اذهبي الى المحتوى
*إشراقة فجر*

//*مضادات السقوط//*.. كيف أتعامل مع الذنب المستمر؟!

المشاركات التي تم ترشيحها

ما شاء الله

موضوع شيّق جدًا ويستحق التقدير

بارك الله فيكمــا أخواتي الحبيبات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

جزاكم الله خيرًا

موضوع أكثر من راائع

وهو فعلا يعبر عن واقع الحال

 

أستغفر الله العظيم

اللهم أغفر لي وارحمني وعافني واعف عني وتجاوز عن سيئاتي وأدخلني في عبادك الصالحين~

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بسم الله

@

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكِ الله خيرا يا غالية وبارك فيك على الإضافة القيمة

 

@

 

وفيكِ بارك الرحمن مرام الحبيبة وجزاكِ خيرا

 

@خطابية

 

وفيكِ بارك الرحمن يا حبيبة

جزاكِ الله خيرا

 

@@سدرة المُنتهى 87

 

جزانا الله وإياكِ سدرة الحبيبة وبارك فيك

اللهم آمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-36649-0-46484600-1333727565.png

 

 

المضاد (7) : ((أم المعارك!!)) ...

الجزء (1) : البيان الأول!

كم من عالم زل ،ومن داعية ضل ،ومن ملتزم انكسر وذل.. أمام هذا العدو العنيد!

وكم من سعيد بهزيمتها قد فاز، وبقهرها حصل الثمرات وحاز،وذاق عز الدنيا وكرامة الآخرة! ذلك فضل الله..

هي "النفس الأمارة بالسوء"..وشهواتها التي تعارض الشريعة وتدفع للأعمال الشنيعة!

ولتسأل:ألهذا الحد المعركة معها فاصلة ومهمة؟!

في التنزيل الصريح جوابك :" قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا (9) وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا" وفي الحديث الصحيح إقناعك:" و أفضلُ الجهادِ من جاهد نفسَه في ذاتِ اللهِ عزَّ و جلَّ"

فلنبدأ مستعينين بالله خوض.. "أم المعارك"!

أولا:اعرف عدوك!:

1) شرسة كالنمر صلبة كالحديد!

2) يختلف خاطرها ووسوستها عن وساوس الشيطان بأمرين خطيرين:

1- وسوسة الشيطان تندفع بذكر الله،أما هي فلا تندفع بذكر الله ولا تطرد!!

2- شديدة الإلحاح على مطلب محدد بينما الشيطان يطرد عن معصية فيوسوس لغيرها!

3) لا تتركك إلا بمفارقة الروح للجسد!

4) أهم باب يدخل منه الشيطان!

ثانيا:هدف المعركة: ليس الاستئصال بل السيطرة على العدو وتسخيره لما ينفع،فتصبح لوامة ثم النهاية السعيدة والرتبة المجيدة..."النفس المطمئنة"

ثالثا:بداية أم المعارك تَسلحٌ بسلاح العلم وذخيرة الإدراك:

1- إدراك أن هذا النمر الشرس قابل للترويض،وهذا الحديد الصلب بالضرب والنار قد يلين،ولكن ليس بسهولة!والله الموفق.

2- إدراك مخاطر إتباع هذا العدو وترك قتاله:ومن ذلك:

-استعباد وذلة لرغبات النفس.

-الذل والهوان وربما العبودية لمن يملك تلبية شهوتك من البشر،بعدما كنت حرا سعيدا أصبحت عبدا لشهوة وبشر!

-تفويت شهوات أخروية لا تقارن بشهوات النفس الدنيوية.." وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى (40) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى"

-خسارة دراسة،أو وظيفة رفيعة أو....(أكمل)

-تسليط العدو عليك،وكم من مجاهد أسقطته شهوته في شبكة الأعداء!! وقديما قالوا: (مَنْ أَطَاعَ هَوَاهُ، أَعْطَى عَدُوَّهُ مُنَاهُ) !

-عذاب قبر وحساب آخرة عسير!

3-إدراك أن ألم تحمل الشهوة المحرمة لا يقارن بألم عذاباها وحسابها!

4-إدراك أن بداية المعركة محرقة وشرسة!! ومع الأيام بإذن الله تسهل وتنعم بفرحة النصر!

5-أن المعين في تركها والنصر عليها هو الله عز وجل،وما تلك الخطوات إلا برهان صدق تقدمه لربك لينصرك عليها... "وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا" هذا برهان الصدق..."لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا" العون من بقابل صدق التوجه.. "وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ"

6-ثمرات النصر والسيطرة على النفس الباهرة تذهلك وتنسيك ألم المجاهدة والمعركة.

