اذهبي الى المحتوى
~ كفى يا نفس ~

❦ الدّرس الأوّل [ الإخلاص والشرك الأصغر ] ❦

المشاركات التي تم ترشيحها

بســم الله الـرحمــن الرحيــم

 

post-28298-1276549251.gif

 

1_147.gif الإخلاص والشرك الأصغر 1_147.gif

 

 

يقول ابن تيمية رحمه الله عن الأعمال القلبية " وهي من أصول الإيمان وقواعد الدين ، مثل محبة الله ورسوله ، والتوكل على الله ،

وإخلاص الدين لله ، والشكر له ، والصبر على حكمه ، والخوف منه ، والرجاء له ، وهذه الأعمال جميعاً واجبة على جميع الخلق باتفاق

أئمة الدين " الفتاوى 10/ 5 ( وانظر الفتاوى 20/70)

 

لمّا كان الإخلاص من آكد الأعمال المتعلّقة بالإيمان , كان لا بدّ لنا من التطرّق إلى المقصود بالإيمان في شريعتنا الغرّاء ,

 

فالإيمان هو إقرار باللسان واعتقاد بالجنان وعمل بالأركان, يزيد بالطاعة وينقص بالعصيان .

 

ويقول ابن القيم في بيان عظم أعمال القلوب : " أعمال القلوب هي الأصل ، وأعمال الجوارح تَبَعٌ ومكملةٌ ، وإن النية بمنزلة الرُوح ،

والعمل بمنزلة الجسد للأعضاء الذي إذا فارق الروح فموات ، فمعرفة أحكام القلوب أهمّ من معرفة أحكام الجوارح "

( بديع الفوائد 3/224)

 

post-28298-1276550934.gif

 

1_147.gif ما هو الإخلاص ؟ 1_147.gif

 

أما تعريف الإخلاص وحده ، فقد تنوعت عبارات العلماء في ذلك :

 

فهناك من يعرّفه بـــ :إفراد الحق سبحانه بالقصد في الطاعة .

وهناك من يقول : الإخلاص تصفيةُ الفعل عن ملاحظة المخلوقين .

ويقول الهروي : الإخلاص تصفية العمل من كلّ شوب ،

ويقول بعضهم : المخلص هو الذي لا يبالي لو خرج كلُّ قدرٍ له في قلوب الناس ، من أجل صلاح قلبه مع الله عز وجل ،

ولا يحبُّ أن يطلع الناس على مثاقل الذر من عمله .

 

ولا شك أن الإخلاص يحتاج إلى مجاهدة كبيرة حتى يناله العبدُ تماماً ، وقد سئل سهل بن عبد الله التستري ، أي شيء أشد على

النفس ؟ قال : الإخلاص لأنه ليس لها فيه نصيبٌ ، وقال سفيان الثوري : ما عالجت شيئاً أشدّ علىّ من نيتي ، إنها تتقلب عليّ ،

ولذا فإن النفس الأمارة بالسوء تُشيّن الإخلاص في قلوب ا لمكلفين ، وكما يقول ابن القيم عن تلك النفس : " وتريه الإخلاص في

صورة ينفر منها ، وهي الخروج عن حكم العقل المعيشي ، والمداراة ، والمداهنة التي بها اندراج حال صاحبها ومشيه بين الناس ،

فمتى أخلص أعماله ولم يعمل لأحد شيئاً تجنّبهم وتجنبوه وأبغضهم وأبغضوه " ( الروح ص 392)

 

 

post-28298-1276550934.gif

 

 

1_147.gif منزلة الإخلاص 1_147.gif

 

إن الإخلاص هو حقيقة الدين ، ومفتاح الرسل عليهم السلام ، قال تعالى : (( وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ ))

(البينة: من الآية5) وقال سبحانه : (( وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً مِمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ )) (النساء: من الآية125)

وقال عز وجل ((الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً )) (الملك: من الآية2)

 

قال الفضيل : أي أخلصه وأصوبه .

