اذهبي الى المحتوى
أمّ عبد الله

¨°O(صفحة تدارس ثلاثة الأصول)O°¨

المشاركات التي تم ترشيحها

"صلى الله عليه وسلم "

 

بارك الله فيكِ ام جومانا وجنى

 

ويسر لكِ المُدارسة ونفع بكِ

 

انا الحمد لله بخير

 

جُزيت خيرا على السؤال

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المرتبة الثانية(1) : ،الإيمان (2) ،وهو بضع (3) وسبعون شعبة (4) ، فأعلاها قول لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذى(5) عن الطريق، والحياء (6) شعبة من الإيمان، . . . .

المرتبه الثانيه من مراتب الدين

الإيمان :فى اللغه هو التصديق

في الشرع هو تصديق بالقلب وقول باللسان وعمل بالجوارح

بضع بكسر الباء أى من ثلاثه إلى تسع

الشعبه:الجزء من الشيء

إماطة الأذى عن الطريق أى إزالة الأذى عن الطريق من حجارة وقمامه وكل ماله رائحه كريهه وما إلى ذلك.

الحياء هو صفه إنفعاليه تحدث عند الخجل .

والجمع بين ما قاله المؤلف من أن الإيمان بضع وسبعون شعبه وأركان الإيمان السته نقول بأن :

الإيمان الذى هو العقيدة أصوله السته المذكورة في حديث جبريل عندما سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن الإيمان فقال:

أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وأن تؤمن بالقدر خيره وشره.

أما الإيمان الذي هو الأعمال وأنواعها وأجناسها فهو بضع وسبعون شعبه لذلك سمى الله الصلاة بالإيمان فى قوله تعالى:

(وما كان الله ليضيع إيمانكم)قال المفسرون ذلك لان الصحابه كانوا يصلون فى إتجاه المسجد الأقصى قبل أن يغير الله القبله إلى الكعبه.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جميل ما شاء الله ام جومانا وجنى

 

وصلنا للمرتبة الثانية

 

رزقنا الله واياكِ العلم النافع

 

ونفع بكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

وأركانه ستة : أن تؤمن بالله (1)

الإيمان بالله يتضمن اربع أشياء:

أولا :الإيمان بوجود الله عزوجل:

ويدل عليه اربع أشياء:الفطرة والعقل والشرع والحس.

أما دلالة الفطرة:

فما من مخلوق إلا علم بوجود الله من قبل تفكير أو تعليم إلا إذا جاء عليه ما يصرفه عن هذه الفطره والدليل:

قول رسول الله صلى الله عليه وسلم :(ما من مولود إلا يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه)

أما دلالة العقل:

فإن وجود هذه المخلوقات لابد وجود خالق لها فلا يمكن أن تكون وجدت نفسها بنفسها ولا أن تكون وجدت صدفه.

لا يمكن ان تكون وجدت نفسها بنفسها لان الشيء قبل وجوده كان عدم فلابد له من خالق كما قال تعالى في سورة الطور:

(أم خلقوا من غير شيء أم هم الخالقون)

وعندما سمع جبير بن مطعم الرسول صلى الله عليه وسلم يتلوا هذه الآيات(أم خلقوا من غير شيء أم هم الخالقون*أم خلقوا

السماوات والأرض بل لا يوفنون*أم عندهم خزائن ربك أم هم المصيطرون) وكان وقتها مشركا قال :شعرت أن قلبي كاد يطير

وهذا أول ما نزل في قلبي من الإيمان.

ولا يمكن ان تكون موجوده صدفه لانه لا يعقل أن تتواجد هذه المخلوقات بهذا النظام والترابط صدفه فلابد لها من خالق.

وأما دلالة الشرع:

فكل الكتب السماويه تقر بوجود الله عزوجل وما جاء فيها من أحكام تناسب مصالح المخلوقات تدل على أنها من عند خالق عظيم

عليم بمصالح مخلوقاته وما أخبرت به من أخبار كونيه تدل على وجود الخالق القدير.

