اذهبي الى المحتوى
امة من اماء الله

نافذتك للاستفسار عن صحة الأحاديث

المشاركات التي تم ترشيحها


بسم الله الرحمن الرحيم





%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%AB.png





إن


الحمد لله نحمده، ونستعينه، ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن
سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن
لا إله إلا الله، وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله- صلى الله
عليه وسلم.




fwasel%20ba7th.png




أخواتي الحبيبات:



حرصا على تيسير وصول المعلومة، وتحقيقا للفائدة وتعميمها، كان من المناسب


تخصيص زاوية للاستفسار


عن صحة الأحاديث، وخاصة تلك التي تعذر على الباحثة الوصول إلى إجابة فيها.






fwasel%20ba7th2.png




وسيتولى الإجابة عنه كل من المشرفات والعضوات على حد سواء، على أن يذيل الرابط الذي منه أخذ الجواب عند كل رد، أو الإشارة إلى مصدره





جزى الله خيرا كل من أسهمت معنا فيه


والله من وراء القصد




fwasel%20ba7th2.png



مشرفات الساحة:


امة من امـــــــــــ سدرة المنتهى 87ــــــــاء الله






fwasel%20ba7th3.png



جزى الله خيرا الغالية عزيزة على ريشتها المبهرة


  • معجبة 5

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فهرسة الموضوع، من أجل بحث سهل ميسر:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكن الله خيرا يا حبيبات

وجعل جهدكن بميزان حسناتكن اللهم آمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكن الله خيرًا يا أخوات على الفكرة الرائعة وبارك فيكن . . لا حرمكن الله الأجر :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكم الله خيرا ي حبيبات

 

 

جزاكن الله خيرا يا حبيبات

وجعل جهدكن بميزان حسناتكن اللهم آمين

 

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكن الله خيرًا يا أخوات على الفكرة الرائعة وبارك فيكن . . لا حرمكن الله الأجر

 

 

 

 

وأنتنّ من أهل الجزاء والإحسان يا حبيبات

أسعدنا مروركن العطر

أكرمكن الله تعالى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

بارك الله فيكن على هذه المبادرة الطيبة

أسأل الله لكن التوفيق

جزاكن الله خيراً

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

مبادرة طيبة منكنّ يا حبيبات ~

جزاكنّ الله خيرا.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ما شاء اماما شاء الله عليكنّ مجهود راائع اللهمّ بارك لا حرمكنّ الله الأجر :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السﻻم عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواتي كثيرا ما نسمع انه يوجد من الشبه اربعين

هل هذه المقولة صحيحة وموجودة في الحديث

وجزاكن الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

وخيرا جزاكِ أم آية الحبيبة

تفضلي حبيبتي

 

 

http://fatwa.islamwe...twaId&Id=108358

 

السؤال

قد شاع قول ( يخلق من الشبه أربعين)

هل يجوز هدا القول وهل له أصل في الكتاب و السنة؟

 

الإجابــة

خلاصة الفتوى:

هذا اللفظ ليس من ألفاظ الشرع، وإذا كان فيه خطأ فهو من ناحية تحديد الشبه بعدد معين، وإلا فإن الناس قد يشبه بعضهم بعضا.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا شك أن الناس قد يشبه بعضهم بعضا في الشكل الظاهر والمظهر الخارجي، ومن ناحية أخرى فقد تتشابه طباعهم وميولهم.. وتتآلف أرواحهم مصداقا لقول النبي- صلى الله عليه وسلم-: الأرواح جنود مجندة، فما تعارف منها ائتلف، وما تناكر منها اختلف." متفق عليه. وهذا شيء مسلم به ومعروف قديما وحديثا، ولكن لا تحديد لذلك بعدد معين.

وأما العبارة المذكورة فليست من ألفاظ الشرع ولا من كلام السلف- حسب علمنا- وهي من كلام العامة، ويستعملونها في الغالب على وجه التعجب عندما يرون تشابها بين شخصين أو أشخاص بينهم تشابه ولا قرابة أو صلة بينهم.

وإذا كان فيها خطأ فهو من ناحية تحديد العدد بأربعين أو غيرها.

والله أعلم.

