اذهبي الى المحتوى
جمانة راجح

حلقة عشرين نورًا " الأسبوع الرابع "

المشاركات التي تم ترشيحها

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى

آله وصحبة وسلم

حيّاكنَ الله ياغاليات سيكون لدينا هذا الأسبوع خمس أحاديث بإذن الله

i_cc3812df2f1.png

 

= الحديث السادس عشر =

 

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِي اللَّه عَنْه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ

" لَوْلَا أَنْ أَشُقَّ عَلَى أُمَّتِي لَأَمَرْتُهُمْ بِالسِّوَاكِ مَعَ كُلِّ صَلَاةٍ " متفق عليه .

 

 

شرح الحديث هنا ..

 

 

= الحديث السابع عشر =

 

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِي اللَّهم عَنْهم أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم

عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ "(ويل للأعقاب من النار) " متفق عليه .

 

 

شرح الحديث هنا ..

 

 

 

= الحديث الثامن عشر =

 

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِي اللَّه عَنْه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم

عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ "" أَمَا يَخْشَى الَّذِي يَرْفَعُ رَأْسَهُ قَبْلَ الْإِمَامِ أَنْ يُحَوِّلَ اللَّهُ

رَأْسَهُ رَأْسَ حِمَارٍ " " متفق عليه .

 

 

شرح الحديث هنا ..

 

 

= الحديث التاسع عشر =

 

 

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله- صلى الله عليه وسلم-

قال: «مَنْ غَدَا إلَى المَسْجِدِ أوَرَاحَ أَعَدَّ الله لَهُ نُزُلَهُ مِنَ الجَنَّةِ كُلَّمَا غَدَا

أَوْ رَاحَ». متفق عليه.

 

شرح الحديث هنا ..

 

 

= الحديث العشرين =

 

 

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله- صلى الله عليه وسلم-

قال: ((آية المنافق ثلاث: إذا حدَّث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان))

. متفق عليه.

 

شرح الحديث هنا ..

 

 

 

 

i_cc3812df2f2.png

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

i_cc3812df2f2.png

= الحديث السادس عشر =

 

الشرح منقول شرح أحاديث عمدة الأحكام للشيح السحيم

صيد الفوائد

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :

لولا أن أشقّ على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة .

= روايات الحديث وألفاظه الواردة في الصحيحين :

لولا أن أشق على المؤمنين . وهذه الرواية عند مسلم .

لولا أن أشق على الناس . وهذه الرواية والتي تليها عند البخاري .

لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة .

لأمرتهم بالسواك عند كل وضوء . وهذه علّقها البخاري .

 

= المصنف – رحمه الله – أورد الحديث بلفظ : لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة .

وهذه رواية مسلم ، وهي عند البخاري مُعلّـقـة .

والرواية الموصولة عند البخاري بلفظ : لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة .

 

= شدّة شفقته صلى الله عليه على آله وسلم بأمته ، وحرصه عليهم ، حتى كان يترك

العمل مخافة أن يُفرض على أمته فلا تُطيقه .

وقد وصفه الله عز وجل بذلك ، فقال : ( لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ

حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ )

 

 

 

i_cc3812df2f2.png

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@ مـ أم الزهراء ـرام

جزاك الله خيرا ياغالية

جعله الله فى موازين حسناتك :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

i_cc3812df2f2.png

= الحديث السابع عشر =

 

الشرح منقول من موقع الشيخ عبد العزيز بن باز

 

حديث: (ويل للأعقاب من النار)، يقول: ما صحته، وما معناه؟

 

 

حديث صحيح، معناه وجوب الغسل، يعني رآهم الرسول -صلى الله عليه وسلم-

في بعض أسفاره ........ أعقابهم لم يغسلوها فقال: (ويل للأعقاب من النار)، يعني

اغسلوها، فيغسل رجله مع العقب، كما يغسل يده مع المرفق، والله يقول -جل وعلا-

في الأرجل: ( وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ )[المائدة: 6]، فالكعب مغسول مع العقب لا يترك،

فإذا غسل إليه الوضوء يغسل الرجلين كلها مع الكعب مع العقب مؤخر القدم.

 

i_cc3812df2f2.png

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكِ الله خيرًا مشرفتي الحبيبة

لاحرمكِ الله الأجر والمثوبة

في المتابعة إن شاء الله والحفظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

i_cc3812df2f2.png

= الحديث الثامن عشر =

 

الشرح منقول سلام ويب

 

معنى حديث: "أما يخشى الذي يرفع رأسه.."

