اذهبي الى المحتوى

المشاركات التي تم ترشيحها


وقد خرج الحبيب بالناس إلى مصلي العيد لأول مرة في العام الثاني للهجرة، كما أباح اللهو المباح وترك للسيدة عائشة فرصة التمتع والفرح وسماع الأهازيج 

الرسول ﷺ في العيد:
التكبير وشكر النعمة: كان صلى الله عليه وسلم يخرج إلى العيد مكبرا مهللا شاكرا الله على أنعمه، ممتثلاً قول ربه تبارك وتعالى: { وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}[البقرة : 185]
الاغتسال ، التهنئة ، صلاة العيد 
مخالفة الطريق: كان النبي يسلك طرقا متنوعة لملاقاة المسلمين، وعن أبي هريرة أنه كان يرجع في غير الطريق الذي خرج فيه [رواه أحمد]

متى بدأ الاحتفال بالأضحى؟

في السنة الثانية ضحى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمدينة، وخرج بالناس إلى المصلى فكانت أول صلاة، وذبح بيده شاتين. [رواه البخاري] وهو العام ذاته الذي شرع فيه عيد الفطر كذلك.

ومدة عيد الأضحى في الإسلام أربعة أيام تبدأ من عرفة الذي يعد عيدا للحجاج الواقفين بسفحه ملبين فيما المسلمون صائمون يشاركونهم، وتنتهي الأيام بثالث أيام التشريق وهذه هي أيام الفطر للمسلمين.

تعلم كيف تفرح في عيد الأضحى على هدي الحبيب ..
https://www.withprophet.com/ar/رسول-الله-في-عيد-الأضحى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

  • محتوي مشابه

    • بواسطة عائشه محمد00
      فضل خديجة .. أول المؤمنين
       
      كانت السيدة خديجة أولى زوجات النبي صلى الله عليه وسلم، وأول من آمن بدعوته وصلى بصلاة المسلمين وتوضأ بوضوئهم مع النبي.

      ظلت أم المؤمنين رضي الله عنها زوجة النبي الوحيدة، على مدار  حياتهما الممتدة 24 عامًا، وشهدت معه مشهد الوحي والبعثة، وربت بناته ومن شملهم بالرعاية في بيته من أبنائها السابقين(ربائبه) وغيرهم. [ابن إسحاق]

      شاركت السيدة خديجة نبي الله حياته حتى الهجرة في السراء والضراء؛ فكانت سكنًا له من أذى المشركين، وعقلا راجحًا يعوده إذا اعترته حيرة قبل البعثة. [ابن هشام]
      حين بشرها النبي بالجنة وسلام الله عند غار حراء، ردت خديجة رضي الله عنها: «الله السلام وعلى جبريل السلام» ويقول العلامة ابن حجر بكتابه: كانت فقيهة تفهم أن السلام اسم الله يطلب منه ولا يرد عليه، فلم تقل "وعليه السلام"[فتح الباري لابن حجر]

      وقد بشّرها النبي بمنزلتها بين النساء في حديث رواه علي بن أبي طالب رضي الله عنه، يقول: «خير نسائها مريم ابنة عمران وخير نسائها خديجة» [رواه البخاري]
      ليلة السعد.. كيف تزوج النبي وخديجة؟
      أعلمت السيدة خديجة أهلها برغبتها في التزوج من محمدﷺ، فوجدت منهم قبولًا وترحيبًا، وكذا رحب أعمام النبي، وخرج معه إلى بيت خديجة عمّاه: أبو طالب، وحمزة.

      خطبها أبو طالب لابن أخيه محمدﷺ، بحضور عمها عمرو بن أسد، فوافق ورحّب وقال: هذا الفحل لا يقدع أنفه (وهو مثل عربي يدل على الكفاءة والكرم).وأصدقها النبي بعشرين بكرة (أي: من الإبل) [ابن هشام]

      وخطب أبو طالب خطبة زواج النبي قائلا :"إن ابن أخي لا يوزن به رجل إلا رجح به شرفًا ونبلًا وفضلًا وعقلًا، وإن كان في المال قلَّ، فإن المال ظل زائل، وأمر حائل، وعارية مسترجعة، وهو والله بعد هذا له نبأ عظيم" يقصد النبوة [الواقدي]

      كم كان عمر النبي حين تزوج خديجة؟ لقد كان عمره ﷺ خمس وعشرون (25) عاما، فيما كان عمرها أربعون (40) عاما. [ابن هشام]

      في تلك الزيجة المباركة نزل قول الله تعالى: {وَوَجَدَكَ عَائِلًا فَأَغْنَى}[الضحى:8] فقد كانت خديجة نعم الزوج، وقد أعانته لحَمل أمانة الرسالة الأعظم.

