اذهبي الى المحتوى
بسمة الرضى

أختي هل لكِ تجربة في تغسيل الموتى؟ شاركينا

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

 

حياكن الله أخواتي

 

منذ فترة طويلة تراودني فكرة تغسيل الموتى

 

فكنت أتمنى أن أعرف آراء و تجارب الأخوات ممن قام بهذه التجربة

 

متى قررت الإنخراط و المساعدة في غسل الموتى؟

 

و هل لديك القوة و الشجاعة لذلك؟

 

و كيف كانت المرة الأولى لكِ؟

 

هل لديك موقف معين مع التغسيل؟

 

هل غيّر فيكِ و في قلبكِ شيئًا؟ هل اتخذت قرارات تغيرية في حياتك؟

 

 

سأسعد بقراءة تجاربكن : )

 

بارك الله فيكن : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

فكرة تغسيل الموتى فكرة مرعبة والله المستعان

وليس لي قلب حتى للتجربة يا رب ارفق بقلبي الضعيف حين أفقد عزيز ~ آمين آمين

 

مش عارفة شو أقولك يا بسمة >

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

والله لا اخفيك يا اختى روادتنى هذه الفكرة منذ عام تقريبا ولكنى ترددت لما سمعته من الاتى تقمن بغسل الموتى فخفت :O

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

حياكن الله أخواتي

منذ فترة طويلة تراودني فكرة تغسيل الموتى

فكنت أتمنى أن أعرف آراء و تجارب الأخوات ممن قام بهذه التجربة

متى قررت الإنخراط و المساعدة في غسل الموتى؟

و هل لديك القوة و الشجاعة لذلك؟

و كيف كانت المرة الأولى لكِ؟

هل لديك موقف معين مع التغسيل؟

هل غيّر فيكِ و في قلبكِ شيئًا؟ هل اتخذت قرارات تغيرية في حياتك؟

سأسعد بقراءة تجاربكن : )

بارك الله فيكن : )

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،

 

أنا أيضا راودتني الفكرة عدت مرات وبقوة لكن في كل مرة كانت القيادة العليا ترفض ( الوالدين قبل الزواج - الزوج بعد الزواج)

 

ما أعلمه أنها لن تكون تجربة هينة في البداية وقد تصيبك الكوابيس وتشمي رائحة الموت في ملابسك وكل ما يخصك وغيره من الأمور، لكن لو تحملتِ مرة واثنين وثلاثة، فبعون الله ستستمري بها

 

واعلم أيضا أنها غيرت قلوب كل من مر بتلك التجربة، فهي أكبر واعظ للمرء على العمل الصالح والاستعداد للآخرة

 

كما أعلم أنك قد تمري بلحظات قاسية إذا ما قابلتِ جثة شخص ابتلي بسوء الخاتمة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

على فكرة أنا جربت مرة زيارة المقابر بقصد الاتعاظ رغم انها كانت مقابر اغلبها غير مسلمين بما ان ذلك حدث بالخارج

وسبحان الله أثرت في كثيرا وشعرت وكأني أشم رائحة الموت في كل شيء بي

حتى ملابسي كنت أشعر برائحة الموت فيها وأصريت على لبسها أكبر فترة ممكنة حتى يستمر معي الاحساس والتفكر في الموت والاتعاظ

 

وبالتالي أتوقع أن التغسيل أصعب بكثير من مجرد الزيارة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@سُندس واستبرق

لا أفقد الله لكِ عزيزا و لا حبيبًا غاليتي

هكذا كنت أحس، و مرات كثيرة أخبرني زوجي أن أنضم فرفضت و بشدة و أبدأ بالرجفة و ربما البكاء

لكن عندما أتتني الفكرة لا أعرف !!

 

الله يعين

 

@ام عبد الباسط

مثل ماذا يا أم عبد الباسط؟

هناك أشياء مما لا يجوز الإخبار بها سترا للميت لكن النساء ألسنتنا طويلة و العياذ بالله

و هذا سبب جعلني أفكر بالفكرة

 

أم العبادلة لي عودة بإذن الله حبيبتي ,,

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@بسمة الرضى

 

 

هذه سنة الحياة ولا شك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@~ أم العبادلة ~

 

فكرة هذا الموضوع كانت تراودني منذ زمنٍ بعيد

و لم أكتبه إلا الآن سبحان الله

 

لكن يبدو أنني لن أرى تجارب كثيرة هنا : )

عندما قررت الإنخراط كان ذلك بعد رأيت قسوة في قلبي

فلم أخطط للموضوع كثيرًا لكن قلبي كان يهتز ذلك اليوم حتى وصلت تلك اللحظة !