___________________________________________

 

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

شيخنا الفاضل عبدالرحمن السحيم هذه رسالة وصلت من خلال بريد الموقع من أحد الأخوة يقول فيها :

ما درجة الحديث الذي ينسب الى النبي صلى الله عليه و سلم ( يخلق الله من الشبه أربعين )

 

الجواب :

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

هذا ليس بِحديث !

بل هو من كلام الناس .

 

والله تعالى أعلم .

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكما الله خيرا حبيبتاي

وإضافة إلى ما ذكر :

 

 

قال الشيخ عبد العزيز السدحان في " أخبار، كتب، رجال، أحاديث تحت المجهر " ( 1 / 111 ) :

 

( يخلق من الشبه أربعين )

 

شاع هذا الكلام بين كثير من الناس، وبعضهم ينسبه إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وهذا هو المحذور .

 

وعلى كلٍّ، فقد سألتُ كثيراً وفتّشتُ كثيراً عن أصل هذا الكلام فلم أعثر عليه إلا في بعض كتب الأمثال الشعبية، فلو أن قائلاً قال : إن في هذا الكلام رجماً بالغيب لِما أبعد النجعة، لأن قولك عندما ترى شخصاً يشبه شخصاً آخر ( يخلق من الشبه أربعين ) ففي هذا جزم وإخبار بأن الله خلق على صورة هذا أربعين . اهـ .

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كان لدى نفس التساؤل

جزاكِ الله كل خير اختى

وجزى بالمثل اخواتنا الفضليات

اشراقة فجر وامة من اماء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تفضلي أختي الحبيبة:

 

 

 

 

ما صحة هذه العبارة تفاءلوا خيراً تجدوه وهل هي حديث

 

 

download.jpg

ما صحة هذه العبارة، وهل هي حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (تفاءلوا خيراً تجدوه)؟

 

لا أعلم لها أصلاً بهذا اللفظ، ولكن ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه كان يعجبه الفأل، والفأل هو الكلمة الطيبة، أما تفاءلوا بهذا اللفظ الذي ذكرته السائلة لا أعلم له أصلاً في الأحاديث الثابتة عنه صلى الله عليه وسلم، ولكن معناه صحيح، فإنه يحب الفأل عليه الصلاة والسلام، وينهى عن الطيرة، والفأل هو الكلمة الطيبة التي يسمعها المسلم، فيرتاح لها وتسره، هذا يقال له الفأل، النبي عليه الصلاة والسلام قال: (وأحسنها الفأل)، نهى عن الطيرة وقال: (أحسنها الفأل)، والفأل -كما تقدم-: أن يسمع كلمة طيبة فيُسر بها ويمشي في حاجته، ولا ترده عن حاجته، كإنسان يطلب ضالة فيسمع إنسان يقول: يا واجد، أو يا ناجح فيفرح بذلك، أو مريض يسمعه يقول: يا معافَى، أو يا مَشفي، أو ما أشبه ذلك، فيفرح بذلك ولا يرده عن حاجته، وما أشبه ذلك.

 

mat_article_f.jpg

 

 

 

سؤال:

تفاءلوا بالخير تجدوه، هل هذا حديث شريف؟

 

جوابه:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلم نقف على حديث بهذا اللفظ في ما اطلعنا عليه من كتب السنة، ولكن جاء في الصحيحين وغيرهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ~لا طيرة وخيرها الفأل، قال: وما الفأل؟ قال: الكلمة الصالحة يسمعها أحدكم.~~ وفي رواية: ~ويعجبني الفأل الصالح الكلمة الحسنة.~~ والله أعلم.

 

 

 

 

ولمزيد فائدة المرجو الاطلاع على هذا الرابط :

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انظري اختي الفتوى رقم 95127 على موقع اسلام ويب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

تفضلي اختي الحبيبة

أقوال العلماء في حديث: (داووا مرضاكم بالصدقة)

 

 

 

أرجو معرفة القول الفصل في حديث: (داوو مرضاكم بالصدقة)، هل هو موضوع أم ضعيف أم حسن، فقد حكم عليه شيخنا الألباني رحمه الله في بعض كتبه بالوضع وفي كتاب آخر قال فيه ضعيف جدا وفي كتاب ثالث قال فيه حسن لغيره، فما هو الراجح من الأقوال السابقة؟ وجزاكم الله خيراً.. وبارك الله فيكم.. ونفع الله بكم الإسلام والمسلمين.