 

وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " قال الله تعالى :

أنا أغنى الشركاء عن الشرك ، من عمل عملاً أشرك معي فيه غيري تركته وشركه " ( رواه مسلم )

 

 

وقال صلى الله عليه وسلم : " من تعلم علماً مما يُبْتَغَى به وجه الله عز وجل ، لا يتعلمه إلا ليصيب به عرضاً من الدنيا ،

لم يجد عَرْفَ الجنة ( يعني ريحها ) يوم القيامة " ( رواه أبو داود ) و الأحاديث في هذا الباب كثيرة جداً .

 

10-1.gif ومما ينبغي التذكير به في هذا الموضع هو أن الإخلاص إذا تمكن من طاعة ما ، فكانت هذه الطاعة خالصة لوجه الله تعالى ،

فإننا نشاهد أن الله يجزي الجزاء الكبير والعطاء العظيم لهؤلاء المخلصين ، وإن كانت الطاعة في ظاهرها يسيرةً أو قليلة ،

يقول ابن تيمية في هذا الشأن : " والنوع الواحد من العمل قد يفعله الإنسان على وجه يكمل فيه إخلاصه وعبوديته لله ، فيغفر

الله به كبائر كما في حديث البطاقة ، فهذه حال من قالها بإخلاصٍ وصدقٍ ، كما قالها هذا الشخص ، وإلا فأهل الكبائر الذين دخلوا

النار كلُّهم يقولون التوحيد ، ولم يترجح قولهم على سيئاتهم كما ترجّح قول صاحب البطاقة "

ثم ذكر ابن تيمية حديث البغي التي سقت كلباً فغفر الله لها ، والرجل الذي أماط الأذى عن الطريق فغفر الله له – ثم قال :

" فهذه سقت الكلب بإيمانٍ خالص كان في قلبها فغفرا لله لها ، وإلا فليس كلُّ بغي سقت كلباً يغفر لها ، فالأعمال تتفاضلُ بتفاضل

ما في القلوب من الإيمان والإجلال " ( منهاج السنة 6/ 218)

 

 

10-1.gif وفي المقابل نجد أن أداء الطاعة بدون إخلاصٍ وصدق مع الله لا قيمة لها ولا ثواب ، بل صاحبها متعرض للوعيد الشديد ،

وإن كانت هذه الطاعة من الأعمال العظام كالإنفاق في وجوه الخير ، وقتال الكفار ، ونيل العلم الشرعي.

 

 

post-28298-1276550934.gif

 

1_147.gif الشرك الأصغر 1_147.gif

 

إن الشرك بالله تعالى أعظم ذنب عصي الله به ، كما قال جل وعلا : (( إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ)) (لقمان: من الآية13)

ولما سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أي الذنب أعظم ؟ قال : " أن تجعل لله نداً وهو خلقك " [ رواه البخاري ومسلم ]

 

 

1_147.gif تعريفه 1_147.gif

 

وهذا الشرك من الموضوعات المهمة التي تحتاج إلى دراسة وافية ، نظراً لخطورته وشدة وعيده ،

حيث خافه رسول الله صلى الله عليه وسلم على صحابته ، أكمل الأمة إيماناً رضي الله عنهم ، ولكثرة من وقع فيه من المسلمين ،

فلا يكاد أحد ينجو منه إلا من عصم الله .

 

1_147.gif ما هو الشّرك الأصغر ؟1_147.gif

 

كل ما نهى عنه الشرع مما هو ذريعة إلى الشرك الأكبر ووسيلة للوقوع فيه وجاء في النصوص تسمية شركاً " فتاوى اللجنة 1/ 517.

 

 

ومن دلالاته : صريح النص عليه ، كقوله صلى الله عليه وسلم كقوله صلى الله عليه وسلم : " إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر "

قالوا : يا رسول الله ، وما الشرك الأصغر ؟ قال : " الرياء " [ رواه أحمد ] .

