اذهبي الى المحتوى
يقين الاسلام

أجمل الذكريات لمعدد الزوجات .....لا تروح عليكم

المشاركات التي تم ترشيحها

21-435.gif

 

عدت اليكن اخواتي وفي جعبتي حلقة جديدة 26_207.gif اتمنى ان تنال اعجابكن

 

الحلقة التاسعة

 

 

 

 

ارحمني يا حبيبي..أرجوك أرحمني..الله يخليك..

 

 

 

ارحمك؟؟ارحمك من أيش؟وش السالفة..وش الحكاية..

 

 

 

 

 

كان بكاؤها يتواصل وينقطع قليلا لتحاول التحدث ولكن البكاء كان يغلب ولقد أحسست بحرارة دموعها21-307.gif في صميم فؤادي عبر سماعة الهاتف..

 

 

 

 

 

اضطررت لوضع السماعة وأنا أضرب أخماساً بأسداس 4_12.gif

 

واتكأت على الجدار وبدأت رحلة الذكرى في ماضي الزمن القريب

 

وبدأت أحاول استرجاع آخر الأحداث التي أعقبها التوتر في العلاقة الجديدة

 

وبعد الرجوع من رحلة الذكرى التي كانت تختلف مشاهدها بين الفرح والألم إلى الواقع الذي بدأت تطل في سماه مشكلات وخلافات

 

ويا فرحة ما تمت

 

 

 

 

 

خرجت من المنزل بعد أن هاتفت العديل المحترم ليركب معي في سيارتي بعد أن تولى قيادتها حيث كان يكفيني ما أنا فيه من هم وغم وطلبت منه أن نتجه صوب بيت العروس..

 

 

22-82.gif

 

وفي الطريق شرحت له الموقف فهدأني وطمأنني ولكنه عارض فكرة الذهاب إلى بيتهم حتى نستوضح الأمور

 

 

 

 

 

 

وليس للمعدد في مثل هذه الظروف الحالكة والأجواء الصعبة من صديق صدوق صاحب رأي فإن كان عديلا فقد اجتمع الحسنيان

 

 

 

 

 

ولكنني طلبت منه أن يقترب من بيت العروس لعلني أجد في مرأى منزلها شيئا من السلوان

 

 

 

24-53.gif

 

 

وما حب الديار شغفن قلبي ولكن حب من سكن الديارا

 

 

 

 

 

وبينما نحن نلف وندور في الحي الذي يوجد فيه منزل أهل العروس رأينا صديقا لنا فسلمنا عليه وصرنا ثلاثة وصرنا ركبا

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وكان حديثنا منصبا على مشكلتي مع العروس وأهلها..

 

 

 

 

 

طلب هذا الصديق أن أنزل لاتصل بالعروس من إحدى الكبائن وأكلمها ثانية..

 

 

 

 

 

ففعلت ونزلت إلى الكابينة ورجلاي لا تكادان تحملاني وقلبي يرتجف لأنني لا أعرف ماذا ستئول إليه الأمور

 

 

 

 

 

 

 

 

اتصلت فردت أختها وسألت عنها وأنا أتوجس خيفة فلطعتني على الخط دقائق حتى انقطع الخط أو قطعته لم أعد أذكر..

 

نحوا من خمس اتصلت ثانية فردت امرأة أخرى لا أدري من هي وقالت:إنها نائمة في غرفتها وقد أغلقت الباب

 

 

 

فعدت بخفي حنين إلى صاحبي..

 

 

 

 

 

وفي هذا الأثناء واليوم كان جميلا من أوله كما تعلمون اكتمل المشهد حيث التقينا بأخيها الأكبر17-96.gif في أحد الشوراع الضيقة وجهاً لوجه..

 

 

 

 

 

واضطررنا للنزول والسلام فقابلنا كما يقابل الأسد الجائع الهصور مجموعة من الضباع-معليش-وكان في غاية الغضب والغضب يرى في وجهه

 

 

 

 

 

 

 

بل ويتناثر على منخريه اللذينِ بديا لنا غاضبينِ أيضاً..

 

 

 

 

 

 

وفجأة انقض عليَّ بسؤال هادر قاصف عاصف:

 

 

22-61.gif

 

 

أنت يا الأخو وش بينك وبين فلانة أخته العروس؟؟

 

هكذا في عرض الشارع وقدام الله وخلقه وقدام اللي يسوى والذين لا يساوون قيراطاً ولا قطميرا وكان مجموعة من البنقالة علينا يتفرجون ويسمعون ولا يفهمون غير أنهم بأن قرقر زعلان كتير يجزمون.

 

 

 

 

 

 

 

طبعا صاحباي والله والنعم فيهم يسوون ويسوون

 

 

17-87.gif

 

 

فقلت:ما بيننا إلا كل خير

 

 

 

 

فرد علي بعنف 6_168.gif:وش الخير الذي يجي منك ومن أمثالك؟؟..

 

 

 

 

فرددت عليه بلطف خصوصا وقد أوتي بسطة في الجسم والحمق:يا بن الحلال صلِّ على النبي..واذكر الله..

 

 

 

 

وهنا تدخل العديل وأخذ يهدئه وأن الكلام هذا لا يصلح في الشارع.

 

 

 

 

فقال مغاضبا:وأين يصلح يعني..في المسجد في الحرم في الجامعة..

 

 

 

 

فأخذه عديلي جانبا وقال :خير..ما الذي حدث؟؟وش الي صار بين نسيبك وأختك..

 

 

22-100.gif

 

فقال ساخرا:نسيبي الله يقطع اليوم والساعة اللي صار هذا نسيبا لي..

 

 

 

 

طبعا كنت أستمع كل تلك الشتائم وكأن المقصود بها رجل في جنوب إفريقيا كان يعيش إبان حكم الفصل العنصري وقبل خروج نيلسون مانديلا من السجن..

 

 

5_75.gif

 

وما كان ذلك الرجل ليهدأ وأنى له أن يسكت فنزع يده من يد العديل واقترب نحوي وصاح في وجهي:أنت وش واللي سويته في فلانة -عروسي-وخلاها قاعدة تبكي كل وقتها وقافلة على نفسها باب الغرفة ولا هي راضية لا تأكل ولا تشرب ولا تكلم أحد..

 

 

 

 

يا شيخ حرام عليك..أنت ما في قلبك رحمة؟؟..

 

 

 

 

 

حاول صديقنا الآخر مع العديل تهدئة الموقف دون جدوى..

 

 

 

 

وهنا رأيت أنه لا مندوحة أبدا من المواجهة طبعا المواجهة الفكرية لا الجسدية التي ربما كان المذكور يتوق إليها..

 

وأتوقع أنه يتفوق فيها أيضاً

 

 

 

 

فقلت بصوت مرتفع:اسمعني زين..الكلام هذا ما يصلح في الشارع قدام الناس..وإذا كنت تبغى التفاهم فاسبقنا إلى بيتك..أو في بيت فلان -صديقنا الذي لقيناه وأشركناه في همنا وغمنا-وأما رفع الصوت فأرجوك أن تكف عنه..ماله أي داعي..

 

وأقبل عليه عديلي وصاحبنا يوبخانه حتى تم التفاهم على اللقاء ليلا بعد العشاء في منزل صاحبنا هذا..

 

 

 

 

وما إن ركبت في السيارة حتى شعرت بأنني بدأت أتنفس من جديد وكأني كنت في قاع محيط مظلم أصارع قرشا مخيفا مفترسا..

 

 

 

 

وبعد مداولات في السيارة جاء رأي يقول بتجديد محاولة الاتصال ثانية ففعلت وليتني لم أفعل..

 

 

 

 

ردت عليَّ حماة الهنا وعجوز العنا22-71.gif وبادرتني بنفس الاسطوانة المشروخة التي سمعتها من ابنها..

 

 

 

 

غير أنها أكثرت حفظها الله وكفاكم وكفانا الهموم والغموم من قولها:خاف الله واتق الله وراقب الله..

 

وكأنني مجرم أثيم جاء من السجن..

 

 

 

 

طبعا كانت عباراتي تتخذ نمطا واحدا من التصميم الجرافيكسي التقليدي:

 

 

أبشري يا عمة..لبيك يا خالة..من عيوني يا أم فلان..ولا يهمك أنت تأمرين..

 

 

ولم نكن نعرف في ذلك الحين الجرافكيس ولا الثري دي ماكس ولا المساير بقس ولا المطيار طس

 

 

 

 

طبعا نجحت هذه التصاميم والتعابير في تخدير الحماة قليلا هكذا خُيل إليَّ..

 

 

 

 

ولكن تبين أنني أسير وراء سراب خادع..ظهر ذلك حين توسلت إليها أن أكلم عروسي..

