اذهبي الى المحتوى
لألئ متناثره

(*""كــــــــرهتــه ثــم أحبـــبتــه..""*)

المشاركات التي تم ترشيحها

51654617fn2.gif

broad26.gif

انها تلك الفتاة التي طالما

عرفتها مشاغبه كثيرة الحركة كثيرة المزاح..

تتشاجر مع بعض من ينصحها ..

مضت بنا سنوات

وأنا أراها تنتقل من مجموعه فتيات إلى اخرى تلعب هنا وهناك

لا تحب الاختلاط بالملتزمات..

 

وبعد مرور تلك السنوات رأيت تغيرا في أسلوبها

رأيتها تتبع المحاظرات والجلسات الدينيه كنت انظر لها بتعجب

فعلا سبحان الله..

رأيت تغيرا واضحا في التزامها..

 

لم تعد تهتم بتلك الفئه من الطالبات اللاتي كانت تهتم بهن سابقا..

رأيت تغير حالها وكم وددت إن أسألها عن السبب ..

لكن لم اعرف كيف أبدأ بسؤالها

ولم أنتظر طويلا حتى أتت هي إلي لتخبرني دون أن أسألها..

قالت لي كلام أخذ يطرق أبواب أذني لا بل اخترقها ودخلها بدون أن أأذن له..

قالت أتعلمين سبب ما انا فيه وماكنت عليه؟؟

والله لقد كرهــــــــــت الدين بسبب فتاه ..وأحببته بسبب فتاه..

تعجبت منها وبدا ذلك لها ..

فقالت: لا تتعجبي صديقتي نعم كرهته بسبب فتاه وأحببته بسبب أخرى..

قلت: أو الدين هين عندك حتى تكرهيه وتحبيه من أجل فتيات ..قالت لا ولكن اسمعيني..

أنت تعلمين ما حدث معي من أشهر قليله عندما تشاجرت مع ..(أخت نصحتها )

قالت كنت امشي في الشارع ولم اكن ألتزم بحجابي الشرعي الكامل وأطلق العنان لضحكاتي الرنانة والقي بتعليقاتي الساخره..

فنصحتني بإسلوب ليس بالجميل أمام زميلاتي..وقالت لي كلام لم يعجبني..

قلت لها ليس مبررا لما فعلتي لقد قلبتي المكان رأسا على عقب. وليس مسوغا أن تحاولي ضربها أمام الجميع وتسبيها بهذا الأسلوب....

قالت لم تكلمني بالأسلوب المناسب وسببت لي الحرج علانيه

فتربصت لها وكرهت ما هي عليه من التزام وكرهت الدين الذي جعلها متشددة هكذا وأخذت أضايقها..

وتكمل فابتعدت عن فئة الملتزمات ولم يعجبني أسلوبهن .

.

حتى أراد الله فأرسل إلي فتاة ونصحتني بأساليب جميله فأحببتها وأحببت كلامها الرقيق وعرفت منها الدين وأخلاقه التي لم يحرص أهلي على غرسها في شخصيتي..

فأحببتها وأحببت ماهي عليه..حتى حببتني في ديني وبينتلي سماحته ورفقه..

فعدت فأحببت ديني من جديد..والتزمت بأمر ربي ، وتركت سماع الغناء وجعلت كل أهلي يتركونه

 

وها أنا احاول اصلاح أهلي وأنا أرى بعض علامات القبول منهم ..

نعم يا صديقتي كما كرهته من أجل فتاه أحببته من أجل فتاه أخرى..

كرهته ثم أحببته..

 

وفقك الله يا صديقتي..وفقك الله

ويسر أمرك وثبتك على الحق..

فيا زهرتي الغالية وداعية المستقبل..

 

ترفقي بدعوتك وتلطفي بها .. واحذري كل الحذر أن تكوني مغلاقا للخير مفتاحا للشر بدون أن تعلمي

انتبهي أخيه من الغلظة في غير موضعها..

وألزمي الرفق في نصحك وموعظتك حتى تلقى قلوبا لتدخلها وعقولا تعيها وأذناً تسمعها..

زهرتي الغاليه..

كوني داعيـــه.. لا تهاب الصعاب.. ولا تتعثر بالعقبات فتسقط فلا تحاول النهوض ..

لـــــــكن بحكمه وتروي وصبر..

قال تعالى (ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنه وجادلهم بالتي هي أحسن)

حتى المجادلة تكون بالحسنى..

 

فانتبهي أخيه..

أنت الأن داعيه يسلط عليك الضوء وعلى تصرفاتك فاحذري..

اجعلي الرفق واللين رفيق لك في دعوتك..

والزمي الشده في وقتها تحلي بالحكمه ووزن الأمور بميزانها الصحيح..

وأعلمي أن الرفق ولين الاسلوب وطلاقة الوجه وبشاشته من أسباب محبة الناس للشخص

فالناس يحبون من يرفق بهم ومتى أحبوك قبلوا نصحك ووعظك بقلوبهم قبل أذانهم..

إلا يكفيك قوله تعالى:" فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك "

و قول سيد البشر صلى الله عليه و سلم:"مهلا يا عائشة إن الله يحب الرفق في الأمر كله فإن الرفق لم يكن في شيء قط إلا زانه ولانزع من شيء قط إلا شانه".

وأختم بقول لأصمعي:

ولم أر مثل الرفق في لـينه**** أخرج العذراء من خدرها

من يستعين بالرفق في أمره**** يستخرج الحية من جحرها..

