اذهبي الى المحتوى

المشاركات التي تم ترشيحها

ما يجب له الوضوء

 

1)- الصلاة :- قوله تعالى { يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فاغسلوا وجوهكم وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ } ,

 

2)- الطواف بالبيت:- لقولهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ { الطَّوَافُ بِالْبَيْتِ صَلَاةٌ إِلَّا أَنَّ اللَّهَ أَحَلَّ فِيه ِالكلام } صححه الألباني

 

ما يستحب له الوضوء

 

1_ عند ذكر الله :

لحديثِ الْمُهَاجِرِ بْنِ قُنْفُذٍ أَنَّهُ سَلَّمَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ يَتَوَضَّأُ فَـلَمْ يَرُدَّ عَلَيـْهِ حَتَّى تَوَضـَّأَ فـَرَدَّ عَلَيـْهِ وَقـَالَ{ إِنَّـهُ لـَمْ يَمْنَعْنِي أَنْ أَرُدَّ عَلَيْكَ إِلَّا أَنـِّي كَرِهْتُ أَنْ أَذْكُرَ اللَّهَ إِلَّا عَلَى طَهَارَةٍ } صححه الألباني .

 

2_ قبل النوم :-

عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ قَالَ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ{ إِذَا أَتَيْتَ مَضْجَعـَكَ فَتَوَضّـَأْ وُضـُوءَكَ لِلصَّلَاةِ ثـُمَّ اضْطَجـِعْ عَلـَى شِقــِّكَ الْأَيْمـَنِ ثُمَّ قـُلْ اللَّهـُمَّ أَسْلَمْتُ وَجْهِـي إِلَيْكَ وَفَوَّضْتُ أَمـْرِي إِلَيْكَ وَأَلْجَأْتُ ظَهْرِي إِلَيْكَ رَغْبَةً وَرَهْبـَةً إِلَيـْكَ لَا مَلْجَأَ وَلَا مَنْجَا مِنْكَ إِلَّا إِلَيْكَ اللَّهُمَّ آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الَّذِي أَنْزَلْتَ وَبِنَبِيـِّكَ الـَّذِي أَرْسَلْتَ فَإِنْ مُتَّ مِنْ لَيْلَتِكَ فَأَنْتَ عَلـَى الْفِطـْرَةِ وَاجْعَلْهـُنَّ آخـِرَ مـَا تَتَكَلـَّمُ بِـهِ قـَالَ فَرَدَّدْتُهَا عَلَـى النَّبـِيِّ صَلَّـى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلـَّمَ فَلَمـَّا بَلَغْتُ اللَّهـُمَّ آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الَّـذِي أَنْزَلْتَ قُلْتُ وَرَسـُولِكَ قَـالَ لَا وَنَبِيِّكَ الـَّذِي أَرْسَلْتَ } متفق عليه .

 

3_ الجنب إذا أراد أن ينام أو يأكل أو يشرب أو يعاود الجماع :-

عن عَائِشـَةَ رضي الله عنها قَالَتْ{ كـَانَ رَسـُولُ اللَّـهِ صَلَّـى اللَّـهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا كَانَ جُنُبًا فَأَرَادَ أَنْ يَأْكُلَ أَوْ يَنَامَ تَوَضَّأَ وُضُوءَهُ لِلصَّلَاة } مسلمِ

 

4_ قبل الغسل سواء كان واجباً أم مستحباً:-

عَنْ عَائِشَةَ زَوْجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ{ كَانَ إِذَا اغْتَسَلَ مِنْ الْجَنَابَةِ بَدَأَ فَغَسَلَ يَدَيْهِ ثُمَّ يَتَوَضَّأُ كَمَا يَتَوَضَّأُ لِلصَّلَاةِ } البخاري .

 

5_ أكل ما مسته النار :-

عن أبي هريرة أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ { تَوَضَّئُوا مِمَّا مَسَّتْ النَّارُ } صححه الألباني .