 

 

 

 

فهبت في السماعة صائحة حتى لكأنما خرجت منها لتقول:لا شبيك ولا لبيك ...وعروسك ليست إليك..ولن تكون بين أيديك..

 

 

 

 

فلانة يعني عروسي..تعبانة و زعلانة وطفشانة وجوعانة وعطشانة19_12.gif وزهقانة وباختصار ما تبغى تكلم سيادتي ولا سعادتي ولا حتى تعاستي..

 

 

عدت إلى الصديقين وأخبرتهما الخبر..فقالا عليك بالصبر..

 

 

 

 

وجلست في المرتبة الخلفية أهوجس وأتفكر وجاءت مجموعة مخيفة من طيور الوساوس وأعقبتها أسراب من غربان القلق والنكد..

 

3_31.gif

 

 

فاستعذت بالله وقطع المشهد الكئيب الذي أعيشه في عقلي ونفسي ووجداني سؤال صديقي:

 

 

 

ما الذي تتوقع أن يكون سببا لذلك التوتر بينك وبين عروسك وهل أنت لحقت تشبع وإلا تتهنأ وإلا تعيش زي بقية العرسان..

 

 

لا شبعت وهل أكلت أصلا..ولا تهنيت..كلها كم ليلة حلوة ولكن لا أدري ما هو السبب..

 

 

 

 

هل هو قصر الأفراح24-58.gif..وإقامة ليلة الملاح22_201.gif..فنحن ما زلنا في طور النقاش؟؟؟

 

 

المهم جاء الموعد المنتظر..وجاء أخوها ومعه ثلاثة رجال تبين أن اثنين هما نسيبان له يعني عديلين لسيادة تعاستي..طبعا عديلي القديم جاءته نفحة من غيرة.18-23.gif.وأما الثالث فهو قريب له أظن أنه ابن خالته..

 

 

 

 

صاحبنا أعد القهوة وعرض على الفريقين المجتمعين العشاء فاعتذر الفريقان-طبعا فريقنا اعتذر ظاهرا وإلا في الباطن فقد بتنا في ذمة صديقنا ومعزبنا تلك الليلة-

 

 

 

 

كنت أحاول أتصنع الهدوء ولكن القلق والارتباك 18-37.gifيكادان يفضحان ذلك الهدوء المصطنع الزائف..

 

 

 

 

وبدأ النقاش..وأخذ النسيب يكيل مجموعة من التهم..

 

 

 

 

طبعا كنت أنا المتهم..وهو سامحه الله المدعي العام..والقضاة أصحابه..والمحامي عديلي وصاحبنا راعي البيت الجمهور المحايد!!

 

 

 

 

التهمة الأولى:أخطأت بحق أخيه الصغير..

 

 

 

التهمة الثانية:أخطأت بحق عروسي في عدة مواقف..وما في داعي حسب قوله يعددها لأنه ما يبغى يكبر الموضوع بزعمه لأن ما في شيء أصلا!!!!.

 

التهمة الثالثة:أنني لم أبلغ إلى الآن والديي حفظهما الله ورعاهما..

 

 

 

التهمة الرابعة:لم يعطنا هاتف منزله واكتفى بإعطائنا هاتف عمله..

 

 

 

التهمة الخامسة:لم يعط زوجته صورة من بطاقته تحتفظ بها عندها..

 

 

 

طبعا هنا انفلتت مني كلمة ساخرة حانقة:فقلت وصورة من الرخصة حتى تطمئن إذا ركبتك أختك معي أني أعرف أسوق من صح..عشان سلامتها وسلامتك..

 

 

 

 

وهنا وكزني عديلي بمرفقه في جنبي وكزة أعادت إليَّ هدوئي المصطنع..

 

 

 

 

فقال أحد أنسابه:لو سمحت خل الرجال يكمل كلامه وبعدين تكلم زي ما تبغى..

 

 

 

 

فقال النسيب:لا ما نبي رخصتك خلها في جيبك..إحنا يهمنا نحافظ على حقوق بنتنا!!

 

 

 

 

واستأنف سلسلة التهم التي كان يقرأها من ورقة صغيرة..

 

 

 

 

التهمة السادسة:إنه إلى الآن لم يجد بيتا للعروس..

 

 

 

 

التهمة السابعة:إنه إلى الآن لم يحجز قصرا للأفراح والليالي الكلاح..

 

 

 

 

التهمة الثامنة:إنه إذا جاء بيت الوالدة للزيارة فإنه يطيل اللبث والجلوس حتى يلحق بأهل البيت وبالجيران وبالحارة الضرر والأضرار..

 

 

 

 

التهمة التاسعة:حاول أن يقرأها ولم يكن الخط واضحا..فقال أحسن الله إليه وزاده ورعا:

 

 

هاذي لا لا ما هي واضحة..بلاشي منها..تكفِّي اللي فوق..18-26.gif

 

 

 

 

تكِّفي اللي في فوق!!!

 

طبعا تكفِّي وتكفِّي وتدخل السجن وربما أوصلت إلى حبل المشنقة..أقول ربما..

 

 

 

 

وهنا بادر رئيس المحكمة أعني نسيب النسيب الذي يساوي عديل المستقبل القريب فقال بورك فيه:

 

 

 

طبعا هذا كلام خطير..وغلط عظيم..وفي الحقيقة ما كان يتوقع أنه كل هذي الأشياء تصدر مني..بالرغم من أنه لا يعرفني..ولكنه سمع عني خيرا..

 

 

 

 

وحملق فيني بعينين كعيني ذئب غادر وقال18-34.gifل:بصراحة وخلني أكون معك صريح..ما كنت أتوقع أنك تسوي كل هذه الأشياء..

 

يا أخي إذا كنت ما أنت قد المسئولية فليش تتزوج من الأصل..ترى بنات الناس ما هي لعبة لك ولأمثالك..

 

 

 

 

طبعا لم يكن الرئيس العراقي صدام حسين رحمه الله قد حوكم بعد وإلا لهانت عليَّ هذه المحاكمة ولم أعبأ بها شيئاً..

 

 

 

 

هنا انتفض عديلي البطل 18-29.gifوقال:فلان وأشار بيده الكريمة نحوي..قد المسئولية وقدها وقدود وأبو جد قدة وقدات وقدود..

 

 

 

 

وأنت الآن يا حبيبنا صدقت كلام نسيبك وحكمت على الرجال

 

وكنت عفا الله عني مطرقا برأسي18-28.gif لا أدري ربما كنوع من الإنحناء لجلب بعض مظاهر التعاطف في تلك المحكمة التي كانت رياحها تسير عكس اتجاهنا..

 

 

 

 

وكان الأولى وما زال الكلام لمحامي المتهم عديلي وصديقي ورفيقي وزميلي وعزيزي أن تسمتع لجواب المتهم عفوا عديلك يقصدني فأنا عديل القاضي..وإذا كان خصمك القاضي فمن تقاضي..

 

 

 

 

طبعا كان القاضي قبل أن يأتينا قد أفرغت زوجته أخت العروس على رأسه مجموعة من الشائعات والقصص الفارغات والتهم العريضات..

 

وأثارت في نفسه شيئا من البطولة الزائفة ضدي وأنه بطل العائلة ولا بد أن ينتصر لأختها المظلومة ويقوم بتلقين ذلك العريس الجديد العريس المتطاول درسا في احترام بنات الناس..

 

 

 

 

وكلمته أم الزوجة أيضا حماتي وحماته وقالت:إن الأمل معقود عليه في إصلاح الأوضاع وإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح..وأخذت تترجاه بأن يكون قويا حازما فإن ابنها(المدعي العام)طيب القلب..وأخاف ما يعرف يأخذ بحق أخته..مسكين!!!!..

 

 

 

ولا بد من إعادة الهيبة لمكانة العائلة الكبيرة التي أسيء إليها من جنابي المحترم

 

 

 

 

ومن هنا كان هذا النسيب لنسيبي والعديل لي مشتدا في الكلام معي..

 

 

 

 

لم نكن نعلم أن هناك شخصا آخر كان حاضرا لأكثر اجتماعنا ومستمعا لأغلب كلامنا.

