل الدرس، وهكذا..

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

نسأل الله أن يرزقنا بر والدينا

 

بارك الله فيك أختي الغاليه سماح

 

إختياراتك رائــــــعه جدا لا حرمك الله الأجر

 

أسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناتك ياحبيبة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اللهم امين واياك نسومة الحبيبة

 

بوركت ياحبيبة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سبحاان الله حبيبتى سموحه

فعلا الم هذه هى كنزنا فى الارض

اللهم اعنا على بر امهاتنا وبارك لنا فيهم

كلماتك كلها رائعه مشرفتى

بارك ربى فيكى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وفيك بارك الرحمن انوشتي الحبيبة

 

اكرمك الرحمن و نور دربك وبارك في وقتك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

اختـــرت لــكِ درس في التقوى

 

يروى أن الامام أحمد بن حنبل .. بلغه أن أحد تلامذته يقوم الليل كل ليلة

 

ويختم القرآن الكريم كاملا حتى الفجر …. ثم بعدها يصلى الفجر

 

فأراد الامام أن يعلمه كيفية تدبر القرآن فأتى اليه وقال له : بلغنى عنك أنك تفعل كذا وكذا …

 

فقال : نعم يا امام. قال له : اذن اذهب اليوم وقم الليل كما كنت تفعل ولكن اقرأ القرآن وكأنك تقرأه علي ..

 

أي كأننى أراقب قراءتك … ثم أبلغنى غدا…

 

فأتى اليه التلميذ فى اليوم التالي وسأله الامام فأجاب:

 

لم أقرأ سوى عشرة أجزاء.

 

فقال له الامام : اذاً اذهب اليوم واقرأ القرآن وكأنك تقرأه على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

 

فذهب ثم جاء الى الامام فى اليوم التالى وقال :لم أكمل حتى جزء عم كاملا.

 

فقال له الامام : اذاً اذهب اليوم .. وكأنك تقرأ القرآن الكريم على الله عز وجل.

 

فدهش التلميذ … ثم ذهب..

 

فى اليوم التالى … جاء التلميذ دامعا عليه آثار السهاد الشديد..

 

فسأله الامام : كيف فعلت يا ولدى ؟

 

فأجاب التلميذ باكيا : يا امام …

 

والله لم أكمل الفاتحة طوال الليل !!!!!!

 

يقول الله عز وجل فى حديث قدسى شريف:

 

يا عبادي..

 

ان كنتم تعتقدون أنى لا أراكم..

 

فذاك نقص فى ايمانكم..

 

وان كنتم تعتقدون أنى أراكم..

 

فلم جعلتموني أهون الناظرين اليكم؟!!!

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

واياك يارب

 

اسعدك الرحمن درر الحبيبة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن و رحمة الله و بركاته،

أختي و حبيبتي في الله،

سموحة

 

بارك الله فيكِ يا غالية و جزاكِ عنا خير الجزاء في الدارين!!!!!!!!!!!

متابعة بإذن الرحمن... نتنظر المزيد

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكما ياحبيبات

اسعدكما الرحمن في الدارين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حياك الله اختي سناء

 

وانت من اهل الجزاء ياحبيبة

اكرمك الرحمن

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

ღاختـــرت لــكِ ღ

 

أختي الحبيبة .. متى نتوب ؟ .. هل أجبت يوما على هذا السؤال ؟ .. ولكن لنرى الجواب ..

 

قال بلال بن سعد رحمه الله : يقال لأحدنا تريد أن تموت ؟ فيقول : لا , فيقال له : لم ؟ فيقول : حتى أتوب وأعمل صالحا , فيقال له : اعمل ,

 

فيقول : سوف أعمل , فلا يحب أن يموت ولا يحب أن يعمل , فيؤخر عمل الله تعالى ولا يؤخر عمل الدنيا .

 

وقيل لعتبة : أكثر ذكر الموت , فإن كنت واسع العيش ضيقه عليك , وإن كنت ضيق العيش وسعه عليك ..

 

 

 

مالي أرى الناس والدنيا مولية *** وكل جمع عليها سوف ينتثر

لا يشعرون إذا ما دينهم نقصوا *** يوما و إن نقصت دنياهم شعروا

 

فأكثر هم الواحد منا نقص الدنيا وزينتها .. ونادراً من نراه يغتم بفوات صلاة جماعة أو طاعة من الطاعات , بل أصبح الهم المشترك لغالب الناس اليوم هم الدنيا ..

 

قال بعضهم : أيها الناس إن الحكم قد وجب , وإن الموت قد اقترب , والعمر قد ذهي , فكم من آسف عليه , وناظر بعين الشفقة إليه , وإن في

 

تلاشي العمر ما يقصر عن أمل الأريب , ويجمع من هم اللبيب , ويرسل من عبرات الكئيب , فرحم الله امرأ بكى على نفسه , فليس يبكي عليها غيره , ونظر إليها فليس ينظر

 

إليها سواه ..