أما دلالة الحس:

فمن وجهين:

أولا:أننا نسمع ونري من إجابة دعاء الداعين وغوث المكروبين قال تعالى:(ونوحا إذ نادى من قبل فاستجبنا له)

ومن الحديث عن أنس بن مالك قال كنا في خطبة الجمعه وكان الرسول صلى الله عليه وسلم فإذا بأعرابي قال يا رسول الله

ضاع المال وهلك العيال فدعو لنا فدعا الرسول فثار السحاب حتى صار كالجبال فنزل الرسول من المنبر ولحيته مبتله

وفى الجمعه التاليه دخل نفس الأعرابى أو غيره فقال يا رسول الله غرق المال وتهدم البناء فادعو لنا فقال الرسول (اللهم حولينا ولا علينا)

 

ثانيا:المعجزات التى أتى بها الرسل تدل على أنها من عند خالق عظيم هو الذي ارسل الرسل ومنها:

معجزة سيدنا موسى صلى الله عليه وسلم عندما أمره الله أن يضرب البحر بعصاه فصار فيه ثلاثة عشر طريقا ترابيا والبحر

على الجانبين كالجبالقال تعالى:(فأوحينا إلى موسى أن اضرب بعصاك البحر فانفلق فكان كل فلق كالطود العظيم)

 

ومعجزة عيسى صلى الله عليه وسلم أنه يحيي الموتى بإذن الله قال تعالى:(وأحيي الموتي بإذن الله)

ومعجزة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عندما طلب منه أهل قريش آيه فأشار إلى القمر فانفلق أثنين

قال تعالى:(اقتربت الساعة وانشق القمر)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكِ الله خيرا ام جوماناوجنى

 

بعد تنتهي من مُدارسة المراتب بإذن الله نتوقف قليلاً للمراجعة ما رأيك ؟

 

رزقنا الله واياكِ العلم النافع والعمل به

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكِ الله خيرا ام جوماناوجنى

 

بعد تنتهي من مُدارسة المراتب بإذن الله نتوقف قليلاً للمراجعة ما رأيك ؟

 

رزقنا الله واياكِ العلم النافع والعمل به

 

جزاني وإياك

إن شاء الله تعالى

آميين يارب العالمين

همسه :تحدثت إليك في التحديثات أرجو أن تردى علي وجزاك الله خير

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

ثانيا :الإيمان بربوبية الله:

 

ي انه وحده هو الرب لا شريك له.

والرب له الخلق وله الملك وله الأمر فلا خالق غير الله ولا مالك إلا الله والأمر له وحده.

قال تعالى:(ذلكم الله ربكم له الملك والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير)

وما علم أن أحد من الخلق أنكر ربوبية الله إلا أن يكون مستكبرا كما فعل فرعون عندما قال

قال تعالى:(أنا ربكم الأعلى)ولم يكن ذلك على أعتقاد ولكن تكبرا قال تعالى:(وجحدوا بها واستيقنتها انفسهم ظلما وعلوا).

لذلك فإن المشركون يقرون بربوبية الله مع إشراكهم له في الألوهيه

قال تعالى:(ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن خلقهن العزيز العليم)

وقال تعالى:(ولئن سألتهم من خلقكم ليقولن الله فأتى يؤفكون).

وأمر الرب يشمل الأمر الكوني والشرعي فكما أنه مدبر أمر الكون القاضي فيه كما يقتضي أمره فهو أيضا الحاكم

فيه بشرعه في العبادات وأحكامه في المعاملات لذلك من اتخذ مع الله مشرعا في الأحكام أو العبادات فقد أشرك بالله.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

 

همسه :تحدثت إليك في التحديثات أرجو أن تردى علي وجزاك الله خ

 

تم الرد ام جومانا ووضعت الاقتراح للادارة وبإذن الله خيرا

بارك الله فيكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ثالثا :الإيمان بألوهية الله :

 

أي الإيمان بأنه هو الإله الحق لا شريك له.

الإله إي المألوه أي المعبود حبا وتعظيما قال تعالى:(وإلاهكم إله واحد لا إله إلا هو الرحمن الرحيم)

وقال تعالى:(شهد الله أنه لا إله إلا هو وملائكته وأولو العلم قائوا بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم)

كل ما أتخذ من دون الله إلها فهو باطل فهم لايملكون شيئا ولا ينفعون عابديهم ولا يدفعوا عنهم ضررا ولا يملكون شيئا

في السماوات والأرض ولا هم شركاء فيها.