 

 

 

 

الإجابــة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الشيخ الألباني -رحمه الله تعالى- قد حسن هذه الجملة المذكورة في السؤال في صحيح الترغيب وصحيح الجامع، وضعف الحديث نفسه في ضعيف الترغيب لأنه يحوي هذه الجملة مع جمل أخرى رواها أبو داود في المراسيل عن الحسن البصري، ونص هذا الحديث: حصنوا أموالكم بالزكاة، وداووا مرضاكم بالصدقة، واستقبلوا أمواج البلاء بالدعاء والتضرع. كما ضعف -رحمه الله- حديثاً آخر يحوي هذه الجملة أيضاً ولفظه قريب من الأول، وهذا الحديث رواه الطبراني والخطيب وأبو نعيم والبيهقي وابن عدي، قال البيهقي في الكلام على السند: فضال بن جبير صاحب مناكير، وهذا الحديث ضعفه ابن الجوزي والهيثمي وقال فيه الألباني: ضعيف جداً. ونص هذا الحديث: حصنوا أموالكم بالزكاة، وداووا مرضاكم بالصدقة، وأعدوا للبلاء الدعاء. وفي الحديث رواية أخرى تحوي هذه الجملة أيضاً، ونصها: تصدقوا وداووا مرضاكم بالصدقة، فإن الصدقة تدفع عن الأعراض والأمراض، وهي زيادة في أعمالكم وحسناتكم. وهذا الحديث رواه البيهقي وقال: هذا منكر بهذا الإسناد، وقال فيه الألباني: موضوع. وهناك روايات أخرى تحوي هذه الجملة رواها البيهقي بأسانيد ضعيفة كما قال المناوي، وفي أحد هذه الأسانيد غياث بن كلوب قال فيه البيهقي: مجهول.

وبهذا يعلم أنه لا تناقض بين كلام الشيخ رحمه الله، وأنه إنما حسن هذه الجملة لرواية أبي داود لها في المراسيل عن الحسن واعتضادها برواية أبي الشيخ لها عن أبي أمامة، وضعف روايات حوت الجملة وجملا أخرى معها لضعف أسانيدها.

والحديث قد حكم الغماري بصحته، وألف فيه رسالة سماها: الزواجر المفلقة لمنكر التداوي بالصدقة.

ونحن لا نستطيع الآن أن نعطي قولاً فصلاً في الحديث لأن الأصل في المرسل الضعف، وأسانيد الطبراني والبيهقي والقضاعي والخطيب لا تعضده، لأنها ضعيفة الأسانيد كما نص عليه غير واحد من أهل العلم، وأما رواية أبي الشيخ التي ذكرها السيوطي في الجامع الصغير وحسنها الألباني فلم نطلع على سندها حتى نعلم حاله، فإذا سلمت رواية أبي الشيخ من الضعف الشديد فإنه يتقوى بها مرسل أبي داود وينجبر ضعفه ويصير حسنا لغيره، كما قال العراقي في الألفية بعد الحكم بضعف الحديث المرسل:

لكن إذا صح لنا مخرجه**** بسند أو مرسل يخرجه

من ليس يروي عن رجال الأول**** نقبله......

وقد احتج بالحديث في الترغيب في الصدقة عن المرضى كثير من أهل العلم منهم: ابن الحاج في المدخل، وابن مفلح في الفروع، وقال بعد ذكر تضعيفه حديث البيهقي الطويل بسبب موسى بن عمير: وجماعة من أصحابنا وغيرهم يفعلون هذا، وهو حسن ومعناه صحيح. انتهى. وقد احتج بالحديث أيضاً السفاريني في غذاء الألباب شرح منظومة الآداب.

ويشهد للحديث ما ثبت من الأدلة الشرعية في دفع البلاء بالصدقات، ومن أصح ذلك حديث الصحيحين في الكسوف قال فيه: فإذا رأيتم ذلك فادعو الله وكبروا وصلوا وتصدقوا. قال ابن دقيق العيد في شرحه: وفي الحديث دليل على استحباب الصدقة عند المخاوف لاستدفاع البلاء المحذور. انتهى.

وقال شيخ الإسلام: الدعاء سبب يدفع البلاء، فإذا كان أقوى منه دفعه، وإذا كان سبب البلاء أقوى لم يدفعه لكن يخففه ويضعفه، ولهذا أمر عند الكسوف والآيات بالصلاة والدعاء والاستغفار والصدقة. انتهى.

