اذهبي الى المحتوى

المشاركات التي تم ترشيحها

ابتهالات انتظر ما تكتبيه فى شوق لا تحرمينا من فيض قلمك

 

ولأحلامك هنا مجال للإنطلاق والحرية فى سماء الخواطر والقصيد

 

جميلة ماشاء الله بارك الله فيك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

 

 

 

وحيدة

 

 

تمضي السنون

وتمضي الشهور يوما تلو الاخر...مساحات تتسع

وأأهات تتردّد

بين الماضي والحاضر

وحيدة مع احلامي

صوت يهمس من اعماقي

ما زال في العمر بقية

دعي اليأس عنكِ..وابتسمي وأنيري دربك بالشموع

وغني للفرح القادم على ابواب الغد الاتي

 

 

انّة...ا

 

من صميم القلب...من صميم الروح

 

خرجت أنّة

 

صرخت صرخة

 

اين الحب؟

اين الود؟

ما عاد في الناس رحمة

ذهب العقل

نفد الصبر

 

نفسي جرحى

روحي حيرى

ذهب الفرح

عمّ الحزن

اين الامل

 

أأه ربي

صبرا ...صبرا

ويا اهلي واحبتي رفقا رفقا

 

 

 

 

كنّا ثلاثة

 

 

كنّا ثلاثة..أعزّ ثلاثة

أفكارنا واحدة

احلامنا واحدة

همومنا واحدة

خطوة خطوة مشينا الحياة

 

كانت ايامنا كلها براءة

فيها جراءة وفيها غرابة

لا يكدر صفوها كدر

كانت طريقا مزروعة بالندى والزهر

 

مرّت السنون...افترقنا وسار كل منا في اتجاه

 

هي سنّة الحياة

ولكن ما كتبته الايام لا يمكن ان يمحى بسهولة

وستبقى صداقنا قوية طول العمر

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

صدقت يا حبيبة فالذكريات والصداقة القوية تظل صورها راسخة ولا تمحى آثارها مهما دار عليها الزمن

بارك الله فيك وفي الذي خطته أناملك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

 

رجعنى كلامك لايام اختفت منذ زمن و لكنها لا تزال محفورة فى الفكر و الوجدان زهرات متفتحة تسير على وجه الارض لا يتعبها طول الخطى و لا بعد المسافة بل كانت دائما تتمنى ان يطول المسافة لتستمتع بطيب الصحبة و وناسة الصديقات

 

جزاك الله خيرا

 

بارك الله فيك وفى قلمك ذو الأنات

تم تعديل بواسطة دانة الاسلام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

اشتياق

 

 

اشتاق لقهوة الصباح...للناس الملاح

اشتاق لجلستهم...لحديثهم,لضحكتهم

 

اشتاق...وحينما اشتاق,اغمض عينيّ,واغوص في بحر من الاحلام

فمنذ زمن لم ارهم

بعدت المسافات بيننا,حرمتني الغربة رؤياهم

ياللوعة القلب...ويا لحيرة الفكر

ويا اسفا على زمن لا يمتعني برؤياهم

كانوا انيسي في وحدتي,كانو سميري في ظلام دنيتي

كانو شموعا تنير لي عالم نشوتي

منذ صغري اعتدت عليهم واعتادو عليّ

 

بالله ان عدتم يا صحبي ويا احبتي..ا

تذكروا قلب هائم ينتظركم بفارغ الصبر ..كي يطفئ لوعة قلب اضناه الفراق والوحدةِ

 

 

 

 

اضيف لكلماتي السابقة التي هي من نبض قلمي كلمات منذ سنين قرأتها واعجبتي

 

 

اه..لو كنت اعلم انّ ايامي معكم ستذريها رياح الفراق...لضممت أكفكم بين اصابعي ومنعتكم من الرحيل عن ارضي...لكن متى كان لاحد منا دخل في تدابير القدر؟.؟

 

 

والى مزيد من الخواطر في الايام القادمة باذن الله تعالى

 

شكرا لكل من تتابعني وجزى الله اخواتنا المشرفات كل خير

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وانا ايضا اشتاق ...

 

تابعى و نحن معك ومع قلمك الرقراق

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

رقيقه جداً كلماتك ابتهالات

سبحان الله كنت أظنك تكتبين القصه فقط

متابعين معك فاستمرى..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

اولا,شكرا لكل من قرأت لي ,شاكرة لها مداخلتها ومتابعتها لي

ارجو ان تحوز تلك الخواطر على اعجابكن, بارك الله فيكن اخواتي الكريمات

 

 

..........

