اذهبي الى المحتوى
أمّ عبد الله

๑~⋞حَملة المُـشمّـرات للتنافـس على الطّـاعات... واستقبال شهـر الخَيرات⋟~๑

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

 

بارك الله فيكن حبيباتي انتم حقا في القمة

 

الحملة رائعة جداجدا لكن انا لا استطيع أن اشارك معكن

 

لأني سأسافر يحزنني ذالك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

جزاكِ الله خيرًا نبض الأمّة الغالية أنت والحبيبة كفى يانفس على هذا المجهود الرائع.

واسأل الله أن يُبلغنا رمضان ويعيننا على صيامه وقيامه.

 

معكنّ بإذن الله.

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

تسجيل حضور

تم الاستماع لمحاضرة اليوم ولي عودة ان شاء الله للبقية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

محدش رد على سؤالى هل ينفع اكون معكن بقدر استطاعتى ام لابد الالتزام بكل ما فى الحملة وجزاكن الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

حضور طيّب، اللهمّ بارك :)

حيّاكنّ الله أخواتنا الغاليات وبارك بكنّ وبهممكنّ

 

الغالية " أم رقيّة "

بالطّبع أختي وتُسعدنا متابعتكِ بارك الله فيكِ

 

أسعدكنّ الله وأعاننا جميعًا على كلّ خير

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

تسجيل حضور

 

 

تم الإنتهاء من اليوم الأول والثانى << ما عدا محاضرة وفلاش اليوم الثانى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
الله يرضى عنكِ وعلى جميع الحبيبات :)

 

 

جزاكم الله عنا كل خير وجمعنا وإياكم على منابر من نور

اللهم انا نسألك الإخلاص في العمل

اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان

متابعه معكن ان شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

اللهمّ آميــــــن

بوركَ بكنّ وبهممكنّ أخواتي الغاليات

اللهمّ أعنّا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

بسم الله الرّحمن الرّحيم

 

post-25975-1275999989.gif

 

 

1_146.gifاليوم الثّالث من حملة المشمرات للتنافس على الطاعات ... واستقبال شهر الخيرات 1_146.gif

 

1_125.gif درس اليوم: الصيام في آخر شعبان 1_125.gif

 

ثبت في الصحيحين عن عمران بن حصين رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لرجل : " هل صمت من سرر هذا الشهر

شيئا ؟ قال لا ، قال : فإذا أفطرت فصم يومين " وفي رواية البخاري : أظنه يعني رمضان وفي رواية لمسلم : " هل صمت من سرر شعبان

شيئا ؟ " أخرجه البخاري 4/200 ومسلم برقم ( 1161 )

 

وقد اختلف في تفسير السرار ، والمشهور أنه آخر الشهر ، يقال سِرار الشهر بكسر السين وبفتحها وقيل إن الفتح أفصح ، وسمي آخر

الشهر سرار لاستسرار القمر فيه ( أي لاختفائه ) ، فإن قال قائل قد ثبت في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه ، عن النبي صلى

الله عليه وسلم قال : " لا تقدموا رمضان بيوم أو يومين ، إلا من كان يصوم صوما فليصمه " أخرجه البخاري رقم ( 1983 ) ومسلم

برقم ( 1082 ) ، فكيف نجمع بين حديث الحثّ وحديث المنع فالجواب : قال كثير من العلماء وأكثر شراح الحديث : إن هذا الرجل الذي

سأله النبي صلى الله عليه وسلم كان يعلم أن له عادة بصيامه ، أو كان قد نذره فلذلك أمره بقضائه . وقيل في المسألة أقوال أخرى ،

وخلاصة القول أن صيام آخر شعبان له ثلاثة أحوال :

 

أحدها : أن يصومه بنية الرمضانية احتياطا لرمضان ، فهذا محرم .

الثاني : أن يصام بنية النذر أو قضاء عن رمضان أو عن كفارة ونحو ذلك ، فجوّزه الجمهور.

