اذهبي الى المحتوى
أمّ عبد الله

زوجــــات صغيــرات .

المشاركات التي تم ترشيحها

همستي إليكِ:

الغيرة وقودك لتعزيز مشاعرك، والدفع بسفينة زواجك إلى الأمام، أو لاندفاعك لترتطم بالصخور، ومن ثم الغرق

 

فشطارتك يا حلوة تعرفى امتى تدوسى بنزين وامتى تدوسى فرامل

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيك ام عبد الله الحبيبه

أضحكتني رددود الأخوات ربنا ييسر لهم الحال

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن و رحمة الله و بركاته،

 

جزّاكِ الله خيراً " نبوضة " الحبيبة و نفع بكِ : )

مُتابعة معكِ بإذن الله : )

 

ويبا ..

أضحكتيني ، أضحك الله سنكِ في الدّارين يا غالية : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاااااااااااااااااااااك الله كل خير ام عبد الله على الموضوووع المفيد جعله الله في ميزان حسناتك

 

رزق الله جميع بنات المسلمين الازواج الصالحين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

رجعتيني للوراء يا نبوضة

و ادركت اني فوتت الكثير من الفرص الجميلة

الله المستعان

و الحمد لله على كل حال

و صحيح الزوجة في بداية حياتها الزوجية اذا لم تكن عندها فكرة عن حقيقة الزواج و بعض الاتيكيت ستفوت الكثير

في كثيرا من الاحيان اقول يا ريتني كنت اعلم ما العمه الان

لكنت تفاديت الكثير من الاخطاء التي و لله الحمد مرت بسلام

بوركت ام عبد الله

جزاك الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكِ اختى..

استفدت منكِ كثيرا وانا على وشك الزواج ان يسر الله الامور وقضى لى بذلك..

اكملى اختى كلامك الرائع كالدرر لا حرمكِ الله الاجر.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جمييييييييييييييل جدا نفع الله بك

الظاهر كان فايتني الكثير

الاخوات بيتعلمو كيف يتعاملو مع الازواج

وانا لا ادري طيب طيب

 

بصراحة استفدت كثيرا وان شاء الله يعطيني ربي هذه الحكمة لكي اتعامل مع زوجي المستقبلي بهذه الطريقة

بس هو فيييييييييييييييييييييييييييييين

يجي بس وانا ادلعو دلع هههههههههههههههه

الله لا يحرمني واخواتي الحبيبات من الزوج الصالح التقي النقي

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جمييييييييييييييل جدا نفع الله بك

الظاهر كان فايتني الكثير

الاخوات بيتعلمو كيف يتعاملو مع الازواج

وانا لا ادري طيب طيب

 

بصراحة استفدت كثيرا وان شاء الله يعطيني ربي هذه الحكمة لكي اتعامل مع زوجي المستقبلي بهذه الطريقة

بس هو فيييييييييييييييييييييييييييييين

يجي بس وانا ادلعو دلع هههههههههههههههه

الله لا يحرمني واخواتي الحبيبات من الزوج الصالح التقي النقي

^_^ جى جى يا اختى متخافيش..

واذا لم ياتِ اتعلمى الى ان يقضى الله^_^

اضحكِ الله كما اضحكتينى اختى.

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

^_^ جى جى يا اختى متخافيش..

واذا لم ياتِ اتعلمى الى ان يقضى الله^_^

اضحكِ الله كما اضحكتينى اختى.

 

 

 

بارك الله فيك اختي الحبيبة الله يجبر بخاطرك مثل ماجبرتي بخاطري

بس بجد انا كنت بهزر بس ...انا اعلم ان كل شيء مكتوب وقسمة ونصيب

واعلم ان هذا التأخير انما هو لصالحي و الحكمة في ذلك يعلمها الله سبحانه وتعالى وانا راضية بذلك كل الرضى والحمد لله

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

^_^ جى جى يا اختى متخافيش..

واذا لم ياتِ اتعلمى الى ان يقضى الله^_^

اضحكِ الله كما اضحكتينى اختى.

 

 

 

بارك الله فيك اختي الحبيبة الله يجبر بخاطرك مثل ماجبرتي بخاطري

بس بجد انا كنت بهزر بس ...انا اعلم ان كل شيء مكتوب وقسمة ونصيب

واعلم ان هذا التأخير انما هو لصالحي و الحكمة في ذلك يعلمها الله سبحانه وتعالى وانا راضية بذلك كل الرضى والحمد لله

وانا ايضا اعلم انك بتهزرى اختى..

