اذهبي الى المحتوى
أم منةوعمر

مدارسة"مقدمة فى اصول التفسير لشيخ الاسلام بن تيمية"

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

سامحيني يا حبيبة على التأخير فالتلخيص يحتاج مني لتركيز وأن يكون عبد الرحمن ابني نائم لأنه غالبًأ ما يرفض مكوثي على لوحة المفاتيح لفترة طويلة وغالبًا يشد يدي ليلعب هو على لوحة المفاتيح كما يراني أفعل

 

سأحاول غدًا في الصباح الباكر إن شاء الله ويا رب يكون نائم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ولهذا كان النزاع بين الصحابة في تفسير القرآن قليلاً جداً،

 

من ميزات الصحابة رضي الله عنهم أنهم كانوا مُسَلِّمِين أرواحهم وأجسادهم ووجدانهم وكل شيء للإسلام، لم يهتموا بأهوائهم أو شهواتهم أو أرائهم أو أي شيء وإنما كان جل إهتمامهم تطبيق شرع الله وإرضائه وبالتالي كانوا يأخذون القرآن كما نزل.

 

وبما أن الله وهبهم لغة عربية فصيحة، فلم يشكل عليهم فهم القرآن ولم يحاولوا أبدًا تفسيره كما تهوي نفوسهم ولذلك كان الاختلافات بينهم في التفسير قليلة جدًا

 

وهو إن كان في التابعين أكثر منه في الصحابة، فهو قليل بالنسبة إلى من بعدهم،

 

بعد رحيل الصحابة، كان هناك التابعين (أصحاب الصحابة الذين لم يروا الرسول عليه الصلاة والسلام) وقد بدأ الخلاف يظهر قليلاً بينهم وذلك لاختلاطهم بالعجم

 

فلقد بدأت لغتهم العربية تضعف قليلاً وبدأت الأهواء تتدخل في تفسير الآيات إلا من رحم ربك ومن هنا بدأ الاختلاف في التفسير يظهر.

 

وكلما كان العصر أشرف كان الاجتماع والائتلاف والعلم والبيان فيه أكثر.

 

وكلما مر الوقت، كلما ضعفت اللغة العربية أكثر وكلما كثرت الفتن وضعف الإيمان وبالتالي تدخلت الأهواء في تفاسيرهم وفتواهم وغيرها حتى تجد أن المسألة التي كان فيها رأي أو رأيين في عصر الصحابة والتابعيين، أصبح الآن فيها كثير من الآراء والله المستعان

 

 

* سأحاول أن أكمل البقية في أسرع وقت إن شاء الله *

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ومن التابعين من تلقى جميع التفسير عن الصحابة ، كما قال مجاهد: عرضت المصحف على ابن عباس ، أوقفه عند كل آية منه وأسأله عنها؛ ولهذا قال الثوري: إذا جاءك التفسير عن مجاهد فحسبك به، ولهذا يعتمد على تفسيره الشافعي والبخاري وغيرهما من أهل العلم، وكذلك الإمام أحمد وغيره ممن صنف في التفسير، يكرر الطرق عن مجاهد أكثر من غيره.

 

والمقصود أن التابعين تلقوا التفسير عن الصحابة كما تلقوا عنهم علم السنة، وإن كانوا قد يتكلمون في بعض ذلك بالاستنباط والاستدلال كما يتكلمون في بعض السنن بالاستنباط والاستدلال.

 

وبالرغم من أن من التابعين من تلقى جميع التفسير عن الصحابة، إلا أنهم كانوا يفسرون بعض الأشياء ويتكلمون فيها بالاستنباط والاستدلال وذلك بسبب اختلاطهم بالعجم مما أدى إلى بداية ضعف في اللغة العربية عند العامة والتباس كثير من الأمور التي لم تكن تلتبس على الصحابة رضي الله عنهم.

 

فمع ضعف ملكة اللغة العربية فقد ضعف فهمهم لكثير من الأمور ولذلك وجب على التابعين التكلم فيها وتوضيحها للعامة حتى لا يلتبس عليهم الأمر.

 

أيضًا مع مرور العصور، ظهرت الكثير من المسائل الجديدة التي تحتاج لحكم شرعي، فكان على التابعين ومن بعدهم أن يتكلموا فيها حتى يعلم الناس الأحكام الشرعية في هذه المسائل وذلك من فهم التابعين للنصوص الشرعية.