الثالث : أن يصام بنية التطوع المطلق ، فكرهه من أمر بالفصل بين شعبان ورمضان بالفطر؛ منهم الحسن - وإن وافق صوما كان

يصومه - ورخص فيه مالك ومن وافقه ، وفرّق الشافعي والأوزاعي وأحمد وغيرهم بين أن يوافق عادة أو لا ..

وبالجملة فحديث أبي هريرة - السالف الذكر - هو المعمول به عند كثير من العلماء ، وأنه يكره التقدم قبل رمضان بالتطوع بالصيام بيوم

أو يومين لمن ليس له به عادة ، ولا سبق منه صيام قبل ذلك في شعبان متصلا بآخره . فإن قال قائل لماذا يُكره الصيام قبل رمضان مباشرة

( لغير من له عادة سابقة بالصيام ) فالجواب أنّ ذلك لمعانٍ منها :

أحدها : لئلا يزاد في صيام رمضان ما ليس منه ، كما نهي عن صيام يوم العيد لهذا المعنى ، حذرا مما وقع فيه أهل الكتاب في صيامهم ،

فزادوا فيه بآرائهم وأهوائهم .

ولهذا نهي عن صيام يوم الشك ،قال عمار من صامه فقد عصى أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، ويوم الشك : هو اليوم الذي يشك فيه

هل هو من رمضان أم لا ؟ وهو الذي أخبر برؤية هلاله من لم يقبل قوله ، وأما يوم الغيم : فمن العلماء من جعله يوم شك ونهى عن صيامه ،

وهو قول الأكثرين .

المعنى الثاني : الفصل بين صيام الفرض والنفل ، فإن جنس الفصل بين الفرائض والنوافل مشروع ، ولهذا حرم صيام يوم العيد ، ونهى

النبي صلى الله عليه وسلم أن توصل صلاة مفروضة بصلاة حتى يفصل بينهما بسلام أو كلام ، وخصوصا سنة الفجر قبلها ، فإنه يشرع

الفصل بينها وبين الفريضة ، ولهذا يشرع صلاتها بالبيت والاضطجاع بعدها .

ولما رأى النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يصلي وقد أقيمت صلاة الفجر ، فقال له : " آلصُّبح أربعا " رواه البخاري رقم ( 663 ) .

وربما ظن بعض الجهال أن الفطر قبل رمضان يراد به اغتنام الأكل ؛ لتأخذ النفوس حظها من الشهوات قبل أن تمنع من ذلك بالصيام ،

وهذا خطأ وجهل ممن ظنه . والله تعالى أعلم .

والله الموفّق

من كتاب "شهر شعبان/ الإسلام سؤال وجواب"

 

 

post-25975-1276000041.gif

 

1_125.gif تذكير بعبادة وسنة يومية 1_125.gif

سيتم التذكير بعبادة أوسنة يومية كل ثلاثة أيام بإذن الله، فاحرصي على الالتزام بها حتى تدركي شهر رمضان وقد منّ الله عليكِ بالاستعداد

بأكثر من عبادة وسنة ولا تنسي الأهم وهو إخلاص النية لله سبحانه كي يتقبل الله منكِ..

 

صلاة اثنى عشر ركعة باليوم - السنن الراتبة.

 

قال صلى الله عليه وسلم: « ما من عبد مسلم يصلي لله كل يوم ثنتي عشر ركعة تطوعاً إلا بنى الله له بيتاً في الجنة » [رواه مسلم].

 

1. راتبة صلاة الفجر: وهي ركعتان قبل الفريضة.

عن عائشة رضي الله عنها عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: « ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها » [رواه مسلم].

 

2. راتبة صلاة الظهر وهي أربع ركعات قبل الفريضة وأربع أو اثنتان بعدها:

عن أم حبيبة قالت سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: « من حافظ على أربع ركعات قبل الظهر وأربع بعدها حرمه الله على النار » [أخرجه الترمذي وابن ماجة وصححه الألباني].

وله أن يصلي ركعتين بعدها لحديث عائشة قالت: « كان يصلي في بيتي قبل الظهر أربعاً ثم يخرج فيصلي بالناس ثم يدخل فيصلي ركعتين » [أخرجه مسلم].