 

6_ تجديد الوضوء لكل صلاه:-

لحديث بريدة رضي الله عنه قال : كان النبي صلى الله عليه و سلم يتوضأ لكل صلاة فلما كان يَوْمَ الْفَتْحِ صَلَّى الصَّلَوَاتِ بِوُضُوءٍ وَاحِدٍ وَمَسَحَ عَلَى خُفَّيْهِ فَقَالَ لَهُ عُمَرُ لَقَدْ صَنَعْتَ الْيَوْمَ شَيْئًا لَمْ تَكُنْ تَصْنَعُهُ قَالَ عَمْدًا صَنَعْتُهُ يَا عُمَرُ } مسلم

 

7_ عند كل حدث :-

لحديث بريدة بن الحصيب : أصبح رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما، فدعا بلالا، فقال : يا بلال بما سبقتني إلى الجنة؟ إني دخلت البارحة الجنة فسمعت خشخشتك أمامي؟ فقال بلال : يا رسول الله! ما أذنت قط إلا صليت ركعتين، ولا أصابني حدث قط إلا توضأت عنده، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لهذا

 

8_من حمل الميت :-

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَال{ مَنْ غَسَّلَ الْمَيِّتَ فَلْيَغْتَسِلْ وَمَنْ حَمَلَهُ فَلْيَتَوَضَّأْ } صححه الألباني , وهو محمول على الاستحباب لحديث ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال { ليس عليكم مـن غسل ميتكم غسل إذا غسلتموه , فإن ميتكم ليس بنجس , فحسبكم أن تغسلوا أيديكم } صححه الألباني .

 

9_ من القى :-

عَنْ مَعْدَانَ بْنِ أَبِـي طَلْحَةَ عَنْ أَبـِي الدَّرْدَاءِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ{ قَاءَ فَأَفْطَرَ فَتَوَضَّأَ فَلَقِيتُ ثَوْبَانَ فِي مَسْجِدِ دِمَشْقَ فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لَهُ فَقَالَ صَدَقَ أَنَا صَبَبْتُ لَهُ وَضُوءَهُ } صححه الألباني

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

 

أختي الحبيبة أم حسن

أكل ما مسته النار أي عند تناول طعام طُبخ على النار و هو وضوء مستحب و ليس بواجب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

المسح على الخفين

 

دليل مشروعيته :

قد جاء في الحديث عن النبي أنه مسح على الخفين، وورد عن علي بن أبي طالب قوله: ( جعل النبي للمقيم يوماً وليلة وللمسافر ثلاثة أيام ولياليهن، يعني في المسح على الخفين ) [أخرجه مسلم].

وعـَنْ الْأَعْمَشِ عـَنْ إِبْرَاهِيمَ عـَنْ هَمَّامٍ قَالَ بَالَ جَرِيرٌ ثـُمَّ تَوَضَّأَ وَمَسَحَ عَلَـى خُفَّيْهِ فَقِيلَ تَفْعَلُ هَذَا فَقَالَ {نَعَمْ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَالَ ثُمَّ تَوَضَّأَ وَمَسَحَ عَلَى خُفَّيـْهِ

 

 

شروط المسح على الخفين :

1 - أن يكون لابساً لهما على طهارة.

2 - أن يكون الخفاف أو الجوارب طاهرة.

3 - أن يكون مسحهما في الحَدَث الأصغر، لا في الجنابة أو ما يوجب الغسل.

4 - أن يكون المسح في الوقت المحدد شرعاً، وهو يوم وليلة للمقيم، وثلاثة أيام بلياليها للمسافر

 

مبطلات المسح على الخفين :

1_انقضاء المدة:لان المسح على الخفين موقت بزمن فلا يجوز الزيادة على المدة المقررة والدليل,عَنْ شُرَيْحِ بْنِ هَانئٍ قَالَ أَتَيْتُ عَائِشَةَ أَسْأَلُهَا عَنْ الْمَسْحِ عَلَى الْخُفَّيْنِ فَقَالَتْ عَلَيْكَ بِابْنِ أَبِي طَالِبٍ فَسَلْهُ فَإِنَّهُ كَانَ يُسَافِرُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَأَلْنَاهُ فَقَالَ { جَعَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ وَلَيَالِيَهُـنَّ لِلْمُسَافِرِ وَيَوْمًا وَلَيْلَةً لِلْمُقِيم } مسلم

 

2_الجنابة :عَنْ صَفْوَانَ بْنِ عَسَّالٍ قَالَ{ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلمَ يَأْمُرُنَا إِذَا كُنَّا سَفَرًا أَنْ لَا نَنْزِعَ خِفَافَنَا ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ وَلَيَالِيهِنَّ إِلَّا مِنْ جَنَابَةٍ, وَلَكِنْ مِنْ غَائِطٍ وَبَوْلٍ وَنَوْمٍ } صححه الألباني .