 

 

التكملة في الحلقة القادمة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
جزاك الله كل خير اختي ساجدة للرحمن على التوضيح

 

اختي امة الرحمن اتمنى الا تسيئي الظن بي وانا لم اكتب ما قلت عن امهاتنا امهات المؤمنين فأرجو منك اعاة قراءة ما كتبت وستتوضح لك الفكرة

واما امهاتنا امهات المؤمنين كان رسول الله لكل زواج لمنهن سبب وليست لأنهن لم يملئن عقله ونفسه بل كان لكل زواج سبب ..... فلا تخلطي الامور اختيونحن حنا في هذا المنتدى للنقاش والاستفادة وليس للنزاع والاستفزاز

 

بارك الله اخواتي بكن على تواصلكن معي وبالموضوع وغدا لنا لقاء

بارك الله فيكِ على ردك وكلماتك

 

كلامي ليس فيه سوء ظن وإنما هو رد على ما كان مكتوب سواء كنت انت القائلة ام شخص آخر قاله بمعنى ان كلامي كان بصفة عامة لجميع من يقول هذه الأشياء وما يشبهها وليس موجه لك شخصيا ويمكنك مراجعتي ردي لتتأكدي.

 

من حقي أن أغار على ديني وعلى أمهات المؤمنين خصوصًا أنني أصبحت ارى كثيرا من يتكلم عنهم بدون علم ويفسر حياتهن كما يشاء.

 

وأنا اعلم جيدا الهدف من هذا المنتدى ولم آتي للنزاع والاستفزاز وإن كان هذا رأيك في، فهذا شيء يخصك.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اشكرك اختي على غيرتك على الدين في وقت قل فيه الغيورين على ديننا الحنيف وبارك الله فيك

 

واتمنى ان تفهميني صح.........

 

انت قلت قبل((عندي عدة ردود قد تكون قاسية ولكن بصراحة هناك عدة أشياء استفذتني هنا بعد ما كنت أرغب في متابعة القصة))

 

وكانت اجابتي على كلامك هو((ونحن حنا في هذا المنتدى للنقاش والاستفادة وليس للنزاع والاستفزاز))

 

فانا لم ارد استفزاز احد ولا النزاع مع اي احد وما كتبت شيئا الا انه قد قاله اناس من الفضلاء وقد قصدو به شيئا حسنا والحمدلله الغيرة على ديننا الحنيف وعلى امهاتنا امهات المؤمنين ما زالت موجودة

 

وكما قالت الاخت الحبيبة ساجدةللرحمن بارك الله فيها ((على العموم لكل منا وجهة نظر في الموضوع ....وهو كما تعلمين لا يفسد للود قضية ))

1_183.gif

تم تعديل بواسطة يقين الاسلام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحلقة العاشرة

 

 

كانت زوجة صاحبنا وراعي المنزل الذي تحول إلى محاكمة غير عادلة لجنابي تسترق السمع..

 

 

واستطاعت بأذنيها اللتين تشبهان أذني الأرنب ليس في الشكل وإنما في الوظيفة والأداء والمهارة أن تسمع شيئا مما جرى..14_215.gif

 

 

وأن تجمع معلومات استخبارتية مهمة لصالح دولة أجنبية عفوا أعني لصديقة لها ألا وهي زوجة عديلنا الثالث الذي كان وما زال فيه من مكر الثعالب ما يطول وصفه وشرحه..وسيأتي بعض ذلك..

 

طبعا حاولت جاهدا أن أدافع عن موقفي وكذلك صنع عديلي والمحامي الخاص لي..

 

ولكن نتيجة المحاكمة قد عرفناها سلفا حين حكموا بأنني مخطئ أشد الخطأ..

 

 

مذنب أعظم الذنب..معتد أكبر العدوان..

 

والنتيجة أننا خرجنا أو بالأصح خرجوا من المجلس دون أن نصل إلى نتيجة..

 

كل الذي حدث كلام واتهام..

 

ولقد وجدت أنهم مجمعون بأنهم عائلة عريقة وأفرادها ذوو مناصب مهمة وشخصيات مرموقة..

 

وأخذوا يكررون ذلك ويلتُّونه ويعجنونه ويخبزونه ويلبزونه..

 

 

مع أن عائلة جنابي المحترم لو جاريت مفهومهم أشد عراقة ومنصبا وجاها..

 

ولكنني آثرت السكوت ورأيت أن من الحمق أن أجاري أناساً يمثلون عقول وتفكير نسائهم فحسب..

 

وخرجوا ساخطين بعد أن قال شقيقها الأكبر:إذا ما أنت كفو المواضيع هاذي فطلق أحسن لك..

 

وبقيت في صاحبيّ ساخطين..ومسخوطين..22-38.gif

 

زوجة صاحبنا جزاها الله كل خير وأكلت لحم طير نيئاً أو محروقا كل يومً بدأت في اتصالاتها ونحن ما زلنا في منزلها مسارعة باعتقادها إلى الخيرات ونصيحة لذوات الوداد من الصديقات..

 

دخلنا بيت صديقنا لنعالج مشكلة وخرجنا من منزله عفا الله عنه وأيقظه من رقدات الغافلين لنعالج مشكلتين كبيرتين سمينتين..

 

تناولنا العشاء عند صاحبنا وما علمنا حين كنا نتناول الشاي أن الاتصالات الساخنة تجري بين النساوين..

 

وكم كانت لهفة زوجة صديقنا على هذا الصيد الثمين الذي جاء إلى منزلها لأنها يبدو سامحها الله وشغلها بطاعته تعشق الأخبار النادرة والأنباء السارة خصوصا الواردة إلى منزلها..

 

المهم الصيد الثمين الذي هو أنا العبد الغلبان المسكين وقع في الفخ..

 

بقي عديلاي..وبقي زوجها الذي لم يسلم حتى هو من شرهها الإخباري العجيب..

 

عرفتْ أنني أنا بطل المسرحية التي سمعت شيئا من الحديث عنها بين المخرجين والمنتجين والممثلين..

 

ولكنها آثرت ألا تكتفي بذلك بل تواصل المهمة العظيمة فربما يقع في الفخ صيد آخر حتى ولو لم يكن صيدا ثمينا..

 

غير أنها كانت كنصف حال جان الكهان تسمع كلمة وتزيد عليه خمسين كلمة من كيسها..

 

خرجنا آخر الليل من بيت صاحبنا الذي ودعنا بحفاوة وتكريم ولم نعلم أننا سندفع ثمن كرمه وعشائه واستضافته للمحاكمة نكدا وهما وغلبا..

 

ولكن ذلك مصير المعددين فليصبروا فإن الله مع الصابرين..

 

عدت إلى منزلي وكانت زوجتي ترقد وطفلاها فألقيت نظرة عليهم

 

وقلت في نفسي:ويحك ما الذي أوردك الموارد؟؟وجعلك تقتحم المخاطر؟؟هلا أكتفيت بزوجتك الجميلة الحنونة..5_120.gif

 

وكنت حينها أطالع في وجه زوجتي وهي نائمة..

 

فألتفت فورا حتى لا أشعر بشيء من تأنيب الضمير ولكني قلت في نفسي لأرد بشكل عاجل على تلك النوازع الخطيرة التي لو استرسل معها المعدد الجديد لنكص على عقبيه وفشل في مشروعه العتيد:

اصمد اصمد وخلك رجَّال.. وماذا صنعت يا حساس يا رهيف!!!

أنت لم تصنع شيئا وزوجتك الحبيبة وطفلاك الحبيبان في قلبك وفوق رأسك وبين عينيك..استلقيت على الأرض لأن سعادة الطفلين كان يرقدان في المكان المخصص لجناب والدهما بجوار والدتهما على السرير..<<<(انتبهوا يا متزوجات)

 

فقلت في نفسي:آه و آخ و أح و أووه و أفف لو كانت زوجتي الثانية على رأس العمل لنمت في حضنها الدافئ..

 

ولكني تذكرت سريعا بألم وحرقة تجربتي الحديثة المريرة..

وبينما كنت أجول بين تذكار واعتذار غلبتني عيناي فأخلدت إلى منام وشيء من أحلام...

 

في اليوم التالي ودعت زوجتي بعد أن تناولت معها الإفطار..

 

ولم تكن قد وصلت إليها الأخبار..

 

وذهبت إلى عديلي لأتدارس معه الحلول لمشكلتي مع عروسي الجديدة التي تحولت كالغول أعني المشكلة وليس العروس..

 

فاجأني عديلي بالقول:إنه ينصحني بالتراجع عن المشروع نهائيا!!!

 

قلت:وكيف ذاك؟؟وعروسي؟؟وأحلامي وآمالي؟؟..

 

فذكر أنه يخشى أنني سوف أتعب وسوف ألقى صنوف الغلب والنكد إن لم يكن منها فمن أهلها..

 

وأنت كما قال لي يا حيبي مرتاح مع زوجتك الأولى وتزوجت الثانية لتزداد راحة وسعادة لا لتشقى وفي الغلب تعيش وتبقى..6_200.gif

 

كانت كلماته في قلبي تطعن كالسهام لمعرفتي بأن لها من الواقع والحقائق سندا ورصيدا..

