اذهبي الى المحتوى
سُندس واستبرق

أقْصُوصَة مُنتَدَانَــا \♥

المشاركات التي تم ترشيحها

تفصوصو.png

 

 

 

 

 

 

سأدْعوَكنّ لـ رَابيَة خضرَاء

............................ و دَوحَة غنّاء

نعم ، هي ملتقانا هي دعوتنا هي مسيرتنا ومنهجنا

هو منتدانا \ أخوات طريق السلام

 

♥♥

هنيئًا لرُكبِ سارَ على نهج وضاء ومنيرًا للسّنة

هنيئًا لـ رُكب ِ أضاء طريق الحائرات والتائبات

هنيئًا لـ رُكبِ دعى إلى الله بالموعظة والحكمة

هنيئًا لنا ولكل من فضّله الله بالدعوة هنا

هنيئًا ..

من هُنا سـ \ أدعوكُنّ

لأقصوصة مُنتدانا

مقتبسات مُشرفاتنا

كيف بنين المنتدى و\ متى !

وكيف دخلن وتوغّلن هُنا


♥♥

فـ \ هُنا كان موكبنا وهُنا سارً فينا

و\ هُنا وجدنا ملاذنا و مُتعتنا وضحكاتنا وهمساتنا

وهنا كان ولا زال مرتعنا فمن يضاهينا .. ؟

ولتشويق الحكايا خمني من هي المتحدثة فينا إذا كنت ِ للذكاء من المتوقدين : )

 

♥♥

  • معجبة 4

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@♥●آية إبراهيم●♥

 

أهلا بك ِ يا آية : )

تُسعدني متابعتك ِ يا غالية

الألطف هو تواجدك هنا ^_*

سلمتِ لذوقك الجميل .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فكرة رائعة وتنسيق وطرح أروع

متابعة معكن بإذن الله

جزاكِ الله خيرا سندس الحبيبة ونفع بكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

موضوع جميل بارك الله فيك اختي سندس

متشوقين للبقية ^__^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@رضــــاك ربي

 

الأجمل هو مرورك رضاك ربي

سعيدة بمتابعتك ِ : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

( 1 )

في عام 1998، وكَانَت البِدَايَة

 

*~ *~ *~

اقتباس.png سأتحدث قليلا عن بدايتي مع طريق الإسلام، لأنها مدخل لركن الأخوات.

في سنة أولى جامعة على ما أذكر، دلني شقيقي الأكبر -الذي أسأل الله تعالى أن يجعل له مثل أجر أي عمل أقوم به بالموقع- على طريق الإسلام.

فدخلته، وكان هذا الكلام من قرابة 1998

كان يومها طريق الإسلام يفرق عن الحالي كما بين الأرض والسماء! لا يمكن وصف التغيرات الهائلة التي طرأت على الموقع سواء في المواد المعروضة، أو في برمجته وتصميمه، أو في عدد العاملين فيه،أو في طريقة تنظيم العمل.

 

كان الموقع في البداية فيه تسجيلات متواضعة مقارنة بالنسبة للحال اليوم بفضل الله تعالى ومنته، وكان من يشرف عليه أخوين أحدهما مصري -أبا معاذ- والثاني لا أدري من، ولكن أخي قال أنه يظن أن الآخر أيضا أبا معاذ ويبدو أنه كان في كندا وسيرفر الموقع كان هنالك.

 

وقتها بدأتُ بالمشاركة بساحة حوار الموقع، وبعد مدة طلب مني الأخ أبو معاذ الإشراف على الساحة، فوافقت، وطلب مني أكثر من مرة أن أعمل في قسم التسجيلات، لكن للأسف لم أدرك قيمة هذا الأمر في البداية، ولم ألبي طلبه إلا بعد فترة.

حدثت تطورات بالموقع، وبالعاملين فيه، وبتنظيم طريقة العمل، ودخلت فيه من باب التسجيلات، وقبل ذلك كمشرفة في ساحته -التي أغلقت بعد أحداث 11 سبتمبر- لأن الموقع حماه الله كان معرضا كله للإغلاق-

 

قبل إغلاق الساحات، أذكر تم تخصيص ساحة للأخوات، وكنت وقتها -أو قبل ذلك بقليل- اعتذرت عن إكمال الإشراف على الساحات، من أسباب ذلك أني كنت أشرف باسم محايد (طريق الإسلام) وأسلوبي طبعا كان جامدا مع الإخوة، والأخوات من باب أولى، وكان من الصعب أن أشرف على رجالة . وطلب الأخ أبو معاذ من أخي أن يعرض علي الإشراف على ساحة الأخوات، فاعتذرت في نفس الوقت

في وقت مقارب من أحداث سبتمبر على ما أذكر، أخبرني الأخ أبو معاذ بنيته افتتاح "ركن الأخوات" وطلب مني الإشراف عليه.

لا أنسى ذلك الموقف، لا أنسى كرم أكرم الأكرمين، كيف أني نفسيا لم أكن متحمسة ذاك الحماس، لكني تحرجت من ردّ طلب الأخ، فوافقت رغم أني كان احتمال ألا أوافق؛ خاصة أني كنت ملتزمة مع مواقع أخرى.

وأحمد الله تعالى أن أكرمني بالموافقة، فربي العليم كيف أن عملي بطريق الإسلام -ومن ضمنه الركن- أكبر نعمة أنعمها الله تعالى علي -بعد نعمة الإسلام- لا أحد يمكنه أن يتصور ماذا يعني لي طريق الإسلام، وركن الأخوات، أشعر بأن الموقع جزء مني، ولا أتخيل أن أعيش بدونه. أسأل الله سبحانه أن يديم علي فضله، وألا يحرمني منه.