 

صفة المسح على الخفين:

قال شيخنا ابن عثيمين رحمه الله :

أن يمر يده من أطراف أصابع الرجل إلى ساقه فقط يعني أن الذي يمسح هو أعلى الخف فيمر يده من عند أصابع الرجل إلى الساق فقط ويكون المسح باليدين جميعًا على الرجلين جميعًا، يعني اليد اليمنى تمسح الرجل اليمنى واليد اليسرى تمسح الرجل اليسرى في نفس اللحظة كما تمسح الأذنان، لأن هذا هو ظاهر السنة لقول المغيرة بن شعبة فمسح عليهما ولم يقل بدءًا باليمنى بل قال: مسح عليهما، فظاهر السنة هو هذا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

التيمم

 

مشروعية الطهارة بالصعيد (( التيمم ))

 

1) من الكتاب :

الدليل قول الله تعالى{ وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنْ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمْ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ }المائدة 6

2) من السنة :

وعَنْ أَبِي ذَرٍّ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ{ إِنَّ الصَّعِيدَ الطَّيِّبَ طَهُورُ الْمُسْلِمِ وَإِنْ لَمْ يَجِدْ الْمَاءَ عَشْرَ سِنِينَ } صححه الألباني

3) من الاجماع :

لأن المسلمين أجمعوا على أن التيمم مشروع بدلاً عن الوضوء و الغسل في أحوال خاصة

 

الأسباب المبيحة له :

 

1_ فقد الماء:عن عِمْرَانُ بْنُ حُصَيْنٍ قال كنا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي مَسِيرٍ فَأَدْلَجُوا لَيْلَتَهُمْ حَتَّى إِذَا كَانَ وَجْهُ الصُّبْحِ عَرَّسُوا فَغَلَبَتْهُمْ أَعْيُنُهُمْ حَتَّى ارْتَفَعَتْ الشَّمْسُ فَكَانَ أَوَّلَ مَنْ اسْتَيْقَظَ مـِنْ مَنَامِهِ أَبُو بَكْرٍ وَكَانَ لَا يُوقَظُ وَيَرْفَعُ صَوْتَهُ حَتَّى اسْتَيْقَظَ النَّبِيُّ صَلَّى اللـَّهُ عَلَيْـهِ وَسَلَّمَ فَنَزَلَ وَصَلَّى بِنَا الْغَدَاةَ فَاعْتَزَلَ رَجُلٌ مِنْ الْقَوْمِ لَمْ يُصَلِّ مَعَنَا فَلَمـَّا انْصَرَفَ قَالَ{يَا فُلَانُ مَا يَمْنَعُكَ أَنْ تُصَلِّيَ مَعَنَا قَالَ أَصَابَتْنِي جَنَابَةٌ فَأَمَرَهُ أَنْ يَتَيَمَّمَ بِالصَّعِيدِ ثُمَّ صَلَّى } متفق عليه

 

2_ إذا خاف الإنسان من استعمال الماء لمرض في الجسم : والدليل جَابِرٍ قَال{ خَرَجْنَا فِي سَفَرٍ فَأَصَابَ رَجُلًا مِنَّا حَجَرٌ فَشَجَّهُ فـِي رَأْسِهِ ثُمَّ احْتَلَمَ فَسَأَلَ أَصْحَابَـهُ فَقَالَ هَلْ تَجِدُونَ لِي رُخْصَةً فِي التَّيَمُّمِ فَقَالُوا مَا نَجِدُ لَكَ رُخْصَةً وَأَنْتَ تَقْدِرُ عَلَى الْمَاءِ فَاغْتَسَلَ فَمَاتَ فَلَمَّا قَدِمْنَا عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أُخْبِرَ بِذَلِكَ فَقَالَ قَتَلُوهُ قَتَلَهُمْ اللَّهُ أَلَا سَأَلُوا إِذْ لَمْ يَعْلَمُوا فَإِنَّمَا شِفَاءُ الْعِيِّ السُّؤَالُ إِنَّمَا كَانَ يَكْفِيهِ أَنْ يَتَيَمَّمَ } صححه الألباني