 

ولكني كنت في بادئ الأمر مكابرا عنيدا..

 

سرحت بتفكيري طويلا:تذكرت ليلة الخطبة وتذكرت حلاوة الملكة وتذكرت ابتسامة العروس5_140.gif وتذكرت مشيتها وكلامها فكانت تلك الذكريات تتراقص في مخيلتي كأنها مجموعة من الطيور البيضاء الجميلة تحلق فوق واحة خضراء وارفة غنَّاء..تشدو بلحنها العذب الأخاذ..

 

ثم فجأة تذكرت مشاهد الخلاف ومشهد المحاكمة في بيت صديقنا وتذكرت كلام شقيقيها وزوج أختها فأحسست بظلام يسدل رداءه فوق عيني..حتى لكأنما تلك الذكريات الأليمة قد تحولت إلى مجموعات من الغربان والخفافيش تطير حول رأسي..

 

صاح العديل:هيه..أين ذهبت يا عريس الهنا؟؟..

 

فانتبهت وقلت:سوف ابذل محاولة آخيرة واتصل بالعروس..

 

فأيد الفكرة أيده الله بنصره..

 

ذهبنا لمكتب أحد المعارف فاتصلت وطلبت العروس مرات وكرات فاعُتذر مني..مرات بلطف ومرات بعنف..

 

وفي مرة قيل لي عن العروس:إنها لا تريد أن تكلمك أو حتى تشوف رقعة.....

 

فأخذتني الحمية وزاد فيها ونفخ عديلي إذ هو بطبعه أقشر ذو عصبية..يميل إلى الحلول التصادمية لا التسامحية..

 

فقلت بصوت مرتفع:اللذي لا يعدك مكسبا لا تعده رأس مال..

 

هدأت قليلا وفكرت كثيرا واستخرت الله فرأيت أن الفراق أسلم طريق والحال ما ذكرت والظرف ما شرحت وعنه أبنت..

 

فقلت لعديلي:الطلاق أحسن حل..22-81.gif

 

فأدركني بشاهد آخر كي نتوجه للمحكمة لإيقاع الطلاق وأخبر صهر الهنا ونسيب العنا حتى يوافينا هناك لأن الطلاق قبل الدخول لا بد فيه أيها السادة من حضور المرأة أو وكيلها الشرعي..

 

تواعدنا في يوم قريب..

 

وأنا في نفسي أودي وأجيب..

 

وعندما دخلت بيتي قابلتني زوجتي بوجه كئيب وحال جد صعيب..5_109.gif

 

فقلت:ما الذي حصل..وخيرا ما هذا الزعل...

 

فبكت وقالت:يا ليتك تزوجت بسرعة وفكيتني من مشاكلك ولكن جالس يا بطل تزور أصحابك وتفتخر أمامهم بأنك تزوجت وعددت وتنصحهم بالتعدد بل وتشجعهم عليه..بل وتقول لهم إنك ما تحسب لي ألف حساب..وأن الذي رجال لازم يعدد ويقهر زوجته بعد..

كل هذا عشان أنا طيبة معك وصابرة ومحتسبة!!!

 

ففتحت فمي لسببين:

أولاً:لاستنكاري هذا الكلام واستغرابي من زوجة صاحبنا كيف حبكت ذلك السيناريو الفظيع..

وثانيا:أنني بقيت كالمحارب على جبهتين..حيث كنت مهموما مشغولا بأمر مشكلة العروس التي توشك أن تكون مطلقة.

 

حاولت تهدأتها وطمأنتها وحلفت أن هذا إفك مفترى...6_203.gif

 

وعرفت بعد تحقيق لطيف سريع سلسلة الأخبار وسند النسوان..

 

حتى وصل الخبر لزوجتي الأولى..

 

وفي اليوم التالي توجهنا للمحكمة أنا وعديلي وصديق ثالث..

 

ورأينا شقيق العروس ينتظر في الصالة كضبع جريح..

 

وحين رأنا هرول إلينا فحاولنا التلطف معه فغضب وثار..

 

وأخذ يزمجر ويصرخ وجلب بفعله إلينا الأنظار..

 

فقلت:يا الله صباح خير... :icon15:

 

وتذكرت صيحة المدرس الشرس بنا أيام كنا طلابا مع الصغار..

 

ودخلنا إلى مجلس القاضي حيث هذه أول مرة أدخل فيها إلى المحكمة..

 

وسلمنا على القاضي..

 

ودخل شقيقها يزمجر وحاول أن ينال مني في حضرة القاضي وأخذ يمتدح أسرته وآباءه وأجداده وأسلافه فأسكته القاضي بلطف وكان القاضي والحق يقال لطيفا ذا خلق..

 

بل وأخذ القاضي يمتدح أسرتي أيضاً..فما أعجب ذلك صاحبنا..

 

وسأل القاضي شقيق الزوجة:هل الزوجة مدخول بها؟؟..

 

فأجاب :نعم..فاعترضت وقلت:يا شيخ أحسن الله إليك العروس لم أدخل بها..

 

فصاح شقيقها:ألا تخاف الله بل لقد دخلت بها...

 

دخلت بها ولم أدخل بها...

 

 

الله يعينه المعدد على المصائب[/size]

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

احسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسن يستاهل هذا ذنب زوجته الطيبة الصبورة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هذا ما كتبه الاخ المعدد في مذكراته فقد كتب قصيدة ياريت تقرأوها ومن بعدها تكتبو ماذا استفدتو من هذه القصة _ علما انها لم تنتهي بعد_ اليكن القصيدة

 

 

يقول صاحب القصة 26_209.gif

 

 

 

ذكرى التعددِ في الفؤادِ جميلةٌ

 

 

حتى ولو حزن الفؤادُ ببعضِها..

 

 

 

هي صفحةٌ لحياتِنا مزدانةٌ

 

 

 

أو لوحةٌ قد شُكلت في أرضِها

 

 

 

إن التعددَ شرعةٌ محمودةٌ

 

 

 

فلم التشنجُ في دواعي بغضِها

 

 

 

هي ذكرياتٌ واحةٌ وملاحةٌ

 

 

فلتسرحوا في طولِها أو عرضِها

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

رااااااائعه القصه ومشوقه .....

يا الله مافيني صبر بسرعه اكتبي الباقي صراحه أسلوب كاتبها رائع إذا كان هو فعلا صاحبها

ولم يؤلفها فهو إنسان مرهف الأحساس ويستحق أن ينال إهتمام من زوجته أكثر وإنني حزينه على زوجته وأحس بحرقة قلبها

لكن الرجل تورط بتجربه يمكن تكون فيها فائده لهما والعبره في النهايه.................

تكفين عجلي علينا بباقي القصه ....

آآآه لو أقدر كان خليت زوجي يقرأها عشان يبطل يسولف بالزوجه الثانيه ( الشر بره وبعيد)

ويخاف من المشاكل اللي صارت لأخونا في الله :lol:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إلى هذه الدرجة يا أم أبي!!!

و لماذا ستسعدين كثيراً؟؟

أكيد ليس لأنه تزوج عليكِ أ ليس كذلك؟؟

 

يا رب تعود الرسائل قريبا و أراسلك و إذا نسيت ذكريمي الله يرضى عليكِ[/quote

 

لا طبعا يا قلبي مش علشان تزوج انا اقصد لو كان بيعاملني بنفس الاسلوب الرجل في القصه عليه كلام يسحر وده اللي المراه بتحبه من وجهه نظري ان زوجها يسمعها كلام جميل ويشكر فيها فهمتي حبيبتي

 

 

 

بارك الله فيكي يا قلبي وطبعا الزواج التاني ده صعب انا مش افضل من السيده عائشه رضي الله عنها لان ه هي كانت تغار علي النبي صلي الله عليه وسلمة انا بتكلم علي اسلوب الرجل فقط

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جبتلكم حلقة جديدة عشان تسهرو عليها الليلة تقرأوها ان شاء الله تعجبكم

 

 

الحلقة الحادية عشرة"

 

بعد شد وجذب أقر شقيق الزوجة ووكيلها بأنه لم يكن هناك دخول شرعي خصوصا..

 

 

أنه كان حريصا على ذلك ليحصل على المهر كاملا..

 

 

ويلحق بي في اعتقاده أكبر ضرر ممكن.

 

 

بينما سيحصل على نصف المهر إذا لم يكن هناك دخول..

 

 

وقد أفهمه حضرة القاضي أن الطلاق قبل الدخول في صالح شقيقته لأنه ليس عليها والحال ما ذُكر عدة تعتدها..

 

 

ويمكن أن يتقدم لها عريس جديد ويعوضها ربي..