 

السؤال

 

هل صحيح أنه إذا سبق أحد الإمام فإن رأسه يصبح رأس حمار كما قال الرسول

عليه الصلاة والسلام في حديثه : أيخشى أحدكم ان يرفع رأسه قبل الإمام أن يجعل

الله رأسه رأس حمار أو صورته صورة حمار ؟؟؟ فأنا لا أدري إن كان هناك خطأ

في الحديث لكن هذا مما حفظت .. السلام عليكم

 

الإجابــة

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

 

فإن الحديث الذي أشار إليه السائل حديث صحيح رواه مسلم وغيره عن أبي هريرة رضي

الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " أما يخشى الذي يرفع رأسه قبل الإمام

أن يحول الله رأسه رأس حمار " وفي رواية لمسلم: " أن يحول الله صورته صورة حمار "

وفي رواية للإمام مالك في الموطإ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " إنما جعل الإمام

ليؤتم به فلا تختلفوا عليه. " قال أبو هريرة : الذي يرفع رأسه ويخفضه قبل الإمام إنما

ناصيته بيد شيطان .

قال: الباجي: معنى الحديث: الوعيد لمن رفع رأسه وخفضه في صلاته قبل إمامه، وإخبار عنه

أن ذلك من فعل الشيطان، وأن انقياده وطاعته إياه في المبادرة بالخفض والرفع قبل إمامه انقياد

لمن كانت ناصيته بيده، وهو الشيطان.

وقال النووي في شرح مسلم لهذا الحديث: هذا كله بيان لغلظ تحريم ذلك.

وقال المباركفوري : في تحفة الأحوذي: يحتمل أن يرجع إلى أمر معنوي، فإن الحمار موصوف

بالبلادة فاستعير هذا المعنى للجاهل بما يجب عليه من فرض الصلاة ومتابعة الإمام

والحديث كما رأيت صحيح....

وحاصل معناه: تغليظ تحريم رفع الرأس قبل الإمام وخفضه قبله، ولا يعني ذلك أن كل من رفع

رأسه قبل إمامه سيعاقب بتلك العقوبة؛ بل إن من فعل ذلك متعمداً فقد عرض نفسه لتلك العقوبة،

وقد يمهله الله فلا يعاقبه بها كما يمهل غيره من العاصين.. إما رحمة بهم لأن يستعتبوا ويتوبوا،

وإما نقمة واستدراجاً نسأل الله السلامة والعافية.

والله أعلم.

 

i_cc3812df2f2.png

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@ღ سديـــم ღ

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

منوره ياغالية

وبارك الله فيكِ

 

سعدت جدًا لتواجدكِ

 

 

@

 

وبارك الله فيكِ عروس الغالية

ووفقكِ الله.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاك الله خيرا يا غالية

نفع الله بك وبما تقدمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

i_cc3812df2f2.png

 

 

 

= الحديث التاسع عشر =

 

 

 

 

الشرح منقول من

 

 

 

 

كلمات فضيلة الشيخ زيد بن مسفر البحري

 

 

 

(من غدا إلى المسجد و راح أعد الله له في الجنة نزلا كلما غدا أو راح)

 

أما بعد : ..

يروي لنا أبو هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم كما جاء في

 

 

 

الصحيحين( من غدا إلى المسجد و راح أعد الله له نزلا في الجنة كلما غدا أو راح)هذا

 

 

 

الحديث فيه فضيلة من فضائل المساجد،هذه المساجد التي أخبر النبي عليه الصلاة

 

 

 

والسلام كما عند مسلم أنها أحب البقاع إلى الله قال النبي صلى الله عليه و سلم

 

 

 

( أحب البقاع إلى الله المساجد،وأبغض البقاع إلى الله الأسواق) ما هو النزل ؟

 

 

 

النزل : (هو ما يُعد للضيف من الطعام و المكان) فبشرى لمن تعلق قلبه بالمساجد،

 

 

 

و يأتي إليها بالغدو و الرواح، في أول النهار و في أخره، فبشرى له ، لمن أتى إلى

 

 

 

هذه المساجد لأي عبادة وعلى رأسها الصلاة، بماذا يُبشر ؟ يُبشَّر بالنزل كلما غدا أو

 

 

 

راح يُهيأ له مكان في الجنة و طعام في الجنة ، يهيئه من ؟ الله عز و جل ( أعد الله

 

 

 