 

هذا وبالله التوفيق نهاية الفصل الأول

 

وسامحيني كتير يا أم منة وعمر على تأخيري

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

 

لنبدأ مراجعة الفصل الأول ثم نكمل الفصل الثانى

 

1%20(284).gif

تم تعديل بواسطة أم منةوعمر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حبيبتى و لا يهمك أنا كمان عندى نفس المشكلة مع ولادى

ربنا يخليهولك و يكون ولد صالح بار بوالديه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

انا اسفة يا اخواتى النت عندى كان فاصل من مده طووويلة

 

الله يعينى واقدر اتابع معاكم تانى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يا بنات انا قرأت اللى فاتنى

 

ممكن اطلب منكم طلب بالله عليكم

 

ممن نتوقف شوية ننظم نفسنا تانى ونجدد الهمة

 

انا حاسة انى ابتديت اتوه ....

 

معلش بس انا شيفاكوا بتتكلموا ان الهمم قلت وكده

 

انا لا اطلاقا والله بالعكس

 

مش عارفة اعمل ايه ..

 

انا عايزة ارجع من الاول مراجعة سريعة كده وانظم افكارى تانى

 

قطع النت عملى مشكلة كبيرة

 

اسفة ...كل اللى عايزه نقف نعيد نفسنا تانى

 

قلتوا ايه ؟؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أنا كنت هطلب من أم منة إننا بعد ما خلصنا الفصل، نحط ملخص للفصل كامل بس ما رديت أقول إلا لما أكتبه علشان ما أورط نفسي وأتأخر تاني وقدر الله إنها تبدأ الفصل الجديد على طول

 

بالنسبة لفتور الهمة فأنا قلت كده لأن عدم انتظامنا في المواعيد وخصوصًا أنا بيأثر على همة الواحد ويخليه يبطئ

 

أنا مش فاهمة إيه قصدك بنقف نراجع/نعيد نفسنا؟

 

الله يكون في عونك، أنا كان حالي نفس الشيء وأنا متأخرة عنكن

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حبيتى بسمتى حمد الله على سلامتك و على سلامة النت نورتينا بجد

أمة الرحمن أنا فعلا كنت وقفت أسبوع لأننا بننزل مشاركتين فى الأسبوع لكن لقيت محدش بيدخل خفت لتفتكرونا وقفنا

عموما طبعا ممكن نتوقف فترة بس حددوا لى نبدأ تانى امتى اتفقنا

أنا تحت أمركم نبدأ كلنا نعمل ملخص للفصل الأول و أنا هأحذف مشاركة الفصل الثانى حتى ننتهى من المراجعة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

يا ام عبد الرحمن ....صح مش هو عبد الرحمن بردو ؟؟

 

انا بقصد نقف نراجع القديم تانى .

 

مش عارفة يمكن لانى متاخرة فحسيت انه بنجرى ولا ايه ؟؟

 

وبعدين انا عايزة استفسر عن حاجة ........هو الموضوع بيكون يوم السبت والثلاثاء.......

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حبيبتى بسمتى حذفها كان أفضل عشان نخلص الفصل الأول و بعدين نبدأ الثانى و لا يكون هناك لخبطة

بس وحشتينا متطوليش الغيبة تانى

تم تعديل بواسطة أم منةوعمر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ملخصى للفصل ان شاء الله

 

18_200.gif

 

 

 

يجب أن يعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم بين لأصحابه معاني القرآن كما بين لهم ألفاظه فقوله تعالى

 

(لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ)(النحل: من الآية44

 

يتناول هذا وهذا

 

 

يقر الشيخ هنا ان النبى - صلى الله عليه وسلم -فسر جميع القرآن ولم يترك أى آية او لفظ الا وقد فسرها ،

 

وهى كانت مسألة خلاف بين العلماء بهذا الامر: هل فسر اللفظ فقط أم المعنى فقط.

 

ويحتج على هذا بقوله تعالى (لتبين للناس ما نزل إليهم ) فالام للتعليل وما افادت العموم ؛ اى عموم اللفظ والمعنى .

 

12-53.gif

 

 

وقد قال أبو عبد الرحمن السلمى :

 

حدثنا الذين كانوا يقرئوننا القرآن كعثمان بن عفان وعبد الله بن مسعود وغيرهما

 

أنهم كانوا إذا تعلموا من النبي صلى الله عليه وسلم عشر آيات لم يجاوزوها حتى يتعلموا ما فيها من العلم والعمل

 

قالوا فتعلمنا القرآن والعلم والعمل جميعا

 

وقال انس: كان الرجل إذا قرأ البقرة وال عمران جلَّ فى اعيننا.