 

 

ومن الدلالات على الشرك الأصغر أن يأتي منكراً غير معرّف ، فإن جاء معرّفاً بـ ( دلّ على أن المقصود به الشرك المخرج من الملة )

ومن ذلك قوله صلى الله عليه وسلم : " إن الرقى والتمائم والتولة شرك " [ رواه أحمد وأبو داود ]

 

وتراجع للضّرورة الصّفحات [14- 16] من مقال الإخلاص والشّرك الأصغر لفضيلة الشيخ / د.عبد العزيز.

 

 

1_147.gif وأنواعه 1_147.gif

 

الشرك الأصغر قد يكون طاهراً جلياً ، وربما كان خفياً دقيقاً ، كما أنه يكون في الإرادات والنيات ، ويكون في الأقوال والأفعال

 

 

فمن أمثلة هذا الشرك : التطير : وهو التشاؤم بالطيور ، والأسماء ، والألفاظ ، والبقاع وغيرها ، فنهى الشارع عن التطير وذم المتطيرين ،

قال تعالى : (( أَلا إِنَّمَا طَائِرُهُمْ عِنْدَ اللَّهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لا يَعْلَمُونَ)) (لأعراف: من الآية131)

وقال صلى الله عليه وسلم : " لا عَدْوى ولا طيرة ولا هامة ولا صفر " وعن ابن مسعود مرفوعاً : " الطيرة شركٌ " [ رواه أبو داود والترمذي ]

 

وقد جاءت الأحاديث في بيان علاج ذلك : منها " مَنْ ردته الطيرة عن حاجته فقد أشرك " قالوا : فما كفارة ذلك ؟

قال : أن تقول : " اللهم لا خير إلا خيرك ، ولا طير إلا طيرك ، ولا إله غيرك " [ رواه أحمد ] ,

 

ولأبي داود ، عن عقبة بن عامر قال: ذُكرت الطيرة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم : فقال : " أحسنها الفأل ،

ولا ترد مسلماً ، فإذا رأى أحدكم ما يكره فليقل : اللهم لا يأتي بالحسنات إلا أنت ، ولا يدفع السيئات إلا أنت ، ولا حول ولا قوة إلا بك " .

 

ومنه أيضًا : شرك الألفاظ : ومنه الحلف بغير الله ؛ لما جاء في الأحاديث الكثيرة من التحذير من ذلك ،

ووصفه بأنه شرك ، ومنه قوله صلى الله عليه وسلم : " من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك " [ رواه أحمد وأبو داود ]

 

ومن هذا الشرك ، يسير الرياء لقوله صلى الله عليه وسلم :

" إن يسير الرياء شرك " [ رواه ابن ماجة ] .

 

 

post-28298-1276550934.gif

 

1_147.gif وقفة مع نقائض الإخلاص 1_147.gif

 

واعلم أن الإخلاص ينافيه عدة أمورٍ من حب الدنيا والشهرة ، والشرف ، والرياء ، والسمعة ، والعُجْب .

 

 

والرياء هو إظهار العبادة لقصد رؤية الناس ، فيحمدوا صاحبها، فهو يقصد التعظيم والمدح والرغبة أو الرهبة فيمن يرائيه .

وأما السمعة فهي العمل لأجل سماع الناس .

وأما العُجْبُ فهو قرين الرياء ، وقد فرّق بينهما شيخ الإسلام ابن تيمية فقال : " الرياء من باب الإشراك بالخلق ،

والعُجْبُ من باب من باب الشرك بالنفس " ( الفتاوى 10 / 277) .

 

 

1_147.gif من دقائق الرياء وخفاياه 1_147.gif

 

ذكره أبو حامد الغزالي في إحيائه حيث قال : أثناء ذكره للرياء الخفي : " وأخفى من ذلك أن يختفي ( العامل بطاعته )

بحيث لا يريد الاطلاع ، ولا يُسرّ بظهور طاعته ، ولكنه مع ذلك رأى الناس أحبّ أن يبدءوه بالسلام ، وأن يقابلوه بالبشاشة

والتوقير وأن يثنوا عليه ، وأن ينشطوا في قضاء حوائجه ، وأن يسامحوه في البيع والشراء وأن يوسعوا له في المكان ،