حفظكِ الله ورعالك ورزقكِ زجا صالحا ^_^.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

^_^ جى جى يا اختى متخافيش..

واذا لم ياتِ اتعلمى الى ان يقضى الله^_^

اضحكِ الله كما اضحكتينى اختى.

 

 

 

بارك الله فيك اختي الحبيبة الله يجبر بخاطرك مثل ماجبرتي بخاطري

بس بجد انا كنت بهزر بس ...انا اعلم ان كل شيء مكتوب وقسمة ونصيب

واعلم ان هذا التأخير انما هو لصالحي و الحكمة في ذلك يعلمها الله سبحانه وتعالى وانا راضية بذلك كل الرضى والحمد لله

وانا ايضا اعلم انك بتهزرى اختى..

حفظكِ الله ورعالك ورزقكِ زجا صالحا ^_^.

 

 

:)))

ءامييييييييييييييييييييييين وجميع الأخوات

الله يخليك حبيبتي :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا موضوع جميل

وجود طفل صغير بحياتك لا يعني الصراخ الدائم، وإثارة الفوضى في كل مكان، أو إيجاد المبررات والحُجج لإهمالك لمظهرك، أو إهمالك لمشاعر زوجك.

بس فى اطفال لسه بترضع مبتخليش امها تسيبها ولو سابتها تقعد تعيط كتيييييييييير

تخليها متعرفش تنظف الشقه ولا ولا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاك الله خيرا أختي الحبيبة

موضوع جميل جدا مع أني لست متزوجة لكنه مهم للجميع

عندي استفسار ...كيف لنا أن نتخلص من رعب ليلة الزفاف وكل المعتقدات الخاطئة التي زرعها المجتمع في عقولنا ..فأنا أرى من يقول أنها ليلة مخيفة ويأخروا الزواج لأجل ذلك فما لحل أختي ؟؟؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

موضوع جميل بجد جزاكي الله خيرا :)

 

المشتاقة الي الحبيب : ههههههههههههههههههههههه على رأيك يجي بس هههههههههههه

اضحكتين اضحك الله سنك :)

 

ان شاء الله اتابع لاستفيد :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
عندي استفسار ...كيف لنا أن نتخلص من رعب ليلة الزفاف وكل المعتقدات الخاطئة التي زرعها المجتمع في عقولنا ..فأنا أرى من يقول أنها ليلة مخيفة ويأخروا الزواج لأجل ذلك فما لحل أختي ؟؟؟
.

انا كمان عندى رعب منها

مهما حد كلمنى عنها وقالى متخافيش هخاف برضه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

موضوع جميل بجد جزاكي الله خيرا :)

 

المشتاقة الي الحبيب : ههههههههههههههههههههههه على رأيك يجي بس هههههههههههه

اضحكتين اضحك الله سنك :)

 

ان شاء الله اتابع لاستفيد :)

 

 

 

ههههههههههههههههههههههههههههه

الله يديم الضحة عليك دائما حبيبتي :)))

 

 

عندي استفسار ...كيف لنا أن نتخلص من رعب ليلة الزفاف وكل المعتقدات الخاطئة التي زرعها المجتمع في عقولنا ..فأنا أرى من يقول أنها ليلة مخيفة ويأخروا الزواج لأجل ذلك فما لحل أختي ؟؟؟
.

انا كمان عندى رعب منها

مهما حد كلمنى عنها وقالى متخافيش هخاف برضه

 

 

فعلا وانا بعد عندي نفس الخوف سبحان الله

أحيانا لما يتقدملي أحد برفضو من شدة خوفي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ,,

 

بارك الله فيك أم عبدالله

نقل قيّم وطيّب جزاك الله خيرًا .

 

:

أخواتي لم َ الخوف هذه سنة الله في الكون وكلها ليلة ^_*

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،

 

عدنا والعود أحمد :)

بورك فيكن يا حبيبات على ردودكنّ القيمة والمثرية ، نسأل الله أن ينفع بها ..

بس فى اطفال لسه بترضع مبتخليش امها تسيبها ولو سابتها تقعد تعيط كتيييييييييير

سارة الحبيبة من المؤد أن هذا لن يكون طيلة اليوم :) عندي طفلين أقوم بإرضاعهما معا ولكنني أحاول بفضل الله إيجاد أوقات لأقوم بها بمهامي .

فعلى الأم أن تكون نبيهة وتحاول استغلال فترات نوم أطفالها ..