 

بإذن الله سأحكي تجربتي مع التغسيل لاحقًا

 

الأمر ليس بتلك الصعوبة صراحة لكن مؤلم بل جد مؤلم هذا لو الميت بغريب، فما بال إن كان الميت قريبا عزيزا !!!

 

هذه التجربة يجب أن تعيشها كل أخت

من تكون مقصرة تزيد

من كانت مسيئة تُحسن

من كانت في غفلة تتوب

 

أسأل الله أن يتوب علينا

 

تجربة لتليين القلوب، تجربة لنتذكر أننا سنفنى فلا داعي للتجبر و التكبر

سنقع بين أيدي ناس يجردوننا من ملابسنا! يقلبوننا كيفما شاؤوا!

 

فلنتق الله و نسأله الستر و حسـن الختـام ..

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حياكِ الله بسمة الحبيبة

نعم لي تجربة مرتين

والدة رفيق اخي

وخالتي رحمهن الله واسنكن فسيح جنانه

ولكن اتذكر ان الغاسلة وقبل دخولي لمساعدتها اخبرتني ان كل ما اراه لا يجب ان اتكلم به

 

 

وعاهدت نفسي إن استطعت واخبرت عائلتي بذلك

اسال الله أن يطييل بعمر والدتي ويبارك لي فيها

ولكن قلت لعائلتي كلها

 

في حال :( وفاة الغالية قبلي اطال الله لي بعمرها سأقوم انا بتحميمها وتكفينها

لي عودة بأذن الله

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيك أختي بسمة على الموضوع القيم

 

موضوع الموت من خير المواضيع لأنه فترة انقطاع العمل وبدء الحساب

 

وتغسيل الموتى فكرة جاءت على بالي ولكن الظروف لا تسمح لي بتلك التجربة

 

لم أرى أمواتا غير مرتين وكانت قاسية عليّ ، وخاصة في المرة الأولى لأن المتوفاة كانت شديدة قوية وهي من أقاربي وكنت احذر منها كثيرا

 

وعندما رأيتها بعد الموت وقد فقدت كل شيء ولم تعد تستطيع أي حركة وتقلبها المغسلة كيفما شاءت .. عرفت حينئذ كم هي الدنيا تافهة ، نتكبر

 

ونتجبر فوق الأرض وبلحظة نكون في جوفها ينتظرنا عالم غريب مخيف .. .......... اللهم احسن خاتمتنا وهون علينا سكرات الموت ووسع علينا في

 

قبورنا واجعل لنا من امامنا نورا ومن خلفنا نورا وارحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه ......اللهم آميييييييييين .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

كنت دائما اتمنى ان اغسل ميتا لكن لم تتسن لي الفرصة

لكن لما توفيت ابنتي رحمها الله سألني زوجي عمن سيغسلها فقلت له انا اولى بها من غيري

رفض في البداية لكني اصررت و بشدة فوافق

حاءت احدى الاخوات و تعاوننا معا في تغسيلها

صراحة في بداية الامر كنت احس برجلاي ترتجفان و انا اراها على تلك الحال

كنت افول سبحان الله كانت منذ ساعات تتحرك و الان مجرد جسد جامد حركته كيفما شئت بقيت انظر اليها طويلا و لا استطيع فعل شيء

شجعتني تلك الاخت و استعدت قواي و غسلناها و كفناها

ما احسست به حينها صراحة لا استطيع وصفه

هي تجربة صعبة جدا لكن الله ييسرها علينا ويوفقنا لذلك

حاليا لا استطيع ان اغسل لان ابنتي صغيرة ولا استطيع ان اتركها عند غيري الا اذا كنت عند اهلي

  • معجبة 3

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

كنت دائما اتمنى ان اغسل ميتا لكن لم تتسن لي الفرصة

لكن لما توفيت ابنتي رحمها الله سألني زوجي عمن سيغسلها فقلت له انا اولى بها من غيري