قال تعالى:(ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه هو الباطل وأن الله هو العلي الكبير)

وقال تعالى في اللات والعزى ومناه:(إن هي إلا أسماء سميتموها أنتم وأباؤكم ما أنزل الله بها من سلطان)

وقال عن هود انه قال:(أتجادلونني في أسماء سميتموها أنتم وأباؤكم ما أنزل الله بها من سلطان)

وقال عم يوسف أنه قال:(أأرباب متفرقون خير أم الله الواحد القهار*ما تعبدون من دونه إلا أسماء سميتموها

أنتم وأباؤكم ما أنزل الله بها من سلطان إن الحكم إلا لله أمر ألا تعبدوا إلا إياه ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون)

وقد أثبت الله عدم ألوهية هذه الأله التى أتخذها المشركون بدليلين عقليين :

اولا:انهم مخلوقون وليسوا خالقين وأنهم لا يملكون نفعا ولا يدفعوا ضررا ولايملكون شيئا في السماوات ولا في الأرض قال تعالى:

(قل ادعوا الذين زعمتم من دون الله ما يملكون مثقال ذرة في السماوات ولا في الأرض وما لهم فيهما من شرك وما له منهم من ظهير)

ثانيا:أن المشركين كانوا يقرون بربوبية الله عزوجل فلابد أن يقروا له بالألوهيه

قال تعالى:(ولئن سألتهم من خلقكهم ليقولن الله فأنى يؤفكون)

قال تعالى:(يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون *الذي جعل لكم الأرض فراشا والسماء بناءا

وأنزل من السماء ماءا فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاك الله خيرا ام جومانا وجنى

 

ورزقك من واسع فضله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رابعا :الإيمان بأسماء الله وصفاته

يجب علينا الإيمان بأسماء الله وصفاته التي أثبتها لنفسه في كتابه العزيز والتي أثبتها له

الرسول صلى الله عليه وسلم في سنته قال تعالى:

(ولله الأسماء الحسني فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في صفاته سيجزون ما كانوا يعملون)

وقد ضل في هذا الأمر طائفتان:

الأولى:(المعطله)وهى التي أنكرت أسماء الله وصفاته أو بعضها بحجة أنها تستدعي التشبيه أي تشبيه الله بعباده

وهذا زعم باطل والدليل:

1- هذا التشبيه لا يقبله عقل ولا شرع لان الله عز وجل أثبت لنفسه الأسماء والصفات ونفي أن تماثل أي شيء آخر قال تعالى :

(ليس كمثله شيء)

2-لا يستدعي تشابه الصفات بين شيئين أن يستلزم أن يكونوا متماثلين لان هناك شخصين يتصفون بأنهما إنسان يسمع ويبصر ويتكلم

ولكن لا يستلزم ذلك أن يتماثلوا في الإنسانيه والسمع والبصر والكلام فهذا التباين بين المخلوقات فكيف يكون التباين بين الخالق والمخلوق.

 

الثانيه:(المشبهه)الذين أثبتوا لله الصفات والأسماء ولكن مع تشابهها بالمخلوقات وارجعوا ذلك للنصوص لان الله يخاطب الناس بما يفهمون ولكن هذا أيضا باطل والدليل:

 

1- أن التشابه لايقبله عقل ولا شرع.

2- أن الله يخاطب الناس بما يفهمون معني ولكن مع أختلاف الحقيقه

فعندما أثبت الله لنفسه السمع فه معروف معني للمخلوقات وهو(إدراك الأصوات) ولكن حقيقة سمع الله لايعلمها أحد

لان السمع يتباين بين المخلوقات فكيف سيكون التباين بين الخالق والمخلوقات.

الإيمان بالله على الوجه الذي أوضحناه يثمر بعض الثمرات:

1-تحقيق توحيد الله وعدم تعلق الرجاء أوالخوف من غيره.

2-حب الله وتعظيمه بمقتضى أسماؤه وصفاته.