 

رابعا: الهجوم العملي والقصف المكثف:... في الحلقة القادمة بإذن الله

 

،,

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-36649-0-93961900-1333727584.png

 

المضاد (7) : أم المعارك!!:تابع

 

في الطريق إلى الهجوم العملي.. (عاصفة الحسم)..جدال قبل المعركة!

-النفس بالتعاون مع الشيطان.." نش": الدنيا حلوة فلا تضيع شهواتها واستمتع بها!

 

-الفارس: شهواتها منغصة وهي امتحان،استمتع بها بحدود الشرع،ولأن أضيع شهواتها المحرمة خير لي من أن أسير عبدا لها وأضيع شهوات الآخرة!بل وأخسر... الله!

-نش:اسمع! لقد تركت شهواتها وإقامة العلاقات المحرمة –آسف أقصد الممتعة..-ليس لله،بل لأنك لا تستطيع إقامة تلك العلاقات!!

لم تلتفت إليك ولا واحدة –أو ولا واحد-! "واللي ما يطول العنب يقول عنه حامض!"

 

الفارس: حقا لا أستطيع إقامة العلاقات المحرمةأحمد الله على هذه النعمة،ربما لو كنت مستطيعا لكنت أفجر الناس! أشكرك على تذكيري بهذه النعمة!

نش:يا رجل الله غفور رحيم..أنسيت!! خذ راحتك ثم تب! وخلاص.

 

الفارس:نصيحة مرفوضة!

نش: لماذا ؟

 

الفارس:أليست هذه نصيحتكما؟

نش:بلى

 

الفارس: وفيكما قيل:" إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ" و " إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا" هذا باختصار !

الفارس:على الهامش..سأبصق في وجهيكما ..لا تغضبا سأعتذر بعدها لكما!

نش:يا قليل الأدب!!

 

الفارس:هذه نصيحتكما لي..اعص ثم تب!! بالطبع مع الفارق،لكنه التقريب للإفهام!

 

نش: لا داعي للعاصفة ،والحرب لا خير فيها،ما رأيك أنت تبقى على معصيتك هذه،ولا تزيد عليها!

 

الفارس: وتبقى سيئاتي في ازدياد وضيق نفسي في امتداد،وعن رضا ربي في ابتعاد،بل هي الحرب المقدسة!

نش- بصوت حازم-:يا هذا لقد حاولت مرات هزيمتنا فما استطعت! فلم المحاولة من جديد؟!

الفارس: لقوله تعالى :" وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ" والمؤمن الحق يبقى مجاهدا لنفسه حتى يموت وسيفه يقطر من دم المجاهدة كما قال الجيلاني!

نش: نعدك بالخسارة!

الفارس:وقد وعدني بالنصر "وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ" من أصدق من الله قيلا؟! لئن ألقاه مجاهدا إياكما أحب إلي من ألقاه مستسلما لكما..

نش:يا عاقل حاولت وفشلت سابقا!

الفارس:ما دمت محاولا مجاهدا لكما...أنا لم أفشل!

نش:المتع!!

الفارس:هناك .. "وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ" .. "أَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى (40) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى"

 

نش:نعم لكن ستودع السعادة في الدنيا!

 

الفارس:بل السعادة وطمأنينة النفس ولذة التحرر من سجن الهوى في الدنيا قبل الآخرة!

 

نش:أنت تهزمنا!!..وبقوتك تقهرنا!!

الفارس:بل بالله أنتصر وبعونه.. كيدكما يندحر!

 

نش:الصلح يا رجل!

الفارس:من نظر إلى الدنيا ودناءتها والآخر وبقائها، والنفس وغدراتها يوم القيامة ،والشيطان وشماتته بأتباعه يوم الندامة فهم الرسالة بشكل واضح!

 

نش:ما مضمون الرسالة يا فالح؟

الفارس: ((( لا تصالح..)))

,

إلى عاصفة الحسم ..بإذن الله..

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

راااااائع جداً جداً جداً بفضل الله

وفي وقته تماماً بفضل الله ومنته ولطفه وكرمه

جزاك الله خيراً يا غالية : ))))

اللهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه : )

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

موضوع قيم

جزاكم الله خيرًا

 

تذكرت آية دائما أقول وأرددها في بالي : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ }

 

الاستفادة من هذه الآية : من يتبع خطوات الشيطان هلك !

اللهم أعذنا بك من خطوات الشيطان ..