 

وأقام ابن عمر على حفظ البقرو عدة سنين ، قيل ثمان سنين .ذكره مالك.

 

 

وهنا يسوق شيخ الاسلام الاثر عن ابو عبد الرحمن السلمى واصف حال الصحابة ومنهجهم فى تلقى القرآن

 

ويبين انهم تلقوا عن النبى تفسير جميع القرآن

 

والدليل انهم لم كانوا لم يتجاوزواالعشر ايات حتى يتعلموا ما فيها من العلم والعمل

 

إما ان يتدبروا الايات واما ان يسالوا النبى - صلى الله عليه وسلم - عن ما اشكل عليهم او ان لنبى قد بينه لهم .

 

للذلك يبقون مده فى حفظ السورة

 

 

ليتثنى لهم التمعن فى المعنى واستخراج الاحكام والتدبر والفهم وبالتالى العمل بما تضمنته الايات .

 

لذلك ، كما قال انس : ان من قرأ البقرة وال عمران من الصحابة صار جليل القدر عظيم المكانة لما عنده من العلم

 

لان سورتى البقرة وال عمران اكثر سور القرآن تضمنا للاحكام

 

ومعنى ذلك انه لم يتجاوزهن ولم يفرغ منهم الا وقد عرف الاحكام وطبقها فصار عالما فقيهً.

 

لذلك عن مالك : فقد اقام ابن عمر سنين فى حفظ البقرة ولذلك ليس لصعوبة الحفظ

 

فقد كانوا رضوان الله عليهم من افصح العقول واحفظها

 

ولكن ليس الهدف هو القراءة أنما التدبر والفهم

 

وهذه قضية اساسية يجب ان يتنبه لها طالب العمل ، فالعبرة ليست بالكم ولكن بالفهم والعمل .

 

 

12-53.gif

تم تعديل بواسطة ~* بسمتى *~

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وذلك أن الله تعالى قال : (كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِه)

 

(صّ: من الآية29)

 

وقال : (أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآن)

 

(النساء: من الآية82)

 

وقال (أَفَلَمْ يَدَّبَّرُوا الْقَوْلَ)

 

(المؤمنون: من الآية68)

 

وتدبر الكلام بدون فهم معانيه لا يمكن .

 

وهنا ايضا اقرار من الشيخ ودلاله ان النبى فسر لاصحابه جميع القرآن

 

لان الله انزل القرآن لتلاوته وتدبره والعمل به والتحاكم اليه .

 

فالتدبر مطلوب وهذا لا يمكن الا بعد الفهم.

 

ولما كان التدبر مبنى على فهم القرآن فقد كان تفسير النبى آيات القرآن لاصحابه امرا لازما.

 

12-3.gif

 

وكذلك قال تعالى (إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآناً عَرَبِيّاً لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ) (يوسف:2)

 

وعقل الكلام متضمن لفهمه .

 

ومن المعلوم أن كل كلام فالمقصود منه فهم معانيه دون مجرد ألفاظه فالقرآن أولى بذلك .

 

يؤكد بالاية ان تعقل الكلام مطلوب والتعقل لا يكون الا بعد فهم المعنى ؛ ففهم الآيات ممكن عن طريق تدبر المعنى .

 

وكذلك الكلام فالمقصود فهم معنى الكلام لا مجرد اخذ الالفاظ وترديدها فالقرآن هو أولى بذلك أولى بالتدبر وبالتالى الفهم

 

وبهذا يمكن للمرء العمل بالقرآن كما امرنا الله .

 

12-3.gif

 

وأيضاً فالعادة تمنع أن يقرأ قوم كتاباً في فن من العلم كالطب والحساب ولا يستشرحوه

 

فكيف بكلام الله تعالى الذي هو عصمتهم وبه نجاتهم وسعادتهم وقيام دينهم ودنياهم ؟

 

اراد الشيخ هنا ان يشير ان امر الفهم ضرورى لفهم الكلام وان هذا هو الامر المتبع

 

والعادة فى العلوم الاخرى كالطب والحساب

 

فلا يمكن العمل بهذه العلوم بمجرد قرأتها

 

بل يستشرحوها ويطلبوا فهم الفاظها ليتثنى لهم العمل بها الا صارت قرائتهم لها عبثا .