فإن قصر فيه مقصر ثقل ذلك على قلبه ، ووجد لذلك استبعاداً في نفسه ، كأنه يتقاضى الاحترام مع الطاعة التي أخفاها مع أنه

لم يُطلع عليه ، ولو لم يكن قد سبق منه تلك الطاعة لما كان يستبعد تقصير الناس في حقه ، ومهما لم يكن وجود العبادة كعدمها

في كل ما يتعلق بالخلق لم يكن قد قنع بعلم الله ، ولم يكن خالياً عن شوب خفي من الرياء أخفى من دبيب النمل ، وكلُ ذلك يوشك

أن يحبط الأجر ، ولا يسلم منه إلا الصّدّيقون " أ . هـ . ( الإحياء 3/305، 306) .

 

وللمزيد [من دقائق الرياء وخفاياه ] راجعي الصّفحات من 5 إلى 7 من مقال الإخلاص والشّرك الأصغر الشيخ / د.عبد العزيز.

 

post-28298-1276550934.gif

 

1_147.gif علاج الرياء 1_147.gif

 

وحيث أن لكل داء دواء علمه من علمه وجهله من جهله ،

فإن لداء الرياء – وكذا غيره مما يضادُّ الإخلاص – أنواعاً من العلاج والدواء فمنها :

 

أ‌- أن يعلم المكلف علماً يقيناً بأنه عبدٌ محض ، والعبد لا يستحق على خدمته لسيده عوضاً ولا أجرة ، إذ هو يخدمه بمقتضى

عبوديته ، فما يناله من سيده من الأجر والثواب تفضّلٌ منه وإحسان إليه لا معاوضة .

ب‌- مشاهدته لمنّة الله عليه وفضله وتوفيقه وأنه بالله لا بنفسه ، وأنه إنما أوجب عمله مشيئة الله لا مشيئته هو ، فكل خير

فهو مجرد فضل الله ومنته ،

ج- مطالعة عيوبه وآفاته وتقصير فيه ، وما فيه من حظّ النفس ونصيب الشيطان ، فقلّ عمل من الأعمال إلا وللشيطان فيه نصيب

وإن قل ، وللنفس فيه حظ ، سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن التفات الرجل في صلاته ؟ فقال : " هو اختلاس يختلسه الشيطان

من صلاة العبد " فإذا كان هذه التفات طرفِهِ فكيف التفات قلبه إلى ما سوى الله ؟!

 

وللمزيد من طرق علاج الرياء مراجعة [ص8- ص9 ] من مقال الإخلاص والشّرك الأصغر الشيخ / د.عبد العزيز.

 

10-1.gifولا بدّ لنا أن نأخذ حذرنا عند معالجة الرياء في نفوسنا من مزالق الرياء وللتعرّف عليها تراجع

أيضًا للضرورة [ ص9-ص13] من مقال الإخلاص والشّرك الأصغر الشيخ / د.عبد العزيز.

 

وفي النّهاية أذكّر نفسي وإياكنّ بما أرشدنا إليه نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في علاج لهذا الشرك ،

فقد جاء في حديث أبي موسى الأشعري أنه قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم فقال :

" يا أيها الناس ، اتقوا هذا الشرك ، فإنه أخفى من دبيب النمل فقيل له : وكيف نتقيه وهو أخفى من دبيب النمل يا رسول الله ؟

قال : " قولوا : اللهم إنا نعوذ بك أن نشرك بك شيئاً نعلمه ونستغفرك لما لا نعلمه " [ رواه أحمد ]

 

 

post-28298-1276549348.gif

 

مقال الإخلاص والشّرك الأصغر لفضيلة الشيخ \د.عبد العزيز

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

نرجو منكنّ المذاكرة الجديّة , ولا تنسين استحضار النيّة في طلب العلم ياغاليات

ونرحب بأي استفسار حول الموضوع , ونسأل الله تعالى التّوفيق والسّداد

رزقنا الله جميعًا العلم النّافع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