 

 

فانبلجت عشرة بالمائة من أسارير وجهه المتجهمة وقال:

 

 

إن شاء الله ربي يعوضها أحسن من هذا ألف مرة..

 

 

فنظر إليه القاضي والتفت إلي وقال:وبعد هذا ربي يعوضه إن شاء الله..

 

 

طبعا كنت قد دفعت المهر كاملاً فأخذتني عاطفة فقررت أمام القاضي التنازل عن نصف المهر الثاني لعروسي السابقة ومطلقتي الجديدة..

 

 

ولقد قابل أخوها ذلك الموقف الشهم النبيل من طرف العبد الفقير بتصعير الخد وقوطبة الجبين وحملقة العينين..3_37.gif

 

 

وحين طلب مني القاضي التلفظ بالطلاق ... ارتج عليّ وشعرت والله برهبة وخوف وقلق..

 

ولكنني استعنت بالله وتجلدت وقلت:زوجتي فلانة طالق طلقة واحدة..

 

 

انتهى المشهد المهيب وخرجنا من القاعة ونظرات صهري السابق تلاحقني ولقد كان بوده لو أمكنه الفتك بي..

 

 

وركبت السيارة وأنا شارد الذهن حيران..6_200.gif

 

 

ولقد ركبتني موجتان من الشعور في هذه الحال:

 

 

الموجة الأولى:أحسست بعبء ثقيل ينزاح عن كاهلي..وهم كبير يسقط عني..ولكن سرعان ما توارت هذه الموجة..

 

 

الموجة الثانية:شعرت بطلائع خفيفة من الحزن بدأت تظهر في فضاء قلبي ووجداني..

وكانت هذه الأحزان تتزايد وتتعاظم شيئا فشيئاً حتى تُوجت بدمعتين في محاجري..

 

 

صاح العديل:أين سرحت يا عريس الهنا؟؟..خيرها في غيرها..إن شاء الله ربي يعوضك أحسن منها..

 

والغريب أن عديلي هذا كحال كثير من زعماء عصرنا يحسن التنظير والتأطير في قضايا التعدد غير أنه لم يعدد حتى تلك اللحظة..

 

 

أنزلنا صاحبنا وتوجهنا إلى المنزل حيث أنزلني عديل الهنا ودخلت بيتي وكان الوقت قبيل الظهر..

 

 

وجدت طفلي نائمين وأما أمهما فقد بدأت تستعد لتحضير وجبة الغداء..

12_219.gif

 

دخلت واجما حزينا وسلمت ويممت صوب السرير وألقيت بجسدي المنهك عليه..21_74.gif

 

 

وبدأت من جديد أستعرض شريط الذكريات في هذه التجربة التي كانت على مرارة ختامها ومع إخفاقها تجربة فيها ذكريات حلوة جميلة ومشاعر حب وهوى قُتلت في عز شبابها..

 

 

كان منظر عروسي والطلاق مهما كان فإن وقعه على المرأةشديد..

 

أقول كان منظرها أمامي أتخيلها تبكي وتكفكف دموعها 21-307.gifوهي تندب حظها العاثر وكل شيء عند الله بمقدار...

 

ثم تسرح بي ذاكرتي من جديد فأتذكر اللحظات الحلوة والذكريات الجميلة والابتسامات والضحكات والنكات فأكاد أتبسم وعيناي قد اغرورقتا بالدمع..

 

 

ثم أتصورها وهي تجهش بالبكاء..فأشعر بمثل السكاكين في صدري وقلبي..

 

 

وفي هذه اللحظات العصيبة دخلت زوجتي ورأت حالي الكئيب فاقتربت مني على غير رغبة مني في مثل هذه الحال

 

وقالت:خيرا يا حبيبي..وش فيك..أنت جالس تبكي..6_202.gif

 

فتمالكت نفسي بصعوبة بالغة وأوقفت حركة البكاء القسري وأما عيناي فقد بقيت تذرفان الدمع دون توقف..

 

 

لم أجد بداً من إخبار زوجتي بطلاق عروسي..

 

فقعدت بجنبي تبكي أيضا..4_42.gif

 

 

ولقد لامتني والحق يقال على موضوع الطلاق وقالت:مهما يكن من شيء فهي لا تحب لبنت الناس إلا مثل ما تحب لنفسها..وكانت وما زالت صاحبة خلق ودين..

خرجت زوجتي بالطفل الكبير الذي استيقظ باكيا ومضفيا على تلك الأجواء الحزينة مزيداً من الإزعاج والبكاء والعويل..

 

 

بقيت لوحدي وأطلقت لنفسي ما كتمته من البكاء لعلي أخفف بعض الشيء عما يلتهب في صدري وقلبي من حزن وألم..

 

 

عموما انقضت عدة أسابيع وأنا أداوي جراح قلبي التي كانت تطيب وتندمل بهدوء..

 

 

وفي هذه الفترة أقبلت على عملي وزوجتي وطفلي الصغيرين..

 

 

وفي مرة دُعيت إلى حفل زفاف لأحد الأصدقاء لزواجه بالثالثة..

 

وجلس بعض الرفاق يتمازحون حول التعدد ...

 

 

ويتضاحكون كعادة جماهير الرجال خصوصا في مثل حفلات الزفاف.26-226.gif.

 

 

فسألني بعضُهم وقد أوتي حظه من ثقالة الظل والجسد:وش أخبارك يا عريس؟؟متى الحفلة؟؟..

 

 

ولقد عرف بعض الأصدقاء نبأ زواجي ولم يعرفوا خبر طلاقي..

 

 

فحاولت أتجنب الإجابة على سؤاله الممل دون جدوى..

 

 

فقلت:قريباً إن شاء الله..

 

عدت من الحفلة وبدأت أستذكر من جديد فصول قصتي التي انقضى على الفصل الآخير منها نحو الشهرين..

 

 

على أن معنوياتي التعددية بدأت ترتفع فوق خط الصفر شيئا فشيئا بعد أن هبط المؤشر بعد الطلاق تحت الصفر..

 

 

ولكن والحمد لله ها هو يعاود الارتفاع من جديد..

 

 

وذات يوم قابلت أحد الأصدقاء فتجاذبنا الحديث يمينا وشمالا حتى ذكر امرأة من عائلة أصهاره..

 

وأنها أرملة وتعيش مع أولادها الخمسة..وترغب في زوج يخاف الله يسيِّر عليها

 

 

ويأتيها حسب ظروفه حيث تقيم في شقة في عمارة

 

 

والدها ويعيش معها في نفس العمارة والداها وإخوتها

 

 

والعمارة خاصة بهم لا يشاركهم في سكناها أحد..

 

 

طبعا صديقي هذا كان طيب القلب جدا وذا عفوية وسهولة

 

 

فقد ذكر تلك المعلومات في كلامه العابر..

 

 

ثم أردف بكلام آخر

 

 

وقد كان حالي مع تلكم المعلومات كحال صقر يوشك أن ينام على صخرة مرتفعة فمرت في الوادي تحته فريسة فاستعد لينقض عليها..

 

 

فقلت:يا أبا فلان..

 

قال:ٍسم..

فقلت:سم الله أعداءك وسممهم الله أجمعين أكتعين أبتعين..

قال:سم تفضل وش عندك؟؟..

 

 

فقلت متصنعا للرزانة والهدوء وكأن تلك المعلومات لا تهمني وإنما قد تهم غيري:على فكرة قريبة أصهارك هذي ما تزوجت ولا جاءها أحد..

فضحك وقال:لا يكون أنت ناوي –طبعا و لم يعلم حفظه اللهبتجربتي السابقة-وأنني ناوي وهاوي..

فقلت:يا ريت..ولكن أمكن لو مر عليَّ أحد يخاف الله بس ودي تعطيني بعض معلومات عشان لو لقينا لها ابن حلال..

ما شاء الله صرت الحين أزوج الآخرين!!..وأهتم ببنات المسلمين..

 

 

فقال لي:عندها ثلاث بنات وولدين وبنتها الكبيرة في أولى جامعة والباقين في الثانوية والمتوسطة والابتدائية فقلت ساخطا في نفسي وقد اندلقت موجة من التذمر فوق

كلماتي الخارجة من فمي:

 

 

يعني الحرمة كبيرة..كم عمرها؟؟..

فقال لي:شكلك يوم تسأل وتدقق كأنك أنت اللي بتتزوجها!

فقلت مستغلا تلك الفرصة ولألقي بعض التمهيد للمشروع الجديد:والله ما في أحد يكره الخير..بس أنا حاليا ليس لدي رغبة في التعدد..

مع أن مؤشر الرغبة قد وصل قبيل الذروة بقليل!!..