 

دخلت عالم الانوثة اصبحت في الرابعة عشرة..بات عالم خيالها يكبر كلما كبرت.اصبحت في الثامنة عشرة باتت تحلم بحبيب .تغمره بحنانها الكبير كانت تحلم به زوجا ,يغمرها حبا وعطفا...ا

 

ما زالت تحلم وتحلم ..قالوا لها الحب عيب

..ثم قالوا بل اثم وحرام,فهو يرديك الى النار..اياك والحب وانت بنت ناس والحب يجلب لاهلك الفضيحة والعار

 

قالوا وقالوا لكنها ما زالت تحلم بقصة حبّ...والزمن يجري اصبحت في العشرين ..طال الانتظار, وهي تعيش وهما بل سراااااااابا

 

والان ,اليكم خاطرة بقلم تحكي قصة هذه الفتاة

 

 

 

سرااااااااب

 

 

دقّت الساعة...واحد,اثنين ثلاثة

 

تنهّد القلب

شرد الفكر

اين قيس؟

 

لاح لي خاطر...امسكت عقرب الساعة

يكفي ثلاثة

 

 

تذكّرت قيسا

تذكرت سحر ابتسامته

وعذوبة كلامه

تذكرت وجلت أقلّب الدفاتر

 

ااااااه نسيت

ليس هناك رسم

ليس هناك شعر,او نثر

كان بخيلا

لم يترك خلفه سوى وهم..وقصة

اعيشها يوما تلو الاخر

 

أسدلت الستائر

أغمضت العيونا...لاحلم بقيس

 

 

اه... مجنونة ليلى

نسيت انها وحيدة

وقيس طيف,من يركض خلفه..لا يجد غير سراب

سرعان ما يختفي

ويلوح في الافق البعيدا

 

 

مجنونة ليلى...مجنونة ليلى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الخيال شىء و الواقع شىء اخر

 

و حين تجد فارس الاحلام بخيل

 

يتلاشى كل شىء

 

ويصبح الحب خيال

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كلمات تغوص في اعماق قلوبنا والذكريات

بارك الله فيك اختي ابتهالات

تقبلي مروري ومني أطيب التحيات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

 

لا ادري...هي مجرد خاطرة على لسان ارملة صغيرة في السن

تحب الحياة ,لم تستطع ان تبقى بدون زواج بعد ان فقدت الزوج والحبيب.فتزوجت وتخلت عن اطفالها.فكانت تقول

هو نبض الحياة ..الزوج عندي كدم يسري في الوريد..)علما لديها اربعة اطفال

ربما تعذرنها ربما تنعتنها بالقسوة

ولكن اسمعن كلماتها

 

 

 

ارملة في عمر الرياحينِِِ

 

 

 

 

اصبحت ارملة في عمر الرياحين

حرمت من حضن كان يحويني ويدفّيني

من زوج كان يحفظني ويحميني

ومن برد الايام يسترني ويغطّيني

 

اه من زمن ما عاد فيه من يواسيني!ا

 

 

بين نارين...اطفال في عمر الازاهير..وطلبات جسد باتت تكويني

اريد سترا كي احفظ ديني

انا امرأة من لحم ودم ذات مشاعر كلها لين

ما ذنب اطفال حبهم يسري في شراييني

لا احتمل لهم ذلا ولا تشريد

 

نعتوني بالقسوة حين تزوجت ثانية

ما وجدوا سوى قال وقيل

 

سامحهم الله فأنا ما زلت افيح عطرا كالياسمين

ولن ارضى ان احبس نفسي في قوقعة

اسمها ارملة...وامّا لمساكين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

بارك الله فيكنّ يا اخواتي ومع تحياتي لكنّ, اكتب هذه الخاطرة من واقع حياتي

 

 

 

سأموت يا ابنتي

 

 

سأموت يا ابنتي ..قالها بحزن ونظرة انكسار

المرض اللعين ينهش جسدي ..لا يرحمني

سأموت..يا ابنتي يا لقساوة الاقدار

 

الموت حق يا ابتي..كلنا ميّتون لا نعلم هل تموت اولا ام نحن سنموت

امسكت يده..ترتجف كالاطفال

لله درّك يا ابتي ..لا تقل مرضا ملعونا, بل هو رحمة من ربّ العالمينا

عليك بكثرة الاستغفار

خانتني الكلمات تحجّرت الدّموع..ماذا بعد ساقول

وهو يعاني سكرات الموت ,وانا مصابة بالذهول..أاواسيه...ااقّويه..ااحميه من مصير محتوم

 

نظرت اليه عاد للنوم بعد جرعة مسكّن, ما عاد جسده الواهي يتحمّل اكثر

ما شاء الله فعل وقدّر

تركته ولم استيقظ الاّ على صوت يناديني مات ابوك

..اسرعت اليه

 

ما زال يبدو كالنائم

امسكت مصحفي وشرعت اقرا سورة يس..

