اذهبي الى المحتوى
رياحينو

صرخة أنثى " قصة رائعة "

المشاركات التي تم ترشيحها

image-469b8c2bf7565f5fb3af18966a6f5c972c2c092656d92a3c0a240432fc87d98d-V.jpg

 

امال بطلة القصه هتحكي ليكو كل حاجه بالتفصيل

انا امال علي عبد الرحمن والدي الاستاذ علي عبد الرحمن يعمل موظف حكومي اد الدنيا في شركه حكوميه اد الدنيا علي راي امي حبيبتي ماما سميحه ست بيت شاطره اوي اد الدنيا وانا اكبر اخواتي وهما اميمه وامنيه توأم متشابه يصغروني بسبع سنوات وادهم يصغرني بعشر سنوات عايشين في بيت صغير و جميل وعند ماما طبعا بيتنا ده اد الدنيا في عماره تناسب موظف حكومي طبعا دي عيلتي الصغيره وباقي الشخصيات هتعرفوهم بعدين علشان هما كتار قوي

ماما سميحه /امال يلا يا قمر علشان تلمي الهدوم وتكوي هدوم ابوكي واخواتك

امال/حاضر ياماما مش لما اخلص تنقية الرز

ماما سميحه /انتي بتنقي رز السنه ولا ايه بطلي فرجه علي التليفزيون وخلصي بسرعه

امال/ايه ياماما مااحنا في الاجازه ولا هنتحرم من التليفزيون في الدراسه والاجازه كمان

ماما سميحه /طيب يلا يا حبيبتي عايزين نخلص الشغل قبل اما ابوكي يجي من الشغل مش انتي حبيبة امك

امال / من عنيا يا ماما نص ساعه وكل حاجه هتكون خلصانه

ماما سميحه/ ربنا يخليكي ياحبيبتي وافرح بيكي يارب وانتي في الكوشه وبيت العدل قريب ان شاء الله

انهينا انا وماما شغل البيت وموال كل يوم كنس البيت ومسحه وتلميعه و غسل الحمام والملابس غسل ونشر وكوي وترتيب في الدواليب وطهي اطايب الطعام وغسل الاواني كل حاجه في البيت فله شمعه منوره وريحته تشرح القلب

وكل اسبوع نضافه شامله للشبابيك والبلكونات والابواب والستاير والتلاجه والمطبخ والرفوف والخ الخ الخ ...

بابا حبيبي علي عبد الرحمن / السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طبعا بعد اما يطرق الباب تلات طرقات ويفتح بالمفتاح ويدخل وعلي وجهه احلي ابتسامه رغم ارهاقه وعنائه في عمله

ماما سميحه / وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته الف حمداالله علي السلامه يادي االانوار والافراح

اميمه وامنيه / كل يوم عاملين انوار وافراح هو بابا جاي من الحجاز ولا ايه يا ست ماما يلا كملي بقيت الدعاوي ربنا يخليك لينا وما يحرمناش منك ويكفيك شر طريقك والخ الخ الخ

ماما سميحه /ايه يالمضه انتي وهيه دا ابوكو ده كل الي ليه في الدنيا ديه ربنا با يحرمنا من دخلتو علينا ابدا دا احنا من غيرو ولا نسوه

ادهم /انتو نسوه انما انا وباب خارج نون النسوه خالص يا سمسمه

امال / انا مش هخلص منكو يلا يا ابو امال الغدا جاهز ياقلبي علي اما تغير هدومك يا خويا زمانك هلكان وعايز تستريح

بابا علي عبد الرحمن لازم علي عبد الرحمن هتعرفو بعدين ليه / تسلمي ياسميحه انا كنت تعبان وهلكان بس لما دخلت البيت وشوفتكو راح التعب ربنا يخليكوليه

ادهم / ايه ياجماعه احنا هنتغدي الرومانسيه دي ولا ايه انا جعاااااااان

امال / بطل زعيق يا ادهم يلا الغدا جاهزقبل اما ادهم يا كلنا

والاكل اللذيذ الي علي اصوله من ايد ماما سميحه تهتف اميمه وامنيه

امال /وانا ساعدت ماما في تجهيز الاكل

اميمه /قشرتي البصل

امنيه/ لا اكيد نقت الارز

الجميع /هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

تم تعديل بواسطة رياحينو * أم مريومة *
  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تنتهي الاجازه علي خير

وانا في الفرقه الرابعه كليه تربيه وتقدير جيد جدا كل سنه ماعدا سنه اولي تقدير مقبول روحت البيت بعد النتيجه اما ظهرت ودخلت فرحانه بالنتيجه

امال /ماما ماما ماما انا نجحت ووووووووجبت جيد جدا

ماما سميحه / الف مبروك يا حبيبتي يارب يفرحني بيكي دايما انتي واخواتك

امال /ربنا يخليكي لينا يا احسن ام في الدنيا

سميحه / ويخليكو ليه ياحبيبتي روحي ياامال غير ي وااشطفي علشان تتغدي وعايزاكي في موضوع مهم

امال/ خير ياما في حاجه

ماما سميحه /كل خير ياحبيبتي بس بعد الغدا

امال/ حاضر يا ماما

بعد الغداء ماما سميحه دخلتلي الاوضه وهيا بتبتسم وقعدت جمبي

ماما سميحه / بصي يا حبيبتي من الاخر كده كان فيه عريس مايتعيبشي متقدملك واحنا مارضيناش نقوللك الا لما النتيجه تبان والحمد لله انتي نجحتي وجهزي نفسك علشان هو جاي النهارده مع اهله علشان تشوفيه وتقعدو مع بعض والي فيه الخير يقدمو ربنا

امال / ........................

سميحه /ايه يا امال مابترديش عليه ليه يابنتي

امال /هرد اقول ايه ياماما الي تشوفوه

سميحه /االي فيه الخير يقدمو ربنا

 

طبعا انا مااقلكوش مش عارفه كنت حاسه بايه مش عارفه خايفه ولا فرحانه ولا مصدومه ولا ايه لان اول مره ماما تكلمني في موضوع عريس لانهم كانو رافضين اي عريس وانا في الدراسه قال يعني كنت هطلع دكتوره بس دلووقتي دخلنا في الجد وربنا يستر

 

طبعا دخلت نمت علي السرير وانا قلقانه وعماله افكر يا تري شكله ايه واسمه ايه ومين ده الي بابا وماما بيشكرو فيه لان ماما استحاله تشكر في حد الا لما يكون بابا بيشكر فيه وبتقول عليه ما يتعيبشى

 

 

لبست فستان احمر شيفون ودا زوق اميمه وامنيه التوأم فيه فصوص رقيقه في الاسفل

وواسع اكلوش وحزام بفيونكه وبصيت لنفسي في المرايه وانا برتعش

عمري 22سنه انعم الله علي بقدر من الجمال فصرت

طبعا البيت كان فيه حالة طواريء

سميحه / يلا يادهم بسرعه اشتري الطلبات دي للضيوف الي جايين

ادهم/ هو سر يا سمسمه انا عارف انو عريس لامال

سميحه / ايه هو مافيش حاجه بتستخبي طب يلا بسرعه عقبالك

وانتي يا اميمه انتي وامنيه لمعي الصالون وظبطيه عايزاه علي سنجة عشره

اميمه /ماهو متلمع ياما ما وعلي سنجة عشره

امنيه /هو احنا نعرف ننضفه زيك ياجميل

سميحه/يلا انتي وهيه وبلاش غلبه الناس زمانهم جايين

 

اما انا مش عهارفه احط مكياج بسيط ولا ايه

امال / ماما احط مكياج ولا لاه

سميحه / انتي زي القمر ياحبيبتي من غير حاجه

امال / حاضر ياماما

الساعه دقت السادسه وانا قلبي الي وقف من الدق لما الباب دق

بابا علي عبد الرحمن / انتي جاهزه يا امال

امال / ايوه يا بابا

بابا علي / ربنا يقدملك الي فيه الخير يابنتي

امال / ربنا يخليك ليا يابابا

بصراحه ماكنتش قادره اقف علي رجليه دخل ادهم اخويا علي بعد اما خبط علي الباب

ادهم / ايه ده لابسه احمر في حد بيلبس احمر لما عريس بيتقدم

امال / امال بيلبس ايه يا فقيق عصرك واوانك

ادهم / بيلبس اسود يا قمر انت يا ابو احمر

ا اما ل / اجري يا ادهم اخرج انا مش ناقصاك

 

وحانة ساعة الصفر

ماما سميحه / يل ا يا امال علشان تشوفي عريسك ياحبيتي وتقدمي الصينيه لعريسك ولاهله

طبعا ماما قلت كده ومشيت وانا كان في حد ضربني بالنار

اميمه وامنيه سندوني بالصينيه لحد باب الصالون

ولسه بدخل برجلي اليمين زي ماماما قالتلي وبقرا اية الكرسي في سري وبقول ياهادي

 

 

لقيت جوه الصالون ناس كتير وجسمي بيرتعش وبابا اخد مني الصينيه قبل اما تقع مني وقالي سلمي علي الضيوف انا والله حاسه اني داخله اعمل عمليه فضلت حاطه عيني علي الارض مش قادره احركها ومش قادره اتحرك وسامعه همهمات بسم الله ماشاء الله عروسه قمر ازيك يا عروسه

ومش عارف مين الي بيكلم ولا فاهمه باقي الكلام وطبعا خدودي طالع منها نار

ولانني محجبه ولا اسلم علي الرجال وانا لاحظت ان فيه ارجل رجالي كتير مش عارفه كام ومش عارفه هو العريس رجلو فين فالقيت السلام بصوت مكتوم

واجلستني امي علي الكرسي قبل ان اقع من طولي

ضربات قلبي بعد اما كانت وقفت رجعت اشتغلت تاني وياريتها ما اشتغلت قلبي كان بيجري من شدة الدق حاسه انو كان هيكسر ضلوعي ويخرج من مكانه

 

وسمعت صوت رجالي لرجل كبير في السن بيقولي ازيك يا عروسه الف مبروك علي النجاح

قولت في سري يالهوي هو ه ده العريس الي ما يتعيببشي ولا ايه الله يسامحك يا ماما

الصوت الرجولي / باين العروسه مكسوفه اوي ومش قاره تتكلم

اانا في نفسي انا عايزه اجري من هنا وعايزه اروح الحمام انا مش قادره

ياربي هو مين العريس عايزه ارفع عيني اشوفه حتي واخرج داعريس غريب ده جايبلي عيلته وجيرانه وقرايبه ناقص يجيب البلد كلها كمان

 

واذا اذا بصوت حريمي كبير في السن

الصوت النسائي /ايه القمر ده يا ولاد دا انتي زوقك حلو يا حبيبي مش هتسلمي عليه ياعروسه ولا ايه فردت ماما بسرعه

 

سميحه/لا ازاي ياحبيبتي قومي يا امال سلمي علي طنط احسان ام العريس

اوبا انتي حماتي المستقبليه

ربنا يستر قومت وانا احاول ان ااربط مفاصلي المفككه ومددت يدي وسلمت عليها

انا يدوبك بلمس ايديها وطنط احسان شدتني وقعدت تبوس فيه وتحضن ولاحست بحاجه غريبه وهي بتسلم علي حد

ياربي انا سلمت من هنا واستاذنت منهم وخرجت جري من الصالون من غير ما شوف العريس تخيلو

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

طبعا انا جريت من هنا ودخلت الحمام جري خلعت الحجاب وحطيت راسي تحت المايه كنت حاسه ان راسي مولعه ونشفت وذهبي الي حجرتي

نمت علي السرير قبل اما يغمي عليه ودق الباب

بابا / قومي يا امال ينفع كده تخرجي وتسيبي الضيوف احرجتيني يابنتي

امال/ معلشي يابابا كنت عايزه ادخل الحمام

بابا / طيب قومي الناس كلها استاذنت وخرجت والعريس هو الي في الصالون علشان حسو انك محرجه ومكسوفه

امال / طيب يابابا والعريس مستني ليه مامشيش ليه هو كمان

بابا / عيب يا امال علشان تشوفيه وتتكلمو مع بعض

لبست حجابي ودخل معايا ادهم اخويا

وجلست علي كرسي الصالون وانا وشي في الارض كالعاده

وتكلم العريس

العريس / ازيك يا انسه امال

انا مش قادره اتنفس ايه يا امال اجمدي هو هيموتك ولا ايه

 

انا /الحمد لله

العريس /انتي هتفضلي بصه في الارض كده كتير لازم تشوفيني علشان تقرري بعد اما تصلي استخاره

انا / الله يسلمك

ادهم اخي / هو حضرتك اسمك ايه انا اسمي ادهم عبد الرحمن وفي سنه اولي اعدادي

العريس / اهلا بيك يا ادهم انا اسمي علي شاكر

اوبا اسمو علي علي اسم بابا

العريس / عندي 30سنه وخريج هندسة الكترونيات وعندي شركه صغيره كده في الشارع الي جنبكو هنا

ادهم / ماشاء الله انا كمان نفسي لما اكبر ابقي مهندس بس مهندس سيارات ان شاء الله

علي شاكر العريس / ربنا يوفقك اجدعن وزاكر وان شاء الله ربنا يحققلك احلامك

واثناء هذا الحوار وانا عماله اجمع معلومات وفجأه اذا ماما نادت علي ادهم

ماما / ادهم لو سمحت تعالي عايزاك

ادهم / فيه حاجه ياماما مش انا جبت كل الطلبات

ماما / لسه يا ادهم تعالي لو سمحت

ادهم / حاضر ياماما

وخرج وشكلو مضايق شكلو غيران ومش عايزني اقعد مع العريس لوحدي الواد ده حاسس انو راجل

 

اما انا بقي ادهم خرج وانا كانت روحي هتخرج هيا كمان وفجاأة وقف العريس

علي شاكر / امشي لو هتفضلي باصه في الارض بابن مضايقه مني

انا مذهوله / ايه براحتك

علي شاكر / يعني امشي

انا /.......................