 

3. راتبة صلاة المغرب وهي ركعتان بعد الفريضة:

لحديث عائشة قالت: « …. وكان يصلي بالناس المغرب ثم يدخل فيصلي ركعتين » [رواه مسلم].

 

4. راتبة صلاة العشاء وهي ركعتان بعد الفريضة:

لحديث ابن عمر قال: « حفظت من رسول الله عشر ركعات. قال وركعتين بعد العشاء في بيته » [أخرجه البخاري ومسلم].

 

post-25975-1276000041.gif

 

 

1_125.gif محاضرة اليوم 1_125.gif

 

ندعوكِ لسماع هذه المحاضرة القيمة بعنوان:

 

أهمية الأذكار

الشيخ أبو إسحاق الحويني حفظه الله تعالى.

 

 

post-25975-1276000041.gif

 

 

1_125.gif فلاش اليوم 1_125.gif

 

يا أمـــة محمّد !

 

post-25975-1276000041.gif

 

 

1_125.gif فتوى تهمّك 1_125.gif

 

صوم يوم الشك

 

post-25975-1276000041.gif

 

 

1_125.gif قصة اليوم 1_125.gif

 

تـــوبة من وراء القضبــــان...!!

 

post-25975-1276000041.gif

 

1_125.gif لا تنسي اليوم حظّكِ من القرآن !! 1_125.gif

أخيتي الحبيبة اليوم هو اليوم الثالث من شهر شعبان، وحرصاً منّا على تحصيل ختمة للقرآن قبل حلول رمضان ندعوكِ أخيتي الحبيبة أن تتابعينا في جدول هذه الختمة ..

 

مقداركِ لليوم:

"تلاوة الجزء الثالث"

من الآية 253 من سورة البقرة إلى الآية 91 من سورة آل عمران "

 

ولكل أخت لم تتابعنا من البداية، نقول لها لا تيأسي بإمكانكِ تحصيلنا بتقسيم ما فاتك على ما تبقى من شهر شعبان ..

 

 

post-25975-1276000041.gif

 

1_125.gif وردكِ المقرر للحفظ 1_125.gif

 

من بداية الآية الثّالثة عشرة إلى نهاية الآية العشرون .

 

××× صفحة التّسميع الخاصّة بحفظ سورة التّوبة ×××

 

تابعي معنا أخيتي الحبيبة كي تنالي كل الخير بإذن الله .

 

وفقنا الله وإياكنّ لما يحبه ويرضاه.

 

 

post-25975-1276000088.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

تسجيل حضور

وجاري الاستماع للمحاضرة

بارك الله بكن

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

حيّاكنّ الله يا غاليات وبارك بكنّ وجزاكنّ خيرًا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكى يا غالية

 

ما شاء الله درس رائع ما شاء الله

 

متابعة معم الحمد لله رب العالمين

 

ربنا يجعله فى ميزان حسناتكم

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

تسجيل حضور

 

بارك الله فيكنّ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكنّ

 

معكم بإذن الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

ما شاء الله الدروس اكثر من قيمة

 

مع اني لسه لم اتابع جديا قرأت الايام الثلاث لكن لم اطبق واستمع للمحاضرات

 

ان شاء الله احاول اتابع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،

 

بارك الله فيكنّ ,,

 

تسجيل حضور إن شاء الله :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

: )

اللهم بارك

بورك بكنّ وبهممكنّ أخواتي الغاليات

أسعدكنّ الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

بســم الله الـرحمــن الرحيــم

 

WEZ24185.gif

 

1_146.gif اليوم الرّابع من حملة المشمرات للتنافس على الطاعات ... واستقبال شهر الخيرات 1_146.gif

 

 

 

1_112.gif درس اليوم: أسباب الاهتمام بشهر شعبان 1_112.gif

 

قد أَزِفَ شهر شعبان، وهو شهر له خصوصيته عند النبي صلى الله عليه وسلم، وله تعظيمه الذي ينبغي على المؤمنين أن يُعَظِّموه