رفض في البداية لكني اصررت و بشدة فوافق

حاءت احدى الاخوات و تعاوننا معا في تغسيلها

صراحة في بداية الامر كنت احس برجلاي ترتجفان و انا اراها على تلك الحال

كنت افول سبحان الله كانت منذ ساعات تتحرك و الان مجرد جسد جامد حركته كيفما شئت بقيت انظر اليها طويلا و لا استطيع فعل شيء

شجعتني تلك الاخت و استعدت قواي و غسلناها و كفناها

ما احسست به حينها صراحة لا استطيع وصفه

 

حاليا لا استطيع ان اغسل لان ابنتي صغيرة ولا استطيع ان اتركها عند غيري الا اذا كنت عند اهلي

البقاء لله يااختي ام صفية ًًوًً جوزيتي خيرا لصبرك وقوتك على ذلك

هي تجربة صعبة جدا لكن الله ييسرها علينا ويوفقنا لذلك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مجرد سماع قصص تغسيل الموتى لهي كفيله بالعظه والعبرة

اما التجربة نفسها أظنها صعبة وتحتاج لقلوب قوية وتحمل

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هي سيدة تجاوزت السبعين من العمر ام لسبع شباب وابنة واحدة

الحاجة ام احمد رحمها الله واسكنها فسيح جنانه

والدة رفيق اخي تعرفنا عليها منذ دخل اخي الجيش للخدمة العسكرية وكان أبنها رفيق اخي وتبادلنا الزيارات العائلية

السيدة أمرأة كبيرة بالعمر وعندها لسان سلس وتجذبكِ بالحديث ترغبين الجلوس معها بين حديثها عن الماضي وعيشة الضيعة أو (القرية) ما بين خبز الخبز على التنور وجلب الماء من العين وأحاديث غيرها كثيرة لا تملين من مجلسها

احببتها كثيراً ودائماً كنت ارغب بالسهر عندها حول الدفاية على الحطب واكل الكستنة وشرب الشاي في ايام الشتاء والبرد

تسامرنا وتنتهي السهرة بغفوة منها ونحن جالسن

السيدة مريضة بالقلب رحمها الله تعرضت لدخول المستشفى وأجرت عملية القلب المفتوح ولكن سبحان الله بعد العملية بيومين فارقت الحياة

بكيت عليها كثيراً وطبعاً كنت مع اهلي وقت اخرجوها من المستشفى الى البيت

وقت التغسيل جائت الغاسلة وطلبت من يدخل معها للمساعدة

لا استطيع ان اتذكر وقتها التفاصيل جيداً ولكن الذي اذكره ان ابنتها كانت في حالة صعبة وزوجات ابنائها لا اعرف لما لم تتشجع إحداهن للدخول ربما كما تقلن الامر ليس بالهين وخصوصاً على الاهل والاقارب

وقتها لم اكن من الملتزمات كي لا ابالغ بالحديث واقول ما دفعني قوة إيماني لا ما دفعني هو محبتي للسيدة ولم افكر بأنها جثة هامدة كل ما فكرت به هو ان ادخل واراها

عند دخولي سألتني الغاسلة انت طاهرة ابنتي قلت لها نعم الحمد لله

فقالت لي توضأي والحقي بي

توضأت ودخلت وقالت لي اسمعي يا ابنتي ما سترينه الان هو من حرمة المتوفية فبارك الله بكِ مثلما ستذهب هذه المياه على الارض وتمسح ارجو أن يمسح الكلام من لسانكِ وان لا تتفوهي بأي كلمة بعد التغسيل

بعد أن أغلق الباب ورأيت السيدة أو الجدة الحبيبة ممدة على طاولة مغطاة بمنشفة احسست وقتها بالرهبة ولا اخفيكِ الخوف

بدأت انظر حولي لا احد في الغرفة سوى انا والغاسلة والحجة رحمها الله ولاحقاً دخلت علينا اختها التي صممت أن تقف على مغتسلها مع انهم كانوا يمنعونها من الدخول

للوهلة الاولى خفت ارتعشت بدأ العرق يتصبب مني مع ان الجو باررررد جداً هممت بالعودة بيني وبين نفسي احسست أنني لا استطيع الاستمرار ليس خوفاً من الحجة ولكن جو غريب لم اعهده من قبل جلست كثيراً مع أناس نائمون وانا صاحية ولكن الموت له رهبة نسال الله حسن الختام تمالكت اعصابي واستعدت قواي بالحظات وووو