قعد تاني وقالي انتي لفتي نظري من اول يوم شوفتك فيه

امال / شوفتني امتي

علي / من اربع شهور واتقدمتلك بس والدك طلب اننا ناجل الموضوع ده لبعد النتيجه

انا / ............................

دخل بابا وبيكلم العريس وبيقولو شرفتنا يا استاذ علي وفي اهذه الاثناء نظرت له نظره فلمحني وظلت اعيننا لحظه فا ضرب قلبي وارتجف واستاذنت

ياالهي ما اروع حسنه وجماله لقد خطف قلبي ولكنني لن اقرر الا بعد صلاة الاستخاره وذهبت الي حجرتي ورميت نفسي علي سريري سااااااااهمه

 

 

سرحت قليلا في ملامحه الساحره

 

ماما سميحه // ايه ياامال ياحبيبتي رايك ايه في العريس مبدأيا

امال // 0000000000000

ماما سميحه// دي حياتك يابنتي انتي الي هتعيشيها ربنا يسعدك ويوفقك للاختيار الصح قومي اتوضي وصلي صلاة الاستخاره وان كان علينا مش هنجبرك علي حاجه وعلشان تكوني عارفه ابوكي سال عليه كتير والناس كلها بتشكر فيه وبيقولو عليه ابن حلال وراجل بمعني الكلمه ومحترم بس فيه حاجه واحده

امال //ايه ياماما خير

ماما سميحه //حاجه قلقاني اوي له عم ابن عم ابوه مش عمو علطول قتل مراته كان شكاك اوي و هي كانت ست مستهتره فقتلها وراح السجن وهو مسجون دلوقتي

امال 0.0..0.....00000000000000.0........0.

ماما سميحه //مش عارفه اقولك ايه يابنتي هو الجدع كويس ومالهوش ذنب واحنا مش عايزين ناخدو بذنب عمو ده وربنا يسترها عليكي

امال 000000000000000000...........0000000000........

ماما سميحه //انا مارديتشي اخبي عليكي لازم كل حاجه تكون علي ميه بيضه علشان تبقي علي نور

ماما مسحت علي شعري ودعتلي بالخير وتركتني

تركتني اعاني من رياح واعاصير وبرق ورعد وحر وبرد

اعمل ايه ياااااااارب قدرلي الي فيه الخير ماما عندها حق انا بجد خايفه ومش عارفه اوافق ولا ارفض واخدو بذنب عمو ده انا هصلي استخارة والي فيه الخير يقدمو ربنا بجد مالحقتش افرح ربنا يستر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بابا علي //صباح الخير يالولو

امال// صباح الخير يابابا اتفضل ادخل

بابا علي //احنا بقالنا اسبوعين يالولو وصلتي لايه في الاستخاره

امال// الي تشوفو يابابا انا موافقه عليه وانا راضيه بقضاء الله خير او شر

بابا علي // يابنتي انا سالت علي الجدع والناس كلها بتقول عليه كل خير

امال // خلاص يابابا الي تشوفو

بابا علي خلاص يابنتي ياحبيبة قلبي هو هيتصل النهارده باذن الله وهنحدد معاد الجمعه علشان نقرا الفاتحه

امال مبتسمه ابتسامة خجل

 

.

.

.يوم الجمعه استيقظت لصلاة الفجر وقراءة الازكار وقراة القران ودعوة الله ان يقدر لي الخير حيث كان ثم يرضيني به

وساعدت ماما سميحه في عمل المنزل وتجهيز الطعام وكان الكل مشارك في العمل بابا وادهم واميمه وامنيه وصديقتي المقربه الي قلبي صديقة الطفوله ساميه

التي ساعدتني في اللبس والماكياج وجاء باقي اقاربي من اعمامي واخوالي

دخل اهل العريس واهلي وتمت قراءة الفاتحه وبعد المباركات والتهاني خرج الجميع وبقي علي

بابا علي // يلا يالولو روحي اقعدي مع عريسك

بطني وجعتني وحصلي كركبه وذهبت وانا في شدة الخجل

رايته وانا اقف امام الباب واقف يسلم علي بعض الرجال من اقاربه وهم خارجون ماشاء الله لا قوة الا بالله

سميت ودخلت القيت السلام وانا صوتي مبحوح

 

امال //السلام عليكم ورحمة الله

علي // وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جلست وانا ناظره الي الارض وظللت صامته للحظات وهو يبادلني الصمت فرفعت عيني لانظر له فوجدت وجهه مكفهر وينظر لي نظرة مريبه لم افهمها

 

ظللت حائره هل اخطأت في شيءلست ادرري رايت في عينيه غمووض ونظره خارقه شعرت انه يمكن ان يكون يعلم ما افكر فيه

ظل صامتا هل ينتظرني ان اتحدث ان ابدأ بالحديث هل جن هذا الرجل مرت الدقائق وانا يزيد ارتباكي وهو يزيد في صمته .هل جاء ليتفرج عليه ولا ايه

لقد سمعت الكثير من حكاوي البنات عن اول جلسه لها مع خطيبها ولم اسمع عن ماحدث لي

بدأت ارتجف وشعرت بالضيق منه فهممت بالانصراف

امال // عن اذنك ها...........

علي //استني شويه

امال// ال(راجل ده مجنون ولا ايه عايز يسمعني سكاته باين عليه وقعت ولا حدش سمه عليه ووقعت في شر اعمالي) فجلست ثانية

 

علي // ممكن اسالك سؤال وتجاوبي عليه بكل صراحه

امال // (الحمد طلع بيتكلم خير اللهم اجعله خير )اتفضل

علي //انتي كان ليكي علاقه بشاب قبل كده

امال //(ايه ده )لأ

علي //ولا حبيتي حد ولو حب من طرف واحد

 

امال // (لا دا اكيد مجنون فعلا ارد اقول ايه يارب الهمني فيه عريس يسال عروستو سؤال زي ده )والسؤال ده هيفرق في ايه

علي// هيفرق معايا كتير

امال // (اكذب ولا ايه ياربي مش عارفه اعمل ايه )لا ما حصلشي (سامحني يارب يعني اقولو علي عبد الحليم ويقول عليه مجنونه والا لعيب نادي الزمالك الي كنت معجبه بيه رغم اني اهلاويه )

 

علي // طيب انتي عايزه تساليني اي سؤال

امال//وهو اني اعرف عن حضرتك حاجه اصلاوبعدين هي دي كل الاسأله الي عايز تعرفها عني بس

علي //انا اعرف عنك كل حاجه تقريبا ماكانش ناقص الا السؤال ده انتي بقي عايزه تسالي عن حاجه

امال //ذي ماقولتلك انا ماعرفشي عنك حضرتك حاجه اصلا

علي //امال وافقتي عليه علي اساس ايه

امال//علي اساس بابا شكر في حضرتك

علي باستخفاف//طيب حضرتك عايزه تعرفي عن حضرتي ايه

امال //الي حضرتك عايز تعرفهولي عن نفسك اتفضل قولو وانا سامعه

علي //انا اسمي علي شاكر احمد سالم

عمري 30سنه

مهندس الكترونيات وصاحب شركه في مجال تخصصي

وعندي شقه جاهزه مش ناقصها غير حضرتك

وانا اصغر اخواتي 3 ا بناء و3 بنات

 

و والحاجه الي مش هتعرفيها غير مني اني كان ليه علاقات قبل كده وانا في ايام الجامعه ببنات وستات

وظل يتكلم ويتكلم وانا وقفت عند هذه المعلومه ياتري يقصد بايه كلمة علاقات حب ولا اصحاب ولا حاجه اخطر لالالا استحاله انو يقصد المعني ده

علي //انتي سرحانه في ايه

امال // لا انا مش سرحانه انا بسمع لحضرتك

علي //انا عايزك تكوني صريحه معايا زي ماانا صريح معاكي وينظر نظرة تعمق ويضيق في عينيه كانني مذنبه وهو يحاول ان يستدرجني

امال //ان شاء الله فعلا اهم حاجه الصراحه

قام علي واقترب مني وانا مرعوبه فيه ايه واذا به يخرج علبه من جيبه ويفتحها فاذا بها خاتما رائعا يدل علي زوق رقيق ويقدمها لي ودون ان يبتسم حتي ويقولي

علي //ياريت هديتي تعجبك وتقبليها

امال مبهوره //جميله بس بمناسبة ايه

علي // دي بمناسبة قراية الفتحه انما الشبكه هتكون علي زوقك طبعا

امال //شكرا ليك

علي //مش عايزاني البسهالك

امال// ابقي لبسهالي مع الشبكه

علي //علي فكره الشبكه هتكون خطوبه وكتب كتاب مره واحده بعد اسبوعين والفرح بعد شهر

امال // انتو اتفقتو ولا ايه

علي ايوه // واستاذن انا دلوقتي ويمد يده ليسلم

امال //انا مابسلمشي علي حد علي فكره

علي //وانا اي حد انا خطيبك

امال // لسه بعد الشبكه ان شاء الله

علي // اتمني تكوني كده فعلا مايكونشي تمثيل وخداع قدامي بس

وتركني وخرج

 

 

خرج علي وتركني في صدمه كانه خبطني علي نافوخي بشاكوش وفضل عقلي يلف ويدور ايه ده استحاله ده يكون انسان طبيعي وانا ايه الي جابرني علي الجوازه دي لا استحاله اجوز انسان بالاسلوب ده ثم نظرت الي الخاتم الموضوع امامي وابتسمت ابتسامه بلهاء لاء وايه جايبلي هديه ده ايه الكرم ده

وخرجت من الصالون الي حجرتي التي ظننت انني سافارقها قريبا ولكن يبدو انني ساطول فيها قليلا او ربما كثيرا

ولكن الذي كان يشغلني هقول ايه لبابا وماما والعيله مش مهم المهم ان دا انسان مش طبيعي وباين عليه معقد ولا يمكن اوافق عليه

وفي هذه الاثناء رن هاتفي نظرت وجدت رقم غريب رددت لانني لم اسجل جميع ارقام من اعرفهم

امال ا//السلام عليكم

المتصل //وعليكم السلام انسه امال

امال //مين حضرتك (معقوله ده المجنون عرفته من اول كلمه بس اتقلي يابت وعلميه الادب )

علي عريس الندامه // معقوله مش عارفه صوتي للدرجادي زاكرتك ضعيفه

امال // لو سمحت ياحضرت المحترم حضرتك مين وعايز ايه وبسرعه قبل اما اقفل السكه

علي //انا المهندس علي

امال حضرتك جيبت رقمي منين

علي //من باباكي

امال //نعم وحضرتك عايز حاجه نسيت حاجه ولا ايه

علي //نسيت اقولك انك

امال // نسيت تقول ايه انا ماسمحشي بحضرتك انك تقول اي حاجه ومع السلامه دلوقتي لو سمحت ماما بتناديلي

علي //علي العموم براحتك انا نسيت اقوللك اني مستاذن من باباكي اننا هنخرج سوا بكره الساعه 6 وهيكون معانا ادهم اخوكي ومع السلامه

(وقفل السكه في وشي لا بجد انسان غريب طيب انا هطلع عينك وهندمك علي قلة الزوق دي )