3-تحقيق عبادته بتنفيذ أوامره وأجتناب نواهيه.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اتابع معكِ ام جومانا وجنى بإذن الله

 

وفقك الله لما يحب ويرضى : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وملائكته (1

الملائكه عالم غيبي مخلوقون ليس بهم شيء من الألوهيه أو الربوبيه خلقهم الله من نور وأمدهم الإنقياد التام لأمره

والقدرة على تنفيذه قال تعالى:

(والذين عنده لا يستكبرون عن عبادته ولا يستحسرون)

وعددهم كثير لا يحصيه إلا الله

ففي حديث أنس رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم في المعراج أن النبي صلى الله عليه وسلم

رفع له البيت المعمور في السماء يصلي فيه سبعون ألف ملك في اليوم إذا خرجوا منه لا يعودون إليه مرة أخري

والإيمان بالملائكة يتضمن أربعة أمور:

1- الإيمان بوجودهم

2- الإيمان بأسماء من علمنا بأسمائهم كجبريل عليه السلام ومن لم نعلمهم نؤمن بهم جملة.

3- الإيمان بمن علمنا بصفاتهم مثل جبريل قال عنه الرسول أنه رأه له ستمائة جناح تسد الأفق

وقد يتحول الملك بأمر الله إلي رجل كما حدث لجبريل عندما جاء إلى مريم وأيضا في حديث رسول

الله صلى الله عليه وسلم عندما جاء في هيئة رجل شديد سواد الشعر شديد بياض الثياب لا يعلمه منا أحد

ولا يظهر عليه أثر السفر وجلس إلى رسول الله فوضع ركبتيه إلى ركبتيه وأسند يديه على فخذيه وسأل النبي

صلى الله عليه وسلم عن الإسلام والإيمان والإحسان وعن الساعة وأماراتها فلما ذهب قال الرسول علمتم من هذا

فقالوا الله ورسوله أعلم قال:هذا جبريل أتاكم يعلمكم دينكم.

4- الإيمان بما علمنا من أعمالهم كعبادة الله وتسبيحه ليل ونهار دون ملل

وقد يكون لبعضهم أعمال خاصه مثل:

جبريل:ينزل بالوحي على الرسل

ميكائيل:ملك القطر أى الأمطار والنبات

إسرافيل:ينفخ في الصور يوم البعث

مالك:ملك النار وخازن النار

ملك الموت:الموكل بقبض الأرواح

الملائكه التى تكتب أعمال العبد وهما اثنين عن يمين وشمال

الملائكه التى تأتى الإنسان وهو في بطن أمه عندما يكتمل أربعة أشهر فيكتب رزقه وأجله وعمله وشقي أم سعيد

الملائكه الموكلين بسؤال الميت من ربك وما دينك ومن نبيك

الإيمان بالملائكه يثمر ثمرات جليله:

1- شكر الله على نعمته حيث سخر للإنسان من يقوم بحفظه وكتابة أعماله.

2-حب الملائكه لعبادتهم الله.

3-العلم بعظمة الله وقدرته فعظمة المخلوق من عظمة الخالق.

هناك من الناس من قالوا أن الملائكة ليست مخلوقات وإنما هى روح الخير في المخلوقات وقولهم هذا باطل لقوله تعالى:

(الحمد لله فاطر السماوات والأرض جاعل الملائكة رسل أولي أجنحة مثنى وثلاث ورباع)

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

إذا احب الله عبدا نادي جبريل فقال له إن الله يحب فلان فأحبه ,فيحبه جبريل وينادي في أهل السماء إن الله يحب فلان فأحبوه

فيحبه أهل السماء ثم يوضع له القبول في الأرض.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

إذا كان يوم الجمعه كان الملائكه على كل باب من أبواب المسجد يكتبون الأول فالأول حتى إذا جلس الإمام طوو الصحف

وجاءوا يستمعون الذكر.

 

 

كيف حالك معلمتي الفاضله

هل أطلت في مدارسة هذا الكتاب

أشعر أني أطالت كثيرا وكأني لن أنتهى منه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هلا ام جومانا وجنى

 

كيف حالك معلمتي الفاضله

الحمد لله بخير

هل أطلت في مدارسة هذا الكتاب

 

ليس هناك اطالة بل انجاز وفضل من رب العالمين

لم يتبقى الا القليل

أشعر أني أطالت كثيرا وكأني لن أنتهى منه

 

طالبة العلم المجتهدة لا تقول ذلك بل تشجع نفسها ومن حولها

بارك الله فيكِ وفي وقتك : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

 

وكتبه(1)

جمع كتاب بمعنى مكتوب

المقصود بها ما أنزل الله على رسله من كتب ليهدوا بها الناس ويرشدوهم الى السعادة في الحياة والآخرة.