جميل

 

لكن الدرس طوييييل :icon_eek:

هل علينا حفظه كله أم نكتفي بالفهم ؟؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اللهم إنا نعوذ بك أن نشرك بك شيئاً نعلمه ونستغفرك لما لا نعلمه

 

ماشاء الله درس جميل

 

بارك الله فيك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

جميل

 

لكن الدرس طوييييل :mrgreen:

هل علينا حفظه كله أم نكتفي بالفهم ؟؟

 

وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته

تواجدكِ الأجمل ياغالية

:)

هل هذا طويل ياغالية ؟

درس لمدّة خمسة أيام ,كيف لو كان هناك كل 3 أيام درس أو كل يوم لمن يسجّل في البرنامج الصّيفي في الجامعة ,

كل يوم درس وللمادة نفسها , صح ؟

ثابري وإلّا تخرجي من المحاضرة ^_^

بالطبع , المهمّ هو الفهم والاستفادة ياغالية

وفقكِ الله وأسعدكِ :)

ربنا يبارك فيكم

 

رائع اللهم بارك

 

لكن هو مش طويل شوية ؟؟!!!!:)

 

لى عودة لنقل الدرس والتمعن فيه ..

 

تواجدكِ الأروع ياغالية

وفيكِ بارك الله يسمتي الغالية :)

لا ليس طويلًا ^_^

بإذن الله تعالى ياغالية

وفقكِ الله وأسعدكِ:)

اللهم إنا نعوذ بك أن نشرك بك شيئاً نعلمه ونستغفرك لما لا نعلمه

 

ماشاء الله درس جميل

 

بارك الله فيك

 

تواجدك الأجمل ياغالية :)

حيّاكِ الله

وفيكِ بارك الله وجزاكِ خيرًا

وفقكِ الله وأسعدكِ:)

درس رائع اختي الغاليه

بارك الله فيكِ

تواجدكِ الأروع ياغالية

وفيكِ بارك الله وجزاكِ خيرًا

وفقكِ الله وأسعدكِ:)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
جزاك الله خيراً أختى الحبيبة

 

 

متى الإمتحان إن شاء الله ؟

حيّاكِ الله ياغالية وجزاكِ خيرًا :)

يوم الثلاثاء بإذن الله تعالى

وفقكِ الله وأسعدكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

تسجيل حضور:)

اللهم بارك درس مفيد و تنسيق جذاب

جزاكم الله خيرا يا حبيبات

و حفظكم من كل سوء

 

أعاننا الله و رزقنا العلم النافع بفضله سبحانه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
ثابري وإلّا تخرجي من المحاضرة ^_^

 

:wub:

 

آسفة معلمتي :)

استعن بالله ولا تعجز

باذن الله معكن

تم تعديل بواسطة نقابي نعمة من ربي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عفوا اختي أرجو توضيح هذا بارك الله فيكِ :

والنوع الواحد من العمل قد يفعله الإنسان على وجه يكمل فيه إخلاصه وعبوديته لله ، فيغفر

الله به كبائر كما في حديث البطاقة ، فهذه حال من قالها بإخلاصٍ وصدقٍ ، كما قالها هذا الشخص ، وإلا فأهل الكبائر الذين دخلوا

النار كلُّهم يقولون التوحيد ، ولم يترجح قولهم على سيئاتهم كما ترجّح قول صاحب البطاقة "

بحمد الله فهمت المقصود و لكني لم أعرف أي حديث يُقصد به؟؟؟؟؟؟؟؟؟

و عند استفسار آخر اختي الحبيبة:

هل يجب علينا مذاكرة جميع الروابط المساعدة؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أم مجرد اطلاع

بفضل الله اطلعت على بعضها و هي جدا رائعة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

تسجيـــــــــــل الحضور :wub:

بــــــــــــارك الله فيكِ على الدرس القيـــــــــــــم

 

جعله الله في ميــــــزان حسناتكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

اللهم ارزقنا الإخلاص في القول والعمل

 