 

 

فقال:لعلمك لقد تزوجت هذه المرأة المسكينة وهي صغيرة ربما في الرابعة عشر من عمرها..يعني عمرها حوالي الخامسة والثلاثين..

فحولت الموضوع إلى جانب المزاح كي أبني عزيمتي على جدار الجدية بعد ذلك بحرية!..

 

 

فقلت مازحا ومستظرفا ومستخفا دمي:

 

 

قالت العرب:ابنة العشرين لذةٌ للناظرين!!..

 

 

وابنة الثلاثين لذةٌ للمعانقين!!..

 

 

وابنة الأربعين لحم وشحم ولين!!..

 

 

وابنة الخمسين كثيرة الأنين!!..

 

 

وابنة الستين عجوز في الغابرين..

 

 

 

وضحكنا وقهقهنا2_101.gif وقررت أن أصارح صديقي فالوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك..والصراحة راحة..

 

 

وأحسن شيء الدغري يا برعي..ومحسوبكم دغري على طول..

 

 

فقلت:وش رأيك لو تقدمت أنا عند أنسابك وخطبت أم فلانة تعتقد وش ماذا يكون الرد؟؟..

فقال:خلاص نويت وأنت قبل شوي تقول ما لك رغبة..خلك صريح والعب على المكشوف..

فقلت:أنا دائما أحب اللعب على المكشوف..وقلبي على العرس يا هو ملهوف..ولكن لم تجب على سؤالي وش تتوقع يكون رد أنسابك؟؟..

قال:وهل سيجدون أحسن منك..

 

 

فقلت متواضعا وقد نظرت إلى الأرض:إن شاء الله نكون عند حسن الظن..

ثم قلت له:تكفى يا بو فلان ودي ببعض الوصف للعروس يعني طويلة قصيرة سمراء بيضاء نحيفة غليظة..

فقال لي:ما شاء الله عليها الأهل يثنون عليها وكل شيء فيها سوف يعجبك بإذن الله لكن يقولون عنها:إنها مليانة شوية؟؟..

طبعا وأنا من الصنف الرجالي الملّواني أعني الذين يحبون المليانات والمربربات من النساء مع أن سيادتي غير مربرب..

 

 

بل ميديم وسط والحمد لله..

 

 

قلت:مليانة شوية!!! والله هذا عز الطلب..15_4.gif

 

 

فقال:سوف أطلب من الأهل أن يجسوا نبض العروس وأن يعطوها طرفا من الموضوع..

فقلت:ومتى الرد؟؟..

قال:بإذن الله بعد أسبوع؟؟..

 

 

فقلت:هذه مدة طويلة تكفى أرجو أن يأتيني الرد خلال يومين أو ثلاثة..

فقال سوف أحاول..وأبشر بالذي يسرك..بس هدي اللعب شوية..

قلت:أنا مهدي بس لا تبطي علينا يا بو الأخبار الحلوة..

وافترقنا وبدأت طيور السعادة تزقزق فوق رأس طول الطريق..20_230.gif20_230.gif

 

وبدأت أتنعنش وأحلم بعالم الرومانسية والحب بالحلال الزلال..

 

 

وعندما دخلت منزلي اشتغلت الحاسة السابعة في زوجتي 15_40.gif

 

 

وهي الحاسة التي تدرك بها بعض النساء شيئا من نشاط

 

 

زوجها التعددي..وهي تختلف من امرأة إلى أخرى حيث

 

 

تقوى وتضعف بحسب طبيعة كل امرأة وبحسب الظروف

 

 

والأحوال في بعض الأحيان..

 

 

وانهالت علي بسيل هائل من الأسئلة والتحقيقات والتدقيقات

 

 

والتفريعات والتمحكات والاتهامات..

 

 

وحاولت أجيب مرة وأغضب أخرى..

 

ولكن يكاد المريب أن يقول خذوني..

 

 

 

الى اللقاء في الحلقة القادمة...... تصبحون على خير

9-86.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تصبحون على خير:: (((((((

بعد ما شوقتينا.....

حاولى فى المرات القادمة تضعين كذا جزء..

آآآآه..بصراحة أنا كنت متعاطفة مع الزوج فى الأول لأن زوجته أهملته شويه..صحيح هو مش بإيديها لأنها مريضة ومحتاجه أكثر ما هو محتاجها..

لكن لما قريت التكملة اتغظت منه جدا..لأنه يبحث عن التعدد لمجرد التعدد وإن كانت زوجته أخطأت بحقه فهو أيضا بشر وبالتأكيد أخطأ بحقها..فلماذا لم نقل أنه يطلقها تأديبا له!!

طبعا المرأة عليها أن تراعي زوجها وخصوصااااا بعدما تنجب..

لكن الحمد لله على كل حال..وكما يقال..تأتى الرياح بما لا تشتهي السفن..

 

 

يالا بانتظار التكملة..بس ربنا يكرمك ضعى كذا حلقة..نريد نعرف النهاية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أرجو ألا يفهم من كلماتى أنى ضد التعدد فالتعدد شرع شرعه الله للرجال بشروطه..

وإن كنت أكرهه فى نفسي ولا أتمناه لكن شرع الله قائم شئت أم أبيت..

وقد طلبت من مشرفتنا الفاضلة "المشرفة" بعمل حملة للتوعية والحمد لله عملتها بالفعل..

popPic.gif

حملة توعية: "بين تعدد الزوجات & رضاكِ بشرع الله"

https://akhawat.islamway.net/forum/index.ph...t=0&start=0

تم تعديل بواسطة أم عائشة المصرية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اية دة هو عايز يتجوز اى وحدة و خلاص

 

و بعدين التعدد يكون بأسباب و سلامته بقى اية اسبابة فى التعدد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
تصبحون على خير:: (((((((

بعد ما شوقتينا.....

حاولى فى المرات القادمة تضعين كذا جزء..

آآآآه..بصراحة أنا كنت متعاطفة مع الزوج فى الأول لأن زوجته أهملته شويه..صحيح هو مش بإيديها لأنها مريضة ومحتاجه أكثر ما هو محتاجها..

لكن لما قريت التكملة اتغظت منه جدا..لأنه يبحث عن التعدد لمجرد التعدد وإن كانت زوجته أخطأت بحقه فهو أيضا بشر وبالتأكيد أخطأ بحقها..فلماذا لم نقل أنه يطلقها تأديبا له!!

طبعا المرأة عليها أن تراعي زوجها وخصوصااااا بعدما تنجب..

لكن الحمد لله على كل حال..وكما يقال..تأتى الرياح بما لا تشتهي السفن..

 

 

يالا بانتظار التكملة..بس ربنا يكرمك ضعى كذا حلقة..نريد نعرف النهاية

انا رايي مع الاخت أم عائشة المصرية

^_^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صدقوني ما قدرت اكمل واضع لكم جزء اخر لأنه عيوني سكرت وقتها

14_63.gif

 

واشكرك اختي على وضعك رابط هذه الحملة

 

وانا معك انه شرع الله .........ولكن الزوج عليه ان يعدل وقتها .......

 

 

وادعو الله الا يبتلينا بهذا الشئ

 

 

وهاهي طلت عليكم الحلقة الثانية عشر"

 

 

جائني رد صديقي بعد حوالي أسبوع ظللت خلال تلك المدة متشوقاً ملتهب الظلوع..

 

 

قابلني صاحبي في المدرسة وقال أبشر بما يسرك..

 

وهنا احتبست أنفاسي فرحاً وخوفاً وإن كانت موجات الخوف والتوجس استطاعت أن تطوي موجات الفرح بداخلها فاختفت أو كادت ...

 

 

 

حاولت استعادة رباطة جأشي سريعا وتمالكت قائلاً:ما هي البشارة بشرك الله بالجنة؟

 

 

 

قال :الجماعة موافقين وموعد الرؤية بعد يومين

 

فقلت:الله يبشرك بالخير وبدأت على الفور أسترد ذكريات الماضي القريب وأنظر بشيء من الوجل والخوف للمستقبل المهيب

 

 

افترقت عن صديقي ولكن الخوف لم يفارقني وظل القلق يصحبني حتى وصولي إلى المنزل..

 

 

:-

 

طبعا الحاسة السادسة التي شرحنا طرفا من سيرتها سابقا بدأت تعمل كالعادة لدى زوجتي الأولى

 

 

 

 

هذه الحاسة تزيد قدرتها على الكشف والاستنتاج كلما زاد القلق والخوف والتوتر لدى سعادتي الذي كم حاولت جاهدا أن أبدو طبيعيا ولكن دون فائدة

 

 

 

 

وحين ألحت علي بكثرة الأسئلة ذكرت بأن هناك ضغوطا في العمل من المدير ووكيله

 

 

 

 

لم تبتلع زوجتي تلك التبريرات وأما أنا فقد بدأت أتهيأ نفسيا للقاء الموعود..