مثلما عَظَّمه النبي صلى الله عليه وسلم حيث أنه كان «يَصُومُ شَعْبَانَ كُلَّهُ»[رواه البخاري]، وفي رواية: «إِلَّا قَلِيلًا»[رواه مسلم], وقال

لما سُئِلَ عن صيامه لشهر "شعبان": «ذَلِكَ شَهْرٌ يَغْفُلُ النَّاس عَنْهُ بَيْنَ رَجَبٍ وَرَمَضَانَ، وَهُوَ شَهْرٌ تُرْفَعُ فِيهِ الْأَعْمَالُ إِلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ،

فَأُحِبُّ أَنْ يُرْفَعَ عَمَلِي وَأَنَا صَائِمٌ»[رواه البخاري].

 

وذلك التعظيم من النبي صلى الله عليه وسلم كان له أسباب منها:

 

الأول: أن رمضان موسم المغفرة: وينبغي على كل أحد -يريد الله تعالى والدار الآخرة- أن يهتم لهذه المغفرة، وأن يبذل لها وسعه,

وذلك لما هيأ الله تعالى فيه من أسباب الرحمة والمغفرة والرضوان والعتق من النار.

فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: « مَنْ صَامَ رَمَضَانَ إِيمَاناً وَاحْتِسَاباً غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ » [رواه البخاري], وقال :

«مَنْ قَامَ رَمَضَانَ إِيمَاناً وَاحْتِسَاباً غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ»[متفق عليه], وقال : «وَفِيهِ لَيْلَةٌ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ, مَنْ حُرِمَهَا فَقَدْ

حُرِمَ الْخَيْرَ كُلَّهُ, وَلاَ يُحْرَمُ خَيْرَهَا إِلاَّ مَحْرُومٌ» [رواه ابن ماجة], وزاد: « مَنْ قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانَاً واحْتِسَابَاً غُفِرَ لَهُ مَا تَقَّدَّمَ مِنْ ذَنْبِهَ »

[متفق عليه].

وله في كل ليلة عتقاء حتى إذا كان في آخر الشهر أعتق بعدد ما أعتق في الشهر كله, ومن ثم لم يكن عذر حينئذ لأحد فقال صلى الله

عليه وسلم حاكيًا عن جبريل عليه الصلاة والسلام: «مَنْ أتَى عَلَيْهِ رَمَضَانُ فَلَمْ يُغْفَرْ لَه أَبْعَدَه اللهُ, أَدْخَلَه النَّارَ . قُلْ آمِين . فَقُلْتُ: آمين»

[ رواه ابن حبان (3/188) في صحيحه].

 

 

cEX25623.gif

 

 

والسبب الثاني : تعمير أوقات غفلة الناس بالطاعة والعمل الصالح الذي يرفع الله تعالى به البلاء عن بقية المؤمنين.

وهو الأمر التالي الذي ينغي على أهل الإيمان أن يهتموا به أن "شعبان" فُتِحَ ليتحمل المؤمنون مسئوليتهم فيه من العمل الصالح الذي

يرفع الله تعالى به البلاء عن بقية المؤمنين, فمسئولية المؤمنين أمام الله تعالى، ومسئوليتهم تجاه أمتهم، وحفظِ دينهم , مسئولية عظيمة،

وهي في محل الخطر؛ لأن ما نزل بغيرهم من المؤمنين المقصرين في أقطار الإسلام الأخرى من هلاك أو استضعاف أو بلاءٍ أو شدة يوشِك

أن ينزل بهم؛ لأن ما نزل بغيرهم إنما نزل لنفس الأسباب التي يقعون هم فيها في هذه الأيام، فيوشك أن يكون شأنهم نفس الشأن، ويوشك

أن يكون مصيرهم نفس المصير، ولا حول ولا قوة إلا بالله، عياذًا بالله من ذلك.