والإيمان بالكتب يتضمن أربعة أشياء:

1- الإيمان بأنها أنزلت من عند الله حقا.

2- الإيمان بأسماء من علمنا أسمه منهم مثل:

القرآن الذي نزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

التوراه الذي نزل على سيدنا موسى صلى الله عليه وسلم.

الإنجيل الذي أنزل على عيسى عليه الصلاة والسلام,

الزبور الذي أوتيه داوود صلى الله عليه وسلم والإيمان بما لم نعلم أسمائها منهم جملة.

3-تصديق ما صح من أخبارها مثل اخبار القرآن وما لم يبدل أويحرف من أخبار الكتب السابقه التى أخبر بها القرآن.

4-العمل بما لم ينسخ من أحكامها سواء علمنا بحكمته لم نعلم وجميع الكتب السابقه منسوخه بالقرآن قال تعالى:

(وأنزلناإليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتاب ومهيمنا عليه)

اي حاكما عليه ولذلك لايصح أن نأخذ إلا بأحكام القرآن.

الإيمان بالكتب يثمر ثمرات جليله:

1- العلم بعناية الله بعباده حيث أرسل لهم كتبا تهديهم لما فيه خيرهم.

2-العلم بحكمة الله حيث أنزل لكل أمة ما يناسبها من أحكام وشرع قال تعالى:

(لكل منكم جعلنا شرعه ومنهاجا)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ما شاء الله

 

جميل ام جومانا وجنى

 

تابعي حبيبتي

 

موفقة بإذن الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

ورسله(1) .

الرسل جمع رسول وهو المرسل لتبليغ شيء.

والمقصود أوحي إليه من البشر بشرع وأمره بتبليغه .

أول الرسل نوح صلى الله عليه وسلم وأخرهم محمد صلى الله عليه وسلم قال تعالى:

(إنا أوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح والنبيين من بعده)

وحديث أنس بن مالك في الشفاعه أن الرسول صلى الله عليه وسلم

(ذكر الناس يذهبون لآدم يطلبون منه الشفاعه فيقول أذهبوا لنوح رسول بعثه الله غلى تمام الحديث)

وقال الله تعالى في محمد صلى الله عليه وسلم:

(ما كان محمدا أبا أحدا من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين)

ولم تخل أمه من رسول بعثه الله بشرع يخص به أمته أو نبي يوحي إليه بشرع من قبله ليجددها

قال تعالى:(ولقد بعثنا في كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت)

والرسل بشر مبعوثون لا يملكون صفات الألوهيه ولا الربوبيه قال الله تعالى عن محمد صلى الله

عليه وسلم وهو أعظم الرسل جاها وخاتم النبيين:

(قل لاأملك لنفسي نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله ولوكنت أعلم الغيب لأستكثرت من الخير وما مسني السوء إن أنا إلا بشير ونذيرلقوم يؤمنون)

وتلحقهم خصائص البشر فهم يأكلون ويشربون ويمرضون قال تعالى عن إبراهيم في وصفه ربه:

(والذي هو يطعمني ويسقين*وإذا مرضت فهو يشفين* والذي يميتني ثم يحين)

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(إنما أنا بشر مثلكم أنسى كما تنسون فذكروني إذا نسيت)

وقد ذكر الله أنهم يعبدونه حق العباده

فقال عن موسى(إنه كان عبدا شكورا)

وقال عن محمد صلى الله عليه وسلم(تبارك الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا)

وقال عن إبراهيم وإسحاق ويعقوب:(واذكر عبادنا إبراهيم وإسحاق ويعقوب أولي الأيدي والأبصار*إنا أخلصناهم بخالصة ذكرى الدار*وإنهم لدينا لمن المصطفين الأخيار)