 

وهذا اولى به القرآن الذى هو كلام الله الذى به امر ديننا ودنيانا ، وليس فقط القراءة ،

 

فالقراءة يثاب عليها الانسان ولكن القرآن نُزل للتعبد بتلاوته وكذلك للعمل به .

 

12-1.gif

 

يُتبع بإذن الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

28-2.gif

 

 

 

ولهذا كان النزاع بين الصحابة في تفسير القرآن قليلاً جداً

 

 

يوضح الشيخ ان لهذا السبب ؛ وهو تلقى الصحابه التفسير من النبى

 

كان السبب فى عدم وجود خلافات ونزاعات حول تفسير القرآن ،

 

وقلة النزاعات والخلافات هذه ترجع الى :

 

1- أن القرآن نزل بلغتهم التى لم تتغير ؛ وهم افصح الامة لسانا واكملهم علما وفهما.

 

2- قله الاهواء فيهم وسلامة قصدهم ، لانهم أتقى الناس واكثرهم ورعا

 

واشدهم تحرزا فى القول فى القرآن وارسخه ايمانا .

 

 

12-85.gif

 

 

وهو وإن كان في التابعين أكثر منه في الصحابة

 

اى ان النزاع الحاصل فى الصحابة القليل جدا ، فهو قليل ايضا بالمقارنة بالنزاع الحاصل بين التابعين

 

فى تفسيرهم للقرآن ، وكثرة الاختلاف تلك ترجع الى :

 

1-نتيجة لكثرةالفتوح فى زمنهم ؛ أدى إلى اختلاط العرب بالاعاجم فتغيرت الالسن

 

وقلت ملكات اللغة وقلة الفهم ومعرفة الفاظ القرآن.

 

2-كثرة الاهواءوالفتن وانتصار المرء لرأيه .

 

للذلك فتفسير التابعى لايكون له نفس حكم تفسير الصحابى .

 

 

 

وهنا فائدة لطالب التفسير :

______________________

 

1- تعلم اللغة العربية وعلومها .

 

2- التبرأ والتجرد من الاهواء عند العمل بالتفسير .

 

 

12-85.gif

 

 

 

فهو قليل بالنسبة إلي ما بعدهم وكلما كان العصر أشرف

 

كان الاجتماع والائتلاف والعلم والبيان فيه أكثر

 

اى ان هذا الخلاف الواقع بين التابعين فى تفسير كلام الله هو ايضا اقل من الخلافات الواقعه فيمن بعدهم

 

من تابعين التابعين ، لان غضاضة الفصاحة التى ما كانت تزل فى التابعين قلت لازدايد اختلاط العرب بالاعاجم

 

فزاد الخلاف اكثر مما كان بعدهم .

 

والخلاصة

 

؛ انه كلما ابتعد الناس عن عصر النبوة ازداد الجهل وازداد اختلاط اللغة وكثرت الاهواء اكثر

 

فازداد التباس الحق بالباطل

 

12-85.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ومن التابعين من تلقى جميع التفسير عن الصحابة

 

وهنا يقر الشيخ ان من التابعين من تلقى تفسيرهم من الصحابة ،والذى هو (تفسير الصحابة)

 

الحجة والاصل لان الصحابة أكمل فهما وعلما ، واحرس على نقل العلم الذى تعلموه

 

كما كان ابن عباس الذى فسر لاصحابه القرآن وكان متفرغ للعلم وتعليم القرآن لاصحابه وللتابعين بعدهم .

 

.كما قال مجاهد عرضت المصحف على ابن عباس أوقفه عند كل آية منه وأسأله عنها

 

ولهذا قال الثوري إذا جاء التفسير عن مجاهد فحسبك به

 

وهنا يضرب الشيخ ابن تيمية المثل عن تلقى التابعى علم التفسير من الصحابى

 

كمجاهد الذى تلقى علم التفسير من ابن عباس يوقفه عند كل آيه يسأله ويستشرحها منه .

 

للذلك يشهد الامام الثورى بفضل تفسير مجاهدوعلو مكانته بين كتب التفسير الذى هو من تفسير بن عباس ابتدءا .

 

18_208.gif

 

ولهذا يعتمد على تفسيره الشافعي والبخاري وغيرهما من أهل العلم وكذلك الإمام أحمد وغيره

 

ممن صنف في التفسير يكرر الطرق عن مجاهد أكثر من غيره

 

ولهذا فتفسير مجاهد اعتمد عليه كثير من أهل العلم كالشافعى والبخارىوغيرهم واخذوا عن مجاهد تفسيره .