وإذا كان المؤمنون ينبغي أن يكونوا مُستعدين على كل حال فإنهم في تلك الأيام من أيام المغفرة ينبغي أن يَسْتَعِدُوا من أول يوم في شعبان ،

لأن أيام المغفرة تأتي ليَزْدادُوا فيها استعدادًا، وَلِيزْدادوا فيها عملًا، وليزدادوا بها قربًا من الله ، وليزدادوا بها اجتهادًا, فمن كان مقصِّرًا

أقلع، ومن كان مستقيمًا ازداد، ومن كان مُتَهَيِّئًا للرحمة إذا به يزداد من تلك الرحمة، ومن هذا التقرب إلى الله تعالى.

جاء "شعبان" إذن ليتعلم فيه المرء الاجتهاد وليكون هو المُقَدِّمَةَ لتلك المغفرة التي ينبغي أن يستعد المؤمنون لها الاستعداد الجيدَ -الذي

طالما قصَّر فيه المؤمنون- وقالوا قولهم المعتاد الذي نسمعه كل عام بعدما خرجوا من رمضان كما دخلوا فيه: «إن شاء الله من العام المُقْبِل

سوف نحاول، وسوف نبدأ، وسوف نُعِدُّ أنفسنا من أول يوم، وسوف لا يضيع علينا "رمضان" كما ضاع من قبل!» وكذا، وكذا مما نسمع من

هذه الأماني، وتلك العهود التي يُعَاهِدُ المؤمنون ربهم وأنفسهم أن يتحققوا بها، وأن يلتزموا بمقتضاها، وأن يُوَفُّوا بها لله تعالى.. ثم يعودوا

سيرتهم الأولى السيئة المعلومة ! فكم من قائل إنه سيبدأ وسيحاول ، ثم تغلبه نفسه أو يغلبه شيطانه ، وينقض عهده مع الله ! وقد أضافت هذه

العهود السابقة سببا ثالثا للاهتمام بشهر شعبان.

 

من كتاب "حال المؤمنين في شعبان/ محمد الدبيسي" (بتصرف يسير)

 

 

cEX25623.gif

 

1_112.gif محاضرة اليوم 1_112.gif

 

أذكار الصباح والمساء

الشيخ محمد إسماعيل المقدم

 

cEX25623.gif

 

1_112.gif تذكير بعبادة وسنة يومية 1_112.gif

سيتم التذكير بعبادة أوسنة يومية كل ثلاثة أيام بإذن الله، فاحرصي على الالتزام بها حتى تدركي شهر رمضان وقد منّ الله عليكِ بالاستعداد

بأكثر من عبادة وسنة ولا تنسي الأهم وهو إخلاص النية لله سبحانه كي يتقبل الله منكِ.

 

صلاة الضحى

 

عن أبي ذر عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: « يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة

صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، ويجزىء من ذلك ركعتان يركعهما من

الضحى » [أخرجه مسلم].

 

ويشرع للمسلم أن يصليها ركعتين أو أربعاً أو ستاً أو ثمانياً أو اثنتي عشرة ركعة. كل ذلك ثبت في الأحاديث.

 

 

cEX25623.gif

 

1_112.gif فلاش اليوم 1_112.gif

 

 

أإله مع الله ؟!

 

 

cEX25623.gif

 

1_112.gif فتوى تهمكِ 1_112.gif

 

كيفية تهذيب الغريزة بالصيام

 

cEX25623.gif

 

 

1_112.gif قصة اليوم 1_112.gif

 

قــصة إسلامي

 

cEX25623.gif

 

1_112.gif لا تنسي اليوم حظّكِ من القرآن !! 1_112.gif

أخيتي الحبيبة اليوم هو اليوم الرابع من شهر شعبان، وحرصاً منّا على تحصيل ختمة للقرآن قبل حلول رمضان ندعوكِ أخيتي الحبيبة أن تتابعينا في جدول هذه الختمة ..

مقداركِ لليوم:

تلاوة الجزء الرابع

" من الآية 91 من سورة آل عمران إلى الآية 23 من سورة النساء "

 

ولكل أخت لم تتابعنا من البداية، نقول لها لا تيأسي بإمكانكِ تحصيلنا بتقسيم ما فاتك على ما تبقى من شهر شعبان.