تاني يوم قبل الميعاد لبست فستان اسود مرسوم به وردات بيضاء صغير في الديل وحجاب اسود واادهم اخويا لبس وجهز وحضر الباشمهندس المحترم الاستاذ علي في الميعاد بالظبط ونزلت وانا ماسكه ايد ادهم اخويا كاني باحتمي فيه من هذا المعقد

وفي الشارع رايت سياره فخمه سوداء لون فستاني ونيتي السوده فتح علي الباب الامامي فامرت ادهم ان يركب وانا ركبت في الخلف كانت سياره فخمه لم اتمني او اتخيل ان اتزوج شاب عنده عربيه ولو عنده عربيه فليس بهذه الفخامه ورائحتها عطر جميل يريح النفس ركب علي ولم اعلم بعد اين سنذهب ختي وقف عند مطعم فاخر فتح لي الباب ونزل ادهم ودخلنا المطعم

جلست علي الكرسي الذي حركه امامي وجلس ادهم عن يساري وعلي عن يميني

وشعرت به ينظر الي فنظرت له نظرة تحدي

قال تحبي تتغدي ايه

سالت ادهم تاكل ايه يا ادهم فنظر ادهم الي القائمه واختار طلبه ونظر علي الي وقال ا انا هاكلك علي زوقي وطلب الطعام

 

تم وضع الطعام علي الطربيزه وبدا علي وادهم في تناول طعامهم والحديث سويا وانا اشعر بالضيق من هذا الشخص وتناولت القليل من الطعام الذي وجدته حقا لذيذ وبعد الغداء حلينا وانا صامته وعلي لا يتكلم الامع ادهم وينظر لي نظرات عجيبه لست افهم معناها وانا احاول ان اتماسك وانظر له في تحدي

نسيت اقولكو وانا خارجه من العماره قابلت بعض جاراتي المقربات من قلبي ومن سني وعندما راين علي انبهرو به

وسيارته ايضا وطبعا لم يعلمن شيء عن اسلوبه الغريب وشخصيته المعقده وتركتهن وانا متأثره برأيهن

عندما خرجنا من المطعم وركبت في المقعد الخلفي نظرت اليه من الخلف كان حقا وسيم وجذاب وانا انظر له لاحظت انه ينظر لي في المرأة نظره كانه شعر باعجابي به وشعرت بالخجل يحرقني وظللت باقي الطريق انظر في يدي المرتجفه

ثم وصلنا الي المنزل ونزل وفتح لي باب السياره ونزل وصعد معنا وهو مازال يتكلم مع ادهم و

دخل وجلس مع ماما سميحه وبابا عللي وانا دخلت حجرتي فدخل علي ادهم اخي

ادهم //الباشمهندس علي ده انسان كويس اوي انا حبيته اوي يالولو واخيرا هيكون ليه اخ

هيشجعني علي المذاكره باين عليه انسان عبقري ان شاء الله اما اكبر هكون مهندس زيه

 

امال ماشي ياادهم ربنا يوفقك ويحققلك احلامك

ادهم // انتي زعلانه من حاجه يالولو

امال //هزعل من ايه

ادهم// اصلك ساكته طول الفسحه وما بتتكلميش وعينيكي زعلانه

امال // لا يادهم مش زعلانه علشان اول مره اخرج معاه

دخلت كل من اميمه وامنيه //انتو روحتي مع ادهم وما خادتيناش ليه دا احنا يابتي كنا هنشرفك

امال //ان شاء الله المره الجايه هاخد العيله كلها والجيران كمان ماتزعلوش

اميمه //اهم حاجه اتبسطي ولا ادهم غلس عليكي انا عارفاه مابيبطلشي كلام

ادهم //ماشي يا ست اميمه علي فكره انا روحت علشان انا الراجل ولازم اخد بالي من اختي

امنيه يعني انا لما اتخطب هتخرج معايا انا وخطيبي دا في المشمش

ادهم //وهو انتي فاكره انك هاتتخطبي انتي بتحلمي مين ده الي انطس لنافوخك ويبص لواحد مجنونه ذيك

امنيه وادهم واميمه ظلا يتناقرو وانا خت الحمام واخدت شاور ودخلت لقيتهم خرجو فنمت

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء الله هنزل حلقتين فى اليوم واحدة بعد العصر والثانية بالليل

القصة طويلة شوية وانا مش بحب انتظر كتير عشان كده قولت بلاش اخليكم تنتظرو هههههههههه

القصة منقولة ولكن بغير فيها حاجات بسيطة حتى تليق بمنتدنا الغالى

أتمنى انها تفيدكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

شيقة جدا ...............متاااااااااابعة ~ ~

 

تابعى ~ ~ ~ ~

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

فعلا القصه شدتنى

متابعه معاكِ إن شاء الله

جزاك الله خيرا

 

بس معجبنيش ان والدتها ووالدها حددوا معاد مع العريس يجى يشوفها من غير ميكلموها الاول عنه وعن مواصافته ولو وافقت يبقوا يحددوا معاد يجى يشوفها

كمان مبحبش ان فى الرؤية الشرعيه يحضر الاعمام والاخوال ووووو بعوز ابو العروسه واخوها والعروسه والعريس فقط

عشان مبيبقوش محرجين ويقدروا يتكلموا مع بعض

 

بس هو واضح انهم مش ملتزمين اوى صح ؟

تم تعديل بواسطة سَارّه مُحَمّد

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@درة أنا بحجابى

 

تسعدنى متابعتك يا سمسة

 

@@ساره محمد

سوسو حبيبتى عاملة ايه ؟؟؟ اشتقت لصحبتكن كثيرا

 

أنا ايضا لا افضل وجود الكثير من الأهل فى الرؤية الشريعة يكفى الأحراج والضغط النفسي الذي يكون على العروسة

أما عن تحديد الميعاد معك حق كان مفروض توافق عليه اولا ثو يحددوا معه ميعاد ولكن يمكن عشان استنى كتير لانه خطبها من قبل الأمتحانات

 

هم فعلا مش ملتزمين اووى ولكن البنت لديها اصل طيب وملتزمة بشكل لا بأس به

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحمد لله احنا مفتقدين بعضنا وتفاعل المنتدى

 

نعم

متابعه إن شاء الله ( :

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اعتذر عن تأخر الحلقات النت كان فاصل

 

اقترب موعد الشبكه وكتب الكتاب لم ياتي علي لزيارتنا الا مره واحده

مع والده ووالدته واخوته واخواته الخمسه

وكانت هذه الزياره بدعوه من بابا وماما لعلي واهله للغداء معنا واالتعارف والتقارب بين العيلتين

وطبعا ابدعت ماما سميحه في اعداد اشهي واطيب انواع الطعام

ماما سميحه //يلا ياامال نقي الارز بسرعه

امال //حاضر ياماما انا نقيت ارز كتير اوي انقي كمان

ماما سميحه //ايوه نقي كل الي عندك انتي عايزه الناس يقولو علينا بخله

بابا علي // بس دا اكل فرح ياسميحه كل ده اصناف احنا مش عايزين نظهر بغير طبيعتنا

امال //لازم نشرف بنتنا ياابو امال ادام اهل عريسها وماتقلقشي الاكل الي هيتبقي هعين منه في الفريزر والباقي وال ماينفعشي يتعان هوزعو علي الغلابه علشان ربنا يباركلنا

بابا علي // ماشي ياام امال بس تاني مره ماتوسعيش ايدك اوي كده احنا داخلين علي جواز وجهاز وانتي عارفه البير وغطاه

ماما سميحه //ماتقلقشي يا ابو امال ربك هيعدلها وامال رزفها واسع من يومها وانا عامله حسابي وكنت بحوش واشتريلها دهب واعينو علشان اليوم ده غير كمان الفلوس الي انت عاينهم في البنك

بابا علي //بردك باام امال احنا عايزين نكون مستورين ياحبيبتي وربنا يرزقني برزقكو ياارب

 

ادهم اخويا // انتي يا امال مابتعمليش غير تنقي الارز امال اما تجوزي هتطبخي ايه

ماما سميحه //مالكشي دعوه امال شاطره وهتتعلم بسرعه

بابا علي // ادهم عندو حق يام امال لازم امال تبقي شاطره زيك وتعرف تطبخ كل حاجه

اميمه //بلاش تتعلم النهارده يابابا

امنيه //انتو عايزين العريس واهلو بطفشو ولا ايه

امال // النت عليه كل حاجه دلوقتي وانا اعرف اعمل حاجات كتير اتعلمتها لما بكون مع ماما في المطبخ

ادهم //اتعلمتي نظري مش عملي انتي الحاجه الوحيده العملي عندك هي تنقي الارز وبالكتير تقشري بصل وتوم

ماما سميحه //بطلو كلام ويلا خلصو الناس زمانهم جايين وامال بنتي شاطره وزكيه وبتتعلم بسرعه صح يا لولو

امال //صح يامامتي ياحبيبتي

 

رن الجرس وحضر علي وابواه واخوته واخواته وكانو محملين باالهدايا الغاليه والنفيثه

كان علي لا ينظرلي ولا يتكلم معي ولكنه كان في قمة شياكته واناقته

 

وضعنا السفره انا واميمه وامنيه ونحت اشراف ماما سميحه التي اخيرا سمحت لي بالمشاركه الفعاله في اعداد الطعام تحت اشرافها وتوجيهاتها

وكانها شعرت اخيرا ان الموضوع فيه خطوره علي مستقبلي وهي التي كانت لاتجبرني علي عمل شيء في االاعما ل المنزليه وخاصة الطهي الافي الاجازه وكان اكتر حاجه بعملها اني انقي الارز

انما اعمال التنظيف كنت جيده فيها لانني احبها

دخل الاهل وتناولو طعامهم الذي مدحو فيه كثيرا وفي نفس الطاهيه الماهره التي طهته

وبالطبع كما اغلب الامهات ان لم يكن كلهم اعلنت ماما انني اعددت معها اكثر من صنف

وبعد الغداء قدمت امي الحلو والعصائر والشاي وبعد الكثير من الكلام المهم وغير المهم قام علي وعائلته وخرجو بسلام

ولم ياتي الي البيت بعد ذلك الا يوم شراء الشبكه مع والدته واخواته البنات

وشاركوني جميعا في اختيار الشبكه التي كانت حقا رائعه وغاليه جدا

وجاء موعد الخطوبه وكتب الكتاب

ماما سميحه //اصحي يا امال يلا ياحبيبتي علشان تكوني جاهزه وتخلصي الي وراكي

امال //بتثاؤب انا صحيت ياماما وصليت الفجر وحسيت اني عايزه انام كمان شويه معلشي سيبيني كمان نص ساعه

ماما سميحه //براحتك يا حبيتي نص ساعه وهصحيكي واغلقت الباب وتركتني لاحلامي

بعد نص ساعه استيقظت وصليت الضحي

وقرأت الورد اليومي وخرجت لاجد صديقاتي وجاراتي الحبيبات سعدت معهن وساعدوني كثيرا في كل شيء

قامو باعداد كوشه جميله في الصاله من الورد والانوار الملونه الجميله وزينه رائعه ووالكراسي التي احضرها بابا علي وادهم واولاد اعمامي وخالاتي

وصديقتي ساميه التي قامت بتزيني زينه رقيقه ولبست فستاني الذي اشترته لي حماتي المصون يوم شراء الشبكه

 

لم ارغب في الذهاب الي الكوافير اولا لان الكوافير القريب الوحيد يقوم فيه بالعمل رجل

وثانيا لان ساميه صديقة الطفوله مبدعه حقا في وضع الماكياج احسن من احسنها كوافيره وبعد ان انتهت ساميه من وضع اللمسات الاخيره من زينتي نظرت الي المراة

كانني اميره لا بل ملكه الحمد لله كل من يراني ينبهر بزينتي وجمالي ويشيدون بايدي ساميه واصابعها

ماما سميحه دخلت عليه لتراني فاندهشت واخذت تردد بسم الله ماشاء الله وتردد المعوذات واية الكرسي مخافة الحسد

وفي الميعاد المتفق عليه حضر اهل العريس وكان بابا علي مجهز صوان امام العماره للرجال والنساء في الشقه عندنا

ودخلت حماتي وقريبات العريس وانبهرو بجمالي الذي جعلني اشعر كانني طاووس او طاوووسه

حضر ادهم اخي ليخبرني ان االمأذون كتب الكتاب وسياتي الشهود لياخذو موافقتي

وبعدها سيدخل العريس ليلبسني الشبكه

وبالفعل دخل والدي والشهود وسمعو موافقتي ومضيت علي دفتر المأذون وانا في قمة سعادتي