 

3_ إذا كان البرد شديد وخاف الإنسان على نفسه أن يهلك :والدليل حديث عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ قَالَ{ احْتَلَمْتُ فِي لَيْلَةٍ بَارِدَةٍ فـِي غَزْوَةِ ذَاتِ السُّلَاسِلِ فَأَشْفَقْتُ إِنْ اغْتَسَلْتُ أَنْ أَهْلِكَ فَتَيَمَّمْتُ ثُمَّ صَلَّيْتُ بِأَصْحَابِي الصُّبْحَ فَذَكَرُوا ذَلِكَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا عَمْرُو صَلَّيْتَ بِأَصْحَابِكَ وَأَنْتَ جُنُبٌ فَأَخْبَرْتُهُ بِالَّذِي مَنَعَنِي مِنْ الِاغْتِسَالِ وَقُلْتُ إِنِّي سَمِعْتُ اللَّهَ يَقُول (( وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا )) فَضَحِكَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَلَمْ يَقُلْ شَيْئًا} صححه الألباني .

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صفه التيمم :

 

أن يضرب التراب بيديه ضربة واحدة فيمسح وجه كله بباطن كفه ثم يمسح يده اليمنى باليسرى وبالعكس لقول النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ { إِنَّمَا كَانَ يَكْفِيكَ هَكَذَا فَضَرَبَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِكَفَّيـْهِ الْأَرْضَ وَنَفَخَ فِيهِمَا ثُمَّ مَسَحَ بِهِمَا وَجْهَهُ وَكَفَّيْه } متفق عليه .

 

ما هو الصعيد ؟

 

الصعيد الأرض , وقيل الأرض الطيبة , وقيل هو كل تراب طيب وفى التنزيل قال تعالـى{ فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا }.والصعيد وجـه الأرض وعلى الإنسان أن يضرب وجه الأرض ولايبالى أكان في الموضع تراب أو لم يكن ,لان الصعيد ليس هو التراب إنما هو وجه الأرض تراباً كان أو غيره

 

نوا قض التيمم :

1) - ينقض التيمم ما ينقض الوضوء

2) - وجود الماء لمن فقدها .

3) - القدره على استعمال الماء لمن عجز عنها

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الغسل

 

موجبات الغسل :

 

(أولا)- خروج المنى في اليقظه أو في النوم :يجب الغسل بخروج المني بشهوة سواء من ذكر أو أنثى في النوم أو في اليقظة.فعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: «إنما الماء من الماء» رواه مسلم والمقصود من الماء الأول الماء المطهر والثاني المني فيكون المعنى إنما الاغتسال من الإنزال .

(ثانياً)-الجماع وان لم ينزل

(ثالثاً)-انقطاع الحيض والنفاس: حديث عائشة رضي الله عنها قالت: شكت أم حبيبة بنت جحش إلى الرسول صلى الله عليه وسلم الدم فقال لها: «امكثي قدر ما كانت تحبسك حيضتك ثم اغتسلي» رواه مسلم

وأما النفاس فدليل وجوب الغسل منه الإجماع. قال ابن قدامة: والنفاس كالحيض سواء، فإن دم النفاس هو دم الحيض

(رابعا)- إسلام الكافر : يجب عليه الغسل سواء كان كافرا أصليا أو مرتدا والدليل على ذلك ما روى قيس بن عاصم قال : «أتيت النبي صلى الله عليه وسلمأريد الإسلام فأمرني أن أغتسل بماء وسدر» رواه أبو داود وصححه الألباني.