      ولما انتهى العقد، نُحرت الذبائح ودُقت الدفوف، فإذا بين الحضور "حليمة" قد جاءت من بادية بني سعد، لتشهد عرس ولدها الذي أرضعته، ثم لتعود في الغداة ومعها أربعون رأسا من الغنم، هبة من العروس.
      ودمعت عينا "محمد" وهو يتفقد أمه "آمنة" فإذا يد لطيفة رقيقة، تأسو الجرح القديم في حنان غامر، وإذا به يجد في "خديجة" عوضًا جميلًا عما قاساه من طويل حرمان. [سيدات بيت النبوة لبنت الشاطيء]
      كان الزواج أكبر دليل على عدم بحث النبي على أسباب المتعة الجسدية، وقد اختار كريمة قومها، وظل هذا الزواج قائمًا حتى توفيت خديجة عن خمسة وستين عامًا، وقد ناهز النبي عليه الصلاة والسلام الخمسين من العمر، دون أن يفكر خلالها بالزواج بأي امرأة أو فتاة أخرى [فقه السيرة للبوطي]
      زوجات النبي
    • بواسطة مع الحبيب
      نصرة رسول الله على مستوى الحكومات الإسلامية :
      إرسال بعثات دولية من العلماء والدعاة إلى دول الغرب لنشر الإسلام والتعريف برسول الله
      طباعة الكتب والملصقات التي تُعرِّف بالرسول صلى الله عليه وسلم 
       المساهمة في إنشاء القنوات الفضائية والإذاعات والمجلات ومراكز متخصصة في البحوث الإسلامية ودراسات السيرة النبوية وحقوق رسول الله صلى الله عليه وسلم بمختلف اللغات
      إنشاء مواقع على الإنترنت متخصصة في السيرة والسنة النبوية
      دعم المسابقات الدعوية التي تهتم بالسيرة النبوية 
    • بواسطة مع الحبيب
      كانت السيدة خديجة بنت خويلد أولى زوجات النبي، وأول من آمن بدعوته وصلى بصلاة المسلمين وتوضأ بوضوئهم . 
      ظلت أم المؤمنين رضي الله عنها زوجة النبي الوحيدة، على مدار حياتهما الممتدة 24 عامًا، وشهدت معه مشهد الوحي والبعثة، وربت أبناء النبي بحنوٍ كبير. 
      ولما جاء أمين الوحي يبشر رسول الله محمد ببعثه نبيا، كانت السيدة خديجة هي ملاذ محمد، وتحملت معه أذى المشركين، وكان بيتها ملاذا للمؤمنين الجدد، ولهذا 
      خديجة بنت خويلد، السيدة خديجة، أول المسلمين، أم المؤمنين، خديجة رضي الله عنها، زوجات الرسول، البعثة النبوية
    • بواسطة مع الحبيب
      أوصى النبي خيرًا بالنساء، وتأكيد حقوقهن وكرامتهن
      يقول الحبيب في خطبته ما يفيد توازن العلاقة الصحية بين الرجل والمرأة ومنع العدوان بينهما، ولو أخطأت المرأة يجوز تأديبها برفق، ولها حقوقها من مأكل وكسوة ومعاملة بالمعروف، فالمرأة عند زوجها أمانة وطبيعتها ضعيفة وقد استحللها بكلمة الله.
      يقول رسول الله : «أما بعد أيها الناس ، فإن لكم على نسائكم حقًا ، ولهن عليكم حقًا ، لكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدًا تكرهونه وعليهن أن لا يأتين بفاحشة مبينة فإن فعلن فإن الله قد أذن لكم أن تهجروهن في المضاجع وتضربوهن ضربًا غير مبرح، فإن انتهين فلهن رزقهن وكسوتهن بالمعروف واستوصوا بالنساء خيرا ، فإنهن عندكم عوان لا يملكن لأنفسهن شيئا ، وإنكم إنما أخذتموهن بأمانة الله واستحللتم فروجهن بكلمات الله فاعقلوا أيها الناس قولي» [رواه الترمذي]
      رحمة الرسول صلى الله عليه وسلم بالنساء

      حثّ صلى الله عليه وسلم على رعاية البنات والإحسان إليهنّ، وكان يقول صلى الله عليه وسلم:«مَنْ وَلِيَ مِنَ الْبَنَاتِ شَيْئًا فَأَحْسَنَ إِلَيْهِنَّ، كُنَّ لَهُ سِتْرًا مِنَ النَّارِ »(متفق عليه)
      كما شدّد صلى الله عليه وسلم في الوصية بحق الزوجة والاهتمام بشؤونها فقال: «أَلَا وَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ خَيْرًا؛ فَإِنَّهُنَّ عَوَانٌ-أي: أسيرات- عِنْدَكُمْ، لَيْسَ تَمْلِكُونَ مِنْهُنَّ شَيْئًا غَيْرَ ذَلِكَ، إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ» (رواه الترمذي وابن ماجه)
      فضرب صلى الله عليه وسلم أروع الأمثلة في التلطّف مع أهل بيته، حتى إنه كان يجلس عند بعيره فيضع ركبته وتضع أم المؤمنين صفية- رضي الله عنها- رِجْلها على ركبته حتى تركب البعير
      وكان صلى الله عليه وسلم عندما تأتيه ابنته فاطمة رضي الله عنها يأخذ بيدها ويُقبِّلها، ويُجلسها في مكانه الذي يجلس فيه.

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏ قال الإمام ابن القيّم رحمه الله : ‏ ‏ومن عقوبات الذنوب : ‏ " ‏أنهـا تـزيـل النـعم ، ‏وتحـل النــقم ، ‏فما زالت عن العبد نعمة إلا بذنب ، ‏ولا حلت به نقمـــة إلا بذنب" ‏ ‏الداء والدواء ( ١٧٩/١)

×