وبعد ذلك زغرد الجميع واخبروني صديقاتي ان العريس جاي عندما علمت ان علي قادم شعرت انني ضربت في الخلاط وزاد خجلي واضطربت انفاسي

وجاء علي ووقف علي الباب ولف بنظره في الصاله حتي وقع نظره علي

 

 

نظر الي نظرة حقيقه لم استطيع ان افهم معني نظرته لانها نظره خاليه من الاحاسيس لافيها فرحه ولا حزن ولا اعجاب انها نظره غامضه كل ما جاء في ذهني ان احل هذا اللغز ان اكتشف هذا الشخص الغريب الاطوار ماهذا هل هناك شخص يتحكم بملامح وجهه الي هذه الدرجه لا اعلم ربما يوجد

سار بضع خطوات واقترب مني وهو مازال ناظرا لي وبكل هدوء كانه جبل شامخ جلس الي جواري ونظر لي

علي ///مبروك

امال (ايه التقل ده طيب هعرفك التقل الي علي اصوله ) //الله يبارك فيك

 

علا صوت الاناشيد والزغاريد والتهاني من العيلتين وتوزيع الحلوي والمشروبات واحضرت حماتي الشبكه وقام علي بتلبيسي اياها وسط انبهار كل الحاضرين

طبع انا كنت في وادي تاني كنت احاول الااجعله يلمس يدي اثناء تلبيس الشبكه في يدي ولبسته دبلته بطراطيف اصابعي

وارادو ان اسقيه ويسقيني عصير لكنه رفض بادب

ظللنا جالسين نسلم علي الاهل والاقارب ونرد التهاني علي الجميع

وبعد ان روح الجميع ذهبنا انا وعلي حجرة الصالون وتناولنا العشاء الذي كان عباره عن وليمه

واثناء تناول العشاء

ماما سميحه //الف ميروك ياباشمهندس

علي // الله يبارك فيكي يا خاله

ماما سميحه //خد راحتك البيت بيتك انت بقيت ابني من النهارده ومعزتك عندي زي ادهم بالظبط

ادهم // الله يخليككي ياخاله انا الي اتشرفت بيكي

بابا علي //نورتنا يا علي ياابني مبروك ليك ومبروك ليكي يالولو

اما ل وعلي //ربنا يبارك فيك

بابا علي // كل اما اتخيل ان امال مش هتكون معانا قريب الدمعه تفر من عيني خلي بالك منها وانتي ياامال خلي بالك من علي وربنا يسعدكو ويهنيكو

انا طبعا ترغرغت دموعي وانا انظر لبابا علي الذي تركنا وخرج بعد ان بارك لينا

علي ينظر لي نظره صارمه ويسالني //انتي مبسوطه

امال //الحمد لله مبسوطه اوي (حانت لي الفرصه ان اعرف ما يخفيه هذا الوجه البارد الوسيم الذي لاتوجد فيه اي مشاعر تدل علي ان هذا الشخص علي قيد الحياة )

وانت مبسوط

علي // بكل هدوء لا

امال // لا ليه

علي //مش هكون مبسوط الا لماتكوني في بيتي

امال 000000000000000000000000000000000

علي //اه علي فكره جهزي نفسك علشان نلحق نفرش الشقه فاضل شهر علي الفرح هنبدا من بكره نلف ونتفرج عايز خلال اسبوع كل حاجه تكون جاهزه لان انا موقف الشغل اسبوع بعد كده مش هكون فاضي

امال // الي تشوفو

علي //ان شاء الله هوقف الشغل اسبوع بعد الفرح شوفي عايزه تروحي فين

امال// هاروح فين ايه

علي //تختاري اسكندريه ولا مرس مطروح

امال //عادي انا عمري ماروحت هنا ولا هنا

علي //طيب انا عايز افهمك حاجه الحاجه الي انبه عليها والفت انتباهك انها بتضايقني مره اذا اتكررت هيكون رد فعلي هيزعلك اوي فياريت تخلي بالك من تصرفاتك علي اد ما تقدري

امال //هو فيه حاجه في تصرفاتي ضايقتك

علي // لحد دلوقتي لا

امال // طيب والفت انتباه حضرتك ان تصرفات حضرتك لو ضايقتني هيكون رد فعلي هيزعلك اوي اوي بردك

علي بذهول //هتزعليني ازاي

امال // زي ما حضرتك هتزعلني

علي//انا الراجل مش انتي

امال //هو الراجل من حقه يضا يق الناس والست مش من حقها حاجه ولا ايه

علي // انا اتاخرت اوي دلوقتي وباباكي ومامتك واخواتك زمانهم عايزين ينامو

 

امال بس الحوار لسه ما انتهاش

علي //اول تنبيه مافيش حوار فيه قرار انا اخدو وانتي تنفذي وياريت ما اكررشي الكلام ده مره تانيه

 

اانا طبعا الشياطين كلها كنت بتتنطط في وشي ولسه بجمع اي كلام علشان ارد عليه اقترب مني وقبلني في جبيني وقالي الف مبروك وسلام

وخرج سلم علي بابا وماما واخواتي ونزل وانا دخلت حجرتي وفتحت الشباك علشان اشوفو و تحت لقيتو ركب العربيه وبص علي الشباك فراني فشاور لي وانطلق

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

نام جميع من في البيت بعد رحيل علي مباشرة الاانا اخدت شاور وصليت العشاء تلوت سورة ياسين ونظرت الي الشبكه التي وضعتها في علبتها القطيفه

وجلست علي سريري لا اشعر بعظامي التي تكسرت من الارهاق في هذا اليوم يارب ارزق كل البنات الفرحه يارب

ظللت اتذكر كل الاحداث التي مررت بها في هذا اليوم

رغم الحيره والضيق الذي اشعر بهما ولكن ابتسامه حالمه ترتسم علي ملامحي

وظللت اتقلب علي سريري وصورة علي تلازم خيالي واسلوبه وابسامته ونظرته القويه ووجهه البارد الذي لا تستطيع ان اتعرف منه علي اي انفعالات او مشاعر

وظللت اتسائل هل اعجب بي هل ابهره جمالي هل يحبني ولماذا اختارني اساله اريد لها علي اجابه ستكشفها الايام

اما انا فلقد شعرت بقلبي يدق لاول مره في حياتي لرجل حقيقي ليس من الخيال ولا من الممثلين اولاعبي الكره ولكن دق قلبي لزوجي رغم قسوته الا انه ارغم قلبي علي ان يدق من اجله ظللت افكر حتي سحبت في نوم عميييييييييييييييق شاركني هذا الليل ................علي ............ في كل احلامي

 

.

.

.

استيقظت لصلاة الفجر وقراءة الازكار والقرأن ونمت ثانية لاكمل احلامي السعيده

ثم استيقظت قرب الظهر وجلست مع عائلتي التي سافارقها قريبا وامي التي لا تكف عن النصائح والتعليمات والتوجيهات واصناف الطعام واسس الطهي الجيد ودخلت المطبخ طبعا بعد ان طلبت ذالك من امي وطبخت لاول مره ..................................

طبعا كان طعاما سيئا ولكن اسرتي حاولت تشجيعي واتغدو جبنه ومربه وعسل

وحان موعد خروجي مع علي

 

وحضر علي وسلم علي اهلي واصطحبني الي السياره لاول مره وحدنا وفتح لي الباب الامامي وعندما تذكرت كلماته استاذنت بادب انني اريد الركوب في الخلف وفتحت الباب وركبت وهو مذهول ركب سيارته ولا يظهر علي وجهه اي تعبير ضيق او فرح

انطلق علي وهو ينظر لي من المراه وانا انظر له

علي // انتي مش شايفه ن الحركه دي اوفر شويه

امال //حركة ايه

علي //اني افتحلك الباب وتسيبيني وتركبي ورا

امال //اه سوري بس انا مبحبش اركب ادام

علي //هو اناا بقولك بتحبي ولا مابتحبيش اعملي حسابك بعد كده مش هفتحلك الباب ومن نفسك تركبي جمبي وده اخر تنبيه

امال ببكاء //اولا انا بخاف اركب ادام وبفضل ابص للطريق وانا متوتره ثانيا

علي // لا اولاا ولاثانيا كل ده كلام فارغ مايخصنيش الكلمه الي اقولها تتسمع وبس وانا هعديلك المره دي بمذاجي علشان دي اول مره الفت انتباهك فيها

انما لو اتكررت انتي الي هتندمي

امال بتحدي// انا اسفه لو كلامي وخوفي حاجه فارغه ماشي بس انا مش هركب جمبك الابعد الجواز ودا قراري واعمل الي انت عاوزه يابشمهندس انا مابتهددشي

(انا كنت حاسه باحاسيس كتير فرحه علي خوف علي تحدي علي حب ومش عارفه ازاي جاتلي الجرأه دي )

يدوبك كملت كلامي وببص له في المرايه لقيت العربيه بتترج وفراااامل جامد جدا وصوت عالي اوي ووقف العربيه

علي // انزلي ياامال

.

.

.امال // .................................................. .

علي بصراخ انزلي ياامال من العربيه بسرعه

فتحت الباب ونزلت فتح الباب الامامي بجواره ونظر نظره تحطم الصخر وردد //اركبييي

ظللت واقفه في مكاني افكر في الا اركب وارجع وحدي ولكنه صرخ

علي //اركبي ياامال احسن انزلك

ركبت علي مضض وانا عيني تطق شرار

 

وقلبي يرتجف من الضيق الذي اشعربه خارجيا فقط ماهذا اول مره اظهر عكس ما اشعر يبدو انه عداني لانني اشعر داخلي بالسرور اظنني صرت مريضه نفسيه مثله لا اني استمتع في اغضابه اريد ان اكسره كما يريد ان يكسرني يبدو انني من النوع الذين يحبون الحياة الثائره رغم انني بطبعي هادئه

 

لم يستمر الصمت كثيرا

 

ومازال علي واقف بالعربيه واضع يده علي السواقه ثم نظر لي

علي يحاول ان يكون باردا وهادئا //انتي شكلك هتتعبيني كتير وهتتعبي نفسك اكتر

امال //انت الي بتتعبني وبتتعب نفسك وياريت نروح دلوقتي واشتري الي انت عايزه انا مش فارق معايا اي حاجه

علي// انتي مصره تكسري كلامي

امال //انت الي مصر تعمل مشاكل علي حاجه تافهه بنختلف علي اني اركب فين ادام ولا ورا انت شايف اني غلطانه

علي //طبعا غلطانه ولتاني مره انا صبري له حدود والكلمه الي اقولها تتنفذ من غير نقاش وهنكمل دلوقتي علشان نشتري سوا فاهمه ولا اعيد تاني

 

 

انهي علي كلماته وتهديداته وانطلق بالسياره بسرعه مرعبه عارفه ان فيكو الي هتقول تستاهلي الي انتي فيه انتي الي وافقتي ماحدش غصبك

الي انتو مش عارفينو اني كنت فرحانه اوي رغم اني مصدومه من اسلوبه بس كنت مستمتعه بلعبة القط والفار كنت عايزه اعرف اخره ايه علشان اجهز اسلحتي

هتسألوني وانتي ايه الي جابرك علي كده هقولكو مش عارفه فيه حاجه مش عارفه هيا ايه مش هكدب واقول خايفه من اهلي ولا من كلام الناس ولا اني مااتجوزش اومش يجيلي عريس كويس وانتو عارفين الظروف الصعبه الي بيمر بيها معظم الشباب والحال واقف لا مش كل دول انا حاسه انها القسمه والنصيب

 

ظل علي صامتا باقي الطريق كانما يدبر لي في عقاب او يفكر لي في مشكله او خناقه جديده او تنبيه جديد هكذا ظننت

وانا اجهز نفسي لاتحمل اي رد فعل منه

حتي وصلنا الي احد امعارض الموبيليا المتخصصه في حجرة النوم علي نزل من العربيه وانا فتحت الباب ونزلت بكل ادب

علي //احنا هنتفرج هنا الاول لو ماعجبكيش حاجه هنر وح محل تاني

كان المحل فخما يتكون من ادوار كثيره كلها معارض للموبليا ويبدو انها فخمه وغاليه جدا

وانا اسير بجوار علي كنت اشعر بالفخر انظر له نظرات خاطفه متباعده حتي لا يراني كنت انظر له وانا حقا معجبه به واشعر ان قلبي يدق بحبه

 

استقبلنا صاحب المعرض وكان شابا في الثلاثين

بدأ يتكلم مع علي ويعرض عليه بين ان يختارعموله ام شيء جاهز وانا مبهوره بجمال التصاميم المعروضه

واذا بصاحب المعرض يوجهه حديثه الي

صاحب المعرض // تحبي ياعروسه تتفرجي علي الكتالوجات ولا في تصميم معين انتي عايزاه

امال تنظر لعلي //ممكن اشوف الكتالوج

صاحب المعرض //تحبيه مودرن ولا كلاسيك

امال //لسه ماقررتش

صاحب المعرض //طب تفضلي عموله ولاجاهز

امال ( ايه الراجل ده انا مش فاهمه اي حاجه في المواضيع دي )اال...