(خامساً )- الموت: إذا مات المسلم وجب تغسيله إجماعاً ولقوله صلى الله عليه وسلمحين توفيت ابنته: «اغسلنها ثلاثاً أو خمساً أو أكثر من ذلك إن رأيتن ذلك بماء وسدر» رواه البخاري

 

أركان الغسل 1) - النية

2) - تعميم سائر الجسد بالماء

و هذا غسل مجزئ

 

سنن الغسل:

و أما الغسل الكامل كما ورد عن الرسول صلى الله عليه و سلم

غسل كامل: وهو ما ورد به النص عن النبي صلى الله عليه وسلم و فيه عشرة أمور

النية

- التسمية

- غسل اليدين ثلاثا

- غسل ما به من أذى

- الوضوء

- يحثي على رأسه ثلاثا يروي بها أصول الشعر

- يفيض الماء على سائر جسده

- يبدأ بشقه الأيمن ويدلك بدنه بيده

- ينتقل من موضع غسله فيغسل قدميه

- يستحب أن يخلل شعر رأسه ولحيته بماء قبل إفاضته عليه

والدليل حديث عائشة رضي الله عنها «أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أغتسل من الجنابة بدأ فغسل يديه ثم يتوضأ كما يتوضأ للصلاة ثم يدخل أصابعه في الماء فيخلل بها أصول شعره ثم يصب على رأسه ثلاث غرف بيديه ثم يفيض على جلده كله» رواه البخاري وفي رواية : «ثم مضمض واستنشق وغسل وجهه ويديه» رواه البخاري

وعن ميمونة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم«توضأ وضوءه للصلاة غير رجليه وغسل فرجه وما أصابه من الأذى، ثم أفاض عليه الماء، ثم نحى رجليه فغسلهما، هذه غسله من الجنابة» رواه البخاري.

 

غسل المرأة : غسل المرأة كغسل الرجل إلا أن المرأة لا يجب عليها أن تنقض ظفيرتها إن وصل الماء إلى أصل الشعر لحديث أم سلمة رضي الله عنها : أن امرأة قالت : يا رسول الله ! إني امرأة أشد ظفر رأسي فأنقضه للجنابة ؟ قال : «لا إنما يكفيك أن تحثي على رأسك ثلاث حثيات ثم تفيضين عليك الماء فتطهرين» رواه مسلم .

> ويستحب للمرأة إذا اغتسلت من حيض أو نفاس أن تأخذ قطعة من قطن ونحوه وتضيف إليها مسكا أو طيبا ثم تتبع بها أثر الدم لتطيب المحل وتدفع عنه رائحة الدم والدليل على ذلك ما روت عائشة رضي الله عنها أن امرأة جاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلمتسأله عن الغسل من الحيض فقال : «خذي فرصة من مسك فتطهري بها، فقالت : كيف أتطهر بها ؟ فقال : تطهري بها؟ قالت : كيف ؟ قال : سبحان الله تطهري، فاجتذبتها إلي فقلت : تتبعي أثر الدم» رواه البخاري ومسلم .

فرصة : أي قطعة من الصوف مطيبة بالمسك.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

غسل الجمعة : فيه اختلاف بين العلماء هل هو واجب أو سنة مؤكدة

لقوله صلى الله عليه وسلم : غسل يوم الجمعة واجب على كل محتلم وأن يستاك ويتطيب وقوله صلى الله عليه وسلم : من اغتسل ثم أتى الجمعة فصلى ما قدر له ثم أنصت حتى يفرغ الإمام من خطبته ثم يصلي معه غفر له ما بينه وبين الجمعة الأخرى وفضل ثلاثة أيام رواه مسلم في صحيحه

و قوله صلى الله عليه و سلم" من توضأ يوم الجمعة فبها ونعمت ومن اغتسل فهو أفضل"حسن الألباني

 

الأغسال المستحبة:

 

1- الاغتسال عند كل جماع: الدليل حديث أَبِي رَافِعٍ { أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ طَافَ ذَاتَ يَوْمٍ عَلَى نِسَائِهِ يَغْتَسِلُ عِنْدَ هَذِهِ وَعِنْدَ هَذِهِ قَالَ قُلْتُ لَهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَلَا تَجْعَلُهُ غُسْلًا وَاحِدًا قَالَ هَذَا أَزْكَى وَأَطْيَبُ وَأَطْهَرُ } حسنه الألباني .

 

2- اغتسال المستحاضة لكل صلاة: يستحب للمستحاضه أن تغسل عند كل صلاه ,عَنْ عَائِشَةَ زَوْجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ أُمَّ حَبِيبَةَ اسْتُحِيضَتْ سَبْعَ سِنِينَ فَسَأَلَتْ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ ذَلِكَ{ فَأَمَرَهَا أَنْ تَغْتَسِلَ فَقَالَ هَذَا عِرْقٌ فَكَانَتْ تَغْتَسِلُ لِكُلِّ صَلَاةٍ } البخاري .