 

 

15_9.gif

 

 

وجاء اللقاء الموعود بعد ترقب وتوجس وطول انتظار مع قصر المدة ولكنها الحالة التي كنت عليها أطالت القصير ويوشك أن تقصِّر الطويل

 

 

 

 

 

ركبت سيارتي وتوجهت إلى منزل المخطوبة بعد أن أخذت الوصف بدقة متناهية

 

 

 

 

ووصلت المكان وأوقفت السيارة ونزلت منها مترقبا متلفتا ذات اليمين وذات الشمال

 

 

 

 

ثم طرقت الباب بعد أن قرأت آية الكرسي وفاتحة الكتاب..

 

 

11_48.gif

 

فخرج لي رجل أظنه في الأربعين ملامحه قوية ومساحة التقطيب في وجهه كمساحة المياه بالنسبة لليابسة على الكرة الأرضية..

 

23_219.gif

 

سلمت فرد السلام فعرفت بنفسي معكم الفقير لله الراجي عفو مولاه الخاطب من طرف فلان..

 

 

 

 

فقال تفضل والله والنِّعم في فلان يعني صديقي وأما أنا فلا ونِّعم ولا هم يحزنون

 

 

 

 

 

دخلنا إلى صالون كبير وثير المقاعد فاتجهت بخبرتي الضعيفة إلى صدر المجلس

 

24-3.gif

 

 

لأكون في أحسن وضع حين تدخل العروس إلينا فأراها من أول إطلالتها وحتى آخر انصرافها كاملة غير منقوصة..

 

 

 

 

 

شعرت حين جلست أو هكذا خُيل إليَّ بأني ضيف ثقيل الظل مطفش ممِل

 

 

 

طبعا حاولت أن أقطع الصمت المطبق الذي أعقب الجلوس لأنني أحسست بالاختناق من ذلك الجو الخانق والحانق

 

 

 

فقلت الجو حار هذه الأيام وكان عرقي 39_209.pngيتصبب على جبيني فلست أدري أمن ضعف التكييف أو من عدم رباطة جأش شخصي الضعيف

 

 

 

فرد علي بصوت مرتفع نعم الجو حار جداً

 

 

 

فقلت:نعوذ بالله من حر جهنم فالتفت عني ولم يجبني ولو حتى بآمين ودعا أخاه الأصغر بصوت عال يوشك أن يسمع به من بين لابتي الحارة وين القهوة؟

 

 

 

 

وجاءت القهوة واحتسيت فنجانا واحدا 7-97.gifوقيل لي بصوت قوي:تقهو.. فقلت شكرا

 

 

 

واضطررت لرفع صوتي بها منطلقا من المبدأ الدستوري :لكل حزة لبوس

 

 

 

 

 

وعاد الصمت ليطبق على مجلسنا من جديد وسمعت صوت خطوات أو شعرت بأن أحدا يبدو أنه يتأهب لدخول المجلس فقمت بعملية تشييك سريعة على الفور أتأكد

 

 

خلالها من أن جميع أزرار العنق قد أحكم إغلاقها وأخذت أعتدل في المجلس

 

 

 

 

مرة أسترخي بظهري ومرة أرفع ظهري كل ذلك استعدادا لطلة العروس

 

 

 

 

 

وجاءت الطلة المنتظرة لا لأرى العروس ولكن لأرى شقيقها الأكبر 39_205.pngحيث دخل علينا بوجه عبوس وسلم سلاما ثقيلا كأنه كابوس..

 

 

 

 

وإذا كنت فيما سبق من مجلسي أشكو من الصمت المطبق فلقد عانيت بعد دخول هذا الآخير من الكلام المقلق..

 

 

 

 

 

حيث أنهال علي حفظه الله ورعاه بسيل عرمرم مؤذ من الأسئلة المتنوعة المختلفة المتناقضة أحياناً..

 

 

 

ما أسمك؟ ومن أين أنت؟ وكم عمرك؟ وأين تعمل؟ وكم خدمتك؟ وما مقدار مرتبك؟39_205.png

 

 

 

وأين يعيش والدك؟ وهل أمك على قيد الحياة؟ وهل لكم أقارب هنا في المدينة؟

 

 

 

 

طبعا هذه الأسئلة أو أغلبها تمت الإجابة عليها من قبل صديقي وصهرهم ولكن اللحاحة أعيت من يداويها..39_200.png

 

 

 

ثم بدأ في طرح نوع من السؤالات ذات الوزن الثقيل واللقافة في التطويل..

 

 

 

قلي بصراحة لماذا تريد أن تتزوج على زوجتك؟هل قصرت معك زوجتك في شيء؟؟

 

وقبل أن أحاول أن أبدأ الإجابة تلقف قائلاً: وعلى فكرة وهل تقرب لك زوجتك ؟ وكم مضى لك منذ زواجها..؟؟طبعا لم أجد مفرا من الإجابة على هذا الكم الكبير من الأسئلة الثقيلة الممرضة

 

 

 

ولكن لأجل عين تكرم مدينة وهل رأيت بالله شيئا عليكم حتى أحتمل هذا الطوفان العظيم من هذه التحقيقات الغليظة؟؟

 

 

 

 

نسيت أن أذكر أن هذا الشقيق كان إذا التفت إلى أخويه هش وبش وإذا توجه بالحديث إلي عبس وبسر وكشر وشزر..

 

 

 

طبعا طال المجلس وكان الوقت بعد العشاء فقلت في نفسي:يا ولد لماذا لا تبادربالهجوم فهي أحسن وسيلة للدفاع..

 

فقلت:يا جماعة الخير فضلاً وليس أمراً أنا عندي موعد مهم بعد حوالي ساعة ويا ليت تأتي العروس لأراها وتراني الرؤية الشرعية بارك الله فيكم..

 

طبعا طلبي لم يلق ترحابا عند صاحبنا هذا المهذار الثرثار معليش نسيبي وأنا حر يغفر الله لي وله ولكم فلستم تعرفونه ولا تعرفونني

 

 

 

ويبدو أن الجهات الداخلية في المنزل من النساء قد ضقن ذرعا بذلك الشقيق

 

 

 

فما هي إلا لحظات حيث قام أصغرهم رعاه الله وأيده ليدعو العروس لتأتي للنظر والجلوس..

 

 

 

 

وبدأت أنفاسي تحتبس حين وقف شقيقها الأصغر على باب المجلس وهو يقول: هيا أدخلي يا الله يا بنت الحلال أدخلي هذا شرع الله والحمد لله ما فيه شيء

وهي تتلكأ في الدخول ونبضاتي تخفق في قلبي بسرعة وتصول وتجول..

 

 

 

 

وآخيراً دخلت العروس5_91.gif وهي تنظر عند قدميها وأما أنا فقد فتحت حدقة العينين23_213.gif على مصراعيها حتى أرى أكبر مساحة لأرى المملوح ثم أضطررت إلى غض بصري بعد أن رأيت أعين القوم ترمقني بوضوح ..

 

 

 

 

جاءت وجلست وهي خجلى وقد أدركت أنها مربربة بل فوق الربربة ربربة..5_204.gif

 

 

 

 

 

وساد الصمت قليلاً وهنا قررت أن أكون سيد الموقف بلا نزاع فقررت أن أسألها بضعة أسئلة وكان منها سؤال سخيف لا أعرف كيف خرج من رأسي ولا أدري هل استساغه القوم أم سألقى بسببه التقريع واللوم..

 

 

 

 

هذا السؤال لفظه كان ما يلي:هل أنت مقتنعة بالزواج؟ لا أحد يلومني ويقول أو تسأل امرأة في بيت أهلها خرجت إليك في مجلسهم لتراها من أجل الزواج هل هي مقتعنة بالزواج؟هذا الذي حدث وأقصه كما وقع!!

 

 

 

 

طبعا أجابت العروس على هذا السؤال السخيف برد لطيف تمثل في هز رأسها هزة خفيفة فوق تحت وتحت5_204.gif وفوق وأظنها عدة هزات ولست متأكدا..

 

 

 

 

طبعا أنا أفضل عند الرؤية الشرعية وكما يقول خبراء القانون عفوا التعدد رؤية العروس واقفة ذاهبة آيبة..

 

 

 

 

فترددت في أن أطلب أن تهب واقفة وأن تذهب وتجيء..وبينما أنا متردد متوجل

 

 

 

 

إذا بالعروس قد هبت قائمة وانصرفت من المجلس حاولت أن ألاحقها بنظرة حسيرة ولكن هيهات هيهات..