وقال عن عيسى صلى الله عليه وسلم(إن هو إلا عبدا أنعمنا عليه وجعلناه مثلا لبني إسرائيل)

 

الإيمان بالرسل يتضمن أربع أمور:

1- الإيمان بأن رسالتهم من الله حقا فمن كفر برسالة واحد فقد كفر بهم جميعا قال تعالى:

(كذبت قوم نوح المرسلين) ولم يكن هناك غير سيدنا نوح ولذلك فإن النصاري الذين لم يصدقوا رسالة محمد صلى الله عليه وسلم فقد كذبوا سيدنا عيسى بن مريم أيضا ولقد أبشرهم بمجييء محمد.

 

2- الإيمان بأسماء من علمنا بأسماءهم مثل :نوح وإبراهيم وموسي وعيسى ومحمد صلى الله عليهم وسلم

وهم أولي العزم من الرسل ولقد تم ذكرهم في موضعين في القرآن الكريم في سورة الأحزاب:

(وإذ أخذنا من النبيين ميثاقهم ومنك ومن نوح وإبراهيم وموسى وعيسى بن مريم)

وفي سورة الشوري (شرع لكم من الدين ما وصينا به نوحا و الذي أوحينا إليك وما وصينا به إبراهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا)

ومن لم نعلم أسماؤهم نصدقهم إجمالا قال تعالى:

(ولقد أرسلنا رسلا من قبلك منهم من قصصنا عليك ومنهم من لم نقصص عليك)

 

3- تصديق ما جاء عنهم من أخبار.

4- اتباع شريعة من هو مرسل إلينا وهو محمد صلى الله عليه وسلم الذي أرسل للناس جميعا

(فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدون حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما)

 

ثمرات الإيمان بالرسل:

1- رحمة الله بعباده حيث أرسل لكل أمه رسولا ليبلغهم شرع الله الذي ينفعهم في حياتهم وآخرتهم.

2- شكر الله تعالى على هذه النعمه.

3- محبة الرسل وتعظيمهم لأنهم بلغوا الرساله وقاموا بعبادته .

وهناك الذين عاندوا رسلهم وقالوا أنهم ليسوا رسل لأنهم بشر ولقد ذكر الله تعالى هذا العناد ورد عليه:

(وما منع الناس أن يؤمنوا إذ جاءهم الهدى إلا أن قالوا أبعث الله بشرا رسولا *قل لو كان في الأرض ملائكة يمشون مطمئنين لنزلنا عليهم من السماء ملكا رسولا).

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

اتابع معك بإذن الله ام جومانا وجنى

 

بوووووووركت : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

واليوم الآخر،(1) .

 

اليوم الآخر هو يوم الحساب والجزاء وسمي باليوم الآخر لانه لا يوجد بعده أيام ففيه يحاسب العبد ويستقر في الجنه أو في النار,

والإيمان باليوم الآخر يقتضي الإيمان بثلاث أشياء:

أولا:الإيمان بالبعث:

وهو إحياء الموتي بعد النفخ في الصور النفخه الثانيه فيبعث العباد إلي رب العالمين حفاة غير منتعليين ,عراه غير مستتريين,غر غير مختتنين.

قال تعالى:(كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين)

والبعث حق ثابت دل عليه الكتاب والسنه وإجماع المسلمين

قال تعالى:(ثم إنكم لميتون *ثم إنكم يوم القيامة تبعثون)

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(يحشر الناس حفاه غر)متفق عليه.

وأجمع المسلمين على أن البعث حق فلابد للناس من يوم يحاسبون فيه على أعمالهم فليس من العقل أن يأمرنا الله بأعمال ويرسل الرسل

وينزل الكتب ولا يكون هناك يوم بعث فقال الله تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم:(إن الذي فرض عليك القرآن لرادك لمعاد)

 

ثانيا:الإيمان بالحساب والجزاء:

فيحاسب العبد على أعماله ويجازى عليه وقد دل على الحساب والجزاء الكتاب والسنه وأجماع المسلمين

قال تعالى:(إنا إلينا أيابهم*ثم إنا علينا حسابهم)

وعن ابن عمر رضي الله عنهما أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال :

(إن الله يدني المؤمن فيضع عليه كنفه ويستره ويقول أتعلم ذنب كذا؟أتعلم ذنب كذا؟فيقول :نعم أي رب حتى إذا قرره ذنوبه ورأى أنه قد هلك يقول:أنا

سترتك في الدنيا وأنا أغفره لك اليوم فيعطى كتاب حسناته أما الكافريين والمنافقين فينادى بهم على رؤوس الخلائق أولئك الذين كذبوا على ربهم ألا لعنة الله على الظالمين)

 

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(أن من هم بحسنة فعملها فله عشرة أمثالها وسبعون أضعافها إلى أضعاف كثيرة,ومن هم بسيئه فعملها فله مثلها.)

 

ثالثا:الإيمان بالجنه والنار:

الجنه هى دار الخلد للممنين وفيها ملا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر قال تعالى:

(إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البريه*جزاؤهم عند ربهم جنات عدن تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ابدا رضي الله عنهم ورضوا عنه ذلك لم خشي ربه)

 

أما النار فهى دار القرار للكافرين والعصاه فيها من أنواع العذاب مالا يخطر على بال قال تعالى:

(إن الله لعن الكافرين وأعد لهم سعيرا*خالدين فيها ابدا لا يجدون وليا ولا نصيرا*يوم تقلب وجوههم في النار يقولون ياليتنا أطعنا الله وأطعنا الرسولا)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكِ ام جومانا وجنى

 

ورزقنا الله واياك الجنة وما قرب اليها من قول وعمل وأعاذنا من النار وما قرب اليها من قول وعمل

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يلتحق بالإيمان باليوم الآخر الإيمان بكل ما هو بعد الموت:

1- فتنة القبر:

وهو سؤال الميت عن ربه ودينه ونبيه أما المؤمن فيثبته الله فيقول ربي الله وديني الإسلام ونبي محمد صلى الله

 

عليه وسلم أما الكافر فيقول هاه هاه أما المنافق فيقول لا أدري سمعتهم يقولون فقلت مثلهم.

2-عذاب القبر ونعيمه:

أما العذاب فيكون للكافرين والمنافقين قال تعالى:(النار يعرضون عليها غدوا وعشيا ويوم تقوم الساعة أدخلوا آل فرعون أشد العذاب).

وفي حديث مسلم عن زيد بن ثابت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :لولا أن لا تدافنوا لدعوت الله أن

 

يسمعكم من عذاب القبر ما أسمعه ثم أقبل بوجهه فقال :تعوذوا بالله من عذاب النار قالوا :نعوذ بالله من عذاب

 

النار قال تعوذوا بالله من عذاب القبر قالوا :نعوذ بالله من عذاب القبر قال: تعوذوا بالله من الفتن ما ظهر منها

 

وما بطن ينادي منادي من السماء :أن صدق عبدي فأفرشوه الجنه وألبسوه من الجنه وافتحوا له بابا على الجنه قال

 

فيأتيه من طيبها وريحها ويفسح له في قبره قال :تعوذوا بالله من فتنة الدجال قالوا :نعوذ بالله من فتنة الدجال.

 

اما النعيم فيكون للمؤمنين قال تعالى:(إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة أن لا تخافوا ولا تحزنوا وأبشروا بالجنة التى كنتم توعدون).

 

وللإيمان باليوم الآخر ثمرات:

1- الرغبه في فعل الطاعة لينال ثواب ذلك اليوم.

2-الرهبه عند عمل المعاصي من عذاب ذلك اليوم.

3-تسلية المؤمن عما يفوته في الحياة الدنيا بما ينتظره في الآخرة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

بارك الله فيكِ ام جومانا وجنى

 

رزقك الله الغلم النافع ونفع بكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

هل المدارسة مستمرة هنا أم الموضوع متوقف؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏قال أبو بكر البلخي: ‏"شهر رجب شهر الزرع ‏وشهر شعبانَ شهر سقيِ الزرعِ.. ‏وشهر رمضانَ شهر حصادِ الزرع". ‏فمن لم يزرع في رجب، ‏ولم يسق في شعبان، ‏فكيف يحصد في رمضان؟! ‏اللهم بلِّغنا رمضان

×