اذهبي الى المحتوى
**راضية**

أخوات طريق الاسلام بوك

المشاركات التي تم ترشيحها

من أعجب الأشياء أن تعرفه، ثم لا تحبه، وأن تسمع داعِيَهُ ثم تتأخر عن الإجابة،

وأن تعرف قدر الربح في معاملته ثم تعامل غيره، وأن تعرف قدر غضبه ثم تتعرض له،

وأن تذوق ألم الوحشة في معصيته ثم لا تطلب الأنس بطاعته،

وأن تذوق عصرة القلب في غير حديثه والحديث عنه ثم لا تشتاق إلى انشراح الصدر بذكره و مناجاته،

وأن تذوق العذاب عند تعلق القلب بغيره، ولا تهرب منه إلى نعيم الإقبال عليه، والإنابة إليه.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

من ذا الذي ما ساء قط

ومن له الحسنى فقط

كل ابن آدم خطاء

ما من عبد يؤمن بالله واليوم الآخر إلا وله ذنب يعاوده الفينة بعد الفينة

إن المؤمن خلق مفتنا

إذا ذكر تذكر

ابن آدم مسكين يعيش ظلوما ويموت ملوما

إن ترك الكبائر صبراً غارف الصغائر جبراً

والطين لا يصفو من الكدورة

و الحمأ المسنون لا يخلو من الكدورة

و هل يسلم الإنسان من الذنوب

وهل يخلص الصلصال من العيوب

كلا ولما , وأي عبد لك لألمّا

عبد الله , ارجو الله ولا تأمن مكره ,فالعصفور حذر حتى يدخل وكره

وأطع الله ولا تتكل على طاعتك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إذا أصبح العبد وأمسى وليس همّه إلا الله وحده

تحمّل الله سبحانه حوائجه كلّها

وحمل عنهُ كلّ ما أهمه, وفرّغ قلبهُ لمحبته, ولسانهُ لذكره, وجوارحهُ لطاعته

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

قال طلق بن حبيب رحمه الله

التقوى أن تعمل بطاعة الله على نور من الله ترجو ثواب الله وأن تترك معصية الله على نور من الله تخاف عقاب الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏المراحل الأربعة للذنب: وهذا لأن الشيطان يستدرج العبد رويدًا رويدًا ، فيبدأ الذنب ،بالارتكاب، ثم بعده يكون الانهماك، ثم يزداد تعلق القلب بالخطيئة فيكون الاستحسان .ثم يأتي في المرحلة الرابعة الاستحلال والعياذ بالله .. خالد أبو شادي

×