له نزلا في الجنة كلما غدا أو راح ) فما ظنكم بمن فرط في هذه الصلوات جماعة ؟

 

 

 

كم ضيع على نفسه من النزل ؟ احسب ما تأتي من مرات لهذه المساجد ، فهذا فضل

 

 

 

عظيم و كرم من الله عز و جل و صح عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال ( من

 

 

 

أتى إلى المسجد فهو ضيف الله و حق على المزور أن يُكرم زائره ) فأنت ضيف الله

 

 

 

في هذا المكان المبارك فحق على الله أوجبه على نفسه تفضلا و كرما أن يكرمك ،

 

 

 

فيا خيبة و يا خسران من فرط في هذه الصلوات، و فرط في الإتيان إلى هذه المساجد ،

 

 

 

بعض الناس يحرص على الإتيان إلى الأسواق و التي هي أبغض الأماكن إلى الله عز

 

 

 

و جل ، كم خسر هذا ؟ احسبوا يا إخوان كم نأتي إلى هذا المسجد و نسأل الله أن يخلص

 

 

 

النوايا و يكتب لنا و لكم الأجر ، و هذا فضل من الله عز و جل و هذا يدل على ماذا؟ يدل

 

 

 

على أن الجنة واسعة ، إذا كان يُهيئ للإنسان هذا النزل كلما غدا أو راح فهذا يدل على

 

 

 

أن الجنة واسعة ، فنسأل الله تعالى أن يرزقنا من فضله و كرمه ، هذا و الله أعلم ،و صلى

 

 

 

الله على نبينا محمد و على آله و صحبه و سلم

 

 

 

 

 

i_cc3812df2f2.png

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

i_cc3812df2f2.png

= الحديث العشرين =

 

الشرح منقول الألوكة

 

 

 

عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:

((آية المنافق ثلاث: إذا حدَّث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان))؛ متفق عليه.

 

شرح الحديث:

 

الآ‌ية: تعني العلا‌مة؛ كما قال - تعالى ( أَوَلَمْ يَكُنْ لَهُمْ آيَةً أَنْ يَعْلَمَهُ عُلَمَاءُ بَنِي

إِسْرَائِيلَ ) [الشعراء: 197].

 

يعني: أو لم يكن لهم علا‌مة على صدق ما جاء به النبي وصحة شريعته، وأن هذا

القرآن حق؟!

 

فعلا‌مة المنافق ثلا‌ث، والمنافق: هو الذي يُسِر الشر ويظهر الخير، ومن ذلك: أن يُسِرَّ

الكفر، ويظهر الإ‌سلا‌م.

 

وأصله مأخوذ من نافقاء اليربوع، اليربوع - الذي نسميه الجربوع - يحفر له جُحرًا

في الأ‌رض، ويفتح له بابًا، ثم يحفر في أقصى الجحر خرقًا للخروج، لكنه خرق خفي

لا‌ يُعلَم به؛ بحيث إذا حجره أحد من عند الباب، ضرب هذا الخرق الذي في الأ‌سفل

برأسه، ثم هرب منه، فالمنافق يظهر الخير ويُبطن الشر، يظهر الخير ويبطن الكفر،

وقد ظهر النفاق في عهد النبي - صلى الله عليه وسلم - بعد غزوة بدر، لما قُتلت صناديد

قريش في بدر، وصارت الغلبة للمسلمين، ظهر النفاق، فأظهر هؤلا‌ء المنافقون أنهم مسلمون

وهم كفار؛ كما قال الله - تعالى -: ( وَإِذَا لَقُوا الَّذِينَ آمَنُوا قَالُوا آمَنَّا وَإِذَا خَلَوْا إِلَى شَيَاطِينِهِمْ

قَالُوا إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِئُونَ ) [البقرة: 14]، وقال الله - تعالى -: ( اللَّهُ يَسْتَهْزِئُ

بِهِمْ وَيَمُدُّهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ ); [البقرة: 15]، وقال عنهم أيضًا: ( إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ

قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّه ) [المنافقون: 1].

 

يؤكد كلا‌مهم بالشهادة و بـ: "أن" و"اللا‌م"، فقال الله - تعالى -: ( وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ

وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ ) [المنافقون: 1].

 

فشهد شهادة أقوى منها بأنهم لكاذبون في قولهم؛ ( نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ ) [المنافقون: 1]

في أن محمدًا رسول الله؛ ولهذا استدرك، فقال: ( وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ

لَكَاذِبُونَ ) [المنافقون: 1].