كما يجوز لها جمع الظهر والعصر في غسل والمغرب والعشاء في غسل و للفجر غسلاً , عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ امْرَأَةً مُسْتَحَاضَةً عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قِيلَ لَهَا{ أَنَّهُ عِرْقٌ عَانِدٌ فَأُمِرَتْ أَنْ تُؤَخِّرَ الظُّهْرَ وَتُعَجِّلَ الْعَصْرَ وَتَغْتَسِلَ لَهُمَا غُسْلًا وَاحِدًا وَتُؤَخِّرَ الْمَغْرِبَ وَتُعَجِّلَ الْعِشَاءَ وَتَغْتَسِلَ لَهُمَا غُسْلًا وَاحِدًا وَتَغْتَسِلَ لِصَلَاةِ الصُّبْحِ غُسْلًا وَاحِدًا } صححه الألباني

 

3- الاغتسال بعد الإغماء

 

4- الاغتسال من دفن المشرك

 

5- الاغتسال للعيدين ويوم عرفة: سأل رجل علياً رضى الله عنه عن الغسل ؟ فال اغتسل كل يوم أن شئت فقال لا الغسل الذي هو الغسل ؟ قال يوم الجمعه ويوم عرفه ويوم النحر ويوم الفطر

 

6- الغسل من غسل الميت: عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ{ مَنْ غَسَّلَ مَيِّتًا فَلْيَغْتَسِلْ } صححه الألباني و عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم { ليس عليكم في غسل ميتكم غسل إذا غسلتموه إن ميتكم يموت طاهرا وليس ينجس فحسبكم أن يغسلوا أيديكم } فيجمع بينه وبين الأمر في حديث أبي هريرة بأن الأمر على الاستحباب

 

7- الغسل للإحرام بالعمرة أو الحج: عَنْ خَارِجَةَ بْنِ زَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ عَنْ أَبِيهِ أَنَّهُ { رَأَى النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ تَجَرَّدَ لِإِهْلَالِهِ وَاغْتَسَلَ } صححه الألباني .

 

8- الغسل لدخول مكة: يستحب الغسل عند القدوم ألي مكة والدليل{ كَانَ ابْنُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا إِذَا دَخَلَ أَدْنَى الْحَرَمِ أَمْسَكَ عَنْ التَّلْبِيَةِ ثُمَّ يَبِيتُ بِذِي طِوًى ثُمَّ يُصَلِّي بِهِ الصُّبْح َوَيَغْتَسِل ُ وَيُحَدِّثُ أَنَّ نَبِيَّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَفْعَلُ ذَلِكَ } متفق عليه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

1f9f6ef8cf.gif

 

تسلمووووووووا اختى على الشرح المبسط...يجعل مل تقدمين فى ميزان حسناتك

 

اسفه اختى هاتعبك معى هناك بعض السطور مش موجودة فى درس النجاسه والوضوء..ظاهر عندى الالوان ومش مكتوب العنوان وحاجات كتير

 

مش عارفه العيب عندى ولا من عندكم...ممكن تلقى نظرة عليهم...واسفة للازعاج

 

c1a8bc7b96.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

حياكِ الله أختي الحبيبة بيننا

نتمنى أن تجدي معنا الفائدة و الصحبة الطيبة

 

بعض المواضيع القديمة حدث بها هذه الأخطاء مع نقلها من المنتدى القديم

 

تم التعديل بارك الله فيكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أختى الحبيبة ...... أم سهيلة

 

جزاك الله خيرا على هذا المجهود

 

لكن لى سؤال ...... أنا أود دراسة العلم الشرعى .... ما هى أول خطوة أعملها ؟؟؟

 

أختار جانب العقيدة أو الفقه مثلا ....

 

وأن أخترت الفقه ودخلت معك فى أول دورة .... ما المفروض عليا أعمله ؟؟؟

 

أنا لسه داخلة اليوم الثلاثاء 4 من شوال .... تقبل الله منا ومنك.