هذا والله أعلم..

 

 

 

broad15.gif

11wh3.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيم لألى الحبيبة

بالفعل ....قد يكون الكثير منا سببا في بعد الناس عن الدين والإلتزام بدون أن ندري

فلنحذر من هذا الأمر ونتحلى بأهم أدوات الداعية الناحج وهي الرفق واللين في القول والنصيحة

جزاك الله خيرا يا غالية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك لألى الحبيبة

بالفعل ....قد يكون الكثير منا سببا في بعد الناس عن الدين والإلتزام بدون أن ندري

فلنحذر من هذا الأمر ونتحلى بأهم أدوات الداعية الناحج وهي الرفق واللين في القول والنصيحة

جزاك الله خيرا يا غالية

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

وفيك غاليتي ساجده..

نعم الرفق الرفق .. انه مفتاح القلوب ..

فهاهي سيرة نبينا الكريم تزخر بنماذج الرفق واللين في قوله وعمله..

وانت من أهل الجزاء..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

وضوع جميل جدا يارب كل الدعاة يعملوا بيه

لان بيحدث فعلا ففى بعض الاخوات كانت تحب ان تذهب الى المساجد لتلقى بعد الدروس وهربوا منعا بسبب

بعض هؤولاء الاخوات اللى مش فهمين ازاى يحببوا الناس فى التجمع على الدروس المستفادة يارب جميع الاخوة

الدعاة يفهما هذا بارك الله فيكم على الموضوع الطيب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

 

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة لألى متناثرة وبارك الله في قلمكِ

 

الموضوع جداً جميل واسلوبه اجمل ..جزاكِ الله خيراً

 

وجعله في موازين حسناتكِ .

 

ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوة حسنة .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

 

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة لألى متناثرة وبارك الله في قلمكِ

 

الموضوع جداً جميل واسلوبه اجمل ..جزاكِ الله خيراً

 

وجعله في موازين حسناتكِ .

 

ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوة حسنة .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بسم الله الرحمن الرحيم

أسأل الله ان يغفر لنا إذا أخطأنا في حق من ندعوهم

جزيت الجنه أخيتي موضوع مهم جدا

 

 

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

اختي لالئ متناثرة جزيتي حيرا على هذا الموضوع المميز

وحقا مرات تكون طريقة الدعوة خاطئة فتأثر سلبا وتكون النتيجة محزنة

والله المستعان

بورك فيكي غاليتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

الغاليات..

ام عبد الله المسلمة

وفيك ياغاليه ..

وانا أيضا أتمنى ذلك..

 

مـ راجية الأمان ــرام

أنت الأروع غاليتي ..

وأنت من اهل الجزاء..

 

راجيةرحمةخالقها

جزاك الله خيرا غاليتي

وشكرا على المرور..

روحا في جسدين

اللهم أمين..

وأنت من اهل الجزاء ياغاليه..

((ام محمد))

وأنت من اهل الجزاء ياغاليه..

وبارك الله فيك..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أختى الحبيب لألى أصبت فى موضوعك ولو هناك إحصائية لوجدنا أن عدد المهتدين على يد

من يرفقون بالناس فى دعوتهم أضعاف أضعاف من يستجيبون للفظ فى دعوته.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أختى الحبيب لألى أصبت فى موضوعك ولو هناك إحصائية لوجدنا أن عدد المهتدين على يد

من يرفقون بالناس فى دعوتهم أضعاف أضعاف من يستجيبون للفظ فى دعوته.

 

اهلا بك غاليتي ..

كلام صحيح بارك الله فيك..

وهذا للأسف حال بعض الدعاة..

نسأل الله لنا ولهم الهدايه واتباع المنهج الصحيح..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الكلمة الطيبة صدقة

وايضا الابتسامة في وجه اخيك صدقة

فالنصيحة مع الابتسامة بغير تشدد تلين الحديد

اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
الكلمة الطيبة صدقة

وايضا الابتسامة في وجه اخيك صدقة

فالنصيحة مع الابتسامة بغير تشدد تلين الحديد

اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا

امين..

بالفعل ياغاليه ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

قاعدة مهمة لكل إنسان مسلم

فلا يجب أن يغفل عن كونه سفير للإسلام حتى بدون أن يشعر

بوركت أخية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

قاعدة مهمة لكل إنسان مسلم

فلا يجب أن يغفل عن كونه سفير للإسلام حتى بدون أن يشعر

بوركتت أخية

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

 

بالفعل ياغاليه..

 

أسأل الله العلي القديرأن يوفقنا الى صالح الأعمال والأقوال.

 

شكرا على المرور..

تم تعديل بواسطة لألئ متناثره

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

بارك الله فيك اختي الفاضله

لا حرمك الاجر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

موضوع شيق و رائع !!

جزاكِ الله خيرا أختي الحبيبة

جعله الله في ميزان حسناتك.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اللهم بارك قصة جميلة ومتكررة للأسف.

نسأل الله أن يرزقنا الرفق فى الأمر كله.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صدقتى

وصدقت صاحبة القصة

 

النصيحة ثقيلة على النفس لانها غالبا تامر بما تستثقله النفس

ولذا فيجب ان تكون بالرفق واللين والكلمة الطيبة الجذابة

 

وهذه التجربة امر بها مع بنات عائلتى

اسال الله لي ولهن الهداية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

بارك الله فيك أخيتي :)

صدقت .. فالدين كما قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الدين معاملة .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×