قاطعني علي //الفرح بعد شهر ما فيش وقت للعموله احنا عايزين جاهز ونضيف

صاحب المعرض //طيب ياعروسه اتفرجي علي الكتالوجات وانتي باين عليكي زوقك حلو اوي واحنا عندنا احلي ازواق لاحلي عرسان

امال //ابتسمت واخذت الكتالوجات وسالت صاحب المعرض لوانا عاجبني زوق وعايزه اغير في تصميم الارفف او الضلف داممكن

صاحب المعرض //احنا تحت امرك كل الي تتخيليه موجود عندنا ولو مش عندنا نجيبو ليكي من تحت الارض

ابتسمت وقلت له شكرا

وكملت باقي الكتالوج وعجبني اكتر من موديل وكان علي بيتفرج علي كتالوج تاني وانا بوريه الموديل الي عاجبني كان هو كمان بيوريني الموديل الي عجبه

امال وعلي في نفس واحد //ايه رأيك في التصميم ده (في نفس ذات الوقت)

نظرنا للكتالوجين وجدنا نفس التصميم الي عجبه هو الي عجبني فابتسمنا سويا وضحك صاحب المعرض واختارنا حجرة النوم

مع بعض التعديلات التي اخبرت بها صاحب المعرض

واستأذنا وخرجنا بعد الاتفاق علي ميعاد التسليم

ركبت العربيه ادام جنب علي وانا الي فتحت الباب لنفسي ايه يعني عادي مؤدبه انا

وفي العربيه كنت فرحانه اوي انو ابتسم لي في المعرض ولسه بعشم نفسي بالراحه الا والمدفع اتفتح

 

علي // انا مش مالي عينك ولا ايه ياهانم

امال //بذهول (بيهزر ده ولا ايه ) ليه فيه ايه

علي //فيه انك ياهانم واقفه تضحكي وتتمقصعي مع راجل غريب وانا واقف جنبك ومش عاملالي اي اعتبار

امال //انا .....................انت بتهرج ولا بتتكلم جد

علي //ماانتي ماكنتيش حاسه بنفسك وانتي فاتحه بقك وعماله تضحكي علي معاكسته ليكي فرحانه اوي امال لو كنتي لوحدك كنت عملتي ايه كنتي خادتيه بالحضن

امال //لالالاانت ذود تها اوي يابشمهندس انا مش عارفه بجد انت ازاي تقول كده او تفكر في كده انا محترمه كويس اوي ومتربيه كويس اوي

وماتعدتشي حدودي في اي كلام

علي// الحدود دي انا الي احطها وحدودك ممنوع تتضحكي اوتتكلمي مع اي راجل غريب وانا موجود او مش موجود واي كلام يبقي معايا انا ياريت تحفظي الكلام ده وتنفذيه بالحرف مفهوم يا انسه

 

امال بنرفزه // علم وينفذ ياحضرة الظابط اي اوامر تانيه

علي // ينظر نظره لاافهم معناها ويصمت

امال بنفس الطريقه //وحدودك انت كمان ممنوع تضحك او تتكلم مع اي ست غريبه او قريبه وانا موجوده او مش موجوده واي كلام يبقي معايا انا وياريت تحفظ الكلام ده وتنفذه بالحرف مفهوم يابشمهندس

نظر علي لي نظره لا افهم معناها ولكنني ظننت انه جاله ارتجاج في التفكير ثم امسكني من زراعي بقوة

علي //انتي هتعملي نفسك ند ليه ماتنسيش انا الراجل وانتي الست ولا مش واخده بالك

امال //علي فكره انا صدعت اوي من كتر الخناق وجعانه اوي ياريت لو تسمحلي اروح علشان اتغدي ونكمل خناق وشراء بكره ان شاء الله

 

علي انطلق بالسياره بدون كلام فحمدت الله اني ساستريح قليلا من لعبة القط الفأر

وظللنا صامتين (ماهذا الرجل عندما يتكلم مع اهلي يتكلم بكل احترام ومع اهله ايضا بكل ود ولطف وزوق ومع الناس في الشارع وصاحب المعرض بكل هدوء ورقي في التعامل الاانا يتعامل كانه شخص اخر بكل قسوة وغلظه واوامر ونواهي باين عليه عايز يدبحلي القطه من اولها ماشي صبرك عليه )

وقف علي ادام مطعم وفتح الباب ونزل وقالي انزلي وانا كنت سرحانه ومش واخده بالي فقال

علي //انتي عايزه تبقي معايا وتروحي بيتكو جعانه انتي ماشيه مع راجل ياهانم لو سمحتي انزلي

نزلت من العربيه وطلعنا السلم لم يمسك يدي او يطلب مني ان اضع يدي في زراعه زي ماشوفت في المسلسلات والافلام وزي ما سمعت من صحباتي اوبشوف اي اتنين مخطوبين (لا الراجل ده شككني في نفسي حتي لومسك ايدي مش هوافق بس يحسسني اني انثي ماشيه معاه )

قعدنا علي طربيزه فاخره في مطعم فاخر تذكرت احدي صديقاتي التي قالت ان زوجها ماخرجهاش لاي مطعم من يوم ما اجوزو ولا مره رغم انه في ايام الخطوبه كان بيوديها افخر المطاعم

فعلمت ان دخولي الي هذه الاماكن لن يدوم طويلا جاء شاب بيده المينيو كما يقولون

ونظرلي وسالني عن اختياري تذكرت التقرير رقم تلاته الي اخدته من شويه لم ارد ولكني نظرت الي علي وقلت له

امال //هاكل من الي هتاكل منه

علي كاني نفخته بمنفاخ واصابه الغرور و طلب من الشاب او الجارسون ااصناف اكثيره كانه يكافئني علي اني لم اتكلم مع الشاب

واثناء الانتظار فتحت حقيبتي ونظرت في مراة صغيره علشان اطمن علي حجابي وعلي شكلي ومسكت علبه صغيره واعطيتها لعلي وقولت له اتفضل

فاخذها علي مني ياستغراب وسالني

علي //ده ايه

امال //هديه بمناسبة الخطوبه مش انت اهدتني لازم انا كمن اجيبلك هديه فتحها علي و .........................................انتظروني

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

@رياحينو*ام مريومة*

السلام عليكم

جزاك الله خيرا اختي

لسه حالا شايفه الموضوع

الحمد لله مافاتنيش كتير

القصه رائعه و مفيده واظن ان الشاب ده غيور جدا لانه كان عنده علاقات بالنساء فممكن يكون عنده عدم ثقه فيهن

ربنا يقوي آمال و يرزقها الطريقه المثلي للتعامل معه ولا ينتهي الحال بها مقتوله مثل زوجه عمه

 

جزاك الله خيرا مره اخري علي احياء الساحه بالروايات المفيده

 

متابعه معك بشوق فلا تتاخري علينا

تم تعديل بواسطة القانته باذن الله
  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاك الله خيراً ريحانة الغالية

على مجهودك الجميل وحرصك على النقل : )

 

نتابع معك بشوق بإذن الله

 

لم يعجبني علي هذا وتصرفاته

ولا كلامه

 

اسمحي لي

علي هذا لو لم يكن غنياً هكذا وكان فتىً بسيطاً عاديا هل كان سيعاملها هكذا؟

وعلي ايضا لو لم يكن مهندسا وكان في عمل ما عاديا هل ايضا سيعاملها هكذا؟

 

اعلم جيدا ان التواضع لا علاقة له بالمهنة وانه ربما شخصا عاديا يكون في قمة الغرور ونحوه

 

لكن يبدو جليا انها وضعت اعتبار مهنته وفلوسه مكاناً جعلها تتنازل عن بعض احتياجاتها النفسية ،

 

واعلم جيداً ايضا اهمية المال والمهنة

 

لكن ما اريد ان اقوله

ان لو فعل معي شخصا ذلك فصدقا سأتركه وأذهب ، ولن التفت لهذا الهراء من فرض الشخصية

نعم الرجال قوامون على النساء

لكن ما معنى القوامة ؟

هل كان الرسول صلى الله عليه وسلم يفعل هذا مع زوجاته ؟

ألم يقل فيما معناه خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي

 

هل معنى القوامة ، اللي هقوله يتنفذ

ليس لك حق الاعتراض او التفكير في المخالفة او عصيان اوامري

الكلمة هنا كلمتي ولا مجال للنقاش

مفهوم ؟ اللي اقوله يتنفذ

 

دوماً اشعر ان من يقول ذلك ضعيف الشخصية

نعم لا تستغربوا ، الشخص الواثق من نفسه لا يلتفت لهذه التفاهات لتعزيز ثقته ومكانته وووو

مثال ، المدرس الهادئ لا يحتاج لفرض شخصيته على الطلبة ليصمتوا

ضعيف الثقة يشخط ويصرخ ويضرب الحائط ليصمتوا

 

من قال انني او انكِ

Machine that makes babies

مجرد ماكينة لاحصل على اطفال تغذينهم وتفعلي لاجلهم ما آمرك به

لكن في البداية والنهاية لستِ سوى آلة أتحكم بها كما أشاء شأنها شأن باقي آلات المنزل

 

من قال انها لاجل امواله ومهنته فقط تأتي على نفسها

علماً بأن الزوج غالبا اهله اغنياء وصار هو غنيا مثلهم

واقول غالبا وليس دائماً لان ثمة من صاروا اغنياء من عائلات متوسطة

 

يا حبيبات

ما الفتاة ؟ في نظرهم كتلة من المشاعر والعواطف والهرمونات وفقط

في نظرهم كتلة لا وظيفة لها في الحياة إلا البحث عن عريس ، عن شريك الحياة الذي يعطيها ما يريد او لا يمنحها ما يريد

في نظرهم كتلة لا قيمة لها بدون رجل ، وبدون زوج

في نظرهم كتلة يكون زوجها هو كل الدنيا وكل الحياة ، فلا حياة لها سوى ما لهذا الشخص ( علما بأنه غالبا ما يعتبرها جزء من حياته لا اكثر )

في نظرهم كتلة عواطف لا تفكير لها

وان فكرَت ففي الشهوانيات والعواطف والطبيخ والموضة والبحث عن عريس

 

يا حبيبات

البنت هي كائن حي بشري ، له فكر وعاطفة وجسد وروح وعقل ولحم ودم

تستطيع أن تفكر وان يكون لها رؤية وفكر في امور كثيرة ، فهي ليست غبية

ليست بالضرورة تكون شهوانية عاطفية كل تفكيرها ابداء جمالها فقط ليقدره الاخرون

 

كائن يستطيع أن يفكر ويفكر ويبدع ويقدم ويخدم ويساعد ويجول بذهنه آفاقاً ويحتوي عقله معلومات وخبرات ووو

 

البنت ليست كالولد ، نعم

لكن ليس معنى هذا ان احدهما افضل من او اقل من الاخر ،

هي كائن مثله ، القوامة في الزواج

لكن كل منهما يمتاز عن الاخر اختلافاً يناسبه ويناسب وظيفته البشرية لدوام الحياة

وليس امتيازا تفضيلا ان كل ولد له ما يشاء ويأمر وينهى ما شاء

والبنت فهي الورقة المسكينة ، مهمتها وظيفة فسيولوجية ما ان تفقدها لمرض ونحوه ليس بيديها ، فقد فقدت الحياة ولا تستحق ان تعيش

وما ان يتأخر زواجها وهو ليس بيديها ايضا ، فقد صارت إذن درجة ثانية

مركونة على الرف لحين الحاجة إليها

 

 

قد يقول حد . هو فيه بنت مبتفكرش في الحجات دي

نعم يفكرون ، لكن بنسب

فهناك من كل حياتها هو الزواج

وهناك من تضعه بحجم معقول

وهناك من لا تضعه في تفكيرها وهذا نعلم جميعاً انه خطأ

لكن التفكير المبالغ فيه ايضا خطأ كبير

وليت الجميع يدركوا ذلك

 

أنتِ لك قيمة ، أنتِ تعنين الكثير

 

عذراً على الافكار المشتتة

ان شاء الله عندما اتذكر شيء اخر هقوله

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

...........