 

 

 

الحبيبة مسلمة تفضلي هذا لعله يفيدكِ وبقية الأخوات :

 

خوف وقلق من ليلة الدخلة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

انا في حاجه ماسة للمساعدة تكفون ساعدوني

انا فتاه مقبله على زواج واحس اني مقبله على عالم مخيف اخاف من الفشل في الحياة الزوجية وطول الوقت افكر في ليلة الدخلة اخاف تفشل واحس بضيق وقلق وكتئاب عند اقترب موعد الزفاف

سؤالي كيف اتخلص من التفكير من الفشل وهل هذا طبيعي ؟

وكيف ابعد عني القلق والخوف الشديد في ليلة الدخلة ؟

ولاتنسوني من صالح الدعاء

اختكم الفقيرة الى الله

 

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .

 

واسأل الله العظيم أن يبارك لك وعليك وأن يجمع بينكما على خير . .

 

وها أنتِ أخيّة تقبلين على حياة جديدة . .

حياة بناء . .

بناء الأمم والحضارات . .

فإن بناء كل أمة يبدأ من الأسرة . .

وها أنتِ تخطين أول خطوة نحو بناء حضارة أمميّة من خلال جيل تصنعينه بنور الوحي . .

 

الزواج يا أخيّة . .

ليس ( ليلة دخلة ) !

وليس هو ( فراش ) و ( طعام ) و ( شراب ) . .

وشهر عسل !

الزواج اساس بناء الأمم . .

نصيحتي لك وبكل صدق . .

أن تستشعري مسؤوليتك تجاه صناعة جيل قادر على الريادة والقيادة . .

فقد قال الحكيم :

الأم مدرسة إذا أعددتها : : أعددت شعباً طيب الأعراق

فهل أنتِ تقبلين على حياتك الجديدة . . وانتِ تدركين مهمّتك بوضوح ..

أتمنى عليك ذلك ..

 

أمّأ ليلة الدخلة يا أخيّة ..

فهي كما قلتِ اسمها ( ليلة ) . .

و( الليلة ) مهما كانت مليئة بالفرح والسرور أو التعب والألم .. فإنها ولا شك ستنقضي هذه الليلة بفرحها أو تعبها !

فلا تهتمي لها كثيراً . .

كل ما عليك أن تصحّحي معلوماتك عن هذه الليلة . .

أعتقد أن خوفك هذا إنما هو ناتج عن معلومات وتصوّرات خاطئة .. ربما قرأتيها أوسمعتيها من قريبات أوصديقات لك . .

 

لوكان كل الفتيات يخفن من ( ليلة الدخلة ) أو كانت ( للة الدخلة ) شيء مخيف .. لما تزوّجت أمك بأبيك ولا تزوّجت النساء !

هذا الكمّ الهائل من الأزواج يثبت لك أن هذه الليلة ليست ( مخيفة ) بل هي من اجمل ليالي العمر . .

متى ما أردتِ أنتِ أن تكون ليلة جميلة !

فإن أردتِ أن تكون غير ذلك فالأمر بيدك . .

تذكري .. أنه ليس هناك ( فشل ) في هذه الليلة . .

 

امنحي نفسك فرصة أن تفكري بمتعة هذه الليلة . .

تعاملي مع زوجك بهدوء . .

لا تستمعي للأفكار والتجارب الخاطئة . .

لأنك أنتِ لست فلانة أو فلانة !

 

لماذا لا يمتلأ تفكيرك بالتجارب الناجحة في هذه الليلة وهي أكثر بكثير من تلك البدايات الخاطئة عند بعض ( المتزوجين ) !

بقدر هدوءك في هذه الليلة ..

بقدر استمتعاك ..

بقدر فرحتك باللقاء ..

بقدر تجاوبك مع زوجك بإيجابيّة ..

بقدر ما تكون الليلة ممتعة . .

( وممتعة جداً ) !

 

أسأل الله العظيم أن يبارك لك . . وأن يسعدك في حياتك .. وان يرزقك وزوجك حياة الودّ والرحمة .

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فعلا وانا بعد عندي نفس الخوف سبحان الله

 

أحيانا لما يتقدملي أحد برفضو من شدة خوفي

 

 

 

عن تجربة أخواتي الحبيبات حبذا لو طرحتن هذه المخاوف كلها جانبا لأنه ليس لها أي داع ..

كنت مثلكن ولكنني لم أكن استمع إلى آراء الناس فكل امرأة وحالها ، وصدقا مر الأمر علي وكنت متعجبة من تلك التراهات التي تلقيها النساء على مسامع الفتيات :)

وفقكنّ الله يا حبيبات ورزقكن أزاجا صالحين ..