 

ما المدة المحددة لمذاكرة ما سردتيه ولقد اطلعت عليه ... وهل أحفظه ؟؟ وهل فى امتحان له؟؟

 

ومتى هذا الأمتحان ؟؟؟ أرجو الأفادة حتى اتابع بطريقة صحيحة .....

 

وجزاك الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

\aaa12asmiliesiz0.gif

اختى الحبيبة ام سهيلة اشهد الله انى احبك فى الله

و اسأل الله ان يجمعنا فى ظل رحمته

و سؤالى هو هل على دراسة كل هذه الكتب فى العقيدة و الفقه و الحديث مره واحدة ام هناك منهج متبع

ام نكتفى بشرحكى لهذه الكتب

افيدينى اكرمكى الله فأنا فى حيره من امرى

6149016251673217191ee0.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

أخواتي الحبيبات وفاء سالم , ماء الورد أحبكما الله و زادكما حرصاً

 

إن أردتنّ دراسة منهج الفقه و العقيدة و الأحاديث فلكما ما أردتما , و الأمر لكما تبدأون في مادة مادة أم فيهم جميعاً معاً

و أنصحكما بالتدرج أفضل

 

يمكنكما قراءة ما تم شرحه من الدروس و إذا كان هناك أي شيء غير مفهوم فلا تترددا في السؤال

ثم هناك أسئلة كان بيتم وضعها للمراجعة موجودة في نفس هذه الساحة , ستجدوا روابط المراجعة موجودة في مواضيع الدروس نفسها

من أرادت حل هذه المراجعات يمكنها إرسال الإجابات لي على الخاص

و عندما تنتهي من دراسة المنهج كله ( لأي مادة) فلتراسلني لأضع لها الاختبار بإذن الله

 

و أي استفسار يسعدني ذلك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يعطيك العافيه اختى الغاليه وجزاك الله خيرا وجعله الله فى ميزان حسناتك

فأنا فى اشد الحاجه لدراسه العلم الشرعى وحفظ القرأن ايضا كيف اتواصل معكم وجزاكم الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يعطيك العافيه اختى الغاليه وجزاك الله خيرا وجعله الله فى ميزان حسناتك

فأنا فى اشد الحاجه لدراسه العلم الشرعى وحفظ القرأن ايضا كيف اتواصل معكم وجزاكم الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

 

جزاكم الله خيرا استاذتي ام سهيلة و لكن هل لي بشرح

_ إذا خرج الماء بمخالطة هذا الطاهر عن إطلاقه بتغير أحد أوصافه ( الرائحة أو طعمه أو لونه ) فهو ماء طاهر غير مطهر أي لا يجوز التطهر به

 

هي مفهومة و لكن هل يشمل ماء الغسيل حيث انني اطهر الثياب بماء و صابون كثيف هل هذا مطهر ام لا

يعني تتغير صفة الماء و لونه و طعمه

تم تعديل بواسطة ام حلا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة أم حلا

 

إذا غسلتِ الملابس بماء متغير بسبب الصابون فلا شيء فيه أختي الحبيبة

و لكن المقصود أن هذا الماء أصبح غير طهور بل طاهر فقط فيجوز استخدامة في أي غرض إلا التطهر به ( رفع الحدث الأصغر أو الأكبر)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مشرفتنا الحبيبة ام سهيلة

جزاك الله كل الخير على هذا المجهود الرائع

وفقك الله ونفع بك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

اختي العزيزه روح الغد جزاك الله كل خير على فتح الموضوع

انا بعرف متاخره انا رح اضل متابعه معكم حتى لو ماكنت مشتركه فعلين بس رح اتابع معكم اذا مافي مانع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

انا بعرف انكم زمان اخو الدوره هاي بس انا ماقدرت اتابع معكم

بس الحمد الله انو الدروس موجوده انا عم ادرسها لحالي الله يجزيكم الخير ويبارك فيكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏قال أبو بكر البلخي: ‏"شهر رجب شهر الزرع ‏وشهر شعبانَ شهر سقيِ الزرعِ.. ‏وشهر رمضانَ شهر حصادِ الزرع". ‏فمن لم يزرع في رجب، ‏ولم يسق في شعبان، ‏فكيف يحصد في رمضان؟! ‏اللهم بلِّغنا رمضان

×