 

فعلا يبدوا إن على غيور جدا وآمال عنيدة جدا ....ياترى ايه اللى ممكن يحصل ؟؟!! O_o

جميييل بس كده هتشوقينااااااااا يا رياحينوا :O

 

جزيت خيرا أختى الحبيبة ذليلة إلى اللـَّـه

صدقت عندما كتبت : )

 

أنتِ لك قيمة ، أنتِ تعنين الكثير

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فتح علي العلبه الملفوفه بورق الهدايا بهدوء وكانت بلوره منوره بداخلها قلب مضيء مكتوب عليه اهديك قلبي فلا تجرحه

نظرلها علي وفرأ ماكتب ثم وضعها عل الطربيزه امامه وظل ناظرا لها ....دون ان يبتسم دون ان يشكرني ..دون ان يتكلم

تم وضع الطعام وبدأنا في الاكل فقد كنت جااااااااائعه جدا اكلت براحتي لانه لم ينظر لي فكان ينظر باتجاهات اخري في المطعب كانه تعمد ذلك حتي لا احرج

شبعت وحمدت الله وكان الاكل لذيذا ولكن اكل ماما سميحه احلي وبدأ علي ينظر الي

علي/// شبعتي

امال //الحمد لله

علي //انا مابستريحشي في اكل المطاعم بس احنا مضطرين

امال //خير كان ممكن نروح عندنا ونتغدي من ايد ماما

علي //مامتك اكلها حلو اوي علي فكره انتي كنتي طابخه ايه يوم العزومه

امال //(طبعا مااقلكوش علي الموقف الصعب الي انا كنت فيه مش عارفه ماينفعشي ما اقولشي الصراحه ) بصراحه انا مابعرفشي اطبخ

علي //انتي بتكلمي جد واخذ يقهقه ههههههههههه

كانت ضحكاته جميله رائعه ولكنني لست مطمئنه

امال //ايوه بكلم بجد انا كنت بساعد ماما بس الي تقولي عليه بعملو انما هيا الي طابخه كل حاجه انا ما اعرفشي اطبخ لوحدي

علي //طيب هاتجيبي ماما تطبخلنا ولا ايه

امال بدلع // ماانا بتعلم دلوقتي وانت تصبر عليه شويه في ستات كتير ماكانوش بيعرفو يطبخو قبل الجواز وبعد كده بقو شاطرينن اوي

علي //انا بطني هتكون حقل تجارب لسيادتك ولاايه تتعلمي فيه ويضحك ويقهقه بصوت مرتفع

امال // انت بتضحك علي ايه هو فيه حاحه تضحك

علي //مش بيقولو هم يضحك وهم يبكي اهو ده الهم الي يضحك

امال //ياسلام ليه بقي ان شاء الله

علي //علشان ياهانم اهم شرط في الزوجه عندي انها تكون بتعرف تطبخ

امال //ليه هو انا خدامتك

علي //لا انا الي خدامك ولا تحبي اجيبلك خدامه وليه علي كده هي مامتك خدامه ولا انتو جيل تافهه حتي في ابسط حاجه

امال // انت بتحب الخناق والمشاكل انا قولتلك بتعلم وادامي شهر وبعد الجواز اصبرعليه شويه وهكون كويسه اجرمت يعني

علي// خلاص بلا علشان اروحك انا عندي مشوار ضروري واتاخرت عليه

امال //يلا

ودفع علي الحساب وخرجنا وبردك نزلت وفتحت الباب الامامي وركبت وركب علي ووضع هديتي امامه علي السياره

التي لم يقل لي حتي اعجبته ام لا

وصلني البيت وصعد معي وسلمني الي اهلي وسلم عليهم وانصرف

 

 

وهكذا تكررت الخروجات وتكررت التنبيهات وانتهينا من اختيار الاثاث والمفاجأه انه الم يحمل ابي عبء الزواج ومصاريف الجهاز واختار معي وعلي زوقي كل شيء

ختي المطبخ والحاجات الي علي العروسه وحتي ملابسي كاملة وفي ذات مره من المرات التي كنا نذهب فيها لنشتري الاثاث

خرجنا وركبت معه السياره عادي وووقف امام اكبرمحلات الملابس فتعجبت

ونزلنا وطلب مني ان اختار الي اني عايزاه

علي //يلا علشان نشتري من هنا االبس كله

امال بتعجب // انا وماما هنخرج ونشتري سوا انت مش مطلوب منك اللبس

علي //صعد الي المحل وشاور لي يلا

كنت محتاره هو بيعمل كده ليه هو بيكسر نفسي ولا بيشتريني ولا قاصد ايه فنظر لي ثانية وصعد

امال //صعدت خلفه واوقفته لو سمحت انا مش هعرف اختار معاك بحريتي ولو سمحت احترم رغبتي ولو مره مش كل حاجه امر واقع ده مش اسلوب

علي // اولا البس ده حاجه تخصني لان المفروض انك هتلبسيهولي وثانيا انتي بقيتي مراتي يعني ملزومه مني وثالثا كل حاجه بجيبها ليكي يعني ليه وفي بيتي لازم تكون من حر مالي وانا ماحدش الزمني بحاجه والحمد لله ربنا فارجها عليه والخير كتير والمفروض دي حاجه تفرحك ولوسمحتي ادخلي من غير نقاش

دخلت واختار معايا كل حاجه وفي اقسام الملابس الخاصة كان يتركني قليلا ويذهب الي الاقسام الرجالي يشاهد وياتي لياخذني ليجعلني اختار له علي زوقي

وعند قسم الانجيري رفضت ان ادخل معه فخرجنا وركبني العربيه ووضع الملابس في شنطة العربيه وقالي خاليكي لحظه انا جاي

تركني في العربيه نص ساعه ظننت انه دخل المحل ليحاسب ولمنه خرج بشنط كثيره ووضعها في العربيه وركب وطلعنا علي بيتنا وشال معايا الشنط ودخلنا ووضعتهم في حجرتي ثم اعطاني الشنط الاخيره التي اشتراها وحده وقال لو سمحتي فرجيهم علي كل الشنط ماعدا دول وسلم وخرج

دخلت عنتهم في الدولاب وتركت الباقي علي السرير حتي افرج العيله عليهم

وحضر ت العائله في حجرتي ماما وبابا وادهم وامنيه واميمه

بابا مستغربا //ايه ده ياامال

امال ماتستغربوش علي جابلي كل اللبس هو الي اصر وكمان جايب لكل واحد فيكو هديه واعطيت لكل فرد هديته واتفرجو علي باقي اللبس الذي اعجبهم كثيرا وسعدو كثيرا بهداياهم

ماما سميحه //والله جدع وراجل وشهم بس دا احراج وليه لازمة الهدايا لينا كمان مش كفايه جابلك لبسك

امال //هو الي اصر ياماما وجاب كمان هدايا لامه وابوه واخواته

فرح اجميع اخواتي بهداياهم اميمه وامنيه وادهم

وخرج الجيع وانا اخدت شاور وصليت ودخلت غرفتي واغلقت الباب جيدا وفتحت الدولاب وفتحت الشنط التى فيه

وخبيتهم كويس لانني فعلا في اشد االخجل ان يري شخص هذه الملابس

احضرت شنط كبيره كانت اشترتهم امي لتضع فيهم ملابسي عندما اشتريهم ورصيت كل الملابس بعنايه شديده وشنط وضعت فيها المكياجات والبارفانات والشامبوهات والاشياء التي اشترتها امي لي من قبل وانا في الجامعه قمت بترتيب ورص كل شيء ودخلت فييييييييييييييييييييييي نوم عمييييييييييييييييييييق

مر الاسبوع وانتهينا من شراء كل شيء وكانت الشقه جاهزه كما اخبرني بذلك ابي وامي واخواتي الذين تركوني وذهبو ليشاهدوها ويرو الناقص فيكملوه وككانت بعض النواقص البسيطه التي كتبتها امي في ورقه وهي في الشقه وذهبنا انا وماما وبابا لنشتريها سويا

مر الشهر بعد ان انهينا كل شيء وتم طبع كروت الدعوه وتوزيعها والاتفاق علي القاعه والفستان وكل شيء وزيارات حماتي وبناتها التي تكررت في الاسبوع الاخير

واخوات علي القمرات الذين ظلو معي ويساعدونني كثيرا وسعدت كثيرا بصحبتهم هم وزوجات ااخواه بالاضافه الي ذهابي الي كوافير بعيد لمده طويله للعنايه بالبشره والشعر وماسكات وحماما كريم وحمام العروسه والكثير من العنايه التي لم يبخل علي بها علي

وجاء يوم الفرح

 

 

وجاء اليوم الذي طالما حلمت به وتحلم به كل بنت علي وجهه الكرة الارضيه يارب ارزق الفرحه لكل البنات يارب

لم انم في تلك الليله ظللت اتقلب علي السرير حتي الثلث الاخير من الليل فقمت واتوضيت وصليت صلاة الليل ودعوت الله ان يرضيني بما قسمه لي ويقدر لي الخير ولاني اعلم اننا في الدنيا ولسنا في الجنه فاعلم ان الدنيا لاتصفو لانسان ولن تكمل لبشر واعلم ان اذا احب الله عبدا ابتلاه فدعوت الله الا يكون ابتلائي في ديني وان يعينني ان اطيع زوجي وارضيه واكون له نعم الزوجه الصالحه

ظللت ادعو الله ان يعدي الليله دي علي خير والقلق العادي الي يمر به كل البنات في اليوم ده ادعو الله ان يزيله عني

وظللت استغفر الله حتي سمعت اذان الفجر فرددت الاذان وصليت وقرات قران واذكار ونمت

ورأيت فيما يري النائم خير اللهم اجعلو خير (رايت اني اسير في صحراء وكنت حافيه القدمين وكان الرمل ساخن جدا وانا اتألم

وشعرت بالعطش الشديد والحر الشديد والرمل تزداد سخونته لست ادري اين اذهب ولا ار ي نهاية لطريقي وبعد ان يئست من النجاة وظننت اني ساموت لمحت شجره علي البعد وتحتها تجلس سيده لااراها بوضوح فدب الامل الي قلبي ثانية وحاولت ان اجاهد نفسي حتي اصل اليها وبذلت في ذلك جهد شاق وعندما اقتربت كنت اقع واقوم حتي رايتها كان يشع من وجهها النور كانت جميله جدا جدا رغم اني اول مره اراها الا اني اشعر اني اعرفها كثيرا

اقتربت منها اخذتني وضمتني ضمه لم اشعر بحلاوتها من قبل ازالت عني كل التعب والالم والعطش الذي مررت وشعرت به

نظرت لها وسالتها من انتي .................................................. ....................

فنظرة لي بكل حب وقالت لي

. .

.

.

.انا امك

..خديجه بنت خويلد

لم اصدق ماسمعته هل هذا حلم ضممتها ضمه قويه وانا ابكي واشتممت عبيرها الذي يفوق احلي عطر في الوجود

اانني احبها ودائما اقرأ سيرتها الطيبه منذ ان سمعت قصتها في مسجد الكليه وانا احبها

ولكنني حقا شعرت انها امي

ظلت تضمني واضمها وابكي في حضنها واردد احبك يا امي .....احبك يا امي ..احبك يا امي

كنت اخاف ان يكون حلم واصحو منه

كنت اخاف ان تتركني وانا ابكي واردد احبك يا امي ...لا تتركيني

نظرت في وجهي وقالت اني انتظررك اننا جميعا ننتظرك وننتظر من تسير علي الدرب مثلك

اذكرك ان الطريق طويل وشاق والجنه حفت بالمكاره والنار حفت بالشهوات وسلعة الله غاليه وسلعة الله الجنه

واذكري ان اكثر الناس ابتلاء الانبياء ثم الاولياء ثم الصالحين ثم الامثل فالامثل وكل يبتلي علي قدر دينه فان ذاد دينك ذاد ابتلائك وان قل دينك قل ابتلائك وانا ابشركي بالخير ان صبرتي واستعيني بالله الواحد الاحد ونحن في انتظارك ولله الامر من قبل ومن بعد

صرخت هل ستتركيني

قالت لا بل انتي التي ستتركيني مازال الطريق امامك صعب وشاق ومازالت الالام والاشواك والجبال والمرتفعات فان سرتي في نور الله لقيتييني في داري ونحن ننتظرك .................................................. ......

.................................................. .................................................

.................................................. ...............رايت رمال الصحراء بلون الذهب والشمس فوقها كبيره وتغطيها باللون الذهبي واستمريت في المسير

و................................................. ....استيقظت .................................................. .....