 

 

 

حتى هذه الرؤية لم تكتمل وابتدرني القوم بنظراتهم وكأنني قرأت على وجوههم بعض تساؤلاتهم التي تطلب مني الانصراف

 

 

 

 

فقلت في نفسي خلك رجال واطلب رؤيتها مرة ثانية وفعلا طلبت ذلك معللا بأنها لم تجلس معي فترة كافية وأخذت أسوق تبريرات اجتماعية معروفة بأن هذا زواج وعشرة عمر وليس سنة أو سنتين..

 

 

 

فاختلفوا واعترض الأغلبية منهم أعني اعترض اثنان ووافق أصغرهم ورفع طلبي إلى الجهات الداخلية المسئولة التي سرعان ما قامت مشكورة بتلبية الطلب كحالة استثنائية

 

 

 

 

 

وجاءت عروسي ترفل من جديد وجعلت أرمقها من بعيد26-189.gif..

 

 

 

نلقاكم في الحلقة القادمة

 

18_224.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لقد وجدت قصيدة تحكي قصة رجل تزوج بأخرى على زوجته يعني متل اخونا اللي بالقصة معدد للزوجات ان شاء الله تعجبكم

أتاني بالنصائح بعض ناس 000 وقالو انت مقدام سياسي

اترضى ان تعيش وانت شهم 000 مع امرأه تقاسي ماتقاسي

إذا حاضت فأنت تحيض معها 000 وإن نفست فأنت أخو النفاسي

وتقضي الاربعين بشر حال 000 كداب رأسه هشمت بفاسي

وإن غضبت عليك تنام فردا 000 ومحروماً وممنوع المماسي

... 24_245.gif

تزوج بأثنتين ولاتبالي 000 فنحن ارباب التجارب والمراسي ...

فقلت لهم معاذ الله إني 000 اخاف من اعتلالي وانتكاسي

فها أنذا تروق حالي 000 ويورق عودها بعد اليباسي

فلن ارضى بمشغلة وهم 000 وتنكيد يكون بها أنغماسي

لي امرأه وشاب الراس منها 000 فكيف أزيد حظي بأنتكاسي

فصاحو سنة المختار تنسا 000 وتمحي اين ارباب الحماسي

فقلت اضعتم سنن عظاما 000 وبعض الواجبات بلا احتراسي

لماذا سنة التعداد كنتم 000 لها تسعون في عزم وبأسي

اذا احتاج الفتى لزواج اخرى 000 فذاك له بلا ادنى التباسي

ولكن الزواج له شروط 000 وعدل الزوج مشروط اساسي

وإن معاشر النسوان بحراً 000 عظيم الموج ليس له مراسي

24_238.gif

 

ويكفي ماحملت من المعاصي 000 وأثام تعجز عنها الرواسي

فقالو انت خواف جبان 000 فشبوا النار في قلبي وراسي

فخضت غمار تجربة ضروس 000 بها كان افتتاني وابتئاسي

يحز لهيبها في القلب حزاً 000 أشد علي من حز المواسي

رأيت عجائباً ورأيت امراً 000 غريب في الوجود بلا قياسي

وقلت اظنني عاشرت جناً 000 وأحسب انني بين الاناسي

لآتفه تافه وأقل امراً 000 تبادر حربهن بالإنبجاسي

وكم كنت الضحيه كل ليله 000 وأجزم بأنعدامي وإنطماسي

فإحداهن شدت شعر راسي 000 وأخراهن تسحب من أساسي

وإن عثر اللسان بذكر هذي 000 لهذي شبت مثل الالتماسي

وتبصرني اذا احتجت شيء 000 من الاخري يكون بالإختلاسي

وكم من ليلة اضوي حزيناً 000 انام على السطوح بلا لباسي

 

23-10.gif

 

وكنت انام محترم عزيزا 000 فصرت انام مابين البساسي

أرضع نامس الجيران دمي 000 وأسقي كل برغوث بكاسي

ويوم أدعي اني مريضاً 000 مصاب بالزكام وبالعطاسي

وان لم تنفع الاعذار شيئاً 000 لجئت الى التثاؤب والنعاسي

وان فرطت في الحضور يوماً 000 عن الوقت المحدد ياتعاسي

وإن لم اراضي احداهن ليلا 000 فيا ويلي وياسود المآسي

يطير النوم من عيني واصحو 000 لقعقعة النوافذ والكراسي

يجيء الاكل لاملح عليه 000 ولا اسقى ولايكوى لباسي

 

19_3.gif

 

وأن غلط العيال تعيث حذفاً 000 بأحذية تمر بقرب راسي

24_209.gif

وتصرخ ماشتريت لي احتياجي 000 وذا الفستان ليس على مقاسي

ولو اني ابوح بربع حرفاً 000 سأحذف بالقدور وبالتباسي

وتراني مثل انسان جبان 000 رأي اسداً يهم بأفتراسي

وأن اشري لإحداهن فجلاً 000 بكت هاتيك ياطاغي وقاسي

رأيتك حامل كيساً كبيرا 000 فماذا فيه من ذهب وماسي

تقول تحبني وارى الهدايا 000 لغيري تشتريها والمكاسي

فصرت في حالة تدمي وتبكي 000 قلوب المخلصين لما أقاسي

وحار الناس في امري لآني 000 إذا سئلوا ما اسمي قلت ناسي

وضاع النحو والاعراب مني 000 ولخبطت الرباعي بالخماسي

اروح لآشتري كتب فأنسى 000 وأشري الزيت او سلك النحاسي

اسير ادور من حي لحي 000 كأني بعض اصحاب التكاسي

ولا اعلم عن الايام شيء 000 ولاكيف انتهى العام الدراسي

...

 

24_214.gif

 

 

فما نفعت سياسة بوش يوماً 000 ولاما كان من هيلا لسي

ومن صبر ايوب اخذت صبري 000 ومكراً من جحا وابو نواسي

فلما عجزت وضاق صدري 000 وباءت امنياتي بالاياسي

دعوت بعيشة العزاب احلى 000 من الانكاد في ظل الماآسي

وجاء الناصحون مرة اخرى 000 وقالو نحن ارباب المراسي

ولاتسأم ولاتبقى حزيناً 000 فقد جئنا بحل دبلوماسي

تزوج ثالثة اخرى لتحيا 000 سعيدًا سالماً من كل باسي

فصحت بهم لئن لم تتركوني 000 لآذيقكم ضرب المداسي

 

19_16.gif

تم تعديل بواسطة يقين الاسلام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هههههههههههههههههههههه

القصيدة دى تحفة

انا متابعة معاكى يا غالية ان شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم حبيبتي انا متااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااابعة معك وجزاك الله خيرا على المجهود الكبير الكتبة متعبة ولكن والله تستاااااااااااهل .......................وحبيبتي امتعتني القصة كثيرا والاسلوب شيق مع تلك الصور التي تجعلني ابكي من الضحك جزاك الله خيرا واصلي مشكووووووووووووووورة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الصراحه الراجل ده غرررررررريب

طيب اول مره وكانت زوجته نفساء

طيب والمره دى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ده لو زوجى كنت اكلته

بس زوجته طيبه

شكل فى بلادهم مفيش سواطير واكياس سوده ههههههههههههههههههه

جزاك الله خيرا جميله القصه

ومتبعاكى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

(29).gif

 

حياك المولى اختي المسلمة فريال نورتينا وانتم بتستاهلو الوحدة تتعب مشانكم.....

 

اختي ام حذيفة حياك الله حبيبتي ......... بس اذا هم ما عندهم سكاكين وسواطير احنا منعطيهم 12_234.gif

 

هههههههههههههههههههههه بس الظاهر الرجل هو حابب يتجوز وبس وعامل حجج انه مراته نفساء

 

اختي ام ابي انا سعيدة جدا بمتابعتك حبيبتي ... وبتواصلك دائما معي ومشاركتك

 

(74).gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هههههههههههههههههههههه

القصيدة دى تحفة

انا متابعة معاكى يا غالية ان شاء الله

 

 

سعدت جدا بمتابعتك معاي

 

بجد اسمك رائع مشتاقة للجنان عجبني21_79.gif

 

رزقنا الله جميعا جنة الفردوس

 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

امين يا غالية

انا قرأت القصة من اولها و منتظرة النهاية على احر من الجمر

و بالنسبة للتعدد خلى تعليقى فى الأخر احسن.................

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

نسيت اشكرك على موضوعك الجميل

و مجهودك الوفير بارك الله فيكى

و جزيتى كل خير

874-perfect-AbeerMahmoud.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×