 

 

 

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إشراقة فجر

جزاكِ الله خيراً ونفع بكِ

فى انتظار التكملة

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

موضوع رائع وقيّم جدا جدا اللهم بارك

جزاكما الله خيرا حبيبتاي وجعل هذا العمل في موازين حسناتكما

اسمحا لي بالنقل

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

موضوع رائع وقيّم جدا جدا اللهم بارك

جزاكما الله خيرا حبيبتاي وجعل هذا العمل في موازين حسناتكما

اسمحا لي بالنقل

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حياكن الله يا صويحبات الخير

جعلنا الله من التائبين العابدين الساجدين له

جزاكن الله كل خير لهذا الطرح الجميل والرائع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

موضوع جميل جدا

رك الله فيك على النقل وجزاك والكاتب كل خير

بس هل انتهت الفقرات؟ لان من اخر فقرة يبدو ان هناك بقية ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

راااااائع جداً جداً جداً بفضل الله

وفي وقته تماماً بفضل الله ومنته ولطفه وكرمه

جزاك الله خيراً يا غالية : ))))

اللهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه : )

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

موضوع قيم

جزاكم الله خيرًا

 

تذكرت آية دائما أقول وأرددها في بالي : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ }

 

الاستفادة من هذه الآية : من يتبع خطوات الشيطان هلك !

اللهم أعذنا بك من خطوات الشيطان ..

 

اللهم آمين

بوركت يا غالية على الإضافة القيمة ()

إشراقة فجر

جزاكِ الله خيراً ونفع بكِ

فى انتظار التكملة

 

اللهم آمين آمين

موضوع رائع وقيّم جدا جدا اللهم بارك

جزاكما الله خيرا حبيبتاي وجعل هذا العمل في موازين حسناتكما

اسمحا لي بالنقل

موضوع رائع وقيّم جدا جدا اللهم بارك

جزاكما الله خيرا حبيبتاي وجعل هذا العمل في موازين حسناتكما

اسمحا لي بالنقل

 

و إياكن يا حبيبات

لكن ذلك ()

 

موضوع أكثر من رائع جعله الله في ميزان حسناتكم

 

اللهم آمين و إياك يا غالية ()

حياكن الله يا صويحبات الخير

جعلنا الله من التائبين العابدين الساجدين له

جزاكن الله كل خير لهذا الطرح الجميل والرائع

 

و حياك يا طيبة

اللهم آمين

و إياك ()

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

موضوع جميل جدا

رك الله فيك على النقل وجزاك والكاتب كل خير

بس هل انتهت الفقرات؟ لان من اخر فقرة يبدو ان هناك بقية ..

جملنا الله و إياك برضوانه سمية الحبيبة

اللهم آمين

بإذن الله أنزل الفقرة الثامنة و نسأل الله أن يوفق الكاتب لكتابة باقي الفقرات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-36649-0-93961900-1333727584.png

 

 

"مضادات السقوط"...كيف أتعامل مع الذنب المستمر؟!

 

المضاد (8) : لا خيار ثالث...إنما هي إحدى الحسنيين!

 

 

وها هي أخي خطة القتال وأدوات النزال بعد الاتكال على الرب المتعال:

أولا:اقطع الاتصالات بين الأعداء،وامنع المدد عن النفس:

 

وذلك بكثرة ذكر الله،صحيح أن النفس لا ترتدع عن طيشها بمجرد الذكر،لكنه-أي الذكر-يمنع الشيطان من تقويتها وتعزيزها بالوسوسة،فيُسهل ذلك الانفراد بالنفس ومجاهدتها...وقد شبه الحديث الصحيح الذكر بالحصن الذي يقي وساوس الشيطان.

 

ثانيا:مرن عضلات المجاهدة ودرب إرادتك وقوها بمثل هذه الرياضات:

 

1)الصوم:ولم أجد مثل الصوم مقويا لطاقة الإرادة وممرنا لعضلات المجاهدة،فلا عجب أن يوصي به طبيب القلوب –صلى الله عليه وسلم- فيقول فيما صح عنه :" عَلَيْك بِالصَّوْمِ فَإِنَّهُ لَا مِثْلَ لَهُ". وهو الكابح للشهوة لمن لا يستطيع الزواج كما أخبر بذلك المعصوم صلى الله عليه وسلم يوم قال :" يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ، مَنِ اسْتَطَاعَ مِنْكُمُ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ، فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ، وَأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ، وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ، فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ" (رواه مسلم ).