 

فعمل واستقام وتفكر وأناب , أين نحن من التفكر في أمرنا ومآلنا كما كانوا يتفكرون ولمآلهم يعملون .. قال يوسف بن أسباط : قال لي سفيان الثوري وقد صلينا العشاء الآخرة ,

 

ناولني المطهرة , فناولته , فأخذها بيمينه , ووضع يساره على خده , ونمت فاستيقظت وقد طلع الفجر , فنظرت فإذا المطهرة بيمينه , ويساره على خده , فقلت : يا أبا عبد الله ..

 

هذا الفجر قد طلع , قال لم أزل منذ ناولتني هذه المطهرة أتفكر في أمر الآخرة حتى الساعة .

 

وخير من ذلك كله قوله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (18)

 

[ سورة الحشر, آية 18 ]

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وانت من اهل الجزاء درر الحبيبة

 

سلمك الله من كل سوء

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن و رحمة الله و بركاته،

سموحتي

بارك الله فيكِ يا غالية.. لا حرمكِ ربي الأجر الكثير!!!!!!!!!!

متابعة معك بإذن الرحمن!!!!!!!!!

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

جزاك الله خيرا سموحه على هذه الدرر

 

صحيح اختى نحن محتاجين للعمل الصالح

اللهم ارزقنا عملا صالحا يقربنا اليك

 

نفع الله بك الاسلام والمسلمين

فى انتظار المزيد

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.......

 

جزاك الله خيرا يا اختي العزيزه.... :smile:

 

وفقك الله..... :icon15:

 

فى انتظار المزيد..... :lol:

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

الحبيبــــــــــــات

 

سكرة

أم الأسدين

عائشه بنت الرفدين

 

عطرتن الصفحة بمروركن ياحبيبات

اكرمكن الرحمن وبارك فيكن

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

ღ اختـــرت لــكِ لأنه يحبكِ

 

 

ولأنه يُحبكِ ينزلُ الربُّ إلى السماء الدنيا كل ليلة تنزلا يليق بمقامه ، فينادي الجموع الغافلة والأجفان النائمة بلطيف قوله ، وحلو ندائه:

 

هل مِن داعٍ فاستجيب له دعاءه؟ هل من سائل فأعطيه سؤاله؟ هل من مستغفر فأغفر له؟

 

يا أختـــي..

 

أليس لكِ إلى الله حاجة في أمر دنيا و في أمر آخرة ؟؟ وهل استغنيتِ عن ربكِ ؟؟ هل أستكفيتِ حاجتُكِ منه؟؟

 

هل حللتِ مشاكلك؟؟ هل تخلصتِ من متاعبك؟؟ رُدَّي عليَّ وأجيبيني !!...

 

ألا تشتكين قسوة القلب؟؟ ألا تعانين هجر القرآن؟؟ ألا يسوؤكِ حالكِ مع الله؟؟ ألا يواجهكِ ضيق عيش أو عقوق والد أو مرض ولد أو وقوع بلاء؟؟.

 

إن كان يواجهكِ شيء من هذا فهلُّمي إليه ... ارفعي شكواكِ ... قدمي نجواكِ ... هنا في الثلث الأخير ... هنا

 

خاتمة الأحزان وفاتحة الرضوان .. وجنات النعيم الدنيوي والكرم الإلهي.

 

عــجــباً لكـِ !!

 

ترفعين حوائجكِ إلى من أغلق دونكِ بابه وجعل دونها الحرس والحُجَّاب ، وتتركين من بابه مفتوح إلى يوم الدين !! احفظي ماء وجهك.

 

لأنه يحبكِ .. لا يزداد على كثرة السؤال إلا جوداً و كرماً ، وعلى كثرة الحوائج إلا تفضيلاً و إحسانا.

 

لأنه يحبكِ .. لا يمنعه إعراض المعرضين وكثرة المذنبيين وإصرار المعاندين من أن يستمر في نزوله كل ليلة

 

 

ولا يمنعه عظيم سلطانه من أن ينظر إلى صغير سلطانه.

 

سبحانه .. هذا حبه لكِ ، فأين حبكِ له ؟؟

 

لو ناداكِ أبوكِ يطلبُ منكِ منفعة له لأجبتيه ، وهذا هو الله العلي العظيم يناديكِ ويطلب منكِ منفعة لكِ فتنامين عنه!!

 

لو أسدت إليكِ إحدى صديقاتك معروفاً ثم طلبت إليكِ أن تريدنه في السَّحر لما تأخرتِ عنها ، فلم التأخير مع من أنتِ مغمورة في بحر نعمه ؟؟

 

أيــــن ردُ الجــميل يا ناكرة الــجميل ؟؟

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
زوار
هذا الموضوع مغلق.

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×