 

رحمة الله عليك يا ابتي ,والرّحمة لكلّ اموات المسلمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

جميلة ومعبرة بوركت أخية :)

ولا أدري ما الخطأ عندما تتزوج الأرملة مرة ثانية ؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيكِ ابتهالات الحبيبة

معبرة كلماتكِ...جميلة

و لا أعرف حقاً ما الخطأ عندما تتزوج الأرملة مرة ثانية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الموت حق

 

واقول جملة على لسان احد

 

الذين شعروا بقرب منيتهم

 

 

 

اللقى يوم اللقى

رحم الله اباك و ابى و جميع المسلمين

 

 

 

تم تعديل بواسطة دانة الاسلام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اكثر من رائعة

 

 

 

وفاحت منها عطور الياسمينى

 

و مشاعرها كلها لين

 

كلمات كلها جمال

 

بارك الله فيك

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

أختى الحبيبة

كلماتك تبث عن صدق مشاعر الأرملة الصغيرة

نعم يا حبيبة

ولكني أرى أن تربيتها لأولادها خيرا لها وأنفع في الدنيا والآخرة

{وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْيَتَامَى قُلْ إِصْلاَحٌ لَهُمْ خَيْرٌ} [البقرة: 220]

أولادها الصغار كيف لها تركهم وكيف تأتمن عليهم أحدا غيرها

وكيف إذا حرموا من رعاية الأب تحرمهم هي الأخرى من عطف الأم!!

لا أقول أنه أمر سهل فهي تضحية كبيرة منها أن تظل دون زواج وهي في هذا العمر

ولكن هذه ابتلائات

كل إنسان معرض لها

﴿وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ﴾

 

وبشر الصابرين

فلا شك أن كمن صبرت واحتسبت في سبيل تربية أبنائها هي الأعظم أجرا

 

تحياتي لك أختي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الامر حقا صعب و الحل الوسط بين ما طرحنه الاخوات اما انها تتزوج وتركن اولادها او تحرم نفسها من الزواج لاجل اولادها

وانا اقول ان الوسطية اجمل ما يكون

فلو كان اولادها لا يزالون بحاجة الى الرعاية الكاملة اطفالا صغارا وكان زواجها سحرمها من ان تعطيهم حقهم فالاولى بها ان تمتنع حتى تربي صغارها وينالو من عطفها وحنانها

اما لو وجدت الزوج الذي يعولهم فلا شك انها محظوظة بالزواج الاخر

وان كانت المسالة العنوسة مثلا او التضحية فالامر صعب جدا وهي وحدها من تقرره لانه في زماننا هذا صار الابناء يكبروا ويتزوجو وكل واحد يروح في سبيل حاله ولا كان بطن امهم حملتهم

 

 

....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك يا حبيبة

من حق الأرملة أن تتزوج مرة أخرى شريطة أن لا تحرم أبناءها من المحبة والرعاية الكافية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،

 

 

شكرا لكنّ اخواتي الكريمات على مداخلتكنّ.

وانا اتفق مع كل ما ذكرتن بشأن موقف تلك الارملة

فمن الافضل لها ان تحوي صغارها وتحسن تربيتهم. وايضا في نفس الوقت لا نستطيع ان ننكر حقها في الزواج.كانت بين نارين صحيح, ولكنها قررت واختارت. ولكن المجتمع احيانا يكون قاسيا بقرراته واحكامه.وخاصة حينما تحرم من رؤية صغارها بحجة الزواج., من قبل اهل زوجها الاول. وحينما يرفض اهلها احتواء صغارها بحجة ان لهم اهل وهم لن يتحملوا مسؤولية ما سيحدث لهم

كان الله في عون الجميع...محبتي لكن جميعا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

خمس سنين

 

 

ما زالت تنتظره, خرج مهاجرا الى ارض المال والثراء, فغاب ولم يعد ولم يأت منه لا خبر ولا مرسال