 

 

لا استطيع ان اصف لكم شعوري رغم الالم والعطش والتعب في هذا المنام ولكنني شعرت اني كنت في الجنه

يااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااه سعادة لا استطيع ان اصفها ثم

تذكرت الفرح ..علي ...يالله

سرحت قليلا هل الرؤيا دي اكيد دي رؤيا مش حلم ليها علاقه بعلي علي زوجي وحبيبي لا استحي ان اقول انه حبيبي فهناك بنات لا تستحي ان تقول لشاب لايحل لها ياحبيبي ا ااستحي انا ولكن علي لم يقولها لي حتي الان هل سيقولها اليوم لن اعشم نفسي بشيء فتصرفاته دائما فوق تخيلاتي ولكني ساحاول لن اجعله يحبني وادعو الله ان يعينني في ذلك تري هل الرؤيا تقصد ان اصبر علي (علي) يا حبيبتي ياامي رضي الله عنكي

افقت من شرودي علي طرقات كثيره علي باب حجرتي فتحت وجدتهم صحباتي وجاراتي وبنات عاعمامي وخالاتي الاتي احبهن جميعا من كل قلبي

جميعهن يريدون ان يقرصونني في ركبتي ليحصلوني في جمعتي

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حقا رغم يوم الفرح هو اليوم الذي تتمناه كل بنت ورغم انه اسمه يوم الفرح رغم انه اكثر يوم تبكي البنت فيه كانت نظرات امي وابي واخوتي اميمه وامنيه وادهم حتي صديقاتي وقريباتي كلها نظرات حزن وفرح ونظرة وداع لم يستطع قلبي تحمل هذه المشاعر والاحاسيس اثناء تجهيزي لاشيائي الازمه للكوافيره فبكيت

ماما سميحه // انتي بتعيطي ليه ياحبيبة قلبي

امال //مابعيطشي ياماما يااحبيبتي

مما سميحه وعيونها مليئه بالدموع وهي تمنعها ان تنزل // انتي بتدوري علي ايه

امال //بدور علي الشراب بتاع الفرح

اميمه اختي //هو في عروسه دلوقتي بتلبس شراب

ساميه صديقة طفولتي والتي شاركتني افراحي واحزاني //مش مهم شراب يامال

ماما سميحه //الشراب اهو ياحبيتي في الدرج واعطتني الشراب ولم تستطع ان تتماسك فاخذتني في حضنها وظلت تبكي وتدعي لي وانا ابكي واتذكر الرؤيا التي رأيتها

ورايت الجميع يبكي مش عارفه هما بيبكو عليه ولا علشاني وكانت لحظات قاسيه ثم افاقت امي وصرخت فينا جميعا خلاص ربنا يفرحنا بيكم جميعا وحاول البنات الخروج من هذا الموقف بالكلام والنكات فضحكنا رغم ان في القلب غصه

ذهبت الي الكوافيره مع كل من ساميه واميمه وامنيه وانتهت الكوافيره من عملها ببراعه وانا قد تعلمت منها بعض اللمسات في وضع الماكياج لم اكن اعلمها من قبل

حتي جاء موعد حضور علي الذي لم يكلمني هذا اليوم كان يتصل علي اميمه اختي ويتطمن علينا

حضر علي في ميعاده بالدقيقه رايته من خلف الزجاج ياالهي ما اجمل وسامته دق قلبي

لا اتخيل هل هذا زوجي هذا الشاب الرائع الجمال وكان خلف سيارته االمزينه بالورد الجميل سيارات كثيره لاقاربه واقاربي واصدقائه رأيته وهو واقف يتكلم مع اصدقائه وكانهم يتفقون علي خطة الطريق

وعندما تركهم واقترب دخلت الي حجرة تبديل الملابس كان كل الموجدين مبهورون بجماله وشياكته

اطرق علي بيديه علي الباب ففتحت له مساعدة الكوافيره لان الكوافيره كانت معي تنهي اللمسات الاخيره من زينتي

خرج البنات جميعهم ليلحقو يركبو عربيه من العربيات التانيه بعد ان سلمو علي علي

دخل علي وانتظر حتي اخرجت له وانا ارتجف من الفرحه والخوف ومن ردة فعله التي اخشي ان يصدمني كعادته

خرجت له وانا اشعر بالخجل الشديد

ولم انظر له من شدة خوفي فمد يده لي فدق قلبي ومددت يدي وانا مازلت ارتجف خرجنا علي باب الكوافير وكانت الزغاريد والتهاني والصور التي يلتقطها الاقارب من الجهتين ومصور الفيديو

ركبت السياره بعد ان فتح لي الباب وركبت في جواره بعد ان كانت في مشكله في دخول الفستان لانه واسع جدا ورااائع جدا ايضا ولاكن ساميه واميمه وامنيه ساعداني في الدخول بمعني اصح حشروني علي اد ما يقدرو

 

نظر لي وانا في شدة خجلي

واشغل المسجل وانطلق وانطلقت خلفنا باقي السيارات وانطلقت ايضا الكلكسات والزغاريد

بجد كان نفسي يغازلني يمدح في زينتي في جمالي لقد سمعت المدح ورايت الاعجاب في اعين الجميع الا هو

 

وانا لايهمني الاهو رددت في نفسي الصبر

ظللنا نسير في زفة سيارات حتي وصلنا القاع وطبعا ساعوني البنات في الخروج واسقبلتني ماما سميحه وحماتي وباقي الاهل بالاحضان والتقبيل والتهاني ودخلنا القاعه واستقبلنا زفه رائعه من الشموع والورود والاناشيد

كنت اشعر وانا في الخطوبه انني طاووس او طاووسه ولكنني اشعر الاان وانا بالفستان الابيض الرائع والحجاب الابيض والذي تفننت الكوافيره في جعله جميل ورقيق والطرحه التي انرلتها علي حجابي بكل انسيابيه ومكياجي الرقيق البسيط انني ملاك من السماء مش عارفه غرور ده ولا ايه ولكن علي الاكثر غرورا سامحه الله فرقع غروري

فسرت بجواره حتي جلسنا علي الكوشه بعد بعض الاستعراضات الظريفه التي قام بها فرقه من الشباب وبعض الفقرات الرقيقه والتهاني من اصدقائه انتهي الحفل وخرجنا والكل سعيد رغم الدموع التي تتلألأفي اعين امي وابي واخوتي

وركبت السياره بعد ان سلمنا علي الجميع اهله واهلي والاقارب والتوصيات وانطلقنا

لحظات مرت كانها حلم

وصلنا صامتين ونزلت وساعدني في النزل وصعدت السلم وتمنيت ان يحملني ولكن هيهات التمني وفتح الباب ودخلنا بارجلنا اليمين كما يقولون

ودخلت وانا اردد دعاء دخول المنزل كان حقا رائعا

القيت السلام ودخلت وصعد خلفنا ماما سميحه وحماتي طنط محاسن

الأثنان ركبو السياره وجائو خلفناا دخلو الشقه وسلمو عليناوكان معم اشياء كثيره وضعوها في المطبخ والتلاجه وجلسو معنا قليلا ولم تتكلم معي امي في شيء وانا ايضا استحيت وكنت اخشي ان تتكلم

وحماتي اطمانت هي ايضا علي الاشياء التي احضرتها وساعدت ماما سميحه وسلمو وخرجو فالسياره تنتظرهم تحت

علي //غيري هدومك علي اما ادخل اخد شاور في الحمام الي بره وانتي عندك حمام جوه وكل حاجه عندك وتركني وخرج

استعنت بالله وغيرت ملابسي ودخلت الحمام واخدت شاور ولبست اسدال الصلاة وصليت العشاء لانني صليت العصر والمغرب في الكوافير وصليت ركعتين السنه ودخل علي انتي صليتي

امال //ايوه وانت

علي //ايوه

امال// ممكن تصلي بيه امام ركعتين

علي //طبعا يلا

وبدأ علي الصلاة وانا خلفه كنت احاول ان اركز في صلاتي قدر استطاعتي ثم سلمنا من الصلاة

 

 

يوم الصبحيه

استيقظت من نومي وانا اظن انني في حجرتي في بيت اهلي الا اانني شعرت بالم في جسدي ثم شممت عطر رجالي قريب مني ثم تذكرت فحاولت ان افتح عيني ثم فتحتهم بصعوبه وكانني احاول ان اخرج من اعماق البحار وعنما رأيت (علي ) شعرت بالخجل الشديد فنهضت من الفراش بسرعه وانا في شدة الفزع واخذت ملابسي وفوطه واسدال الصلاة

وخرجت من الغرفه وانا قلقه ان يكون فاتني صلاة الفجر حاضر فنظرت الي الساعة وحمدت الله انه مازال امامي وقت قبل الشروق

ذهبت الي الحمام واغتسلت وخرجت لبست اسدال الصلاة كنت اريد ان اوقظ علي ولكنني استحييت ان ادخل عليه ثانية فقررت ان اطرق الباب فطرقت بضع طرقات فلم يرد وصليت الفجر وقرأت الاذكار وبعض ايات القرأن الكريم

خلعت الاسدال وقررت ان اتفرج علي الشقه فتحت الابواب ماشاء الله كم كانت راائعه فحمدت الله علي نعمه وتذكرت شقتنا الصغيره وابي وامي واخوتي فشعرت بالحنين اليهم

دخلت المطبخ واطلعت علي كل مافيه وانا سعيده باشيائي الجديده وكانني امتلك كنز

اعددت الفطور وانا سعيده ورأيت الكثيير من الطعام المطهو و ايضا الطعام النيء والفاكهه والعصير والمعلبات

وكان الفطور جبن وبيض وزيتون ومربه وعسل بنوعيه وخبز ودفئت اللبن وصببته في اكواب انني كنت جااااااااااااائعه

ولكن يجب ان انتظر حتي يستيقظ(علي ) ولم استطع ان ادخل الحجره بعد ان خرجت منها لحيائي الشديد

طال انتظاري فشربت كوب لبن وغطيت الفطور وذهبت الي حجرة التليفزيون فتحت التليفزيون وظللت استمع الي القرأن الكريم بصوت الشيخ عبد الباسط عبد الصمد وانا متكئكه علي الاريكه الكبيره

لن تصدقون كنت اشعر كانني اسمعه لاول مره كان صوته عذبا وانتهي الشيخ من قرائته فاغلقت التليفزيون

وسرحت قليلا في الرؤيا التي رأيتها وشعرت بضمة امي وام المؤمنين السيده خديجة رضي الله عنها وتذكرت كلماتها

فشعرت ان هناك ابتلاءات تنتظرني ويجب علي ان اصبر عليها واحتسبها لعلها تكون سبب دخولي الجنه والقرب من امي السيده خديجه رضي الله عنها وامهات المؤمنين جميعا وان احظي بصحبة الرسول سيدنا محمد صلي الله عليه وعلي اله وصحبه اجمعين وكذلك صحبةة جميع الرسل والانبياء سيدنا يوسف وسيدنا عيسي وسيدنا ادم وسيدنا ابراهيم وسيدنا نوح وغيرهم من الانبياء والمرسلين الذين اشتاق حقا للقياهم وعلمت ان طريقي هو ارضاء زوجي والصبر علي اذاه فشحذت همتي

واستيقظ علي وخرج وجدني جالسه فنظر لي والقي السلام وسألني

علي//انتي صحيتي من امتي

امال //من الفجر

علي //وماصحتنيش ليه

امال //خبطت عليك وانت ماردتش

علي //خبطتي؟

امال //ايوه والله العظيم

علي //وما دخلتيش صحتيني ليه ؟

امال//ابتسمت بخجل احمرت له خدودي كنت محرجه يعني

علي//محرجه ااظن كفاية تمثيل انك البنت الخجوله المحترمه و بصراحه مش لايق عليكي

امال // امال ايه

علي //ممكن اوي تكوني زي بنات كتير غلطو قبل الجواز وعملو عمليه يضحكو بيها علي المغفلين الي هيجوزوهم

وانا نفسي كان ليه علاقه ببنات وعملوا كده واتجوزا واحد مغفل بس خلي بالك مش انا المغفل ده

امال // ....................