أثابك المولى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

تسجيل حضور:)

اللهم بارك درس مفيد و تنسيق جذاب

جزاكم الله خيرا يا حبيبات

و حفظكم من كل سوء

 

أعاننا الله و رزقنا العلم النافع بفضله سبحانه

 

وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته

 

حيّاكِ الله مرفت الغالية :)

 

اللهمّ آميـــــــن

بارك الله فيكِ وجزاكِ خيرًا ووفقكِ

 

ثابري وإلّا تخرجي من المحاضرة ^_^

 

:biggrin:

 

آسفة معلمتي :)

استعن بالله ولا تعجز

باذن الله معكن

 

:)

بإذن الله تعالى أختي الغالية

وفقكِ الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عفوا اختي أرجو توضيح هذا بارك الله فيكِ :
والنوع الواحد من العمل قد يفعله الإنسان على وجه يكمل فيه إخلاصه وعبوديته لله ، فيغفر

الله به كبائر كما في حديث البطاقة ، فهذه حال من قالها بإخلاصٍ وصدقٍ ، كما قالها هذا الشخص ، وإلا فأهل الكبائر الذين دخلوا

النار كلُّهم يقولون التوحيد ، ولم يترجح قولهم على سيئاتهم كما ترجّح قول صاحب البطاقة "

بحمد الله فهمت المقصود و لكني لم أعرف أي حديث يُقصد به؟؟؟؟؟؟؟؟؟

و عند استفسار آخر اختي الحبيبة:

هل يجب علينا مذاكرة جميع الروابط المساعدة؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أم مجرد اطلاع

بفضل الله اطلعت على بعضها و هي جدا رائعة

:mrgreen:

 

كل هذه علامات استفهام ؟

 

^_^

 

تفضّلي حديث البطاقة ياغالية :

 

عن عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ قَالَ: رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ اللَّهَ سَيُخَلِّصُ رَجُلًا مِنْ أُمَّتِي عَلَى رُءُوسِ

الْخَلَائِقِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَيَنْشُرُ عَلَيْهِ تِسْعَةً وَتِسْعِينَ سِجِلًّا كُلُّ سِجِلٍّ مِثْلُ مَدِّ الْبَصَرِ ثُمَّ يَقُولُ أَتُنْكِرُ مِنْ هَذَا شَيْئًا أَظَلَمَكَ كَتَبَتِي

الْحَافِظُونَ فَيَقُولُ لَا يَا رَبِّ فَيَقُولُ أَفَلَكَ عُذْرٌ فَيَقُولُ لا يَا رَبِّ فَيَقُولُ بَلَى إِنَّ لَكَ عِنْدَنَا حَسَنَةً فَإِنَّهُ لا ظُلْمَ عَلَيْكَ الْيَوْمَ فَتَخْرُجُ

بِطَاقَةٌ فِيهَا أَشْهَدُ أَنْ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ فَيَقُولُ احْضُرْ وَزْنَكَ فَيَقُولُ يَا رَبِّ مَا هَذِهِ الْبِطَاقَةُ مَعَ هَذِهِ

السِّجِلاتِ فَقَالَ إِنَّكَ لا تُظْلَمُ قَالَ فَتُوضَعُ السِّجِلاتُ فِي كِفَّةٍ وَالْبِطَاقَةُ فِي كِفَّةٍ فَطَاشَتِ السِّجِلاتُ وَثَقُلَتِ الْبِطَاقَةُ فَلا يَثْقُلُ مَعَ

اسْمِ اللَّهِ شَيْءٌ ) صحيح سنن الترمذي 2127.

 

نقلا عن موقع الإسلام سؤال وجواب.