 

cEX25623.gif

 

1_128.gif وردكِ المقرر للحفظ 1_128.gif

 

مُراجعة من بداية السّورة إلى الآية العشرون

 

××× صفحة التّسميع الخاصّة بحفظ سورة التّوبة ×××

 

cEX25623.gif

 

1_128.gif فضائل يوم الجمـــعة 1_128.gif

 

 

1_136.gif قراءة سورة الكهف يوم الجمعة 1_136.gif

 

تُسنّ قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

 

" من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة ، أضاء له النور ما بين الجمعتين "

الراوي: أبو سعيد الخدري - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني

 

 

وعنه أيضا صلى الله عليه وسلم :

 

" من قرأ سورة الكهف ليلة الجمعة أضاء له من النور فيما بينه وبين البيت العتيق "

الراوي: أبو سعيد الخدري - خلاصة الدرجة: صحيح أو حسن -المحدث: ابن الملقن

 

ــــ×ـــــ×ــــــ×ـــــــ×ــــ

 

 

1_136.gif الإكثار من الدعاء وتحري ساعة الإجابة 1_136.gif

 

 

قال الرسول صلى الله عليه وسلم قال:

 

" إن في الجمعة لساعة لا يوافقها عبد مسلم ، و هو قائم يصلي ، يسأل الله فيها خيرا إلا أعطاه الله إياه "

الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني

 

وقد رجح ابن القيم رحمه الله في زاد المعاد قولين في تحديد هذه الساعة،

هما: الأول: أنها من جلوس الإمام إلي انقضاء الصلاة ،

والثاني : أنها بعد العصر، وقال: وهذا أرجح الأقوال.

 

ــــ×ـــــ×ــــــ×ـــــــ×ــــ

 

 

1_136.gif الإكثار من الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم 1_136.gif

 

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم

 

" من أفضل أيامكم يوم الجمعة ، فيه خلق آدم وفيه قبض وفيه النفخة وفيه الصعقة فأكثروا علي من الصلاة فيه

فإن صلاتكم معروضة علي ، قالوا : يا رسول الله وكيف تعرض عليك صلاتنا وقد أرمت ؟ يعني وقد بليت

قال : إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء "

الراوي: أوس بن أوس الثقفي - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: ابن خزيمة

 

وفي حديثٍ آخر:

 

" أكثروا من الصلاة علي يوم الجمعة وليلة الجمعة "

الراوي: - - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الفيروزآبادي

 

 

ــــ×ـــــ×ــــــ×ـــــــ×ــــ

 

تابعي معنا أخيتي الحبيبة كي تنالي كل الخير بإذن الله .

 

وفقنا الله وإياكنّ لما يحبه ويرضاه..

CCL24185.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

 

اللهم بارك

جزاكِ الله خيرا أختي الحبيبة كفى يا نفس

مجرد رؤية الحملة و طريقة تنسيقها المُلفتة يفتح النفس للقراءة

 

أسأل الله العظيم أن يبارك في هذه الجهود و يتقبلها منكم يا غاليات

أحبكم في الله :wub:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

تسجيل حضور

 

جزاكم الله خير الجزاء

 

(صمت الألم)

سعيدة بمتابعتك

إوعي تغيبي ولو يوم واحد عن الحملة دى .!.!

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

تسجيل حضور (:

بارك الله فيكنّ يا حبيبات.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

إن شاء الله معكن ، لكن بخصوص التسميع فسأكتفي بالتقرير بأنني قد حفظت

 

وسأحاول اللحاق بكن أخواتي الحبيبات

 

لدي سؤال: أين يتم وضع موضوع كل يوم كي أتابع ما فاتني؟

 

وفقكن الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

تسجيل حضور (:

بارك الله فيكنّ يا حبيبات.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
زوار
هذا الموضوع مغلق.

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

تمامُ الخذلان انشغال العبد بالنعمة عن المنعم وبالبلية عن المبتلي؛ فليس دومًا يبتلي ليعذّب وإنما قد يبتلي ليُهذّب. [ابن القيم]

×