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@القانته باذن الله

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

تشرفت بمتابعتك يا غالية

نعم لم يفتك الكثير ما زلنا فى البداية B|

كيف حالك ؟؟ وحال بناتك الحلوين ؟؟

 

@@ذليلة إلى اللـَّـه

كيف حالك لولو

أشتقت لك ولردوك الرائعة كثيرا

صدقت حبيبتى المرأة قيمتها غالية جدا

الصراحة اعجبتنى كلامتك كثيرا فقليل من النساء من تدرك قيمتها

 

كان من الممكن ان لا يتمادى فى تصرفاته ان اوقفته عند حده من البداية

ولكن هى استخدمت سلاح أخر ضده " الصبر " صحيح طريقه طويل ولكن نتيجته مرضية دائما فإن لم تكن فى الدنيا فتحصدين النتيجة فى الأخرة

ولكل انسان طاقة احتمال وحدود لصبره فسنرى معا كيف عالجت مشكلة زوجها

 

أتمنى ان لا تحرمينى من تعليقاتك الرائعة فهى تزيد الموضوع جمالا وبالتأكيد تفيد الأخوات وتفيدنى كثيرا

أحبك فى الله <3

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

...........

 

فعلا يبدوا إن على غيور جدا وآمال عنيدة جدا ....ياترى ايه اللى ممكن يحصل ؟؟!! O_o

جميييل بس كده هتشوقينااااااااا يا رياحينوا :O

 

جزيت خيرا أختى الحبيبة ذليلة إلى اللـَّـه

صدقت عندما كتبت : )

 

أنتِ لك قيمة ، أنتِ تعنين الكثير

 

هههههههههههههههههههههه وهو ده المطلوب يا سمسمة

يلا نزلت جزاء جديد اقرآى وقوليلى رأيك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

آمال إنسانة متدينة وملتزمة بالصلاة وقراءة القرآن ودى أكتر حاجة عجبتنى فى شخصيتها :D

بس الله يكون فى عونها

 

 

أما على جي فى بالى إنه بارد جدا كده مثلا عشان لسة ماخدش عليها أو عشان ما دخلش بيها

بس واضح إن البرود جزء من شخصيته ومش عاجبنى شخصيته خالص :S

ممكن يكون على كدة لانه مش ملتزم أوى بدينه يعنى كان على علاقات قبل كده مع بنات وده برضه بيترك أثر سلبى على نفسية الانسان

 

ده تحليلى لشخصية امال وعلى B|

 

 

 

منتظرة الباااااااااااااقى :)

تم تعديل بواسطة درة أنا بحجابى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

على مش عاجبنى هو واللى زيه

مفكرين انه الراجل يعنى خلاص يزعق ووكلمتى تتسمع من غير نقاش

طيب ماهى الزوجه دى انسانه المفروض يكون لها رأى واحترام

 

وبعدين هو غلط قبل الزواج وجاى بيطلعه على امال ويظن فيها ظن سوء ويغلط فيها

ليه كان بيتصل باخت امال عشان يطمن عليهم وهى غريبه عنه ميتصلش على امال ليه ؟

والبنات سلموا عليه كمان

محبش الرجاله اللى عندها بالنسبه له اكنه حلال وينفع لكن للحريم لا حرام ومينفعش

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لم استطع تحمل هذه السياط التي يجلدني بها

..لا لا ليست سياط بل خناجر يطعن بهاا كرامتي وقلبي وشرفي

لقد تمزقت اوردتي وشراييني ونزف الدم حتي اخر قطره

صرخت من اعماااااااااقي صرخااااااات مكتومه

كنت اصرخ وسط امواج متلاطمه في بحر مظلم في ليلة قاتمة السواد تملؤها الرياح والاعاصير

اسمع صدي صرخاتي فيعلو صوت الرعد ويزمجر وكادت الرياح الشديده تهوي بي الي اعماق البحار

حتي

فتحت عيني لاجد الي جواري خيالات ثم وضحت الصوره فوجدتهم طبيبه وابي وامي واخوتي وحماتي وحمايا ومن خلفهم .......قاتلي

فهمت اني كنت فاقدة الوعي بسبب انهيار عصبي

ورايت القلق والخوف في اعينهم جميعا

وبحثت عن عينه فوجدتها جامده كالصخر رغم انها عيون ساحرة تسحر من ينظر اليها

وكان جسدي يرتعش لم استطع التحدث اليهم واخذت حقنه مهدئه ونمت

ظللت افيق وانام ودائما اجد ماما سميحه الي جواري واعينها مبلله بالدمع واشعربيديها وهي تضع لي الكمادات ولكني انام رغم عني ثانية

 

افقت اخيرا وقمت من علي السرير رغم اني كنت اشعر بدوار خفيف

ودخلت الحمام بمساعدة ماما سميحه التي فرحت كثيرا بشفائي

امال //هو علي فين ياماما

ماماسميحه//حمد الله علي سلامتك ياحبيبتي خرج وزمانو جاي ايه الي جرالك ياامال علي بيقول انو بيكلمك لقاكي وقعتي علي الارض فجأة

امال //..........أه فعلا مش عارفه ايه الي جرالي ممكن ارهاق علشان مانمتش كويس

ماما سميحه //خلي بالك من نفسك ياامال انتي خضتينا كلنا عليكي وانا همشي دلوقتي علشان ماينفعشي اقعد مع عروسه وفي شهر العسل اكتر من كده

امال //خليكي ياماما معايا

ماما سميحه //ايه يا امال انا قاعده معاكي يوم بليله وسايبه البيت وابوكي واخواتك وانتي الحمد لله بقيتي كويسه

امال//خلاص خديني معاكي ياماما ماتسيبينيش لوحدي

ماما سميحه //ماينفعشي يا حبيتي انتي لسه عروسه وبعدين ماانتي معاكي علي " تضحك " انتي لسه صغيره ولا ايه

امال //كتمت صرخاتي فهذه اذا هي الصحراء التي اسير فيها حافية القدمين

والرمال تحت ارجلي ساخنه كاللهب

رن الجرس وفتحت امي وكان علي

خرجت امي بعد ان ضمتني وهنئتني وسلمت علي علي وتركتني

دخلت الحمام واغلقت الباب وجلست في البانيو بملابسي وظللت افكر ماذا افعل

 

هل كان يجب ان اخبر اهلي عما حدث

هل ارد له الالم الصاع صاعين

هل اعيش معه كان شيء لم يحدث

كانه

لم بطعني في اعز مااملك في شرفي

يشبهني بالنساء الذين قابلهم في حياته

اهم يخطئون وانا اتحمل وزر خطيئتهم

ربما يشعر ان الله سينتقم منه في زوجته

اذا كان لا يثق في فلما اختارني وتزوجني

ايقتلني ويطعن قلبي بيده قلبي الذي احبه

هل علي ان ادافع عن نفسي عن جرم لم ارتكبه عن ظنونه السيئه

هل استمر معه ام

اصبر قليلا ثم اطلب الطلاق

هل انتقم منه

ظل عقلي يفكر ويسال ويتالم

ماذا افعل اتوضيت وخرجت الي الصلاة شكوت الي الهي حالي فهو اعلم به مني وغني عن سؤالي

دعوت الله ان يفرج الهم عن قلبي ويهديني الي مافيه خير دنيايا واخرتي وظللت ابكي علي سجادة الصلاة حتي جفت دموعي

وانهيت صلاتي وكأن قلبي صار قلبا جديدا

قررت ان اعلمه درسا لن ينساه الي الابد

 

 

خرجت من حجرة النوم لاعرف اين علي

فسمعت صوت التلفاز

وحركه

فعلمت انه هناك

قررت ان احافظ علي سمعتي وعلي عائلتي فلن ااكون مطلقه تاني يوم فرحي بسبب هذا المغرور

ساجعله يتعلم كيف يفرق بين الجيد والسيء

ساجعله يندم علي مافعله في حق كل بنت اوامرأه

ساجعله يندم علي جرحي واهانتي

ساكون حره كما انا دائما جوهره حره شريفه

ساجعله يكتوي بناري فلايستطيع الاقتراب مني ولايتحمل البعد عني

.سأجعله بعلم انه لم يخطيء الاختيار ولكنه اخطأ المعامله وعنما يتعلم الدرس جيدا ويفهمه عندها فقط ساسامحه

.

.

.

.جهزت حجرةالنوم الاخري لي ووضعت معظم لوازمي فيها وخاصة اللاب توب الخاص بي والذي اشتراه لي علي في ايام الخطوبه

جمعت كل اللانجيري ووضعتهم في حقيبه سفرووضعتها في الدولاب من ااعلي

دخلت المطبخ واعددت له الطعام ووضعته له علي السفره

احضرت ملابسي ودخلت الحمام واخدت شاور حتي شعرت بالاسترخاء

سرحت شعري وارتديت ملابسي عبايه رقيقه للاستقبال وحجاب

جهزت العصائر والحلويات

تناولت طعامي وحدي في المطبخ ثم كنت مستعده لاستقبال الضيوف والاقارب والاصدقاء والمهنئين

الذين بدأو يتوافدون فاستقبلت النساء في الانتريه في الصاله واستقبل علي الرجال في حجرة الصالون

وقدمت اليهم العصائر والجاتوهات

تمسكت بابتسامتي التي ارسمها بصعوبه علي وجهي

حتي خرج اخر المهنئين من اقاربه واقاربي

جلست اشاهد التلفاز برنامج دروس التجويد التي احبها

علي //(كان شيئا لم يكن ) تحبي نسافر بكره مرسي مطروح

امال //.................................................. ...................تتابع البرنامج

علي //علي العموم جهزي نفسك من الفجر هنسافر علشان انا حاجز الشاليه اسبوع والاسبوع هيبدأ من بكره

امال //الي تشوفو .............................تتابع البرنامج ولا تنظر له

رن تليفون المنزل قمت لكي ارد في الصاله

امال // السلام عليكم

ادهم // وعليكم ورحمة الله وبركاته الف مبروك يالولو وحمد الله علي سلامتك

امال // الله يسلمك ياحبيبي وحشتني اوي بصوت شبه منخفض

ادهم // وحشانا اوي البيت من غيرك مضلم ومالوش طعم ومش لاقين حد ينقي لينا الرز

امال عن عمد بميوعه //انت الي واحشني اوي وكفايه نورك وهههههههههههههههههههههههه

ادهم //ماما بتقولك هاتسفرو امتي ولازمك حاجه تجيبهالك

امال //مااتحرمشي منك اابدا هو انا استغني بكره ان شاء اله الفجر كده

انهيت المكالمه التي استمع لها علي وانا اعلم لانني شعرت به من عطره وعلمت انه يتجسس ثم نظرت تجاهه وراني فاغلقت الهاتف بسرعه متعمده

وكان ما اريد

علي والشرر يتطاير من عينيه //انتي بتكلمي مين

امال //..........

اقترب علي وانا اشعر انه سيقتلني //هو ايه الي مافيش انا سمعت كل كلمه ردي بسرعه كنتي بتكلمي مين

امال بكل برود // حد يخصني

اعلي وقد ازداد غضبه وعلا صوته //حد يخصك ماشي انتي كده بترمي نفسك في النار وهتتحرقي بيها

امال //علي .......................ممكن ااعرفك حاجه مهمه

 

علي //نعم

امال //انت انت لو بجد عندك ذرة شك في شرفي سواء كان قبل اما اعرفك او بعد اما عرفتك وتسبني علي ذمتك وشايله اسمك لحظه واحده تبقي .................................تبقي تبقي مش راجل

علي والشرر يتطاير من عينيه وعروقه تنتفخ //انا لو شاكك فيكي ذرة شك ماكنتش سيبتك علي الدنيا كلها مش علي ذمتي بس

امال بفلتة لسان // وتبقي زي عمك الي قتل مراته

علي وقد اصابه الدهشه //فرفع يده ولطم وجههي لطمه ملئت وجهي بالدماااء

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الله اكبر

القصه بدات تحلو

عندها حق امال لو هو شاكك فيها بيتجوزها ليه ؟

ده اكيد شخص معقد من كتر الذنوب الي ارتكبها

ربنا يقويها امال انا معاها لازم توقفه عند حده وتفهمه ان مش كل البنات ساقطات زي الكان بيعرفهم

 

بس انا بصراحه كاره علي ده جدا في حد يرمي زوجته بالزنا كده يوم الصباحيه وكمان مايعتذرش حسبي الله ونعم الوكيل

 

والله انا لو منها كنت روحت لاهلي بس اظن انها ذكيه و حتنتصر عليه في النهايه

يارب ثبتها وانتقم لها منه

 

@رياحينو*أم مريومة*

جزاك الله خيرا اختي علي سؤالك علي وعلي البنات

وانا كمان بنتي الكبري اسمها مريم عقبال لما تشوفي كده بنتك

متابعه معك وكلي شوق

وجزاك الله خير بس لا تتاخري علينا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صعبانه عليا امال جداا

 

بس فى نفس الوقت كنت خايفه عليها فى اخر الكلام لان على متهور وممكن يموتها

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×