 

والمواد الإضافيّة هي فقط للمساعدة في توضيح المفاهيم [ الإخلاص والشّرك الأصغر ]

 

وفقكِ الله وأسعدكِ :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

تسجيـــــــــــل الحضور :mrgreen:

بــــــــــــارك الله فيكِ على الدرس القيـــــــــــــم

 

جعله الله في ميــــــزان حسناتكِ

 

وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته

حيّاكِ الله ياغالية :)

أنرتِ الموضوع بحضورك ,,, أنار الله أيامكِ بذكره وطاعته

اللهمّ آميـــــــــن وفيكِ بارك الله وجزاكِ خيرًا أختي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

اللهم ارزقنا الإخلاص في القول والعمل

 

أثابك المولى

وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته

حيّاكِ الله ياغالية :)

 

اللهمّ آميـــــــــن

وأثابكِ المولى وبارك فيكِ وأسعدكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

تفضّلي حديث البطاقة ياغالية :

 

عن عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ قَالَ: رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ اللَّهَ سَيُخَلِّصُ رَجُلًا مِنْ أُمَّتِي عَلَى رُءُوسِ

الْخَلَائِقِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَيَنْشُرُ عَلَيْهِ تِسْعَةً وَتِسْعِينَ سِجِلًّا كُلُّ سِجِلٍّ مِثْلُ مَدِّ الْبَصَرِ ثُمَّ يَقُولُ أَتُنْكِرُ مِنْ هَذَا شَيْئًا أَظَلَمَكَ كَتَبَتِي

الْحَافِظُونَ فَيَقُولُ لَا يَا رَبِّ فَيَقُولُ أَفَلَكَ عُذْرٌ فَيَقُولُ لا يَا رَبِّ فَيَقُولُ بَلَى إِنَّ لَكَ عِنْدَنَا حَسَنَةً فَإِنَّهُ لا ظُلْمَ عَلَيْكَ الْيَوْمَ فَتَخْرُجُ

بِطَاقَةٌ فِيهَا أَشْهَدُ أَنْ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ فَيَقُولُ احْضُرْ وَزْنَكَ فَيَقُولُ يَا رَبِّ مَا هَذِهِ الْبِطَاقَةُ مَعَ هَذِهِ

السِّجِلاتِ فَقَالَ إِنَّكَ لا تُظْلَمُ قَالَ فَتُوضَعُ السِّجِلاتُ فِي كِفَّةٍ وَالْبِطَاقَةُ فِي كِفَّةٍ فَطَاشَتِ السِّجِلاتُ وَثَقُلَتِ الْبِطَاقَةُ فَلا يَثْقُلُ مَعَ

اسْمِ اللَّهِ شَيْءٌ ) صحيح سنن الترمذي 2127.

:icon15:

:blush:

جزاكِ الله خيرا أختي الحبيبة

أعرف الحديث فعلا و لكني لا أدري أنه يُشار اليه بحديث البطاقة

و هذا من تقصيري في هذا الباب و الله المستعان

نسال الله أن يرزقنا الاخلاص و العلم النافع

بارك الله في علمك و وقتك و زادكِ من فضله كفى الغالية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انهيت نصف الدرس

 

وما شاء الله سهل وميسور ، وبصراحة وجدته ايسر مما ظننت

 

لى عودة بإذن الله لا ستكمال الدرس

 

بارك الله فيكم اسال الله ان يرزقنا واياكم الاخلاص

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاك الله خيراً على الدرس الرائع جعله الله في ميزان حسناتك .

اللهم ارزقنا الإخلاص .

نفع الله بك أختي وبارك فيك .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكى الله كل الخير مشرفتى وحبيبتى كفى يا نفس

على هذا الدرس الرائع

أسأل الله لنا جميعا الإخلاص والثبات

أحبك فى الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سجلت الدرس بدفتري...والحمد لله استفدت منه كتيرا

وبانتظار الاختبار ان شاء الله

بارك الله فيكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أثابك الله تعالى مشرفتنا الكريمة

 

ورزقنا الله وإياك الإخلاص في ا لقول والعمل،

 

 

تسجيل حضور < وددت أن أكون أول الحاضرات إلا أنني نسيت أن الموعد الخميس ! وظننت انه السبت !

 

 

 

اللهم زدني وأخواتي في طريق الاسلام علما وفقها .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
زوار
هذا الموضوع مغلق.

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×