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

زوجات صغيرات (5)

 

اكتشفت أن زوجي لن ينجب!

 

مبارك أنتِ حامل:

خبر تنتظره كلُّ زوجة؛ لتبدأ ممارسة إحساسها الجديد والفريد بالأمومة، إحساس الفطرة، والذي خُلق مع كل امرأة.

 

ولكن مرَّت الأيامُ، وتعاقبت الشهور ثقيلةً، ولا شيء يشير إلى ذلك الخبر المفرح، وما أن تمَّت الفحوص، واستكملت التحليلات، حتى اكتشفت أن الزوج الحبيب لن ينجب.

 

دورة جديدة من التحليلات، وتغيير الأطباء، وعام يمر، ويلحقه آخر، ولا شيء جديد سوى انطفاءِ الأمل رويدًا رويدًا كل يوم.

أسئلة حيرى تدور بداخلك الآن:

هل سأقدر على الحياة دون أن أحمل لقبَ عمري الذي انتظرتُه طويلاً؟

 

كيف سأعامل زوجي الذي أقعدتْه الصدمةُ، وأصبح دائمَ الصمت والحزن؟

 

أسئلة كثيرة تجتاج عقلَك، ولم يمرَّ عامان على زواجك، ماذا بعد؟

 

أنتِ أمام خيارين:

إرادة الله:

أول ما سيتبادر في ذهن الزوجة المؤمنة، والتي تعرف دينها: قولُ الله - تعالى -: ﴿ وَيَجْعَلُ مَنْ يَشَاءُ عَقِيمًا ﴾ [الشورى: 50]، فترضى بأمر الله، متمتمةً بالحمد والتسليم، والذي حتمًا وراءه الحكمةُ التي لا نعرفها.

 

وعندها حتمًا سيكون لديكِ أهداف أخرى، وستقومين بتغيير خططك للمستقبل؛ فقد تكون رسالتك أرادها الله في مكان آخر.

 

ولكن رسالة الأمومة هى كنز تنهل منه الأمُّ الحسناتِ، فمن أين ستحصل على مثل هذه الغنيمة، والتي سُلمُها آخرُه الجنة؟

 

طرق لا حصر لها، وقد تحصلين منها على أضعاف ثواب الأمومة؛ منها:

كفالة يتيم.

إقامة مركز لتحفيظ القرآن، أو حفظ القرآن الكريم، والانشغال بالدين.

السعي على أرملة لها أبناء ماديًّا ومعنويًّا.

معاونة الزوج في عمله، بأخذ الدورات التي تؤهلك لذلك، أو الحصول على عمل مناسب لكِ، يشغل وقتك، ويفيد مجتمعك.

وضع خطة للترفيه عن الزوج:

قد تكون صحبة الزوجة الطيبة الراضية، والتي تخلق لزوجها جو الحب والألفة، خيرًا من ولد عاق أو متعب، يضني الأب في تربيته، ويعاني جحوده، فكوني ذلك الابنَ البار لزوجك.

وأخيرًا: هل تصبرين؟

هناك من الزوجات الجليلات، صاحبات القدرة والشخصية القوية، الصابرة المحتسبة، فتصبر على ابتلاء الله لها، وتمضي في حياتها الزوجية بكل الرضا؛ بل ولا تُشعِر زوجَها بما تعانيه من فقد إحساسها بالأمومة، وتكون نِعْم الزوجة له.

 

وهناك مَن لا تقدر، وتطلب الانفصال عن الزوج؛ أملاً في الإنجاب من شخص آخر.

 

فالخياران أمامك، وكلاهما مشروع، ويبقى أمامك أنتِ الاختيار.

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حبيبتي أم عبد الله

جزاك الله خيرا ...صدقتِ بكل كلمة ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاك الله خيرا يا مشرفتنا أم عبد الله

 

والله ريحتي قلبي الله يريح قلبك

 

بارك الله فيك وفجهودك

الله يخليك لنا :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وجزاكِ خيرا مسلمة الغالية وحفظكِ ورعاكِ .

 

 

 

والله ريحتي قلبي الله يريح قلبك

 

بارك الله فيك وفجهودك

الله يخليك لنا :)

 

 

الله يسعدك يا حبيبة ، لا داعي لرفض العرسان بعد اليوم يا حبيبة فأمر تلك الليلة فعلا لا يستحق منكنّ كل هذا التفكير

أسأل الله أن يرزقكن بقرة عين من الازواج الصالحة ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×