ٍسأضع مساحة حتى تخمنوا من المتحدثة : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،

 

ما أجمل موضوعكِ يا حبيبة ! : )

فهو يرجع بنا إلى ذكريات رائعة لا يُمكن أن تُمحى أو تُنسى

 

جزاكِ الله خيرًا ونفع بكِ .

 

طبعا المتحدثة سهلة جدً ا : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@وأشرقت السماء

 

 

نعم ، هي من بين الاثنتين اختاري واحدة : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@أمّ عبد الله

 

جمّلك الله بطاعاته ورضوانه أم عبد الله الحبيبة

طب‘صا هي سهلة بالنسبة لك ِ ، لكنها صعبة على العضوات الباقياتت : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@♥●آية إبراهيم●♥

 

نعم ، هي من صاحبات اللون الموف :، لكن من منهن ؟ : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

ذكريات جميلة

سبحان الله .. يبدو أن المنتدى كان مختلف تماما.. ولم يكن موجود في البداية ركن للأخوات

الحمد لله الذي من علينا بهذا الموقع

 

أعتقد تكون (المشرفة) : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جميل الموضوع

اختار

انها المشرفه العامة والله أعلم ^ــ^

مش خالتو ام سهيله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فكرة رائعة وتنسيق وطرح أروع

متابعة معكن بإذن الله

جزاكِ الله خيرا سندس الحبيبة ونفع بكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

موضوع جميل الحقيقة من زمان عايزة اعرف كيف كان المنتدى في بداياته و اعرف قصتوا

المتحدث هي مشرفة باذن الله لانها اقدم مديرة هنا

شكرا سندس

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

وفيكن بارك الرحمن يا أخيّات

الجمال جمال أرواحكن

تُسعدني متابعتكن هُنا : )

الجواب الصحيح سيكون في الرد التالي : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هيّ المشرفة العامة

التي شُرّفت على رُكن أخوات طريق الإسلام .

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

(2)

آواخر عام 2001م

افْتّتاح وانطلاقة ، رُكن أخَوات طريق الاسلام

 

 

اقتباس.pngانطلق ركن الأخوات بفضل الله، بقسميه الرئيسي -الحاوي للمقالات- ومنتدايته الحوارية في أواخر عام 2001 م .

فكرة القسم الرئيسي كانت مشابهة لما هو الحال عليه الآن، والتغيير الذي حدث كان بالتصميم [الركن الإنجلزي الحالي مثل الركن العربي القديم على ما أظن، لأني لا أذكر تماما هل تغير الركن مرتين أم مرة واحدة]

أما المنتديات، فمقارنة بمنتديات اليوم تعتبر من العصر الحجري

حتى النسخة منها لا أملكها الآن مثل النسخة التالية لها -التي كانت قبل هذه- فإلى الآن يمكني الاطلاع عليها.

 

أخذ المنتدى كأي منتدى بفضل الله بازدياد في الإقبال عليه، لكن تعرض الركن لفترة عصيبة أثرت على زيارته، حيث كان معطلا لفترة طويلة، كان من شبه المستحيل فترتها دخول المنتدى. وكان السبب في ذلك فني، ولعدم وجود من يتفرغ لإصلاحه.

 

بعد فترة، تم تركيب نسخة أحدث من المنتديات التي هي قبل هذه النسخة.

وعدد منكن عاصرنها، فلا أظن هناك داعٍ للحديث المطول عنها.

 

وفي منتصف سنة 2006 م تقريبا، تم تركيب النوع الحالي من المنتديات [بعد ذلك تم تركيب نسخ من نفس النوع لكن أحدث، وهذا يحدث عادة بالمنتديات ويُسمى "ترقية"]

 

*** النوايا المستقبلية للركن

بإذن الواحد الأحد، سيصبح ركن الأخوات أضخم وأشمل موقع نسائي على الشبكة، كما هو الحال الآن مع موقع طريق الإسلام الذي هو بفضل الله أضخم موقع إسلامي على الشبكة (من ناحية الصوتيات وأظن من ناحية عمومية)، حيث سيكون إن شاء الله نسخة مصغرة من موقع طريق الإسلام -بصوتياته ومرئياته ومقالاته وفتاواه- التي تخص المرأة.

وننتظر أي يتم بعون الله إعادة برمجة لموقع طريق الإسلام، وبعد ذلك سيتحول الركن إلى ما أشرت إليه سابقا.

 

 

انتهى ما عندي

والله العليم ماذا يحدث مستقبلا، لكن أملي بالمولى عز وجل أن يجعل الركن ومنتدياته من أبرك المواقع على الشبكة، وألا يحرمني من العمل به، وأن يجزي كل من عمل به خير الجزاء، ويرزقنا الإخلاص بالعمل، ولا يجعلنا من الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا.

 

وكلمة أخيرة يا حبيبات

أي عمل دعوي، نحـــــــــــــــــــــن من بحاجة له، وليس هو. فالوجوه تتبدل، والعاملين بحقول الدعوة يذهبون ويأتي غيرهم، لكن تلك الأعمال تبقى بفضل الله، فمن يفرط بهذا الباب الذي فتحه الله عليه، فقد فرط بكنز لن يعلم قدره إلا حينما تتطاير الصحف وتُنصب الموازين يوم القيامة.

أسأل الله سبحانه أن يجعلنا جميعا ممن ثقلت موازينهن.

  • معجبة 3

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

( 3 )

تَحْقيقُ خاصّ

وهنا حوار خاصّ ابتدأته الأخت بنت الصادق حول المنتدى وكيفيّة انشاءه

لمن تُحب الاستزادة وكفّ حب الاستطلاع والفُضول عندها : )

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×