 

 

18_208.gif

 

 

 

والمقصود أن التابعين تلقوا التفسير عن الصحابة كما تلقوا عنهم علم السنة

 

وإن كانوا قد يتكلمون في بعض ذلك بالاستنباط والاستدلال

 

كما يتكلمون في بعض السنن بالاستنباط والاستدلال.

 

هنا ان رغم كون التابعين تلقوا التفسير عن الصحابة كتلقيهم السنة ؛ إلا ان

 

تفسيرهم لم يخلو من الاستنباط والاستدلال واعمال العقل ، كما لم تخلو السنة من الاستدلال والاستنباط.

 

وسبب توجه التابعين للاستنباط والاستدلال زيادة عن تفسير الصحابة

 

لا يعنى انه مذموم بل هو امر لابد منه والسبب انه قد حدثت فى عهدهم امورا لم تكن معهودة فى عهد النبى

 

ولا عهد الصحابة ولم ينص عليها الكتاب والسنه،

 

مثال لذلك ؛ الشيكات والبنوك والتامينات فى عصرنا ولم تكن موجودة فى عصر الصحابة ،

 

ادى الى إعمال العقل والاستنباط والاستدلال .

 

18_208.gif

 

 

تم تعديل بواسطة ~* بسمتى *~

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

الحمدلله

 

أنا تهت شوية منكن ومن يومين وأنا عايزة أعرف إذا كنا منتظرينك تنتهي علشان نبدأ درس جديد ولا في شيء المفروض نعمله.

 

على أي حال أرجوا بدء الدروس عاجلا لأني مسافرة أجازة بعد كام إسبوع ولا أعلم كم من الوقت سيأخذني حتى نستطيع ادخال النت هناك.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أنا كمان راجعت لكن لم أجد وقت لكتابة ملخص الفصل كله

أنزل الجزء الجديد امتى؟

و اللا هتنزليه انتى يا بسمتى؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

ام منة وعمر ......عودا احمد

 

ان شاء الله هتنزلي انتِ ...انتِ ما شاء الله زوقك جميل وخلاص بقيتى خبرة ههههه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ربنا يخليكى بسمتى

انتى اللى كلك ذوق

طيب هأنزل جزء النهاردة بدل يوم السبت فهيكون أطول شوية

ماشى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

21-434.gif

 

الفصل الثانى

 

في اختلاف السلف في التفسير وأنه اختلاف تنوع

f85.gif

 

الخلاف بين السلف في التفسير قليل، وخلافهم في الأحكام أكثر

 

من خلافهم في التفسير، وغالب ما يصح عنهم من الخلاف يرجع

 

إلى اختلاف تنوع لا اختلاف تضاد وذلك صنفان:

 

الشرح

 

f44.gif

 

هنا أثبت المؤلف أن السلف قد يكون بينهم خلاف في تفسير القرآن،

 

لكن خلافهم في تفسير القرآن أقل من خلافهم في الأحكام، لأن

 

تفسير القرآن هو تبيين ألفاظه، معناها والمراد بهان وهذا شيء يقل

 

فيه الخلاف، لكن الأحكام مبينة على الاجتهاد والنظر والقياس ،

 

فصار الاختلاف فيها أكثر من الاختلاف في التفسير،وذلك لاختلاف

 

الناس في العلم والفهم.

 

f44.gif

 

وقد سبق لنا القول بأن هناك فرقاً بين التفسير بالمعنى والتفسير باللفظ،

 

فتفسير اللفظ شيء وتفسير المعني الذي يراد بالآية شيء آخر،

 

يعنى أن اللفظ يفسر بمعناه بحسب الكلمة، ويفسر بالمراد به

 

بحسب السياق والقرائن.

 

والفرق بين اختلاف التنوع واختلاف التضاد: أن اختلاف التضاد لا يمكن

 

الجمع فيه بين القولين؛ لأن الضدين لا يجتمعان.

 

واختلاف التنوع يمكن الجمع فيه بين القولين المختلفين؛ لأن كل

 

واحد منهما ذكر نوعاً، والنوع داخل في الجنس، وإذا اتفقا في الجنس

 

فلا اختلاف.