اقتربت وانا ارتعش ويداي ترجف وقالت لي الغاسلة جهزي لي ابرقة الماء لنبدأ بالصب على السيدة اقتربت ونظرت الى الحجة رحمها الله وبدأت أتأملها كيف كانت تحرك يدها وهي تحدثنا وكيف تغض عيناها وتفتحها معلنةً لنا وقت نعاسها ودون ان اشعر بدأت بالبكاء والبكاء الشديد انحنيت على يداها قبلتها وقلت لها رحمكِ الله يا حبيبة

 

 

ساعدت الغاسلة بيدان ترتجفان وقدماي ترجف من تحتي وجسمي يرتعش مع كل طلب جديد تطلبه مني

لم أكن أتوقع أبداً ان هذا التغسيل ولم أكن اتخيله ساعدتها وانا ملتبكة بين النظر الى المتوفاة وبين طلبات الغاسلة مني

 

وأول مرة ارى شكل الكفن واعرف طريقة التكفين

وليس بالامر الهين له رهبة وخوف ولكن يحتاج الى شجاعة

والحمد لله مر الامر بسلام بعدها بقيت في الفراش اكثر من عشرة ايام ما بين حرارة وسخونة وهلوسة وكيفما انظر ارى الحجة طاولة التغسيل الماء الكفن

وقتها تعبت منه خوف ومنه رهبة ومنه منظر لم تألفه العين من قبل

ولكن اليوم لا اتذكره واتعظ منه واسال الله أن يحسن خاتمتي وأن يسخر لي من يحممني ويكفنني ويصلي على ويدفنني

 

لي عودة لتغسيل خالتي وحبيبة قلبي رحمها الله

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لي تجربة وحيدة مع تغسيل حماتي رحمها الله وكانت بناء على طلب زوجي أن اقف مع المغسله عوضا عنه

والحق أقول موقف الغسل ليس موقفا مخيفا أو تشمئز منه النفس أو حتى تحسي بالرعب أو الأشباح

لا لا أبدا

هو موقف تسكن فيه النفس تماما وفجأة توقفنا عن البكاء وأحسست أن الملائكة حاضرة من السكون فالموت آيه من آيات الله

خصوصا لو أحد تحبيه وتعرفينه جيدا

كانت حماتي رحمها الله كأنها نائمة مرتاحة بعد يوم طوييل من التعب والارهاق هذا هو الاحساس الذي شاهدته بعيني احساس الراحة وقد امتلأ جسدها النحيف بعض الشئ وكان شاحب جدا وتبقى آثار الكانيولات والحقن ومحاولات اسعافها

كانت معنا المغسلة وكنا نساعدها فقط

غسلناها الغسل الشرعي من تحت الملائة يعني لم نكشف جسدها نصب من فوق الملائة والمغسلة تدخل يدها من تحتها لتدلك الجسد وكانت تلبس قفازا

بعد بدء الغسل أحسست انني أنا النائمة فوق المغسلة وتذكرت ذنوبي وتقصيري وحرصي على الدنيا ونسيت حماتي تماما

 

المشهد الثاني الأشد هو لحظة التكفين ولف الجسد بالكفن

يالله ما أصعب تغطية الوجه وغلق الكفن وربطه هنا يبدأ البكاء فهذا آخر لحظات اللقاء في الدنيا

هذه اللحظة كانت أصعب لحظة علي ومر علي خمس سنوات ومازلت أتذكرها

تهون فيها كل الدنيا بأفراحها وأحزانها

صدقا سامحت كل من اساء إلي أو تعدى على حقي وعاهدت نفسي ألا أنافس أحدا في دنيا فلقد رأيتها وعلمت حقيقتها

كفن وفقط هو الذي سنخرج به

خلعنا الذهب الذي ترتديه والملابس الثمينة والملونة ربطنا اليدين والقدمين

 

الحقيقة أنصح كل أخت ان تخوض هذه التجربة كلما أحست بقسوة في قلبها وألا تعتاد عليها إن أحست أنها ستفقد رهبة الموت

حتى تفهم حقيقة هذه الدنيا

رحم الله موتانا جميعا وموتى المسلمين وتغمدهم سبحانه بواسع رحمته

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@بسمة الرضى

بوركتِ يا حبيبة على فتح الموضوع وإتاحة الفرصة لنا لقراءة تجارب الأخوات

 