ما زالت تنتظره , ولما لا وهو الزوج الحبيب والغايب ...حجته معاه

خالفت الاهل حينما تزوجته. قالوا:فقير

اجابت: انا في نظري امير, اينما سار اسير

ولكنه اختار ان يبتعد عنها الجوع كاسر والفقر وحش مخيف_ ليترك في قلبها حسرة وشوق وانين لحب في القلب دفين و خمسة اطفال ما زالت افواههم تنتظر اباهم ولقمة هنيّة يتلهفون عليها من سنين

ملّوا الفول والزعتر

ملّوا الخبز الاسمر والمقلوبة الكذّابة..يشتهون لحما احمر..وفاكهة وسكّر

والعابا

..ولباسا من حرير..وفراشا وثير

اشتاقوا له...لاحلامهم..لا بد ان يعود لا...لم يبتلعه الغول

لا بد ان شغلته الهموم ورأسه بالمشاغل يدور

 

 

خمس سنين

خمس سنين اعدّ على ايديّه

دمع ينزف وشوق يزيد

 

 

خمس سنين اعد على ايديّة

سنة تمضي والثانية معديّة

 

والثالثة اه لا حسّ ولا خبر

عيني ما تشوف غير السهر

سهران وحدي على ضوّ القمر

 

والرابعة اااااااااخ وين الولف والنار قايدة في القلب والعقل

جسمي نحل.. والعقل شارد ما عاد يحتمل

 

والخامسة ما زال زادي الصبر

اقول بكرة يجي

 

دخيلك يا رب.... حقّق منوتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

خمس سنين

 

 

ما زالت تنتظره, خرج مهاجرا الى ارض المال والثراء, فغاب ولم يعد ولم يأت منه لا خبر ولا مرسال

ما زالت تنتظره , ولما لا وهو الزوج الحبيب والغايب ...حجته معاه

خالفت الاهل حينما تزوجته. قالوا:فقير

اجابت: انا في نظري امير, اينما سار اسير

ولكنه اختار ان يبتعد عنها الجوع كاسر والفقر وحش مخيف_ ليترك في قلبها حسرة وشوق وانين لحب في القلب دفين و خمسة اطفال ما زالت افواههم تنتظر اباهم ولقمة هنيّة يتلهفون عليها من سنين

ملّوا الفول والزعتر

ملّوا الخبز الاسمر والمقلوبة الكذّابة..يشتهون لحما احمر..وفاكهة وسكّر

والعابا

..ولباسا من حرير..وفراشا وثير

اشتاقوا له...لاحلامهم..لا بد ان يعود لا...لم يبتلعه الغول

لا بد ان شغلته الهموم ورأسه بالمشاغل يدور

 

 

خمس سنين

خمس سنين اعدّ على ايديّه

دمع ينزف وشوق يزيد

 

 

خمس سنين اعد على ايديّة

سنة تمضي والثانية معديّة

 

والثالثة اه لا حسّ ولا خبر

عيني ما تشوف غير السهر

سهران وحدي على ضوّ القمر

 

والرابعة اااااااااخ وين الولف والنار قايدة في القلب والعقل

جسمي نحل.. والعقل شارد ما عاد يحتمل

 

والخامسة ما زال زادي الصبر

اقول بكرة يجي

 

دخيلك يا رب.... حقّق منوتي

 

اكثر من رائعة دمتى مبدعة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

 

بارك الله فيك اختي دانة. ودمت لي متابعة قارئة. وشكرا على كلماتك الرقيقة

 

 

 

 

والان انتقل الى خواطر اخرى عسى ان تنال اعجابكم. وهي واقعية تحكي ما حدث معي يوما ما

 

 

 

 

 

كبرياء صغير

 

 

 

أخذ يسير نحوي بخطى واثقة, مدّ يده...علكة, حبتان بعشرة قروش

تسللّت يدي داخل جيبي .. ناولته عشرتين ,وأخذت حبتين...دع الباقي لك

 

نظر اليّ بعينين ملؤهما الحزن ممزوجة بكبرياء غطّت وجهه الملائكيّ: ا

انا لا اقبل صدقة انا ابيع

احرجتني كلماته لم ادرِ ما أقول

اخذت خطواته تسارع قدميه, بعد ان علا صوت السائق, وبدأت الحافلة تسير

استرقت النظر اليه من النافذة . اه, لم يتجاوز التاسعة ..اه ما اقسى الحاجة والحرمان!. ولكنه يملك ما لا يملكه الكثير من الناس.

لله درّه من فتى!!ا

 

:icon15:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×