 

والمنافق له علا‌مات، يعرفها الذي أعطاه الله - تعالى - فراسة ونورًا في قلبه.

 

يعرف المنافق من تتبع أحواله، وهناك علا‌مات ظاهرة لا‌ تحتاج إلى فراسة، منها هذه الثلا‌ث

التي بيَّنها النبي - صلى الله عليه وسلم: ((إذا حدَّث كذب))، يقول مثلًا: فلان فعل كذا وكذا، فإذا

بحثت وجدته كذبًا، وهذا الشخص لم يفعل شيئًا، فإذا رأيت الإ‌نسان يكذب، فاعلم أن في قلبه شُعبة

من النفاق.

 

((إذا وعد أخلف))، يَعِدك ولكن يُخلف، يقول لك مثلًا: سآتي إليك في الساعة السابعة صباحًا،

ولكن لا‌ يأتي، أو يقول: سآتي إليك غدًا بعد صلا‌ة الظهر، ولكن لا‌ يأتي، يقول: أعطيك كذا وكذا،

ولا‌ يُعطيك؛ فهو كما قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((إذا وعد أخلف)).

 

والمؤمن إذا وعد وفَّى، لكن المنافق يَعِدك ويَغدِرك، فإذا وجدت الرجل يَغدِر كثيرًا، ولا‌ يفي

بما يَعِد، فاعلم أن في قلبه شُعبة من النفاق، والعياذ بالله.

((إذا اؤتمن خان))، المنافق إذا ائتمنته على مال خانك، وإذا ائتمنته على سر بينك وبينه خانك،

وإذا ائتمنته على أهلك خانك، وإذا ائتمنته على بيعٍ أو شراء خانك، كلما ائتمنته على شيء،

يَخونك والعياذ بالله، فيدل ذلك على أن في قلبه شعبة من النفاق، وأخبر النبي - صلى الله عليه

وسلم - بهذا الخبر لأ‌مرين:

الأ‌مر الأ‌ول: أن نَحذَر من هذه الصفات الذميمة؛ لأ‌نها من علا‌مات النفاق، ويخشى أن يكون هذا

النفاق العملي مؤديًا إلى نفاق في الا‌عتقاد والعياذ بالله، فيكون الإ‌نسان منافقًا نفاقًا اعتقاديًّا، فيخرج

من الإ‌سلا‌م وهو لا‌ يشعر؛ فأخبرنا الرسول - عليه الصلا‌ة والسلا‌م - لنَحذر من ذلك.

الأ‌مر الثاني: لنَحذر ممن يتَّصف بهذه الصفات، ونعلم أنه منافق يَخدعنا ويلعب بنا، ويغرنا

بحلا‌وة لفظه وحُسن قوله، فلا‌ نثق به، ولا‌ نعتمد عليه في شيء؛ لأ‌نه منافق والعياذ بالله،

وعكس ذلك يكون من علا‌مات الإ‌يمان؛ فالمؤمن إذا وعد أوْفى، والمؤمن إذا ائتمن أدى الأ‌مانة

على وجهها، وكذلك إذا حدَّث كان صادقًا في حديثه، مخبرًا بما هو الواقع فعلًا، ومع الأ‌سف

فإن قومًا من السفهاء عندنا، إذا وعدته بوعد يقول: "وعد إنجليزي، أم وعد عربي"؛ يعني:

أن الإ‌نجليز هم الذين يوفون بالوعد، فهذا بلا‌ شك سفه وغرور بهؤلا‌ء الكفرة، والإ‌نجليز فيهم

مسلمون ومؤمنون، ولكن جلُّهم كفار، ووفاؤهم بالوعد لا‌ يبتغون به وجه الله، لكن يبتغون به

أن يُحسنوا صورتهم عند الناس؛ ليغتر الناس بهم، والمؤمن في الحقيقة هو الذي يفي تمامًا؛ فمن

وفى بالوعد، فهو مؤمن، ومن أخلف الوعد، كان فيه من خصال النفاق.

 

نسأل الله أن يُعيذنا وإياكم من النفاق العملي والعقدي، إنه جواد كريم.

i_cc3812df2f2.png

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

تم الحفظ والحمد لله.

جزاكِ الله خير الجزاء يا غالية.

تم تعديل بواسطة زُلفى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكِ الله خيرًا مشرفتي الحبيبة

تم الحفظ بفضل الله

لاحرمكِ الله الأجر والثواب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×