@

 

شعرت بالحميمية في تجربتك لكن لي تعليق على

والحق أقول موقف الغسل ليس موقفا مخيفا أو تشمئز منه النفس أو حتى تحسي بالرعب أو الأشباح

 

لا أعلم لكن أشعر أن الأطباء اكثر قوة في التغسيل

فالأطباء مهما كان تخصصهم تعودوا على رؤية المرضى بالكلية والمرور بالمواقف الصعبة لذلك أظنكم أكثر تحملا للموقف

أتذكر طبيب جراحة كان لا يتحمل رؤية الدم ولا أعلم كيف اختار كلية الطب وحكى لنا كيف كان يغمى عليه بالكلية

وسبحان الله مرت الأيام وأصبح جراح

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الله اكبر موقف صعب

اللهم احسن خاتمتنا

لم اقم بتغسيل احد لكن زوجى قام بدلك لاول مرة لم يدق النوم اسبوع

كلما اغمض عينيه يرى جارونا الدى قام بتغسيله

اللهم يا رحمان يارحيم احسن خاتمتنا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لا أعتقد يا أم عبدالرحمن

أنا فعلا أحسست انه موقف تشهده الملائكة وهدوء وسكينة

يعني مختلف مثلا عن مشرحة الكلية ومنظر الجثث ورائحة الفورمالين

عالعموم جربي كده وشوفي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اللهم يرحم موتانا وموتى جميع المسلمين

ليس لي تجربة في تغسيل الموتى او المساعدة

فأنا لحد الان لم أرى ميتا

الموقف صعب جدا

 

بارك الله فيكن أخواتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

name='بسمة الرضى' timestamp='1386625925' post='3886169']

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته[/b]

 

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

حياكن الله أخواتي

 

وحياك وجعل الجنه مثوانا ومثواك

 

منذ فترة طويلة تراودني فكرة تغسيل الموتى

 

فكنت أتمنى أن أعرف آراء و تجارب الأخوات ممن قام بهذه التجربة

 

متى قررت الإنخراط و المساعدة في غسل الموتى؟

 

منذ عامين ولكني لم أنخرط وكان موقف فُرض علي

 

و هل لديك القوة و الشجاعة لذلك؟

 

لا لا لا فلم أستطع الدخول في غُسل أمي

و كيف كانت المرة الأولى لكِ؟

 

المره الأولى والأخيره كانت لزوجة شقيق زوجي ( بالمصري سلفتي )وجدت إجماع أن أدخل أنا لمساعدة المغسله زوجها وأولادها طلبوا مني ذلك شعرت بدوار وكانت قدم تدخل وأخرى ترجع ولكن سميت الله ودخلت لأن إبنتها لم تستطع الدخول انا كنت أحبها جداً وكانت صديقه مقربه لي

تماسكت وأديت ماطلبته مني المغسله وكانت إمرأه ماشاء الله تغسل على السنه وكان الأمر سريع جداً لدرجة إنها لم تمهلمنا لدخول إبنتها لرؤيتها

 

وقالت هذا تسهيل من الله فلها موعد تدفن فيه يعلمه الله

 

وبعد الإنتهاء وخروجي من الغرفه إنخرطت في البكاء ولم أشعر بنفس إلا وهم يفوقوني ولم أدر ماذا حدث أسأل الله أن يرحمها ويتجاوز عن سيئاتها

 

هل لديك موقف معين مع التغسيل؟

 

هل غيّر فيكِ و في قلبكِ شيئًا؟ هل اتخذت قرارات تغيرية في حياتك؟

 

نعم غير في اشاء كثيره فقد أصبح الموت أمامي دائما كلما هممت بفعل شئ تذكرت أنه يمكن ان أموت في نفس اللحظه

 

وقررت أشياء كثيره أسأل الله أن يتقبلها مني

 

 

سأسعد بقراءة تجاربكن : )

 

بارك الله فيكن : )

 

وبارك فيك وحفظك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏ قال الإمام ابن القيّم رحمه الله : ‏ ‏ومن عقوبات الذنوب : ‏ " ‏أنهـا تـزيـل النـعم ، ‏وتحـل النــقم ، ‏فما زالت عن العبد نعمة إلا بذنب ، ‏ولا حلت به نقمـــة إلا بذنب" ‏ ‏الداء والدواء ( ١٧٩/١)

×