2)التفنن بترك بعض الشهوات المباحة من آن لآخر لتمرين إرادتك وإدارة هواك:

وتلك سياسة عمرية بينها الفاروق قائلا لجابر بن عبد الله –رضي الله عنه- يوم رآه يريد شراء لحما اشتهاه فقال له عمر –رضي الله عنه-:"أَكُلَّ مَا اشْتَهَيْتُمْ اشْتَرَيْتُمْ؟!

قال ابن الجوزي رحمه الله تعالى في كتابه ذم الهوى:" قد كان أهل الحزم يعودون أنفسهم مخالفة هواها وإن كان مباحا، ليقع التمرين للنفس على ترك الهوى مطلقا".

تشتهي طعاما معينا وأنت قادر على تحصيله فتتركه أحيانا..وهكذا

 

 

ثالثا:عليك بالعدوى النافعة:

 

خالط الأبطال ممن قهروا الهوى بفضل الله ينتقل إليك حالهم وتكسب صفة البطولة منهم،لكن أين أجدهم؟

الجواب:

1)تجدهم في كتب سير الصالحين كحلية الأولياء للأصبهاني وصفة الصفوة لابن الجوزي،وإن أردت سفرا خاصا بعلو الهمة فأنصحك بـ(علو الهمة) لمحمد المقدم.

2)تجدهم يحدثونك...يشخصون حالتك...يداوونك بإذن الله،وذلك بواسطة كتبهم، ككتاب الإحياء للغزالي،وروضة المحبين ومدارج السالكين لابن القيم..وأضرابهم.

3)في حلق العلم في المساجد معلمين عالمين بعلمهم داعين إلى الله بتجرد.

 

 

رابعا:تجنب خزان الهوى...المعدة!

 

فقد صح عنه –صلى الله عليه وسلم- قوله:" مَا مَلَأَ آدَمِيٌّ وِعَاءً شَرًّا مِنْ بَطْنٍ"

وليس الشر مقصورا على البعد الجسمي بل النفسي..وهو أشد من الجسمي.

فامتلاء المعدة محفز رائع للهوى،والصوم وحده لا يكفي لتطبيق هذه الوصية،فقد يصوم المرء ويقضي ليله آكلا شاربا بلا توقف!

فاحرص على عدم ملئ المعدة ما استطعت،تكبح بحول الله مارد الهوى.

 

 

خامسا:استعن بالزواج، أو الأنشطة الرياضية أو العلمية المشغلة:

 

فالزواج بديل شرعي يعينك على تصريف الشهوة بشكل قربة لله عز وجل،والأنشطة العلمية كالقراءة والتأليف وغيرها،والرياضية بأنواعها كلها تلهيك عن الاستجابة لنداء شهوة الهوى،فيضعف صوت الهوى.

 

 

خامسا:سلاح الأبرز استعمله دائما....الدعاء

 

فمن أدعية المعلم الأول-صلى الله عليه وسلم- التي تعالج قضية الهوى:

-"اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ مُنْكَرَاتِ الأَخْلَاقِ، وَالأَعْمَالِ وَالأَهْوَاءِ"

-"اللهمَّ فاطرَ السماواتِ والأرضِ، عالمَ الغيبِ والشهادةِ، ربَّ كلّ شيءِ ومَليكَه، أشهد أن لا إله إلا أنتَ، أعوذُ بك من شرِّ نفسي، وشر الشيطان وشِرْكه"

 

*

فابدأ الهجوم مستعينا بالله منتظرا إحدى الحسنيين:إما الانتصار التام على الهوى وإما الموت وأنت مقاتلا له محاربا..

تلك ثمانية مضادات للسقوط كاملة بإذن الله..

وإن فتح الله علي بالمزيد أوصلته إليكم محبا لكم ما أحبه لنفسي

 

 

 

والله المستعان وعليه التكلان...

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حياكن الله ياحبيبات

جزاك الله كل خير هموس

من المتابعات ان شاء الله

فلا تنسي تذكيري ياطيبة :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لا يعرف قلمي التعبير

لكن الموضوع فعلا يساعد

على الثبات او التوبة

تلك الوسائل خاصة المضاد 6

ان شاء الله عند تطبيقها لكم ولي ولنا

الثواب وثبت الله اجركم ووفقكم في جميع

اعمالكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

موضوع قيّم بارك الله فيكما ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فابدأ الهجوم مستعينا بالله منتظرا إحدى الحسنيين:إما الانتصار التام على الهوى وإما الموت وأنت مقاتلا له محاربا..

جزاكما الله تعالى خير

 

 

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×