ويضاف إلى هذا مشروعية الصدقة حيث رغب العبد فيها كل يوم؛ كما في الحديث: ما من يوم يصبح العباد فيه إلا وملكان ينزلان فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقاً خلفاً، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفاً. متفق عليه.

والله أعلم.

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

  • محتوي مشابه

    • بواسطة سدرة المُنتهى 87
      بسم الله الرحمن الرحيم
      أخواتنا الحبيبات.. أخوات طريق الإسلام
      حياكن الله تعالى وبياكنّ وجعل الجنة مأوانا ومأواكنّ
      مرحبًا بكن في ساحة [قبس من نور النبوة]، ونسأل المولى جل وعلا أن يجعل فيها الفائدة والعلم النافع.
      ونود أن نذكركن ببعض النقاط الهامة التي تعينكن وتوجهكن قبل إضافة موضوعات جديدة في الساحة:

      القوانين:
       
      - يُرجى التأكد من أن محتوى الموضوع يناسب تخصص الساحة



      - التحري والتأكد من صحة الأحاديث ويمكنك ذلك بواسطة:




      الدّرر السّنيّة 
      قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إنَّ كذبًا عليَّ ليس ككذِبٍ على أَحَدٍ ، من كذبَ عليَّ متعمدًا فليتبوَّأْ مقعدَهُ من النارِ" (البخاري: 1291).


       

      - التأكد من صحة كتابة الآيات القرآنية، ويُفضل الكتابة باللغة العربية الفصحى وتجنب اللهجات العامية.


       

      - قبل إضافة موضوع جديد يُرجى التأكد أولا أن الموضوع



      ||غير مكرر||



      وذلك عن طريق البحث باستخدام أيقونة البحث الخاصة بالمنتدى أعلى يسار الشاشة؛ وما عليكِ سوى أن تكتبي جملة بسيطة من الموضوع المنقول في خانة البحث ومن ثمّ تنفيذ عملية البحث وستظهر لكِ النتائج، حتى لا ينقل إلى ساحة المكررات.


       

      - الإشارة إلى المصدر الذي أخذ منه الموضوع أو الإقتصار على كلمة ( منقول ).


       

      - يُرجى التأكد من أن المصدر [ موثوق ] على (عقيدة أهل السنة والجماعة).
       
      - للإستفسار عن صحة الأحاديث ، الرجاء وضعه هنا:
      نافذتك للاستفسار عن صحة الأحاديث



      وأي موضوع يفتح من أجل ذات السبب ، سيتم وضع محتوى السؤال أو دمجه في الموضوع السابق ذكره.




      تنبيهات عامة:
       
      - يمنع وضع روابط لمنتديات مختلطة أو الإعلان عنها.
       
      - يمنع تبادل المعلومات الشخصية والبريد الإلكتروني (الإيميل) بين العضوات.
       
      - ألا يتحول الموضوع لدردشة جانبية أو مناقشات غير مجدية وخارجة عن حدود الأدب، وإلا ستضطر مشرفات الساحة إلى غلقه على الفور دون الرجوع إلى صاحبة الموضوع
       
      - يُمنع إرفاق صور كرتونية أو صور رسومية من ذوات الأرواح أو صور نساء متبرجة أو صور رجال بأي مُشاركة.



      وأخيرا:



      - عند الشروع في كتابة موضوع بصياغتك الشخصية (وهذا ما نسعد به) فعليكِ بإخلاص النية والاستعانة بالله عز وجل،،




      وفي الختام نرجو منكن الالتزام بهذه القوانين والتنبيهات، ونسعد بتواصلكن واقتراحاتكن للنهوض بالساحة الطيبة. وعند وجود أي استفسار أو اقتراح أو طلب أو مشكلة يُرجى مراسلة المشرفات القائمات على الساحة.
       
      كما يرجى التبليغ عن أي موضوع أو مشاركة مخالفة وذلك بالضغط على أيقونة (تقديم بلاغ عن مشاركة سيئة) الموجودة في أسفل كل مشاركة؛ لنتعاون سويًا على تنقيح الساحة من أي أخطاء أو مخالفات.




      بارك الله فيكن ونفع بنا وبكنّ


       

      مشرفات الساحة :



      امة من امــــــ سدرة المنتهى 87 ـــــــاء الله












منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×