 

وعلى ذلك فاختلاف التضاد معناه أنه لا يمكن الجمع بين القولين

 

لا بجنس ولا بنوع، ولا بفرد من باب أولى، واختلاف التنوع معناه أنه

 

يجمع بين القولين في الجنس ويختلفان في النوع ، فيكون الجنس

 

اتفق عليه القائلان ولكن النوع يختلف، وحينئذ لا يكون هذا اختلافاً ؛

 

لأن كل واحد منهما ذكر نوعاً كأنه على سبيل التمثيل.

 

وسيذكر المؤلف أمثلة لذلك، لكننا لا بد لنا أن نعرف الفرق بين

 

اختلاف التنوع واختلاف التضاد.

 

f85.gif

 

أحدهما : أن يعبر كل واحد منهم عن المراد بعبارة غير عبارة صاحبه

 

تدل على معنى في المسمى غير المعنى الآخر مع اتحاد المسمى،

 

بمنزلة الأسماء المتكافئة التي بين المترادفة والمتباينة.

الشرح

 

f44.gif

 

اختلاف التنوع جعله المؤلف صنفين:

الأول: أن يعبر كل واحد منهم عن المراد بعبارة غير عبارة صاحبه،

 

والضمير في قوله: (( منهم)) هنا يعود على الصحابة ، بل على

 

السلف أعم، ليشمل الصحابة والتابعين ، فيعبر بعبارة غير عبارة صاحبه،

 

لكن تدل على معني في المسمى غير المعنى الآخر مع اتحاد المسمى

 

،فهما اتفقا على المراد لكن عبر كل واحد منهما عنه بتعبير غير الأول،

 

وإلا فهما متفقان ، كما لو قال قائل في تعريف السيف: هو المهند،

 

وقال الثاني: السيف هو الصارم، وقال الثالث: السيف ما تقطع به

 

الرقاب ، وما أشبه ذلك، فهذا في الحقيقة ليس بخلاف.

 

وكذلك لو قال إنسان : الغضنفر الأسد، وقال الثاني: الغضنفر

 

القسورة، وقال الثالث: الغضنفر الليث ، وما أشبه ذلك، فليس هذا خلافاً

 

ولا تنوعاً أيضاً ، لكن كل لفظه تدل على معني لا تدل عليه اللفظة

 

الأخرى والمسمى واحد.

 

وهذا هو المقصود بعبارة المؤلف : ( أن يعبر كل واحد منهم عن المراد

 

بعبارة غير عبارة صاحبه تدل على معني في المسمي غير المعني

 

الآخر مع اتحاد المسمي).

 

ثم قال المؤلف: إنها بمنزلة الأسماء المتكافئة التي بين

 

المترادفة والمتباينة، فقوله: (( المتكافئة )) هذه فيها إشكال إلا

 

إذا كان المؤلف رحمه الله يريد بها معنى آخر، فالأسماء المترادفة

 

هي الدالة على معنى واحد، والأسماء المتباينة هي الدالة على

 

معنيين. فهذه الأسماء باعتبار دلالتها على المسمى مترادفة،

 

وباعتبار دلالتها على معني يختص بكل لفظ منها تكون متباينة.

 

f85.gif

 

كما قيل في اسم السيف الصارم والمهند، وذلك مثل أسماء الله

 

الحسنى، وأسماء رسوله صلى الله عليه وسلم ، وأسماء القرآن،

 

فإن أسماء الله كلها تدل على مسمى واحد.

الشرح

 

f44.gif

 

أسماء الله- تعالي- كثيرة جداً، لكن مسماها واحد. فهي مترادفة

 

من حيث دلالتها على الذات متباينة من حيث اختصاص كل اسم

 

منها بالمعني الخاص به وكذلك أسماء الرسول صلي الله عليه

 

وسلم متعددة، فهي باعتبار دلالتها على الذات مترادفة ، وباعتبار

 

دلالة كل لفظ منها على معنى آخر متابينة. وكذلك القرآن

 

يسمي القرآن ، والفرقان، التنزيل وغير ذلك، فهذه الألفاظ باعتبار

 

دلالتها على القرآن مترادفة، وباعتبار أن كل واحد منها له معني

 

خاص متباينة.

 

f85.gif

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏قال أبو بكر البلخي: ‏"شهر رجب شهر الزرع ‏وشهر شعبانَ شهر سقيِ الزرعِ.. ‏وشهر رمضانَ شهر حصادِ الزرع". ‏فمن لم يزرع في رجب، ‏ولم يسق في شعبان، ‏فكيف يحصد في رمضان؟! ‏اللهم بلِّغنا رمضان

×